منتــدى بــويـــه
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:17 pm

.
.

البـــ[1]ــارت
صحيت من النوم على صوت المنبه الساعه 6:30 [ اففففف وش ذا الازعاج ياربي ]
ام صالح : يلا يا بنتي قومي ماتصحي الا على هلأزعاج صار لي نص ساعه وانا اقعدك ولا تقومي
شهد : يووووووه يعني لاززم مدرسه مدرسه والله طفش ياخي هذولي واقفين لي هنا هنا [ أأشر على حلقي ] شوفي وييين ام صلييح هنا في حلقتي هاذي شفتيها
ام صالح : اي حلقه هلحزه يابنت
شهد : شوووف انتي الثانيه بعد [ يااارب ساعدني ] والله ماني فاضيه لك يا ام صليح
ام صالح : وينه المصلح خليه يجي يصلح لي التلفزيون والله خربان من اول امس
[ ياااااااااااا الله علييك انتي بعد .. قمت من مكاني وام صالح رايحه تتحلطم علي ..خذيت شاور ع السريع لبست ملابس المدرسه بـ عدم اههتمام وطلعت لصالح .. شفته واقف ينتظرني في السياره .. فتحت الباب بـقووه ومانفتح .. رفست الباب من العصبييه ]
صالح : هيييي انتي سيارتي و وجع انشالله
شهد [ صررخت ] : افتحهاا الله يلعن هلسياره
[ مد ايده ل باب السياره يحاول يفتحه وما انفتح ]
شهد : شفففت ان سيارتك حقت هذولي اللي يشتغلون ف البواليع
[ نزل صالح من السياره ] : يلا يلا تعالي من صوبي واركبي
[ ركبت من باب السايق وقفزت للسيت اللي جنبه ]
شهد : اقوول صليح [ ابتسامه عريضه على وجهي ب تنكر ]
صالح : [ يناظرني بطرف عينه ] وش تبين شكلك ناويه على شر يا بليس انتي
شهد [ بكل برائة وطفوله ] : ممكن بس تدوور فيني هنا ولا هنا يعني كذا بمعنى اتأخر ع المدرسه
صالح : اقوول اكلي تبن انتي و لبسك هاذه تقول عامل نظافه
شهد : اففففففففففففف اسكت بس
[ ومشيينا للمدرسه ... *
{ ناخذ فاصل شو ي نتعرف على الشخصيات }
ام صالح : عمرها حوالي 78 سنه هي كذا فيها تخريف شوي على قليل ومع الاحداث راح تعرفون وش قصتها
صالح : ولد ام صالح طبعاً .. 31 سنة لكنه مو متزوج ..
حالتهم المادية تعيسه جداً .. ف صالح مايقدر يجمع مهر ولا شي .. كافي يصرف على ام صالح وشهد .. نرجع للقصه ،،
[ وصلت للمدرسه حوالي 7:15 دقيقه .. يعني متأخره ,,
دخلت الا اشوف في وجهي المشرفه [ يااالله صباح خير .. وين الخير وانا مصبحه بوجهك يا نحس يااارب ساعدني يارررب ] .. [ ابتسمت بمكر ]
شهد : هلا والله .. هلا وغلا .. هلا بالزييييين كله انتي يا عسل والله
المشرفه [ ابتسامه خفيفه ] : بلا خفة دم وامشي قدامي يلا على صفك .. لازم تتأخري انتي .. وهاذي اخر مره لك سمعتي
شهد : افاا ماهقيتها منك ياقمر
المشرفه [ بانت على ملامحها العصبيه ]
شهد :: ههههه يلا ههه بـ .. ااي [ ركضت بسرعه قبل لايجيني كم طراق على وجهي .. وقفت عند الدرج اتلاقط انفاسي : يمه منك انتي يا نحيسه مالت عليك ..
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
ساره : اوووب اوووب مين اتكلمين يا خبله
شهد : هاذي بنت الدوقز [ بمعنات كلب ]
ساره : اووصص فضحتينا يلا امشي معي بووريك شي ولااا اروع [ وهي تسوي حركات بأيدها ]
شهد [ بكل حماس ] : يلا مشينا
[ هي تمشي وتسحبني من ايدي وراها ,, لي ما وصلنا للمكتبه العامه ]
شهد : خير ليش جايبتني هنا .. قالو لك المختاره فوزيه انا ولا شو
ساره [ بكل غباء وتساؤل ] : هااه .. من ذي !
شهد : علمي علمك ههههههههه [ وبسرعه عفست وجهي مره ثانيه ] خلصيني وش نسوي هنا احنا يعني ..
ساره : شوفي يابنت .. هنا الله يسلمك في كتب صح ؟
شهد : صح !
ساره : بس وش تبين بعد
شهد : اياااااااا بنت الـ دوقـ.... [ وقاطعتني ]
ساره : هييي هييي لا تخليني العنك هنا الحين
شهد : اتخسين اله انتي [ حطت ايدها على كتوفي ومشينا نضحك ]
.. وصلنا الصف .. وانا بكل عفويه وحماس ودي افاجئ البنات كذا واخرعهم رفست الباب .. والااا تطل في وجهي المديره
بصوت واطي وانا منزله راسي للأرض : ابوك يالحظ
[ المديره واقفه ومتخصره ورافعه حاجبها لي ]
رفعت راسي اشوف وجهها [ اووفففف مايبشر بالخير ]
[ بكل غباء فركت شعري والقيت نظره ع البنات ] : شالسالفه يالربع !
البنات : ههههههههههههههههههههه
المديره [ صرررخت ب صرخة زين ماكسرت القزاز ] : بس جب ولا كلمه .. وانتي [ تأشر علي انا ] تعالي معي انا اوريك ..
شهد : ما ادري ان انتي هنا والله
المديره [ تمشي ولا كأنها تسمع شي ]
[ لفيت ع البنات سويت باي ب يدي وانا فرحانه ]
وصلنا لـ مكتب المديره .. جلست المديره على الكرسي وانا واقفه قدامها
المديره : شهد
شهد : نعم آمري
المديره : اللي صار الحين مايتكرر ثاني فاهمه ؟
شهد : انشالله
المديره : وحركاتك تبع الرجاجيل تركيها عنك
شهد : صحيح كلامك صحيح
المديره : يلا انقلعي
شهد : اي والله صدقتي
المديره : وش اللي صدقت فيه
شهد : صح والله
المديره [ صررخت ] : يلااا برررى
[ لفيت وجهي عنها وانا ابي انفجر ضحك على شكلها ]
.. فتحت باب الصف لقيت البنات كلهم مجمعين طاولاتهم مع بعض وسوالف وضحك
جنا : هلااا بـ شييخ الشباب يا هلا والله
الجوري : يلاا وينك انتي بس حطي لك فرش ومخدات ونامي عند المديره احسن
[ ضحكت على تعليقاتهم وجلست معهم ]
شهد : والله يا عمراتي انتو انا في بالي كذا خطه تتفتر في راسي
كلهم : وش هي !!!
شهد : عطوني بس كم يوم واضبط كل شي واقول لكم
الجوري : يلاااا شهد بليييز قولي
[ انا احرك راسي بـ لا ]
ساره : شهوود مره ثانيه لتقولي وش بتسوي اجل .. مالت عليك بس ..
شهد : خلاص لاتوجعو راسي
مريم : فديت راسك انتا يا قمر
# ومرت الساعات بطيئة وانا اغلب الوقت نوم .. نهاية الدوام الكل طالع برى .. انا انتظر صالح ومن بين هلحوسه شفت ساره .. ركضت ناحيتها
شهد : سويير الحب هنا
ساره [ تطق على سدرها وبكل ثقه ] : اححم طبعاً هاذه انا
شهد [ دفيتها بشويش ] : هنااك هنااك يا حيوانه
ساره : وينه ابوك انتي
شهد : ايش ابوي انتي الثانيه هاذه صاالح صليييح كم مره افهمك
ساره : طيب خلاص سميه يبه
شهد : لااا اسمي واحد ماهو بأبوي يبه .. انجنيتي انتي !
ساره : بس هم مربينك يعني خلاص
شهد : انا كيفي واريح لي كذا مالك شغل فيني [ هااه كاهو جا .. اشرت لها بأيدي { باي } وركضت للسياره اللي بدون تكييف وحالتها لـ الله .. ركبت بسرعه ]
صالح : شفيك انتي شوي شوي مانيب طاير
شهد : اوكي يله انا راح ارجع المدرسه وراح اجي شوي شوي [ توني بـ فتح الباب .. بس بحركه سريعه مسك ايدي وحرك ]
صالح : مجنونة انتي على فكره
شهد : شكراً
[ بعد ربع ساعه تقريباً وصلنا لـ اقدم بيت بالرياض .. البيت فيه صاله صغيره وحمام ومطبخ وغرفتين صغااار .. انا انام مع ام صالح وصالح بالغرفه اللي جنبنا ]
ام صالح : يلا غسلي ايدك وتعالي اكلي
شهد : لا مالي نفس
صالح : افا ليش ..
شهد : كذا من ربي يا عمري
صالح : وش ذا الحكي الماصخ
شهد : دحين الحكي الحلو تسميه ماصخ .. والله جليل حيا انت
[ صالح فتح عيونه ع الاخر وخذ اقرب شي جنبه { علبة مناديل } .. وانا بسرعه ركضت الغرفه وانا هالكني الضحك ]
صالح : انا اوريك انتي بس اطلعي ..
شهد [ من ورى الباب ] : ماتقدر ..
[ فتحت الباب بكل ثقه وجلست ع الارض ]
صالح : تعرفين اني لو اتزوج اجيب بنت كبرك يا بزر
شهد : والله ؟
صالح : يعني انتي كذا بزرر يا بزر
شهد : لااااا كيف كذا !
صالح : لايكثر يلا غيري ملابسك حومتي كبدي فيها والله
شهد : شوف صلييح .. انت بمثابة اب لي صحيح ؟
صالح : وبعدين ...!
شهد : يعني ليه ماتجيب لي كوافير هنا وحركات ودي اقص شعري والله
صالح : لا خليه كذا احلى عليك تبين انوثتك بـ شعرك .. يعني بعد ما وصل شعرك لي نص ظهرك بتقصينه !!! والله هبلة انتي .. وهاذا اذا فيك انوثه
شهد : شوف انا مايصلح لي كذا المه وماعرف ايش .. انا ابي بس اصحى انام ارقص انسدح وهو كذا ماله شغل فيني ..
صالح : شهد قومي بدلي والله مالي نفس اكل وانا اشوف ملابسك
شهد : يوووووووه
[ دخلت الغرفه .. مالي نفس اسوي اي شي بس بدلت ملابسي لبست شورت اسود خفيف مع تي شيرت رصاصي ولميت شعري ع السريع وانسدحت على السرير المزيف .. كم بطانيه على بعض وننام عليها .. غفت عيني شوي وانا افكر بالخطه اللي في بالي ]
......
صحيت من النوم على اذان المغرب .. [ يووووه انا وشلون نمت كذا بدون ما احس ]
طلعت برا الغرفه اللي كأنها دولاب وانا احك راسي .. شفت ام صالح دايخه [ عادتها نشيطه وش فيها ! ! ]
رحت جلست جنبها ..
شهد : يااا ام صليييح [ عليت صوتي لان السمع عندها قوي ماشالله ] ياااااااااااا ام صالح
[ يووه وش فيها هاذي ماترد علي !!!!!! ] .. قمت من عندها رحت لغرفة صالح رفست البباب بقوه من الخوف .. مشيت لي عنده وانا ارجف
شهد : صااالح صاااالح تعال مادري شفيها امك
صالح : نايمه يا بابا يعني وش فيها
شهد [ صرت مثل البزر انغمرت عيني بالدموع وانا حزنانه ] لا انا صرخت وهزيت كتفها عيت تقوم صالح قوم الله يعافيك شوفها [ خلاص ماعدت اتحمل وبكيت ]
صالح حس ان الموضوع جد ف قام من مكانه بسرعه وركض ناحية ام صالح .. [ جلس جنبها ] : يمه يييمه قوومي الله يخليك .. ييمممه يلا عااد وشو ذا [ حط ايدينه يجس نبضها ] الحمدلله رب العالمين [ وانا واقفه وراه مثل البزران .. ] لف علي : شهد روحي جيبي جوالي بسرعه
[ ركضت اسرع شي عندي وجبته .. خذ الجوال من ايدي وهو يرجف من الخوف .. ]
صالح : الو السلام عليكم .. اخوي لو سمحت نبي اسعاف وبأسرع وقت ........ ايوه....... بيت عبدالمالك راشد الـ.... مع السلامه
[ قام بسرعه راح يجيب العبايه ]
صالح : يلا بسرعه البسي رايحين المستشفى
شهد : لابسه انا خلاص ..
صالح ماكان راضي باللبس واني بطلع من دون عبايه لكنه رضى لان كنا في حاله لا يسمح النقاش بها
[ وصلنا المستشفى وبسرعه بسرعه دخلو ام صالح عندهم يشوفون وش فيها ]
صالح [ مسح على راسي بأيده لان كان باين علي التوتر ] : خلاص يا بنتي اكيد مافيها شي لاتحاتين
شهد [ بأبتسامه خفيفه ] : انششالله مافيها الا الخير
[ طلع لنا الدكتور وجهة شاحب مايطمن بالخير .. ركضنا ناحيته انا وصالح بسرعه ]
صالح : خير وش فيه يا دكتور طمنا
شهد : وش صار فيها يلا انطق وش فيك ................... !!

[ نهاية البارت ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:18 pm

--------------------------------------------------------------------------------

البـــــ[2]ــارت
[ طلع لنا الدكتور وجهة شاحب مايطمن بالخير .. ركضنا ناحيته انا وصالح بسرعه ]

صالح : خير وش فيه يا دكتور طمنا
شهد : وش صار فيها يلا انطق وش فيك ................... !!
الدكتور : مافيها الا الخير اتطمنو .. بس يبيلها عنايه شوي .. يعني هي على حالتها باين انها مابتاكل كثير .. ف نرجو منكم عنايه كامله او انكم تخلوها في دار المسنين
صالح : لا لا انشالله مايصير اله الخير
شهد : والله راسي صدع من هلاثوول هاذه
صالح : اوص انتي حسني الفاضك منتي في البيت .. [ خزني من فوق لي تحت ].. وبعدين وش ذا اللبس الفاصخ
شهد : ويين فاصخ الله يهديك .. شورت و تي شيرت بعد فيها شي
صالح : انتي انجنيتي انتي !! وش تبين الناس يقولون عنك ..؟؟ صايعه ؟
شهد : صلييح عادي والله ادري الكل يناظرني بس عادي انا وشعلي منهم في ستين داهية
صالح : استغفر الله ياربي
[ جلسنا ننتظر لما يخرجون ام صالح .. من الطفش فتحت سالفه ]
شهد : اقول صلييح
صالح وهو ربع نايم : هاااه وشتبين
شهد : بعطيك فكره للزواج
صالح : اكرميني بسكوتك
شهد : والله عمي يلا ولي عافيك ابي اقول
صالح [ اشر لي بأيده .. قولي ]
شهد [ عدلت من جلستي و قابلته ] : شف يا ولد عمي
صالح : شايفتني بزر عشان ولد عمك انا !
شهد : ههههههه مو مهم .. اقولك
صالح : قووولي خلصييني
شهد : روح كذا كأننك بتتسوق .. وشوف لك ذيك البنت السنعه اللي يمشي على فخذها التيس
صالح : وشو هاذا مثل ؟
شهد : ما ادري والله ..[ يتحمد علي ] .. المهم وقول لواحد من خوياك او لا انا انا ببخطف البنت .. وتجي انت تنقذها ..شرايك ؟
صالح : مدري افر وجهك بـ كف ؟ ولا ايش تبين بالضبط انتي .. انقلعي يلا
شهد [ بصوت شبه مسموع ] : مالت عليك يا اثول
صالح [ فيه ضحك مو راضي يطلعه ] : خير !
شهد [ ابتسمت ابتاسمه عرييضه ] : ولا شي سلامتك يا بعدهم
[ ناظرني شوي .. بعدهاا انفجرناا ضحك ]
,, بعدها بـ نص ساعه ..
.....: شهد شهد قوومي يلا بنروح
شهد :...... خير وش شنو شسالفه !
صالح : يلا حبيبتي قومي بنروح البيت
[ توني استوعب اني بالمستشفى وكلي نوم .. ]
شهد : طييب طيب .. [ شفت ام صالح ماسكها صالح ,, طليت بوجهها ] .. يا هلا ياهلا افا يا ام صالح هاذا كله تغلي ..
ام صالح : صالح حبيبي وخر عني هلمجنونه
صالح [ ضحك علي ] : ههههههههههه مالت على ترحيبك اقول
[ طالعته بطرف عيني ]
شهد : يلا يلا نمشي هاذي جزاتي يعني مالت بس ..
[خذينا الدوى و مشينا للسياره .. وركبنا ام صالح قدام وانا ورى ]
اول مادخلت البيت قلبتها سمره وجلست ارقص واغني
صالح : يابنت اركدي بس خلاص
[ ام صالح عجبها الموضوع وجلست تصفق معي وتغني ]
شهد : ههههههههههههههههههههههههه يلااا عااششووو .. ايووووا روحي يا ام صالح
صالح وهو يضحك : الله يغربل بليسك جننتي امي
شهد : افا عليك .. قوم انت يلا
صالح : انا اروح انام ابرك لي ويلا انتي بكرا مدرسه وبصحيك بدري
شهد : لا مانيب رايحه تحلمممممم
صالح : ليه بالله
شهد : لاء لاء لاء تودوني المستشفى وتنيموني هناك الين الساعه 11 وتقولي تروحي المدرسه
صالح : بصحيك انا وبتشوفي
شهد : افففففففففففففف والله ما ابي اروح
ام صالح : شهد تعوذي من بليس وروحي
شهد : يالبى قلبك انتي عششانك بس ياعثثل
ام صالح : الحمدلله والشكر [ ومشت عني متوجهة للغرفة ]
صالح : ههههههههههه زين كذا
[ اشرت له بعدم اهتمام .. ورحت اشوف نفسي بالمريا المقسومه نصين نص لي ونص لـ صالح ..
شهد : وش ذا الوجه اللي ما حلاه ربي .. ييييع
صالح : والله تعدلي شوي وبتصيري قمر .. لابسه لي لبس كأنك واحد من الربع وين تبين تصيري حلوه
شهد [ تنهدت ] : الله كريم يا صلييح
صالح : يلا يلا روحي نامي
شهد : طيب
الصبح الساعه 6:00 * ]
[ صحييت بـ كاس مووويا من صالح ]
شهد : هييييييييييييييييييييييييي وش ذا من الصبح
صالح : يلا قومي بسرعه
شهد : وليش العجله يعني
صالح : يلا
[ افففففففف يا ذي النشبه انا بكل اعصابي اكلمه وهو بكل برود ]
صالح : يلا يابنت عمرك 18 على وجه تخرج ولحين يصحونك
شهد [ وانا في طريقي للحمام .. ] : كيفي انا حره
[ خذت شاور صار لي ربع ساعه بالحمام دايخه ماني قادره اوقف على رجلي .. فزيت لما سمعت صالح يطق الباب ]
شهد : خلاص خلاص جايه
صالح : سرعي يا بنت
[ لفيت المشنفه على جسمي وطلعت .. لبست ملابسي .. ولفت نظري مقص للشعر .. خذيته معي وحطيته بشنطة المدرسه .. ]
صالح : يلا تأخرنا وش فيك انتي
شهد : صالح شفيك الله يقثك خلاص قلنا
صالح : بسرعه اركبي لا اهفك والله
شهد : افففففففففففف ...
[ ركبت معه ومشينا في طريقنا للمدرسه ..
.. نزلت من السياره وتوجهت للساحه .. شفت البنات جالسين في وسطها .. قربت منهم
شهد : سلاااام يا شباب
مريم : الله جابك تعالي انتي تحبين هالسوالف
شهد : شي عجيب ؟
جنا : اوووففف ان عجيب
[ جلست معهم في نص الدائره واسمع الجوري تتكلم ]
شهد : جوري حبي عيدي من اول بلييز
الجوري : وانا اقدر ارفض لك طلب [ وبكل نعومه ] حبيبي !
شهد : ياا لبى قلبك انتي
الجوري : الله يسلمك اخوي ناصر مدرسه خاصه صح ؟
ساره , شهد , جنا : طيب ..
الجوري : ف هم راح يروحو امريكا .. كذا يعني بيروحو هناك لمسابقة غنا وعزف
شهد : لااااااااااا لتقوووولي
الجوري : اي والله .. ماهوب الاسبوع الجاي .. اللي بعده
شهد : اوففف حلاته كذا عندنا حنا حسره علينا .. انتي يا خبلة ليه مارحتي خاصه
الجوري : واخلي حبيبي [ تقصدني ] لااااااا مستحيل
شهد [ بكل رجوله ] : اححم
ساره : اقول انقلعي انتي وهي ترا بدا الطابور
[ اصطفينا كلنا صف واحد .. وبعدها رحنا للفصل ]
[ ودخلت معلمة الانجليزي , اوففف العن ابو الماده اللي ماعرف فيها ولا شي ]
المعلمه : good morning girl’s
البنات [ الكل نايم مافي الا كم وحده ردت عليها ]
[ انا راسي على الطاوله وابغى ارتاح من تعب امس .. لكن هلقبره صحتني ]
المعلمه : شهد , شهد , شهد
شهد : هااا هااا
المعلمه : يلا اجلسي مثل الناس .. وبلا استهبال زايد لا اطلعك برا
[ انا كلي نوم مانيب مستوعبه اي شي تقوله اكتفيت بـ
شهد : اي طيب ..
[ المعلمه طفشت مني وكملت الدرس .. وانا نمت مره ثانيه ]
دق جرس الفصحه .. وجتني ساره وسحبتني من ايدي ..
شهد : آآخ يألم يادوق
ساره : مقص الشعر وش يسوي في شنطتك ؟ [اوفف وشلون عرفت ذي ]
شهد : هااه ... اي . ولا شي
ساره : خابزتك انا يا شهد .. وش ناويه عليه
شهد : اوكي خلاص بقولك .. شفتي هذيك البنت اللي ....
( مره كنا نمشي انا وساره وجنا وجنان .. وكل ما شفنا وحدا تغزلنا فيها .. مشت جنبنا بنت دايم تلعب في شعرها .. وهو طوييل يعني يوصل الى اخر ضهرها .. ومن ذاك اليوم انا واقفه لي في حلقي .. ومانيب طايقتها .. وكل ماتمشي جنبي تتدلع وتهف شعرها على وجهي ... )
ساره : لاااااااااا شهوود حرام عليك يا مجرمه
شهد : امشي معي ..
[ خذت المقص من الشنطه وخليته في جيبي .. مشينا عند البنت .. في المقصف حنا وقفنا وراها ]
ساره [ صوتها منخفض مرا ] : لا لا لتسوينها
شهد : اصبري .. [ وقربت المقص من شعرها .. وقطعت كم خصله .. وباقي ماكملت .. بشويش قطعته من فوق ... وبسرررررررررررررعه ركضناااا ]
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه والله نكته قسم بالله
ساره : هههههههههههههههههههه انتي من جد حيوانه .. اتخيل شكلها دحين وشلون
شهد [ اقلدها ] : امبي شعررري لئ لئ لئ اهئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ ماما بابا وينكم
ساره , شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههه
شهد: يلا يلا تعالي نروح ناكل لنا سندويش شي كذا وبعد نر....... [ فجأه سعنا صراخ وصياح .. انا وساره ناظرنا في بعض ]
ساره : الله يخليك شهد خلينا نروح نشوف وجهها وشلونه
شهد : يلا ههههههههههههههههههههه
[ توجهنا للـمقصف .. البنت مستلقيه ع الارض وتبكي .. ]
البنت ": اااااااااااااه يا شععررري ... لااااا ما اقدر استحمل [ وتبكي بكي مش طبيعي ]
شهد : يا ويلي ماتوقعتها بتسوي كذا
ساره : ولا انا !!!
شهد : طيب ليه حنا واقفين خليها وجع ماتهمني
ساره : حرام عليك والله
شهد : اقول .. لاتاخذك العاطفه وتعالي معي يلا
ساره : هههههههه الله يخسك
[ طلعنا للساحه وشفنا البنات محاوطين بعضهم وجالسين .. ]
جاني صوت من بعييد ...
....: فهوووووووووووووودي
[ مشيت لي ما وصلت عندها ]
شهد : يااا بعد قلبي آمري حياتي
الجوري [ نزلت راسها ] : فديت قلبك اجلسي معنا ونسينا ولطفي الجو طفشت منهم
جنا : لاا والله .. ليش ماتروحي معها وتريحينا منك
شهد : اووب اوووب خلاص طيب بقعد معكم وبلا مطاقق
الجوري : ياااا عمري انتا ..
.. خلونا ناخذ فاصل نتعرف على شخصيات البنات }*
{ الجوري : 18 سنة .. مراا بنوته بشرتها بيضه عيونها وساع شعرها بني طوله الى كتفها ...
{ جنا : عربجيه البنت .. بشرتها حنطاويه عيونها مرسومه شعرها قصير طوله الى حد رقبتها ..
{ صديقتي من الطفوله ساره : حلوه مرا بشرتها بيضه عيونها وساع مكحله من الله وشعرها طويل يوصل الى اخر ضهرها ..
/ نرجع لـ جو المدرسه ...
ساره : شهوود ليه ماتفتحي شعرك وتخليه كذا لحاله والله عفستيه
شهد : لاا ما احب و بعدين اساساً انا بسويه سبايكي بعد كم يوم
الجوري : واااااااااااو بتصيري خوقاااااااااااااااق
جنا : اي والله
ساره : عطيني المقص اللي عندك بنتفه لك افا عليك
شهد : انقلعي هناك
ساره : يحصل لك
الجوري : ماعليك منها فهودي
شهد : محد فاهمني غيرك يا عسل [ قربت لـ وجهها وبستها ..]
جنا : لااااااا ما اقدر على الرومنسيه انا
الجوري : هههههههههههههه
[ سمعنا الجرس ورحنا للفصل .. ابتدينا بالدراسه الى نهاية الدوام .. ]
شهد : يلاااااااااااااااااااااا البيت البيت
[ مشينا كلنا مع بعض ]
الجوري : تعالو عندي بعد بكرى الخميس عندي بالبيت نامو
جنا : اي والله خوش فكره
شهد : جبتييييييييييييييييييييها
الجوري : وانتي ساره ؟
ساره : ما ادري بخبر امي وبقول لك
الجوري : طيب .. يلا مع السلامه السايق ينتظرني
كلنا : بااي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:19 pm

البــــــ[3]ـــارت

[ لمحت صالح صافط بعيد .. سلمت علىالبنات وتوجهت له .. ركبت السياره وعلى طول رحنا البيت
.. [ زي الروتين غيرتملابسي و نمت الى العصر .. صليت ورحت لـ ام صالح ..
ام صالح : انتي صاير نومككثير اشوف
شهد : طفشانه وربي .. وش تبيني اسوي ! انتي شايفه ان عيشتي طبيعيه .. اقضي وقتي على الانترنت ؟
ماعندي شي .. انام ابرك لي .. [ انسدحت على االارض ]
ام صالح : انا اعتنيت فيك و ربيتك على ايدي .. وهاذه كل اللي اقدر اسويه .. امكوصتني عليك وملزومه انفذ ’’ و سامحيني يا بنتي على العيشه اللي عيشناك بها .. واللهلو اقدر اسوي اكثر من كذا كان سويت .. وانتي ادرى بالعيشه اللي حنا فيها
شهد : لااا ام صالح ما اقصد كذا وربي .. اصلن مين عندي غيرك انتي وصالح كافي انتو فيحياتي .. انا اللي مانيب عارفه كيف ارد جميلكم لي .. انا من لي بعد عين امي وابوي .. انتو اللي اكتفلتو فيني وقصرتو على نفسكم عشاني .. [ اخنقتني العبره وبسرعه غيرتالموضوع ] .. إلا صالح وين ؟!
ام صالح : طلع يجيب كم غرض طالبته منه ..
شهد : آآاها طيب ..
[ قضيت وقتي مع ام صالح سوالف وضحك على القصص الي تحكيها لي .. ودخل علينا صالح ,,

صالح : شهد تعالي خذي الاكياس بسرعه
شهد : اشتغلعندك انا ولا شو ؟
صالح : قومي يا شهد عندي اكياس في السياره يلا
شهد : طيبطيب [ رحت خذت الاكياس من ايده .. وهو رجع بأيده اكياس ثانيه .. جلس معنا
صالح : شخبارك اليوم
شهد : عادي
صالح : ايش اللي عادي
شهد : ماصار شي [ وتذكرت سالفة البنت اللي قصيت شعرها ] .. ااييييييييي ما قلت لك
صالح : لاماقلتي لي
شهد : اقولك يا صلييح اليوم عفست شعر وحده من البنات
صالح : كيفيعني
شهد : قصيته وهي ماتدري [ بكل ثقه ]
[ ضربني صالح على راسي ]
صالح : مجنونه انتي
شهد : ههههههههههه والله شعور حلو تصدق
صالح : انشالله يجييوم و شعرك يطيح خصله ورى خصله
شهد : عادي لاتحاول تخوفني بعد كم يوم راح تشوفهبوووي
صالح : الله يرجك يا مجنونه
شهد : جبت لي حلاو ؟
صالح : ايه روحيشوفيه بالكيس
شهد : لبى قلبك يااا حيااتي [ طبعت بوسه على خده ورحت ] .. [ اخذتالحلاو ورحت ابي ارجع لكن وقفني صوت صالح يقول :
يمه اليوم قال لي المؤجر اناذا ماعطيناه فلوس الاجار بعد 5 شهور راح ياخذ البيت وحنا بنسكن في الشارع .. واناماعندي ولا فلس .. اللي عندي يكفي لي ولك ولشهد ومدرستها ..
ام صالح : على اللهيا ولدي .. [ افففف انا لازم اتصرف واسوي اي شي .. ]..[ مشيت عندهم كأني هبلةماسمعت اي شي.. وصالح اول ماشافني غير الموضوع ]
صالح : ايه يمه جبت لك كل الليتبينه انتي اطلبي وتمني
شهد [ ناظرته بنص عين ] : اطلبي وتمني اجل هاه
صالح : انا وامي كيفنا انتي شدخلك يا بليس
شهد [ بكل رجوله ] : لاتخليني اعفس وجهكهنا فاهم
صالح : بسم الله .. وش فيك تحولتي
شهد : هههههههههههههههههههههههههه ايوا
صالح : متى بتصيري بنت انتي
شهد : لين اميوابوي رجعو للحيا
صالح : استغفر الله
شهد : ههههههههههههههههه
صالح : في شي بعقلك انتي الحمدلله والشكر
شهد : صالح شرايك تودينا على البحر
صالح : وش نسوي
شهد : كذا يعني نستانس شوي
صالح : لا لا ماراح اوديكم
شهد : الله يخلليييك صالح بلييييز
صالح : افففف طيب روحي البسي عباتك
شهد : لامانيب لابسه
صالح : على كيفك هو [ رفع لي حاجبه ]
شهد : حر وش فيك اموووتيعني انا اموت ؟ لا قول اموت بعد قول [ لفيت ناحية ام صالح ] واالله ..
صالح : خلااااص طيب كلتيني .. يمه منك انتي نسر
شهد : اححم ..
صالح : يلا روحيشغلي السياره على ما اجيب اكل
شهد [ اخذت المفتاح ] : يلا ام صالح تعالي
امصالح : طيب
[ وتوجهنا للسياره .. وشغلتها ] .. [ بعدها إجا صالح معاه الاكلوالاغراض ورحنا للبحر ]
صالح : يلا انزلي .. جايبتنا هنا وش بتسوين يعني
شهد : انت اسكت وحنا بخير
[ جلس صالح على الفرش اللي حطيناه وانا علىالسياره .. جتني الطربه وجلست اغني ]
شهد : بلا حب بلاا وجاااع قللبب وش جاانامن وررى هلحب غير صويلح وغير امه وش جانا
[ ام صالح سمعت اسمها بالأغنيه وصفقتمعي ]
شهد : عاششت ام صاالح .. ايوااا .. يااا ناس انا مابي الدفى قلبي منالححب اكتفى وين العشق وين الوفى ودانا .. الله ... يا سلاام .... ويين .. [ وقمتارقص مع ام صالح .. و صالح يشوفنا ويضحك ]
{
ناخذ فاصل نتعرف على شخصية بطلةالروايه [ شهد ] :
بنت ملامحها حلوه كثير لكنها ماتعتني في نفسها ابد .. تشوفنفسها بالمرايه ولد .. شعرها طويل الين نص ضهرها .. ناعم ولونه بني قامج .. عيونهاوسيعه عسليه على امها .. جسمها حلو ولو تلبس شي انوثي تطلع تحفه .. لكنها ماتهتمابد ..

نرجع .. }

صالح : خلااص خلاص ماقدر بموت من الضحك اجلسي بس
شهد : ههههههههههههههههه طيب خلاص .. اوفف تعبت
صالح : ايه اكيد راح تتعبيمن اللي تسوينه
شهد : صالح بذمتك لو رحت انا ماراح تضحك ابد صح [ شفته يفكر .. ]
صالح [ بعدم اهتمام ] : لا ليه يعني !
شهد : اعتتررف يلا [ قربت منه .. ] اعترف اعررررررررررف ت لاتنكر
صالح : هههههههه طيب طيب ايوا اكيد راح بختفي حسك
شهد : يسسس
صالح : بس راح افتك منك
شهد [ شهقت ] : طيب اانا من بكرارايحه
صالح : هههههههههههههههه لا امزح
شهد : انقلع
صالح : افاااااا ’ بس كيفك ازعلي عادي
شهد : ههههههههه انا ازعل ؟
صالح : ايوا
شهد : تبيهامن الله انت .. مستححيل ازعل لو شتسوي
صالح : مافيك ذرة احساس
شهد : ذرةولا فشااار [ واسدحت على الارض وانا اضحك ].. [ وصالح يطالعني بنص عين ]
[ قمتوقربت من صالح ] : ححلوه صح .. وربي لا اخليك تضحك .. اضضضحك اعرف انها حلووه
صالح : قومي عننني قوومي [ يقاوم الضحكه اللي فيه ]
شهد : هههههههههههههههههههههههههههه تبيي تضضحك صح تبي تضحك
صالح : قوومي .. ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه بس يا حيوانه قومي
شهد : ههههههااايايييييييييواا خليتك تضحك
صالح : انقلعي يا مجنونه
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
[ لفيت وجهي ييمين يسار .. ام صالح مالها حس .. وين راحت هاذي ]
صالح : امي وينها
شهد : ماااا ادري
صالح : قووومي قوومي كله منك لهيتيني عنها .. يلا تعالي ندورها
شهد: افففففففف وانا شدخلني .. [ قمنا ندورها .. مشيييينا ومششيينا ورحنا بعيد عنالسياره .. ]
صالح : ياا الله وين راحت
شهد : تعبببت ..
صالح : وشوهاذه هناك
[ لفيت وجهي وشفت شي اسود واقف .. بسم الله ]
شهد : يلا تعالنروح
[ مشيينا عند الشي الاسود ولف علينا .. انا كلي خوف بس احاول ما ابينلصالح ]

صالح : يمه وش تسوين هنا الله يهديك
[ حطيت ايدي على قلبي ونفسي سريع ]
شهد : الله يرجك وش تسوي انتي هنا
[ ماشفتإلا مطلعه ايدها من ورى ظهرها .. وماسكه عقرب وتضحك ]
[ انا وصالح فتحنا عيونناعلى الآخر .. ]
شهد : وششششووو هاذه هاهاااي
صالح : وقتك تضحكي انتي ! [ راح لأم صالح ] يمه وش تسوي ليه ماسكه العقرب
شهد : تغني معهههههههههههههه
صالح [ التفت علي ] اسكتي انتي
ام صالح : انا شفتكم تضحكونومستانسيين قلت اجي اوسع صدر هذا المسكين [ ورفعت العقرب فوق ]
شهد : اقققققععععععععععدد ههههههههههههههههههههههههههههه شوف امك تسولف مع العقررب
صالح : ههههههههه اسكتي انتي
ام صالح : بلاكم تضحكون يا عيال
صالح : ولا شي يا يمه بس خلي العقرب بنروح البيت الساعه 10 وشهد لازم تنام
شهد : ياعميي روووح
ام صالح : لا انا ابيه حلو يونس
شهد : ههههههههههههههههههههيلا تصرف
صالح : يا يمه انا اجيبه لك بس يلا نمشي ورانا درب .. جايبتنا لين هناوتبين العقرب بعد
ام صالح : طيب يلا مشينا
شهد : ههههههههههه وتقول لي انامجنونة ؟
صالح : انتي ماتعبتي وانتي تضحكين ؟
شهد : لا اله الا الله تحسدنيعلى الضحك
صالح : لا ماقلت كذا ههههههههه
شهد : طيب وين السياره
صالح : هناك [ اشر عليها ]
شهد : بعيييييييييييييييد
ام صالح : انا ركبتي توجعني
شهد : محد مسك شعرك وشدك لي هنا
صالح : خلااص كنكم بزور وجعتو لي راسي
[ ومشينا مسافه طويله .. هلكنا .. الين ما وصلنا للسياره .. ركبنا كلنا ]
صالح : اخر مره اجيبك البحر
ام صالح : ليه
صالح : لو منتي امي كانخليتك ومشيت
ام صالح : في هالزمن مافي احترام للأم تكلمني كأني جاية لك منالشارع
صالح : خلاص سامحيني [ قام يبوس راسها ] .. يا لبى قلبك انتي
امصالح : طيب رضيت خلاص
[ هـــــــــه نسيت اقول له عن بعد بكرى ]
شهد : صلييييح
صالح : وش تبين
شهد : بعد بكرى بنام في بيت الجوري
صالح : ومين الجوري ذي
شهد : يعني مين ! صديقتي بالفصل
صالح : والمطلوب مني؟
شهد : اولاً موافقتك بس يعني مش مهمه كثير انت وافقت او لا انا رايحه .. ثانياً التوصيله وهاذي اهم شي في الطلبات .. وشكراً
صالح : امممم ,, وكم يومراح تنامي هناك ..
شهد : يومين .. خميس اروح وجمعه انام وسبت في الليل ارجع [ ابسمت ]
صالح : آهااااااااااااااااا .. وانا اوصلك !
شهد : طبعاً
صالح : متى ؟
شهد : يعنـ[ قاطعني ]
صالح : يلا نزلي ونتفاهم داخل
شهد : افف طيب
[ دخلنا البيت وام صالح توجهت للغرفه تنام .. وانا لحقت صالح .. جلس وجلست وياه ]
صالح : ايش فيه !
شهد : الحين شلون بتوديني او لا
صالح : وين؟!
شهد : اففففف صالح بلا حركات بزران ..
صالح : شفيك ! عن شنو تتكلمي
شهد : صالح قلت لك بروح بيت صديقتي الجوري بنام عندها يومين بتوصلي اولا
صالح : آآآآاهااااااااااا طيب
شهد : وشو اللي طيب
صالح : خلاص بوديك
شهد : اييييييييييوااااا انت كذا تعجبني [ بسته على راسه ]
صالح : شرطتروحي تنامي
شهد : طيب بروح
صالح : يلا ..
[ توجهت للغرفة .. خذيت شاورسريع .. غطيت شعري بالمنشفه .. وانسدحت جنب ام صالح .. ونمت ]
... الساعه 6:00صباحاً ..."
... : يلااااااااااااااا قوووووووووووووووووومي
شهد : ااففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففف الله يلعنك يا صالح
صالح : واللهانتي بيجيك يوم وإلا انتي في النار على الادعيه اللي تدعينهم علي
شهد [ نعساانهوماودي اقوم ] : بس تعرف انو ممو من قلبي
صالح : خلاص يلا البسي انا براانتظرك
[ طلع .. وانا توجهت للحمام غسلت وجهي ولبست ملابسي .. رحت خذيت ليسندويشه وطلعت .. لصالح وركبت السياره ]
شهد : ابغى انام
صالح : نامي عندمشرفتك
شهد : انطم [ سندت راسي على الكرسي .. ضربني ] .. ليش تضربني !
صالح : حسني الفاضك
شهد : طيب [ ابي افك نفسي لان مالي نفس مطاقق معاه من الصبح ]
[ وصلت المدرسه وتوجهت للفصل وشفت البنات متجمعين في الزاويه ]
الجوري : حبيبي شفيك شكلك تعبان
فهد : اي والله ابغى انام فيني النوم حياتي
الجوري : تعال نام على حظني [ وع وش هلقرف شفيها هاذي .. لكن من التعب رحت لها ونمت علىحظنها وهي تمسح على شعري ]
جنا : لو انا منك اتفل في وجهها ..
الجوري : اسكتي مالك شغل فينا انا وحبيبي
شهد [ بدون ما افتح عيني ] : ايوا مالك شغل
ساره : ايه الجوري انا امي رضت اجي معكم بكرى .. بس حنا كم يوم راح ننام عندك؟
الجوري : على كيفك
جنا : يومين ؟
الجوري : ايوا
[ انا اسمع بدونما اشوف .. والجوري دوختني اكثر واهي تمسح على شعري ]
الجوري : انتي من جدتعبانه
[ فتحت نص عين ] : تكلميني انا؟
الجوري:ايوا
[ قمت عنها وجلستمعهم ]
شهد : اناااا من اومي تعباااانه اقولك امس ام صالح ماسكه عقرب وتكلمه
البنات : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ساره : تمزززحي
شهد : هههههههههههههه وربي انها ماسكته وتتفاهم معه
جنا : واللههاذي ام صالح لحالها جوو
الجوري : اييه والله ههههههههههههههه
[ وسمعناالجرس .. كل وحده قامت .. توجهنا للساحه .. وبعد ماخلصنا رحنا الفصل ]
وجلستجنب ساره ..
ساره [ بصوت خفيف لجل ماتسمعنا المعلمه ] : امس كلمت محمد
شهد : احلفي
ساره : وربي ..
شهد : طيب وش صار ؟
ساره : يبغى يشوفني
شهد : خخخيير خير !! .. من الحين انا اقولك لا
ساره : طيب ليه شهد عادي انا واثقه فيهوهو واثق فيني
شهد : انتي وش فيك هبلة وله انهبلتي .. يعني لا هو بزوجك ولا ولدعمك لجل تطلعي معه
ساره : من بعيد عادي ماراح يصير شي
شهد [ عصبت وعليتصوتي بدون ما احسن ] : انت وش فيك ماتفهمي غغبيه غبيه؟؟؟
ساره : اوش فضحتينا
[ التفتت المعلمه علينا ]
المعلمه : برافوو والله .. مخلين الدرس على صوبوتحكو مع بعض
شهد : والله يا اختي درسك يطفش اللي مايطفش اسمحيلي يعني
المعلمه [ عصبت ] : اطلللعي برااا انتي وياها ...
[ وقفت ومسكت ااييد ساره .. وسحبتها ومشيت ]
شهد : تعالي سارونه حبيبتي تكمل سوالفنا برى
البنات : هههههههههههههههه
[ مرينا جنب جنا والجوري ] .. [ وبصوت خفيف .. قلت لهم :
اذا في خاطركم تسمعون السالفه اعملو مصيبه وتعالو برى
جنا : ههههههههههههطيب روحي وبنلحقك
المعلمه : هييي انتوو يلا برى ما ابي اشوفكم هنا مره ثانيه
عطيناها طااف .. ومشينا [ جلست معها جنب الباب .. ]
شهد : كملي سواد وجهك
ساره : شهد مو غلط لما اطلع مع واحد احبه واشوفه من بعيد صدقيني هاذي بتكون اخرمرة
شهد : اسمعي .. طلعه مع ذا المخلوق مافي .. وبعدين تعالي انتي وش نهاية ذاالحب يعني !
ساره : زواج يعني وش نهايته
شهد : وانتي مصدقه مع خشتك انو راحيتزوجك لما بتطلعي معه ؟ .. حبيبتي انتي اذا طلعتي معه راح تكوني بعينه سهلة وراحيحط في باله انو اذا طلع معك يقدر يكذب عليك بكم كلمه وياخذك في شقه
سااره : لااااااااا وش ذا الحكي مستحييييييييل ارضى
شهد : دامك مارضيتي على ذا الشي .. لاترضي تطلعي معه هو اذا يبيك صدق خليه يجي يخطبك السننه الجايه
ساره : شهدوالله ماراح اسوي شي .. وبخليك تجي معي
شهد [ رفعت حاجبي ] : وشلون يعني !!
ساره : يعني حنا ماحنروح بيت الجوري ؟
شهد : طيب..
ساره : راح نطلعوبعدها كلكم تجو معي .. واعرفك انتي اذا صار اي شي راح تكوني جنبي
شهد : افففففففففففففف .. شوفي انتي تدري اني مانيب راضيه .. اذا صادك شي وانا ماقدرتاساعدك مالي شغل فيك
ساره : يالبى قلبببك حياااااتي انتي والله
شهد [ عطيتها نظره سكتتها ] .. [ مسكت وجههي ]
ساره : اشووووفك
شهد : وشتبين !
ساره : ليه وجهك كذا كأنو شي مضايقك ؟
شهد : لا مافي شي
ساره : انااعرفك يلا قولي وش فيك
[ تنهدت ] : بعد خمس شهور اذا مادفع صالح اجار البيت راحنسكن في الشارع
ساره : هاااه !!!
شهد : ايش بيدي اسويه .. ؟
ساره : ماادري
شهد : والله لو يقوولو لي اشتغلي ليل ونهار وراح نعطيك 200 ريال بشتغل
ساره : ياقلبي انتي .. اقدر اسوي لك شي ؟
شهد : لا فديتك كافي انك تسمعيني
ساره : فديييت العثللل الجمييل انا
شهد : هههههههه يلا قومي ناخذ جولهونرجع
ساره : يلا ..
[ مشيت معها .. الين وصلنا للـ ساحه ,, وإلا للمرهالثانيه نشوف المديره تكلم المعلمه ]
ساره : اعوووووووووووووووووووووذ بالله
شهد : ياااااااااااااابووووووووووووووووي .. تعالي تعالي بسرعه
[ وركضنابسرررعه ودخلنا للمقصف ]
ساره : اوفففف زين ماشافتنا ..
شهد : و إذا ؟
ساره : وش فيك انتي . فصصصل
شهد : عادي وناسه
ساره : انطمي اقول
[ بعدها مر اليوم عادي وكل وحده منا رجعت للبيت ]
صالح : ليه وجهك كذا انتي
شهد : ايش فيه !
صالح : شاحب !!
شهد : عادي عادي يلا بروح انام تعبانه
صالح : طيب مارح تاكلي شي ؟
شهد : لا مالي نفس
صالح : طيب ..
[ رحتللغرفه واول ماحطيت راسي على المخده نمت حتى ملابسي مابدللتها ]
قمت من النومالساعه 8 .. [ يوووه احس روحي مصخنه افف مو وقتك ] .. غيرت ملابسي وطلعت لام صالح .. وانا من جد تعبانه
ام صالح : وش فيك يابنتي مريضه ؟
شهد : ايوا احس راسيبينفجر .. [ دخل علينا صالح ]
صالح : وش فيك انتي !!
شهد : ولا شي بس صخونه
[ حط ايده على جبهتي .. ]
صالح : يووووه وشو ذا .. نار !
شهد : جيب ليبندول بس
صالح : بوديك المستشفى احسن ..
شهد : لا مالي نفس صلييح عادي شوفنيمافيني شي [ ركضت الين الغرفه وجيت جنبه ] شفت عادي
صالح : حتى وانتي مريضه فيكشده تتحركي
شهد : بسم الله علي ماشالله لاتحسدني ياحقود
صالح : ههههههه طيباجلسي بجيب لك البندول ..
شهد : طيب
[ عطاني البدول واكلته .. بعدها نمت .. ]
... [ قمت وشفت الساعه إلا 5 الفجر ] .. اوفففففففففففف انا وش اللي مخلينيانام لين الحين ..
[ رحت غرفة صالح .. واخذت جواله .. رجعت الصاله وضغطت علىرقم ساره .. ررن ررن وماجاوبت .. اتصلت مره ثانيه جاوبتني بصوت نعسان ]
ساره : ألوو .. حد يتصل الساعه 5 الفجر !!
شهد [ بصوت مبحوح ] : انا ..
ساره : مينانتي
شهد : انا شهد ياحيوانه
ساره : يووه شهد .. حد يتصل في ذا الوقت انيشايفه الساعه كم ! .. طيب ليه صوتك كذا
شهد : انا بكرى مانيب جايه المدرسه
ساره : ليه !
شهد : تعبانه ومصخنه وكذا اكيد صالح ماراح يخليني اجي
ساره : افااااااااا .. طيب راح تجي بيت الجوري ؟
شهد : ايييه اكييد .. الساعه 2 ونصانا عندكم ..
ساره : كذا تمام
شهد : يلا سكري وروحي نامي
ساره : طيب .. يلا اشوفك بكرى بعد الدوام
شهد : ههههههههه يلا باي
[ رجعت الجوال مكانهورحت للمطبخ اكل لي اي شي موجود .. الحمدلله في توست وجبنه .. اكلت ورحت للغرفهاحاول انام ثاني ]
[ صحيت على صوت صالح .. ]
صالح : شهد .. قومي يلا
شهد : ايش فيه !
صالح : باخذك على المستشفى
شهد : لا لا مايحتاج
صالح : اكيييد ؟
شهد : ايوا
صالح : طيب مته تبغي تروحي بيت صديقتك ..؟
شهد [ الحمدلله انو مانسى ] : الساعه 2 ونص
صالح : طييب قومي البسي دحينالساعه 1 ونص !
شهد [ فزييت من مكاني ولا كأن فيني شي ] : اوووووووووووووبلاااااا ليه ماقعدتني
صالح : توك تعبانه وبتموتي والحين يوم قلت لك كذا نطيتي !
[ قمت عنه ورحت اخذ شاوور على السريع .. طلعت من الحمام .. نشفت شعري .. ولبستقميص ابيض وعلى الكتف فيه زخرفه ناعمه بالرصاصي الفاتح .. وسكيني اسود .. وشوزرياضي رصاصي فاتح .. وطلعت لصالح ]
شهد : يلا مشيينا
صالح : كذا !!!!
شهد : ايوا كذا وش فيني يعني !
صالح : البسي عباتك
شهد : يوووووووووووووه يا صالح انا رايحه بيت صديقتي مانيب رايحه مكان عام
صالح : شهدقلت لك البسي عباتك وإلا ترى مافي طلعه
شهد : افففففف طيب طيب [ ورحت للغرفهخذت العبايه ولبستها ]
صالح : وغطا لشعرك ؟
شهد : صالح يلا تأخرنا
صالح : ااه منك انتي يا بليس مدري متى بتصيري بنت
شهد : يلا يلا لايكثر
صالح : اركبي وانتي ساكته
[ وحنا في السياره رن جوال صالح ]
صالح : الوو .... وعليكم السلام ورحمة الله ... شهد ؟ ... ايوا هنا ... طيب // اخذي في بنت تبيك
شهد : هلا ساره
ساره : وجع وشلون عرفتي
شهد : مافي حد يعرف رقم صالحالا انتي
ساره : ههههههههه اي صح .. طيب يلا ننتظرك صارت الساعه 3 وانتي ماجيتيوينك
شهد : في الطريق .. يلا انا 5 دقايق بالضبط واكون عندك .. اطلعو لي
ساره : طيب يلا باي
[ سكرت الجوال وعطيته لصالح ]
صالح : وش تبي منك !
شهد : تقول مته راح تجي
صالح : ماشالله مهمه
شهد : احححم تربيتك
صالح : صحييح .. اتصلي لها وين بيتهم!!
[ مسكت الجوال اتصلت لساره ]
شهد : ساارووو وين البيت .... ايه اوكي ؟.... طيب .... اوكي يلا باي
[ وصلت لبيتالجوري .. نزلت من السياره وتوجهت لباب القصر اللي عند بيتنا ولا شي .. فتحت ليالجوري .. وسلمت عليهم ودخلنا]
الجوري : يقولو حبيبي مريض ..
شهد : ايه
الجوري : ماتشوف شر يا حياتي
شهد : الشر مايجيك انشالله ياعمري
[ ودخلنا .. القصر تحفه .. حنا بيتنا غرفه من هالقصر .. سلمت على ام الجوري وتونيبصعد بالدرج لكن سمعت صوت رجال يقول :
.... : يمه اقولك ماعندي شريك بالغرفهووخويي مريض ماراح يجي معي [ هاذه يمكن ناصر اخو الجوري ]
..... : وش فيها يعنييا ناصر
ناصر : انا شاسوي لحالي طول الوقت هناك
ام ناصر [ هي ام الجورينفسها ] : عادي يا حبيبي .. اذا ضقت اتصل في اي احد ..
ناصر : افففففففففففوالله ضايق صدري وماني طايق شي
[ سمعت صوت جنا .. تناديني ]
جنا : شهوووديلا وش فيك واقفه ماتتحركي !
شهد : يلا جايه
[ وصعدنا كلنا فوق .. ودخلناغرفة الجوري .. الغرفه صراحه ولا اروع .. اكبر من بيتنا ]
ساره : يااا هلاابشهد .. فقدناك تصدقين
الجوري : اي والله المدرسه بدوونك مراا مالها طعم
شهد :" لبى قلوبكم حياتتاتي
جنا : اذلفي مانيب قايله شي
شهد : ومن قالاني ابيك تقولي شي [ ولفيت على الجوري ] قلتي بتغدينا على حسابك يلا وين
الجوري : اوف منك ولا تنسي .. يلا البسو السايق ينتظرنا برى
كلنا : اوكي
[ كلهملبسو عبيهم والطرحه إلا انا .. بس عبايه ]
ساره : ليه منتي جايبه معك طرحه؟!
شهد : ما البس .. انا زين اني لبست عبايه تبيني البس طرحه !!!
الجوري : ماعليك منها .. يلا مشينا
[ ونزلنا لتحت وطلعنا .. شفنا السايق ينتظر بالسياره .. ركبنا كلنا ]
جنا : وين بنروح ؟
الجوري : ما اعرف كيفكم
ساره : خلينانروح اي مطعم نتغدى ونرجع
[ طبعاً الجوري اول ما حددت مكانالمطعم .. مسكت سارهجوالها .. وطرشت مسج لـ محمد وعطته كل المعلومات ]
شهد : استحي على وجهك شوي !
ساره : ماعليك مني
شهد : طيبب بنشوف مين راح يبكي بالأخير
ساره : اففشهد ليه كبريت انتي
شهد : خلاص بسكت
[ وصلنا للمطعم .. طبعاً انا اول مرةادخل ذي الاماكن .. ولا عمري شفت مثلها .. وبكل عربجيه فتحت الباب الكبير على داخل .. وإلا في وجهي الجرسون بأيده عصاير .. وكلهم طاحو على الارض ]
شهد : هههههههههآسفه اخوي ما اقصد
الجرسون :No it’s okay ..
الجوري : Thanx
ساره : عفسيينا الله يرجك
شهد [ مواصله ضحك ] : جايبيني مكان ماعمري جيته وش تبون منييعني ههههههههههه
[ وجلسنا على طاوله لأربع اشخاص ومعزوله عن الناس لحالنا ]
الجوري : وش تبون تاكلو ؟
شهد : انااا عن نفسي خارج الموضوع .. اي شيتحسونه زين لي اطلبوه
جنا : ههههههههههه منتي بصاحيه
شهد : يلا انا جوعانهترى
ساره : خلاص انا بطلب لك مثلي
[ وبعد ما طلبت كل وحدا اللي تبيه .. ]
الجوري : مسكين ناصر متضايق كثير
ساره : ليه !
الجوري : صديقه مريضوماراح يروح المسابقه في امريكا
ساره : طيب ! عادي وش اللي مضايق اخوك
الجوري : كل واحد منهم هناك عندو شريك بالغرفه .. والعدد اكتمل .. ودحين ناصرلحاله في الغرفه !
جنا : مسكييين .. مافي حد يجلس معه
الجوري : اييه مافيشريك
شهد : انا راح اصير الشريك
كلهم : هاااااه !!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:19 pm

الــــ[4]ــبارت

الجوري : مسكين ناصر متضايق كثير
ساره : ليه !
الجوري : صديقه مريض وماراح يروح المسابقه في امريكا
ساره : طيب ! عادي وش اللي مضايق اخوك
الجوري : كل واحد منهم هناك عندو شريك بالغرفه .. والعدد اكتمل .. ودحين ناصر لحاله في الغرفه !
جنا : مسكييين .. مافي حد يجلس معه
الجوري : اييه مافي شريك
شهد : انا راح اصير الشريك
كلهم : هاااااه !!!
شهد : وشو !!
ساره : وشلون يعني انتي تصيري الشريك !! هو للاولاد يا خبله ماقالو بنات !!
الجوري : انتي تمزحي صح ؟
جنا : طيب الجوري كملي ماعليك منها
[ ناظرت الجوري .. ]
شهد : انا راح اصير الشريك يعني شفيها ؟!
ساره : اتحفينا ..
شهد : شوفي .. انا طبعي طبع اولاد .. راح اقص شعري وينتهي الموضوع
جنا : هيي انتي .. على كيفك هو ! انتي مافكرتي كيف راح تطلعي جواز سفر بأسم ولد .. وفايل للمدرسه .. واوراق الرحله
شهد : لا فكرت
الجوري : طيب شلون ؟!
شهد : الرحله متى ؟
الجوري : الاسبوع الجاي يوم الثلاثاء
شهد : حلو
ساره : وش راح تسوي .. !
شهد : شوفو .. انتو خوياتي .. راح تساعدوني صح ؟
الجوري : اكييد راح نساعدك بس انا ابي سبب مقنع لروحتك هناك !
شهد : الجوري شفيك انتي بيتنا بعد 5 اشهر راح يضيع منا ! .. وانتي عاجبتك العيشه اللي انا فيها
وبعدين هذي المسابقه اذا فزت فيها تعرفي كم راح يعطونا ؟ .. كثيير .. يعني راح تكفيني انا وام صالح وصالح .. راح تتحسن عيشتنا .. وصالح راح يتزوج .. وام صالح راح يكون عندها كل شي تحتاجه .. ويكون عندنا بيت .. كل شي راح يصير من ورى المسابقه
ساره : طيب طيب .. مافكرتي انو ممكن حد يعرف انك بنت
شهد : انتي تعرفيني .. انا اقدر اتصرف
الجوري : انا موافقه وراح اساعدك
شهد [ نطيت وبستها ] : ياااا لبى قلبك انتي
الجوري : بس شهد ترى راح تضلين هناك 3 اشهر
ساره : وش راح تقولي لصالح
جنا : اعترف لك بشي ؟
شهد : وشو
جنا : انتيييي بنتت عجيييييييييييبه .. يعني لو اقدر اجي معك كان جيت
شهد : ههههههههههههههههه .. شوفو يا بنات انا فكرت في كل شي ..
ساره : اشوفك ساكته من مساعه
[ وجا الجرسون في ايده الاكل .. ريحته تشهي .. اكلنا والكل في حالة صمت .. فجأه سمعت شهقة من ساره .. لفيت وجههي بسرعه لها ]
شهد : بسم الله شفيك
ساره : محمد هنا
الجوري : اييييييييش .. انتي متفقه معه !!!!!
جنا : ارتاحي .. منتي برايحه
ساره : شهد موافقه انا شعلي منكم
شهد [ رفعت حاجبي ] : ومن التافه اللي قال اني موافقه !
ساره : ياااربيي .. يلا بليز بنات اذا ماوقفتو معي مين لي انا ؟
شهد : اسمعي .. انا قلت لك رايي عن ذا الموضوع .. وانتي اللي براسك بتسويه ..
ساره : بس راح تجو معي !
جنا : ليه
ساره : ما ابي اروح بروحي
الجوري : ااجل ليه متفقه معه ؟
ساره : مايصير هو قايل لي مرتين من قبل وهاذي المره الثالثه حرام اخذله
شهد : خلصتو اكل ؟
البنات : ايوه
شهد [ ناظرت ساره ] : وانتي وين رفيقك المعتوه ؟
ساره : الطاوله اللي جنبنا
الجوري [ شهقت ] : الله يررجك انتي وياه
[ قمت معها .. ورحنا للطاوله اللي جنبنا .. شفت واحد جالس على الكرسي .. ]
شهد : يلا روحي بسرعه ولاتتأخري .. وانا هنا .. يعني بلا حركات ماصخه لا اسحبك من شعرك
ساره [ وجهها انقلب لونه وردي ] : طيب
[ وشفتها رايحه ناحية محمد .. مشيت وراها وهي ماتدري .. وقفت قريب منهم ..]
محمد : يااا هلااا مابغيتي تجي .. ماتدري من متى انا استنى هاللحظه
[ ساره منزله وجهها وباين ان ماليها الخجل .. ]
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
[ ردت عليها بصوت خفيف ] : وانا كمان
محمد : ههههههه حياتي انتي .. اجلسي طيب ليه واقفه
ساره : لا انا بمشي الحين
محمد : طيب وخري الطرحه ابغى اشوف وجهك الحلو
ساره : هههه وش اتفقنا عليه حنا ؟
محمد : يلا حبيبتي وللي يخليك
[ انا هنا ماقدرت امسك نفسي .. هاذه تعدى حقه .. ووساره عادي ترضى .. بستنى شوي بشوف وش اخرتها معه ]
ساره : طيب .. لكن بسرعه بلييز ..
[ لااا لا يا ساره .. غببيييييه // وهي ترفع الطرحه .. قربت اكثر منهم .. و وقفت عند محمد ]
شهد [ عليت صوتي ] : ساره يلا تعالي
ساره : شهد ااستني شوي
شهد [عليت صوتي اكثر وناظرتها بـعصبيه ] : ساااره قلت لك تعااالي
محمد : انتي خير وش تبين .. شدخلك !
شهد : شوف .. ابعد عني ولا ترى بصرخ وبفضحك
ساره : شفيك شهد ماصار شي
[ علييت صوتي اكثر .. لي درجة ان البنات سمعو ] : سااااااااررره
محمد : هي انتي مالك شغل فيها
[ مسكت ايدها بقوه ومشيت معها لي الطاوله اللي كنا جالسين فيها ]
شهد : وش ذا اللي كنتي بتسوينه حضرتك
ساره : [ ارتبكت ] هااه... امم ., اصلن ماكنت بسوي شي
شهد : لا والله ..
ساره : افففففففف شهد عادي يعني هو راح يتزوجني
شهد : اقول .. خيالك الواسع خليه لأمك
ساره : لاتغلطي
شهد : ساره .. سيرة محمد على لسانك قدامي مابيها
ساره [ نزلت راسها للأرض ] : اففف طيب
[ جلسنا شوي .. دفعنا الفاتوره .. ]
جنا : شهد
شهد [ رديت عليها وانا الشراره بعيني ] : نعم
جنا : اهدي ماصار شي
شهد : استغفر الله العظيم وشتبين
ساره : شهد ماكنت اقصد
شهد : انتي تسكتي وتحطي لسانك في لهاتك
ساره : طيب انا اسفه
شهد : باروح الحمام وبجي
[ ساره حست ان غلطت لما كانت هترفع الطرحه .. ويوم شافتني كذا حست بالذنب ]
الجوري : شهد بليز مانبي الطلعه تخرب ..
شهد : انا بروح الحمام فيها شي هاذي ؟!
الجوري [ حست بأحراج ] : طيب روحي
شهد [ بصوت خفيف ] : حتى الحمام يحاسبونا عليه .. [ ورحت للحمام غسلت ايدي ووجهي .. وطلعت .. في طريقي شفت محمد .. { مدري اروح له واعلمه الادب او اخليه واشوف اخرتها معه .. ! } .. تراجعت وخليته وتوجهت للبنات وقررت ان اعدل مزاجي واخليه زي ماهو .. قبل ما ادخل سمعت الجوري تقول ..
الجوري : بس هاذه كله صار بسببك
جنا : اي انا خفت لما شفتها بهالحاله
ساره : انا ادري شهد راح تعصب بس شاسوي ماكان بأيدي اقول له لا
الجوري : الحين كيف نغير الحاله اللي هي فيها
ساره : انا دحين وش اقول لمحمد
[ دخلت عليهم فجأه ابي اشوف ردة فعلهم .. ساره انصعقت وبان عليها انها سكتت فجأه .. والجوري وجنا حطو ايدهم على فمهم ]
شهد [ كأني ما ادري عن شي ] : شفيكم !
الجوري : ولا شي حبيبي اجلس
جنا : عندي فكره
شهد : اتحفينا بأفكارك يا جميله
جنا : على طاري انك تبي تصيري الشريك .. [ واعطتني نظره شريره ]
شهد : ايووا ...
جنا : نروح للمول ونشتري لك الاحتياجات لـهناك
شهد : جبتييييييييييييييييييييييييييييهاااا
الجوري : والتكاليف علي [ ابتسامه عريضه ]
ساره : وشعررك علي
شهد : والله انتو تقرو افكاري .. يعني وين ابلقى صديقات وفيات كذا
جنا : احححم .. وانا ؟
شهد : انتي مهمتك لما نرجع
جنا : طيب
[ وطلعنا من المطعم ركبنا مع السايق رايحين للمول .. ]
ساره : فهودي زعلان ؟
شهد [ احاول اطلع من العصبيه ] : لا ما اقدر ازعل عليك
ساره : ياااا لبى قلبك انتا [ وقربت وطبعت بوسه على خدي ]
الجوري : انتوو هيي .. ترى انا هنا .. ساره عندك حبيبك وانا عندي حبيبك بلا طمع بليز
شهد : ههههههههههههههههه انتي فالقلب
الجوري : صدقتك
جنا : يلا انزلو وصلنا ..
[ دخلنا المول .. وتفرجنا على المحلات .. ودخلنا محل يبيع ملابس رجاليه ]
ساره : شوفي هذاك الجكيت نايس
شهد : ليه يعني هناك مافي حر !
الجوري : ناصر اشترى ملابس شتويه يعني اكيد برد
جنا : وبعدين احسن لك لجل تلبسي ملابس تغطي حلاوة جسمك ..
شهد : خير انشالله ..
[ وشفت جكيت عجبني .. مخطط خط ابيض وخط اسود بالعرض .. واخذت معه سكارف رصاصي قامق [ وشاح ] .. واخذت جينز وحزام ابيض .. ورحت اقيس .. بعد ما خلصت فتحت الباب اخذ رايهم ]
جنا [ فاتحه عينها ع الاخر ] : خووووووووووووقاااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااق
الجوري [ نفس الوضع ] : انتي فهد على فكره
شهد : ههههههههههه
ساره : ياااا جمييل انتا
[ وتسوقنا في باقي المحلات وخذت ملابس كثير تكفيني لـ أشهر .. بعدها توجهنا لمحل يبيع الشعر المزيف .. زي القفل والشنب وكذا ]
... : وش جايين تعملو هنا
شهد [ بكل عربجيه ] : شوف يا ولد عمي .. انتا هنا موظف .. يعني اللي نبغاه تسويه .. أما وش جايين وليه جايين فـ هاذه مالك شغل فيه .. طيب ؟
... : طيب ايش اقدر اخدمك فيه
[ فتحت الجوري جوالها .. وطلعت صورة ولد وعطته الجوال ] ..
شهد : عطنا نفس هاذه بالضبط بس اخف شوي .. وابيه مايتحرك يعني ثاابت
....: طيب تعالو معي
[ وطلع لنا انواع .. لكن اخترت مثل اللي فالصوره ... ]
.... : تقدري اذا كان كبير على وجهك تقطعي منو
شهد : طيب خلاص ابغى هاذا [ خذينا وطلعنا من المحل .. رحنا محل احذيه رياضيه .. ]
الجوري : فهودي شوف اخذ لك 10
شهد : لااا ليه المصاريف
ساره : 3 شهوور يا ماما افهمي
شهد : طيب انا مانيب خسرانه شي انتو اللي بتخسرو
الجوري : قلبي لك .. تدلل بس
جنا : ياحظك والله .. لو انا ماسويتو كل هاذا
ساره : لااا انتي القلب .. وبعدين كلنا واحد
شهد : اي طبعاً
[ افترينا على محلات الاحذيه واخذت لي كثيير .. الاكياس كل دقيقه تزيد .. انا عن نفسي اكتفيت وهاذه كثير ]
جنا : بقى لك ساعات وجل .. وامواس والرغوة ههههههههههههههههههههههههههههههههه
شهد : ههههههههههههههه شكلك شايفتني ولد من جد
الجوري : ايه صح لازم ذي الاشياء .. ماعليك اليوم راح نسرق من البيت ..
ساره : اييووواا من اخوانك
شهد [ شهققت كأني تذكرت شي ] : ياااااااااا جماااعه
البنات : شفيك !
شهد : صوتي ! .. وانا مالي بالانجليزي !!!!! وش اسوي
الجوري : صحححححححححححيييح
جنا : افااا كيف راح عن بالنا
ساره : عندي الحل
شهد : وش هوو
ساره : الجوري عندك افلام اجنبيه ؟
الجوري : ايوا عند ناصر اخوي
ساره : خلاص انحلت
شهد : طيب وصوتي !
جنا : ندور فالنت وش نسوي لجل يخشن الصوت
شهد : لووو ادور الكره الارضيه كلها .. ما القى اذكى منكم يا خوياتي
جنا : اححححم
[ ريحنا شوي .. ورحنا نصلي .. ورجعنا نتسوق .. ودخلنا محلات الساعات .. اخذت لي كم ساعه .. وشريت نظاره شمسيه الـ rayban..
الجوري : هاذي طالعه عليك روووعه .. وشلون لو تسوي شعرك سبايكي .. راح تطلعييي اوم الخوووقاااق
ساره : وانا اشهد
جنا : طيب صارت 7 دحين يلا نروح نتعشى وبعدها نروح المشغل .. ولا شرايكم نروح بكرى .. تعبت
شهد : لا مافي وقت .. واذا تبين نقطك ونروح
جنا : اففف منك
الجوري : صح كلام حبيبي .. وانا متشوقه اشوف my boy friend بستايلو الجديد
ساره : ههههههههههههههههه حلوه ذي
شهد : يلا طيب انا ميته جوع
جنا : يلا نتعشى ..
[ واتجهنا للمطاعم .. وكل وحده طلبت اللي تبيه .. ]
جنا : اقول شهد
شهد : ايش فيه !
جنا : ترى فكرة انك تزورين الجواز هاذي وراها سجن
شهد : ادري
جنا : وشو اللي تدرين .. يعني انتي حاطه الفكره في بالك انك تزوري جواز سفر !!
شهد : لا
جنا : اجل وش بتسوي !
شهد : شفيك انتي خبله .. انا مانيب رايحه معهم في نفس الرحله .. شوفي انا بركب الطياره معهم لكن بجوازي انا
جنا : مافهمت
شهد : يا غبيه .. دحين هما اذا راحو .. بتكون السفرة مع الرحله وكلهم اولاد .. انا بروح معهم في نفس الطياره .. لكن مو من ضمن الرحله ... اذا وصلت هناك ويكون عندي الملف المزيف .. واحطو عند مشرف الرحله ..
ساره : منتي بهينة
الجوري : انصدمت فيك صراحه ..
شهد : هههههههههههههههههههههه
ساره : بعطيك لابتوب اختي الصغيره لجل نتواصل معك
[ حكيت راسي ] : بس ما اعرف وشلون افتحو وله شي
جنا : وش تعرفين انتي
شهد : اذا ام صالح مربيتني وش تبيني اعرف غير الطبخ
ساره : ههههههههههههه لاتخافي بنعلمك كل شي
الجوري : حنا معك الى اخر المطاف ..
شهد : اكلو طيب
[ اكلنا .. وبعدها كل وحده حملت كم كيس معها وتوجهنا للسايق .. ورحنا للمشغل ]
شهد : انتو تصرفو انا ماعرف
[ تفاهمت جنا مع الكوافيرا .. وجلست تقص في شعري .. وانا اشوف خصل تطيح ورى بعض ع الارض ] .. [ انا غمضت عيني شوي من التعب .. وفجأه سمعت شهقة .. فزيت ... !!!! ]
شهد : وش صااااير !


{ نهاية البارت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:20 pm

البــــ[5]ــارت


[ اكلنا .. وبعدها كل وحده حملت كم كيس معها وتوجهنا للسايق .. ورحنا للمشغل ]
شهد : انتو تصرفو انا ماعرف
[ تفاهمت جنا مع الكوافيرا .. وجلست تقص في شعري .. وانا اشوف خصل تطيح ورى بعض ع الارض ] .. [ انا غمضت عيني شوي من التعب .. وفجأه سمعت شهقة .. فزيت ... !!!! ]
شهد : وش صااااير
[ نظارت بوجيهم .. كلهم عينهم علي .. ]
شهد : وشششو !!!!
[ مسكت وجهي ساره ولفته للمرايه .. شفت وجهي ,, انصدمت { هاذا انا !! .. لا ما اعتقد .. ولد هاذا مش انا } ]
الجوري : شوووفي شوفي الخقق هاذا .. انتي طالعه على مين !
جنا : اووووووووم الخوووقااااااق يا ولد
ساره : خلاص خطت راح تضبط معك وانا أأكد لك
شهد : صراحة .. ماتوقعت راح يصير شكلي كذا
جنا : يلا يلا ورانا شغلات .. مايمدي نسوي كل شي اليوم وبكرى ..
الجوري : ورانا دراسة كمان للأمتحان
ساره : يووووووووه نسيييت
شهد : خلاص هاذا اخر امتحان وش تبون يعني .. لاتدرسو .. انا بغششكم
جنا : اي الله يسلمك انتي ايش اسمو هاذا شكسبير
شهد : لا يا هبلة .. الكتاب بيكون عندي .. وراح انقل كل وحده فيكم اي معلومة تحتاجها
الجوري : ياا ويليي على افكار حبيبي ..
شهد : اححم لجل تعرفي بس .. انو حبيبك خطير
الجوري : انا عارفة من اول ما عرفتك
ساره : ههههههههههههه الحمدلله والشكر
جنا : يلا طييب وربي تعبانه
شهد : انتي حومتي كبدنا من مساعه وانتي تقرقين فوق راسي .. اخر مره تطلعي معنا
جنا : حرام عليك والله مو نايمه كويس
الجوري : مشكلتك
ساره : تضاربو تضاربو
شهد : انا ماعندي مشكله
الجوري: لا يلا نرجع ورانا الف شغله دحين
ساره : ايه يلا
[ وطلعنا من المشغل .. وانا طول ما امشي كل وحدا تطالعني من صوب .. لانو مانيب لابسه طرحه .. ولا غطيت شعري .. ودحين شعري سبايكي .. ف كل اللي حولي ماعندهم شغل الا انا .. ،، ركبنا السياره وتوجهنا للقصر ]
شهد : تعاالي انتي .. امك عادي تشوفني كذا !
الجوري : ايوه وش فيها يعني
شهد : طيب كيفك
[ ونزلنا من السياره .. وعلى طول اول ما دخلنا توجهنا لغرفة الجوري .. ]
[ اول ما دخلت حذفت العباية على وجه جنا ]
جنا : وجع انشالله
شهد [ وعليت صوتي ] : يااا بناات .. انا بالانقلش .. ما اعرف الا كلمة دوق
الجوري : هههههههههههه هاذي اللي فالحه فيها
شهد : yes .. I miss you كثير I miss my dad and you good
..[ عليت صوتي اكثر ] .. : ايووووووووووووووا انا كذا تحطييييم ..
ساره : هههههههههههه قولي جمله مفيده
شهد : قلت
جنا : قلتي انا مشتاقه لك كثير و انا مشتاقه ل ابوي و انتي جيده
شهد : بس بداايه موفقه لي [ وجلست ارقص مصدقه نفسي ]
الجوري: ههههههههههههههههه .. انزلي من على السرير لاتكسريه
[ عطيتها طاف وانا مواصله رقص ]
ساره : انزلي يا حيوانه
شهد : اذا نزلت تعلموني انقلش يا دوقات ؟
جنا : انزليي و وجع
الجوري : راح نعلمك والله
شهد : طيب اذا كذا بنزل
[ ونزلت وجلست معهم .. ساره جلست جنبي والجوري قدامي وجنا جنبها ]
الجوري : فهد
[ فز قلبي لما سمعتها تناديني بـ ذا الاسم ] : عيوون فهد انتي آمري
[ الجوري ماتوقعت الرد .. نزلت راسها وصارت ورديه ] ..
شهد : وش فيك
الجوري : امم دحين لازم نعلمك انقلش وبأسرع وقت
شهد : طيب يلا
الجوري : عطيني ذي الجمله بالانقلش .. " انا اسمي فهد "
شهد : بزر انا ؟ .. اسمعي بس اسمعي " I’m name fahad
جنا : ههههههههههههههههههههههههههه
ساره : لعنتي اوم اللغة يا شيخه
الجوري : لااا وشووو ذا
شهد : يووووووووه انتو اللي مابتعرفو ..
الجوري : هههههههه طيب طيب شوفي .. الجمله الي قلتيها دحين غلط
لازم تقولي " my name is fahad
شهد : طيب .. اللي بعدها .. next
الجوري : صح عليك
شهد : اححم
الجوري : طيب .. نكمل
[ بعد ما علمتني شوي كم جمله ..
ساره : انا بعطيك جمل ... وانتي قوليها بالعربي ترجميها يعني
شهد [ بكل حماس ] : طيب يلا
ساره : when are you going back to your home
شهد : هااه .. صعبه هاذي ..[ وطالعتني بنص عين ] طيب اسمعي " متى و ... ليش حتروحي البيت ,, الله عليييييييييييي ماشالله لا اله الا الله اتعلم بسرعه
ساره : اي ماشالله مبين انو حتى كلام الاطفال ماتعرفين تترجمينو
شهد : ليييييييييييه .. ترجمتها
ساره : غلط يا هبلة
شهد : اجل وش هي
ساره : متى راح تروحي بيتك
شهد : افا تبيني اروح ؟
ساره : ههههههههههه الله يرجك هاذي بس جمله
شهد : طيب next
[ تعلمت كم جمله ..ثم خلاص تعبنا .. والكل يبغى ينام ..
الجوري : يلا الساعه 11
شهد : انا من جد تعبانه .. و هالـ[ قاطعتني جنا ]
جنا : لو سمحت اخوي .. تعبان وليس تعبانه
شهد : ايوه صح .. انا تعبان وهالكني التعب ومن جد ابغى انام [ غمزت لها ] .. كذا زين .؟
جنا : حطمنيي يا شيييخ
ساره : يلا يلا انا ابغى انااااااااااااااااام
[ كل وحده فينا اتجهت للفرش .. انا جنب ساره وجنا فرشها ورانا .. حطيت راسي على المخده .. لكن قبل ما اغمض عيني سمعت صوت ما ادري وش سالفته اسمع ذا الصوت ويفز قلبي !!! وش مسوية لي هالبنت ]
الجوري : فهد حبيبي
شهد [ آآخخ قلبي ] : ابووي انتي .. آمري
الجوري [ بكل رقة ] : تعال نام جنبي
شهد [ بلعت ريقي ] : هاا..اه
الجوري : تعال نام جنبي .. [ ومسكت ايدي وخذتني معها .. وقبل ما ننام .. زحت خصل شعرها ورى اذنها وقربت لوجهها ,, وبستها على طرف فمها .. لاحظت وجه الجوري انقلب الوان .. وجت تقرب مني تبغى تكمل بس سبقتها .. وقلت
شهد : يلا نامي
الجوري [ ناظرت في عيوني بكل نعومه .. ] : طيب
[ وانسدحنا جنب بعض ومافي مسافه بيننا .. ]
{ وش ذا الشعور اللي يجيني لما تناديني .. والله غريب ! افف انام ابرك لي }


..| الساعه 1:00 الظهر |..
[ انا ماكنت مرتاحه في نومتي اولاً المكان غريب على وثانيا ً بجنبي احد .. انا احب اخذ راحتي في النوم .. ف اول وحده صحيت .. غسلت وجهي .. نطيت على جنا ]
شهد : جنااااااااااااااااااااااااااااا يلااااااا قوووومي
جنا : افففففففففففففففففففففف
شهد : يلااا يا دوقز انتوو اجلسو معي انا جالسه لحالي حرام عليكم
الجوري [ كلها نوم وبصوت ناعس ] : حبيبي خلنا ننام شوي
شهد : والله بعد لي الخمسه اذا ماقمتو وصحصحتو معي قسم لا ارش على وجيهكم مويا
جنا [ شهقت ] : لاااااااااااااا وش هلحركات حركات بزران يا شهد
شهد [ عطيتها طاف ] : وااااااااااااحد
جنا : شههههد و صمخ
شهد [ توجهت للحممام .. وعليت صوتي ] : ثنيييييييييييييييييييين
[ جنا والجوري صحوا .. لكن ساره للحين نايمه وغارقه بالنوم .. اخذت كاس مويا ورحت لي وجهها .. و صبيتو .. ساره صحت بشهقة وخوف ]
ساره : وججججع يا شهد وججع .. الله ياخذك يا حيوانه
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه
الجوري : محد قالك لاتصحي هههههههههههههههههههههه
جنا : هي انتي تره جد حرام تسوي كذا
شهد : انقلعو و غيرو ملابسكم ورانا طلعه
جنا والجوري : وين !!
شهد : خلو هاذي الدوقه تقوم وتفز من مكانها ونلبس واقول لكم
جنا : افففففففف الله يخسك
[ رحت البس ملابسي .. اخذت لبس من الملابس الجديده .. قميص رصاصي قامق وسكيني اسود وحزام .. واخذت النظاره rayban وطلعت لهم
شهد: ها اصلح ؟
[ التفتو علي .. واول شي سمعت شهقة الجوري وساره ]
ساره : بسم الله كأنك ولد !!!!
الجوري : انتي ... انـ ... انا .. والله ما اعرف شقول ..
شهد : يعني اصلح ولا ايش ؟
جنا : تصلحيييي ونصص كمااان .. والله جد لو تعضلي تصيري ولد
شهد : ههههههههههههه مصختيها
الجوري : بس جد رووووعه
ساره : طيب انتي بتطلعي كذا يعني !!
شهد : شوفو يا بنات .. انا اعرف واحد .. يزور ملفات وشهادات وكذا يعني .. ف انا راح اروح واخليه يزور ملف المدرسه .. وانتي [ أأشر على الجوري ] .. روحي جيبي ملفات اخوك و اوراق الرحله ..
الجوري [ فتحت عينها ع الاخر ] : لاااااااااا مستحححيل .. انا اخاف
شهد : يوووووووووه يا جووري وش تخافي منه .. !! هاذه اخوك يعني شفيها ااذا دخلتي غرفته
الجوري : لا لا اخاف وبعدين ناصر عصبي .. يعني اذا شافني وش بيسوي
شهد : انا امس سامعته يشكي لأمه .. هاذه عصبي ذه !
الجوري : عصبي او لا انا ما اروح
شهد : افففففف يعني وشو انا اروح !!
جنا : ايوه عادي
ساره : لا مين قال لك عادي .. يعني لو شافها راح تخرب الخطه كلها .. وبعدين تعالي انتي جايتنا بدون طرحه تبغينه يشوفك وبعدين اذا سكنتي معه في نفس الغرفه راح يدقق في وجهك ويخرب كل اللي سويتيه
شهد : راح اخذ طرحه من الجوري اذا بنطلع ..
الجوري : طيب وشلون عن الملف والاوراق
شهد : انتي منتي بكفو .. وين غرفة ناصر ؟
الجوري : بدليك بس مو الحين .. هو نايم اكيد
شهد : لي الحين نايم ..
الجوري : انا بوصي اختي الصغيره وبقول لها تقول لي اذا طلع من غرفته
شهد : كذا تمام
ساره : طيب ماقلتي لنا .. مين هاذا !!
شهد : هاذا رفيق صالح .. كثير طيب .. عمره 20 سنه .. ولما اغيب اسبوع عن المدرسه على بالك اتعب نفسي واخذ مرضيه من المستشفى !! لا يا حياتي اروح عندو وهوا يتكفل بالموضوع
جنا : الععععن شكلك ليه ماخبرتيينا
ساره : دوووووووووقزا
شهد : ههههههههههه
الجوري : انا بروح المطبخ اقول لميري تجيب الفطور
جنا : انا مرا جوعانه ف بلييز خليها تسررع
شهد [ ضربتها على راسها ] : انتي مته ما جعتي يا دوبه
جنا [ ضربتني على راسي ومشت ] : كيفي
[ انا فيني خياس نفس و ودي اتطاقق مع احد ف رحت لها ودفيتها بقوه .. لدرجة ان طاحت على الارض ]
جنا : هييييي انتي وعما انشالله غبيه يعني غبيه ؟
شهد : لا مانيب غبيه بس كيفي !
جنا : وانا دحين بقوم اشرشحك هنا وبقول لك كيفي
شهد : يلا [ انا فيني ضحك بقووه وبنفجر خلاص ]
جنا : وخرري عني لا ادوس في بطنك
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
شهد : اتعقبين .. يلا نامي واحلمي باللي تقولينه لانو مارح تقدري يا دوق [ وانفجرت ضحك على شكلها ونظرراتها ]
جنا : انتي من جد حيواانه
شهد : امزح معك وش فيك
جنا : اخر لك مره يا غبيه
[ حطيت ايدي على كتفها ]
شهد : يمكن صدقت اني ولد من جد ههههههههههه
جنا : شكلك كذا
ساره : شهد يا حيوانه دخلي القميص جوا البطلون احلى
شهد : طيب
[ وجت الجوري ووراهة الخادمه .. بأيدها الاكل { والله عايشين في عز ! } .. وحطت لنا الاكل وراحت .. وجلسنا ناكل والجوري تدليني وين غرفة اخوها ناصر .. بعد ماخلصت اكل غسلت ايدي وجلست اقرى في الجمل االي كتبوها لي لجل اتعلم انقلش ..
دخلت علينا اخت الجوري الصغيرة ..
الجوري : طلع ؟
اختها : ايوه
الجوري : اوكي خلاص
شهد : هاه اروح ؟
الجوري : ايوه يلا
[ وطلعت من غرفة الجوري .. ومشيت الين ما وصلت لغرفة ناصر .. فتحت الباب وجتني ريحة العطر الرجالي تدوخ .. الغرفة عجيييبه ودخلت راسي .. { لونها رصاصي فاتح .. وفي زخرفه ورى السرير بالاسود .. وكل الاثاث متناسق .. اسود ورصاصي وشوي ابيض } .. رحت ادور في الادراج .. مليانه اوراق .. وكتب .. فتشت كل الادراج وبقى درج واحد .. جنب السرير .. فتحته .. ولقيت ملف وداخله اوراق .. { اكيد هاذا هو } .. اخذته .. ورحت افتح الباب بطلع .. وإلا اسمع صوت رجال يغني .. { ياااا ويييييييييلي وش جابه ذا .............. }



نهاية البارت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:20 pm

الباارت 6
^
^
دورت مكان اتخبى فيه بسرعه .. فتحت الدولاب وتسلقت الى التوب وانسدحت .. وصوت ناصر كل ماله ويجرب .. انفتح باب الغرفه وهلت ريحة عطره ومن دخلته بان العز والشموخ الجمال في نفس الوقت ..
ناصر : اويييييلااااااه وين مسمع [ داخل جو مع الاغنيه .. قطع عليه رنين الجوال .. [ وبسرعه رد ]
ناصر : هلاااا وغلااا هلا بالززززززين هلا والله [ شدعوه كل ذا ترحيب .. اكيد بنت ] .. افاااااا ليه .. طيب طيب بشوفك اليوم .. لالا اكييد .. ايوا بس بنام شوي واذا صحيت اكلمك .. خلاص اوكي ... بحفظ الرحمن .. [ وسكر الجوال وعلى طول نط على السرير الكبير العالي وتغطى بالغطى الابيض النظيف ودفن وجهه في المخدات الناعمه اللي من النظر يبان انها مريييييييحححه [ قد ايش عايشين في نعمه .. وناس اكل ماتاكل .. اللهم لا حسد بس .. خلني في ورطتي الحين احسن من مخخدتهم .. قررت انتظر اليين مايدخل ناصر في عالم الاحلام .. بعد نص ساعه تقريباً تأكدت ان ناصر دخل في غيبووبه تامه .. نزللت بكل خفه والحمدلله كان غرقان بالنووم .. شكله كان ساحر لكن ماهمني .. طلعت بره الغرفه وتوجهت لغرفة الجوري مسرعه .. فتحت الباب .. دخلت عليهم ومن وجوهم عرفت ان الجو متوتر .. وباين عليهم القلق ... ]
الجوري [ بخووف ] : وش صاار ليه تأخرتي !!!
ساره : لا يكوون شاففففففففففففك !!!!!!!! لاااا راحت الخطه
[ وانا واقفه اشوفهم ] : مين قالكم انتو الحين تفسرون الموضوع على كيفكم بس .. وبعدين انتي قاصه عليك اختك ومصدقتها .. لا وتقولين لي نايم .. هو اساساَ ماكان هنا وقبل نص ساعه رجع وناام
الجوري [ بصدمه ] : احححححلفييي !! والله لا اوريها هذي
جنا : خلاص المهم عدت ... جبتيهم او لا .!
بكل فرح قلت : ججججببتهم افا عللييييك انه مايوقفني شي
ساره , جنا : ياا بطلل
[ وجلسنا كلنا على المكتب المخصص لـ الجوري .. في مكان معيين من الغرفه .. فتحت الاوراق واخذت المهم وخليت اللي ماله داعي .. وساعدوني البنات في تقسيم الاشغال وشلون راح نلحق خلال اسبوع .. بكل ثقه وقفت : يلاا الجوري مشينا
واخذو البنات عبيهم ولبسو وبقيت انا .. التفت على الجوري وساره وقلت : طيب ابغى شي اغطي وجهي فيه !!
وعطوني كل الاجتياجات وطلعنا من غرفة الجوري متوجهين للسايق .. دخلنا والكل متحمس للخطة بالذات انا .. في السياره
ساره : طيب مافكرتي ايش بتقولي لصالح ؟
شهد : ما ادري
الجوري : احنا اذا سافر ناصر راح نروح دبي .. وقولي انك بتسافري معنا .. يعني حتى لو سأل صالح عنا .. يقولو ان مسافرين .. ومايشك بموضوعك
شهد : يااا عسسسسسسل .. صح عليك .. طيب راح تبقو ثلاث شهور ؟؟!
الجوري : لا طبعاً راح نبقى شهر بس
شهد : اذا رجعتو وسألكم وينهي !
الجوري : نقول انك عجبك الوضع مع اهلي اهناك وحبيتيهم وبتتمي معهم لي ماتخلص العطله !
شهد [ بذهول ] : يا ذذكاائئككك الخاارررررررررررررق . علميني بس من وين طلع كل هذا .. خلاص انا دايم باخذ بأفكارك
ساره : اييش اششوف الا راح اللي سويناه لك [ رافعه حاجبها ]
جنا : ايييه !!
شهد : هههههههههههههههه وين بطلع من جزاكم اصلن انتو كلكم ماشالله نفسي .. اذكياء
ساره : ابوووك يالثقه
[ نطييت ع السايق ] : بس بس بس بس وقف هنا خلاص ..
[ وقف السياره .. عند بيت فيصل رفيق صالح .. نزلت .. توجهت لبيته وانا متعوده ان اذا بدخل ما اطق الباب .. على طول بلا نقاش ادخل .. ودخلت بكل عربجيه شفت فيصل مندمج بالاوراق اللي عنده .. . على طول رفع راسه وقال : هههههههههههه هالعربجيه ماتطلع اله من شهد ..
شهد : لالا خبره صرت خلاص .. تعرفني من غير ماتشوفني .. ماشالله عليك
وقف وقال : ههههههههههه افا عليك .. وينك من زمان
شهد : والله اشغال الدنيا وانت عارف
فيصل : ههههههههههههههههه اضحكي على غيري ..
[ رفعت الطرحه وفصخت العبايه .. وشفت علامات الصدمه والذهول في وجه فيصل .. قال واهو فاتح فمه : مين انت !!
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههه يلا خللصني فيصل مانيب ناقصتك
فيصل : وش سويتي بنفسك انتي !!!
شهد : تعال بقولك ... [ وحكيت القصه كلها .. وآثار الصدمه لازالات على وجهه
فيصل : طيب مافي طريقة غير تقدري من خلالها توفرين الفلوس !
شهد : لا ما اعتقد .. ويلا صورني وزور هذي الاوراق .. [ واخذ الاوراق من يدي .. وراح يشوف شغله .. وصورني كم صوره ونفس الاوراق تبع ناصر صارو عندي وملكي .. ^ سلمني الاوراق كامله ومافيها اي خطأ وهذي مميزات فيصل ان اذا بيشتغل يشتغل صح ..
فيصل : طيب وصالح ؟!
شهد : تحمممممممممممممل تقول له ولا بلوي ذراعك يا فييصصصل
فيصل : خفي علينا ههههههههه خلاص صرتي فهد من هذي اللحظه ! ..
شهد : هههههههههه لا جد لاتقول ..
فيصل : طييب طيب ..
شهد : يلا مع السلامه ومشكور يعطيك العافيه وحافظ على صحتك واكل زين اوصيك على نفسك وعلى بناتك وزوجتـ[ قاطعني بضحك ]
فيصل : ههههههههههه وين وين موصله .. خلاص فهمت وش تبين تقولين توكلي بس
شهد : ههههههههههههههه مشكور [ ومشيت متوجهة للسياره .. بس وقفني صوت فيصل لما قال ..
فيصل : شهد
شهد : نعم !
فيصل : انتبهي على نفسك .. !
شهد [ بأبتسامه لاتخلو من الصدق : طيب
[ دخلت السياره ورفعت الاوراق .. ] : وصاااارو بيدي .. [ بأبتسامه عريضه ]
ساره : آآآخخخخ منك يا شهوود اللي تبيه يصير
شهد : ههههههههههه طبعاً ..
جنا : وهذا خلص شغل الاوراق والحين .. ؟
الجوري : نحجز لك على نفس الرحله ..
شهد : ايواا .. [ وخلال الطلعه حجزت تذكره على نفس الرحله اللي هم فيها .. [ فرحت فرحه ماقدر اوصفها .. شعور اني في هذي الثلاث اشهر ممكن اني افوز واحصل مبلغ كببيير زي هذا وانقذ فيها الاسره اللي ضفتني وعدتني منهم وفيهم بعد وفاة امي وابوي الله يرحمهم .. شي ماقدر اوصفه .. احس اني لو اسوي اي شي ما يوفي بحقهم .. خصوصاً في وقفة ام صالح مع امي ايام الشده .. ولما سوو الحادث وتوفو كانت اول من خذاني بحضنها واول من حسسني بالدفا والحنان .. عوضتني عن خسارة امي وحنانها .. عوضتني عن حنان الكون كله .. والشاب اللي عمره ماربى احد وهو بحاجة تربيه .. حسسني باحساس البنت لما تكون معا ابوها كان لي اب واخ وصديق في نفس الوقت .. ضحى بوقته ونفسه لجل يعيشني بخير ونعمه .. ماقدر يجمع مهر ولا قدر يفررح نفسه وبدا الام والبنت اللي ماهي بنته ولا اخته ولا لها اي صلة قرابه بينها وبينه .. على نفسه وحرم نفسه من الزوااج بس لجل يعيشنا ومايقصرنا شي .. يعني ما اقدر اوصف احساسي هاللحظة !!
[ وصلنا بيت الجوري .. في ايدي التذكره والاوراق .. نزلت من السياره .. وقفت جنبها .. انتظرهم ينزلون .. وانا واقفة شفت سياره متوجهة لنفس البيت .. موستنج اسود شلبي .. مفتوحه .. لونها رصاصي فاتح وفيها خطين بالاحمر ف الوسط .. آآآآآآآآآآه ياعذاااابي هالسياره .. كم تمنيت اركبها .. وكل مالها تقرب عند بيت الجوري .. وقفت السياره .. وطفت اللمبات .. ونزل منها شاب .. مع جسمه الرياضي وستايله اللي ماقدرت اقاومه .. وشعره المتناثر على وجهه من نسيم الهوا (الحار).. تقدم ناحيتنا .. بمشية كلها ثقة وشموخ .. وبانت ملامحه وركزت على وجهه وتذكرت هالانسان اللذي لا يخلوا من الوسامه .. وتوني الاحظ ان ياكم هالانسان مذوق .. اذواقنا متشابهة لدرجة ان كل شي يملكه يعجبني .. اولهم غرفته وثاني شي سيارته والثالث لبسه ... وطلته وهيبته .. [ قطع حبل افكاري صوت الجوري وهي تقول : هلا ناصر
رد عليها ناصر بصوته الرجولي : هلا جوري وينك امس واليوم مانشوفك
الجوري : والله ياخوي شوفت عينك صديقاتي حولي ومقدر اخلهيم وواخلي وناستهم واجلس معكم
ناصر : آآآآآ الحين حنا صرنا مملين اجل .. شوفي اللي يطلعك ويبسطك وخليهم ينفعونك
الجوري : هههههههههههه لالا والله ماقصدت ناصر بليييييز
ناصر : ولا اشححط فيك بعد .. [ ومشى ,, الله محظووظه هالجوري صراحه بهالاخو اللي يشحط فيها ويبسطها ... ]
الجوري [ برجاء ] : نااااااااصصصصصرررر مالي غغيييرك انا
ناصر : هههههههههههههههههه طيب خلاص قومي عني ودخلي صديقاتك داخل حر
الجوري [ بأبتسامه ]: طيب
[ ناصر عمره 20 طافت عليه سنه من المدرسه .. لما كان في مدرسة حكوميه ماكان يحب يروح .. وطافت السنه وسجلوه في خاصه .. وتعود على الجو .. ف المدرسه اللي دخلها تركز اكثر على الفنون والمواهب .. وبعدها يقدر يدخل اي جامعه سواء كانت داخل الممكله او خارج على حسب رغبته .. , كثير الوسامه .. حنطاوي وشعره بني يوصل الى نص رقبته .. طويل وجسمه رياضي .. شكله يلفت نظر اي بنت تمر جنبه .. يحب كل شي سبورت .. يشارك في نوادي رياضيه .. يخوض سباقات للسيارات .. عشقه السيارات والافلام والاكشن ..

[ توجهنا لغرفة الجوري .. وكل وحده منا اسدحت من التعب .. ]
الجوري : شرايكم نروح المطبخ نسوي لنا اي شي وطبخ ..
جنا : يووه انا مالي ف الطبخ
ساره : يلا يلا خلينا نجرب وش فيها
شهد [ تحمست للفكره ] : ايوووه يلا خاطري في كيك على شوكولاته عشققي ..
الجوري : يلا اجل ..
[ وتوجهنا كلنا للمطبخ .. مطبخهم متوفر فيه كل اللي يحبه قلبي .. ف ما اعطيت مجال للبنات يختارو الطبخات اللي بنسويها على طول سبقتهم وحظرت المقادير وكل شي .. ]
ساره : شهههوود ماخيتي لنا ششي .! حنا وش نسوي يعني .!
شهد : ساعدوني بس
جنا : اي دام الام هي ام صالح اكيد راح تعرفي تطبخي
شهد : ههههههههههههه اشتقت لها والله
[ مسكت الجوري السكين .. وبدت تشتغل .. ووزعت عليهم الشغل .. كل وحده تسوي شي .. اخترت نسوي بشميل .. وكيك .. وآيسكريم .. وعصيير ]
الحوري : الله ريحته تدوخ
ساره : ايي ابي اكل
شهد : خلك تلمسي شي ..
[ حطينا الكيك في الفرن والبشميل .. وحطينا الآيسكريم عشان يثلج .. وجلسنا كلنا حول الطاوله .. ]
جنا : قومي الجوري اخذي افلام من ناصر لاتنسين
شهد : اي صحيح .. زين تذكرتي ..
الجوري : اوكي لحظه ..
شهد : جوري ما ابغى رومانس بليييييييييز ابي كله اكشن وسيارات و كوميدي
الجوري : هههههههههه اساساً ناصر مايحب غير اللي ذكرتيهم
[ تفاجئت باللي قالته الجوري , يعني حتى ذوقه ف الافلام مثل ذوقي .. ]
[ طلعت الجوري من المطبخ .. ]
جنا : وقبل لاتروحي بيتك يوصلني انا قبل لجل اعطيك اللابتوب
شهد : طيب بس قلت لك اني ما اعرف ولا شي فيه ..
ساره : خلي الجوري تجيب اللابتوب حقتها ونعلمك عليه على مايجهز الاكل
شهد : ليه انتظرها .. بروح اجيبه ..
[ قمت من على الطاوله .. وفتحت الباب ..
جنا [ بصوت عالي (بسخريه) ] : لا تضيعي بس
شهد : ههههههههههه بحاول ..
[ مشيت للدرج .. ورحت فوق لغرفة الجوري .. فتحت الباب .. اخذت اللابتوب .. وطلعت من الغرفه ( وشدنتي غرفة ناصر مفتوحه ... وصوت ناصر كل ماله يعلى .. قربت شوي من الغرفه ...
ناصر : لا ياخووك انا ماودي اروح .. بس ما احب ابقى لحالي .. ايوه اكيييد .. طيب طيب بافكر في الموضوع .. هههههههههههه اي والله .. ما اعرف احد قدامي .. يلا يلا بقوم اشوف لي اكل قبل لا اتهور واقرر قرار ثاني .. ههههههههه اييوه عارف .. مع السلامه ..
[ ركضت بسرعه متوجهة للمطبخ قبل مايطلع ناصر .. دخلت عليهم الهث .. وانفاسي متسارعه ..
ساره : شفييك !!!
شهد : هههههههههههههه اقولك اتجسست على ناصر ..
جنا : ههههههههههههههههههههه يا دوق
شهد : الجوري ماجت !!
ساره : لا
شهد : ماشفتها عنده ,, كان يتكلم بالجوال [ وفي هالأثنا دخلت الجوري معها السيديات .. ]
الجوري : هذي الافلام تبعك يا شيخه ..
شهد : اوكي .. اقولك ترى اخوك جوعان ويبغى ياكل ويقول ان راح يتطاقق معك اذا ماعطيتيه اكل
[ فتحت الجوري عينها ] : اييييييشششش .. وش دخلني انا .. وبعدين شعرفك !!
شهد : ههههههههههههه شوي شوي طيب .. سمعته وانا رايحه اجيب اللابتوب
الجوري [ بأرتياح ] : الله ياخذ بليسك
شهد : وش دخل ابليسي !!
جنا : ههههههههههههه الحمدلله والشكر ..
ساره : شهد تعالي اجلسي بسرعه نعلمك وش تسوي ..
شهد : طيب
[ وجلست .. انفتح اللابتوب .. وبديت اتعلم شوي شوي .. وميزتي بسرعه افهم في النكنلوجيا.. وفهموني كل شي .. وصكينا اللابتوب .. وقمنا لجل نشوف الاكل برز او لا .. لقينا الاكل بارز وكل شي تمام .. جهزنا السفره .. واخذت الكاسات حطيتهم على الطاوله ( وسمعت صوت ناصر ينادي الجوري ) بسرعه الجوري نطت من مكانها راحت له ... وبعد ماجت نفس ماتوقعت قالت : شهوود حطي شوي لناصر جوعان
شهد : ههههههههههههههههه قلت لك .. وبعدين انتي اخته انتي حطي له .. هذا الناقص بعد ..
الجوري : طيب حبيبي لتعصب
شهد : آآه يا فدييت قلبك ..
[ احمّر وجه الجوري .. واخذت المعلقه وحطت لناصر واخذته له ]
[ جلسنا كلنا على الطاوله ناكل .. ]
جناا : لذذييييذ شههووود من وين هالفنن ..
ساره : اي والله حلوو اول مره اكل من طبخك
شهد : لجل ماتقولو مامني فايده ..
الجوري : يعطيك العافيه حبيبي ..
شهد : الله يعافيك يا قمرهم .. [ و اكلنا لي ما شبعنا وامتليينا اكل .. ]
[ انطق الباب حق المطبخ .. ]
الجوري : تغطو هذا اكيد نااصر .. [ تغطو كلهم الا انا ماكنت حاسبه حساب هالشي .. ف تخبيت تحت الطاوله ..
جنا : ههههههههه ياويلك من الطق اللي بيجيك تحت ..
ساره : هههههههههههههه
شهد [ بهمس [ : اسكتو
[ دخل ناصر وغسل ايده .. وقال : ماشالله حلو الاكل من مسويه .. !
الجوري [ بضحكه ] : اللي سوته اختفت ! ههههههههه
[ قرصت رجولها من تتحت ]
الجوري : آآي ههههههههههههه
ناصر : وش فيك تنقزين
ساره , جنا : هههههههههههههه !!
وانا احبس ضحكاتي ..
طلع ناصر من المطبخ .. وبسرعه طلعت من تحت الطاوله مخنوقه ..
شهد : تباً لكم يا دوووقزززااات
كلهم : هههههههههههههههههههههه
شهد : اضحكو اضحكو .. مالت عليكم بس
ساره : شهود افتحي اللابتوب مرة ثانيه ..
شهد : ليه .. !!!
ساره : بنشوف كيف نخشن صوتك يافحمه
شهد : آآه طييب
[ وفتحنا اللابتوب .. دخلنا كذا موقع .. ولقينا كم معلومه .. شرب البارد والمثلجات يومياً .. ولقينا عذر لو ماتخشن صوتي .. ان في اولاد كبار وبالغين .. لكن صوتهم ماخشن .. يعني اقدر امشي نفسي .. وانشالله تنفع الطرق اللي لقيناها .. ]
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
جنا : كل يوم اكلي آيسكريم .. اخذي اللي سويناه كله ..
شهد : هههههه بوو وشو شفاط !
ساره : لا جد ومكتوب كل يوم لازم لترين مويا ويكون مثلج .. وبعدين ابكي .. ابكي بشده وصرخي .. اقوى ماعندك .. بعدها كل شي يضبط صدقيني
شهد : بطله الفكره صراحه .. خلاص يجي التطبيق اليوم بالليل .. وبكره وكل يوم ..
الجوري : بتكبين يعني !!!!!!!
شهد : ما ادري بحاول !! بس شالي بيبكيني اصلاً
جنا : اممم اي شي حاولي شهود لجل تضبط الخطه ...
شهد : طيب !
[ جو الخدم وشالو الصحون والاكل .. واحنا توجهنا لغرفة الجوري .. ]
كل وحده فيهم انسدحت .. وانا فتحت اللابتوب وشغلت الفلم الاول .. واندمجت فيه .. احاول اجمع كم كلمه .. واقلدهم اذا بيتكلمون .. واوقفه شوي واعيد الجمله .. الين ما خلص الفلم .. لفيت راسي على البنات شفت كل وحده فاتحه كتاب وتدرس ..
شهد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه وش هالمنظظر .. حتى انتي ياساره !!
ساره [ بأبتسامه ] : وش فيها يعني !
شهد : اقول جابلي كتابك بس وخليني في شغلي
[ نزلت راسها وكملت دراسه .. وانا شغلت الفلم الثاني واندمجت حيييييييل اكثر من الاول .. صرت افهم شوي .. سويت نفس الحركه .. وصرت فاهمه كم كلمه .. وصرت ابذل قصارى جهدي في الحفظ .. وبعد هالفلم شغلت الفلم الثالث .. وفي نص الفلم نعست .. وقمت شفت الساعه .. 12
يووه .. انام ابرك لي .. [ صكيت اللابتوب ورحت للسرير .ودخلت في سابع نومه .... اما ساره فجأه صحت من النوم وشعرها منثور على وجهها وتشوف المكان بخوف .. وهي تسمي بأسم الله ..
قامت من مكانها توجهت لـ مطبخ جوري الصغير .. تدور على ماي او اي شي تشربه .. تأففت يوم لقت كل شي مخلص .. ( طبعاً انا خلصتهم مع متابعتي للافلام هههههههه ) .. شافت الساعه لقتها 3 ونص والظلام يعم المكان .. حست بالضيق ف قررت تطلع من غرفة جوري .. لانها صارت تدل المطبخ .. توجهت لباب الغرفه ونزلت بكل خفه وتوجهت للمطبخ .. لقت كل شي و اللمبات مفتوحه .. فركت راسها بغباء تحاول تتذكر وين كان مكان الكاسات .. فتشت بكل مكان .. راحت بطفش خذت الكوب اللي شافته على الطاوله .. كان فيه كوفي لنص الكوب ولمسته لقته لسه ساخن .. استغربت شوي لكن العطش ماخلاها تتعمق في التفكير .. غسلته وتوجهت للكولر .. وملأت الكوب وشربته كامل .. ورجعت مره ثانيه صبت لها .. وهي تشرب تسارعت دقات قلبها وهي تشوف ظل جمبها غير ظلها ..


نهاية الباااارت


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:21 pm

البــ[7]ـارت

وهي تشرب تسارعت دقات قلبها وهي تشوف ظل جمبها غير ظلها .. من شدة خوفها تصنمت في مكانها خايفه تلتفت وماتشوف احد وخايفه تلتفت وتصدم باللي بتشوفه .. شرقت بالماي وصارت تكح .. وسمعت صوت رجولي يقول : انا اسف مو قصدي اخرعك !!!!
التفت بسرعه وشافت ناصر لابس ثوب مكفس اياديه وشماغه على كتفه وشعره متنثر على وجهه بشكل عشوائي .. والتقت عين الطرفين ببعض .. وكل واحد بانت على وجهه علامات الصدمه .. ساره صحت من اللي هي فيه وبكل حرج ركضت تبي تروح الغرفه .. بس وقفها مره ثانيه صوته وهو يقول : كوبي !
وقفت ساره وناظرته بأستغراب .. شافت ناصر يأشر على ايدها : حقي !
اخيراً استوعبت ساره وخذت الكوب حطته على الطاوله وقالت بصوت خفيف وكله نعومه وبحه : آسفه ! .. وحاولت تهدي اعصابها وهي ماشيه لفوق .. سكرت باب الغرفه والقت نفسها على مخدتها بأسترخاء .. وحطت ايدها على قلبها اللي كان شوي ويطلع من مكانه .. تذكرت الموقف اليي صار .. وصار قلبها يخفق بقوه وهي تتذكر عيونه العسليه كيف كانت تطالع فيها ..
عند ناصر :-
بدا النعاس يسيطر عليه .. وعيونه العسليه بدت تنصك .. فرك عينه لجل يبقى صاحي .. وقرر يقوم يصلح له كوفي يخليه يصحصح .. تحرك من السرير وهو وده ينام لكن البحث لازم يكمله .. توجه للمطبخ واخذ كوبه الخاص فيه .. مزخرف تحت اسمه .. وحط الكوفي على الطاوله على مايبرد قرر يطلع يروح المجلس اللي متعود هو وخوياه يجلسو فيه ويتسلو ف توجه بسرعه لغرفته لبس الثوب بأهمال وحط شماغه على كتفه وشعره تناثر على وجهه بعشوائية ونزل ياخذ الكوفي بس استغرب للأصوات اللي طالعه من المطبخ .. تذكر ان جوري وصديقاتها بالبيت يمكن نازله تاخذ حلويات هم يحبون هالخرابيط .. ف حب يطل عليها بدون مايطلع صوت وفي نيته يخرعها .. دخل بكل هدوء .. بس استغرب لما شاف البنت اللي واقفه ماتشبه اخته .. شاف قدامه ملاك .. ماقدر يتحرك من مكانه .. شافها وهي مرتبكه وخايفه .. وتراجع بخطواته مايبي يخوفها .. لكن وقف يوم سمعها تكح بقوه وماقدر يسكت وقال بكل احترام : انا اسف مو قصدي اخرعك ( طالعها بعفويه .. وقلبه يخفق بقوه على الجمال اللي واقف قدامه .. والبرائة المرسومه على وجهها خلته يسرح فيها .. شافها وهي مرتبكه وتطالع عيونه .. وصحى من سرحانه يوم شافها تروح من قدامه .. شاف كوبه بإيدها .. وحب يخفف شوي من الجو المتوتر .. قال : كوبي !
وشاف علامات الاستغراب على وجهها .. وفهم انها مو مستوعبه وأشر على الكوب وهو يبتسم : حقي !
وشافها وهي تتقدم بخطواتها بكل رقه وتحطه على الطاوله .. حس بأحراجها يوم قالت : آسفه ..
تاه ناصر بعالم ثاني وهو يشوفها تطلع من المطبخ .. جلس على الكرسي وهو يتذكر شكلها الطفولي .. مد ايده ياخذ الكوب .. هو مايحب احد يشرب من كوبه لكن هالمره غير .. اخذ الكوب ومرر اصابعه مكان ماشربت منه ساره ونسى البحث وكل شي بهاللحظة ..


الساعه [ 11 الظهر ..
قمت من النوم شفت الكل على نفس حالتهم امس .. كل وحده مجابله كتابها توجهت للحمام .. غسلت وجهي ولفت نظري شعري *قصيييته كثثثيير الحين وش بيقول صالح .. تنهدت .. قصباً علي .. يارب سامحني على اللي بسويه .. قررت التزم في صلاتي لجل ربي يوفقني .. وتيددت وطلعت من الحمام ..
شهد : جوري ..
جوري: عيونها
شهد [ بأبتسامه ] : تسلم لي عيونك يا عسل انتي .. امم وين الجبله ؟
جوري [ سكتت شوي .. وبعدها أشرت مكان الجبله ] : هنـا!
جنا : شعندك اول مره تصحي من النوم وتصلي !
شهد : مالك دخل .. [ وصليت الظهر ودعيت ربي يوفقني باللي بسويه ..
[ بعد ماخلصت شفت ساره سرحاانه رحت لها وطيقتها على راسها بخفه ] : شعنده الحلو سرحان ..
ساره [ بتفكير ] : لاا ولا شي بس افكر بالامتحان وش بسوي
شهد [ بعدم تصديق ] : يا حياتي انا قلت لكم اني بغششكم خلاص خلو الموضوع علي وناجحين انشالله
جنا : الا قولي بتطنشينا في الامتحان [ ناظرتني بنص عين ]
شهد : مو انا السبب اني ماخليتكم تدرسو .؟؟ خلاص يعني خلوها علي ..
جوري : فديت حببيييبي انا .. شوفني بخلي الكتاب لاني واثقه فيك [ بخجل ]
شهد : ههههههههههههه انتي قمرهم
[ توردت الجوري وهي تقول ] : ثنكس
نطت جنا وجلست جنبي وتربعت .. : فوفو وش بقالك
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههه وش فوفو هاذي .. [ شفت جوري تطلع من الغرفه ]
جنا : ههههههههه ادلعك يا فهد وشفيك
شهد [ خشنت صوتي وبكل رجوله ] : احححم اييه ... بس من سمح لك تدلعيني ومن طلب منك !
ساره : ههههههههههاااااااااي من االحين اغتريت بنفسك يا فهد اجل وش بتسوي بالبنات هناك
شهد : هههههههههههههههه اسكتي .. [ وشهقت ] .. على طاري البنات شووفي لي كلمات غزل لاتوهقت مع بنت هناك وش اسوي
[ انسدحت جنا على الارض وهي ميته ضحك ] : هههههههههه الله يرجك وش بتسوين فيهم
شهد : هههههههههه قولي وش مابسوي
[ دخلت علينا الجوري وبأيدها كاس كبير داخله ثلج .. وآيسكريم بكل انواعه ]
.. قمت انا اول وحده لها : هلا والله هلا وغلاا هذا لي [ وما انتظرت الرد .. وخذت الصنيه منها ] .. فديتك يسلموو حياتي انتي كلفتي على نفسك .. وجلست على الارض متربعه وبدأت اكل ..
جنا : هههههههههه وشو لك انتي على كيفك
الجوري : ههههههههههه ايوا صح تراه لها
[ فتحت فمي لجل اكل الآيسكريم ] : اووفف وش هذا كله كله لي !
جوري : ايي لصوتك
قربت الصنيه لحضني اكثر : الله عللللللللللللللللللللييييك الله .. وكل ماخلص واحد اكل الثاني ..
خذت جنا واحد وجوري واحد وساره قالت ماتبي .. متغيره شوي صايره تسرح كثير .. ما ادري وش فيها بس بعدين بسألها ..
[ اكللت اللي بالصنيه كله .. واحس فمي باارد .. وحنجرتي بتطلع .. وبعدت الصنيه عني .. :
لالالالا يا جوري مابي اكل كل هالآيسكريم كثير
جوري : ههههههههههههههه بعد مافضيتي الصنيه كلها تقولي ماتبين ..
جنا : آآآخخخ يا شهود ما اصدق بعد كم يوم ماراح تكوني معنا ..
شهد [ ابتسامه عريضه ] : لجل تعرفو قيمتي
[ لفيت راسي لساره والتقت عيني بعينها .. انصدمت لما شفت عينها غرقانه بالدموع .. وشفتها تتقدم لي بسرعه وضمتني ..
شهد [ مسحت على راسها ] : وش فيك يا حياتي
[ زادت شهقاتها وهي تقول ] : راح اشتاق لك
شهد : وانا بعد بشتاق لكم .. لكن قلت لك كل يوم بكلمك انشالله
بعدت راسها من حضني وحطت عينها بعيني .. : وعد ؟
شهد : اوعدك يا روحي ..
جنا [ دمعت عيونها ] : بس خلاص خلونا من هالسيره الخايسه ..
الجوري [ تمسح دمعتها ] : ايه خلاص بلييز
[ ابتسمت لهم ] : والله لو ادور الدنيا ما القى مثل رفقتهم
جنا [ بعربجيه ] : اييييييي انا اقوووول بعد .. راح تروحي هناك وتنسي اوم اومممناا كمان
الكل : هههههههههههههههههههه
[ قطع علينا رنين جوال الجوري .. ]
الجوري : ايه خلاص جايين .. [ وسكرت ] .. يلا البسو طالعين
جنا : ويين على الله ..
الجوري : نشتري جوال لـ حبيبي [ وشافتني ]
شهد : ههههههههههه الله على الدلع ..
ساره [ ابتسمت ابتسامه باهته ] : الله يوفقك يا روحي
شهد : اعطيك كف ؟
ساره [ بصدمه ] : لييه اشسويت !!
شهد : خلاص طلعي من جو الكآبه حومتي كبدي
ساره [ بكل عصبيه ] : هذاا جززاااي اني خايفه علييك وادعيي لك
شهد : ههههههههههههههه هذا اللي ابيه
ساره [ دفتني ] : حيواانه .. ماعندك احساس
شهد : البسي يلا و لي حكي ثاني معك بعدين
ساره وهي تلبس : طيب ..
[ توجهنا كلنا تحت وطلعنا من البيت وركبنا السياره ..
اول شي الجوري وبعدها جنا وبعدها ساره واخر شي انا ..
خذتها فرصه وسألت ساره بصوت خفيف .. : وش فيك اليوم ؟
[ ارتبكت ساره ] : ولا شي !
شهد [ بحده ] : سسسساااره ماعرفتك امس انا عشان تخبين عني
ساره : اممم ما ادري وش اقولك ..!!
شهد : قولي .. [ وبدت تحكي وقالت لي ايش صار بينها وبين ناصر ..
فتحت فمي : وش يعني كل ما تتذكري يخفق قلبك !؟؟؟
ساره [ دمعت عينها ] : ماا اددرري عججزت افهم ليه هالدقات له !
شهد : طيب اوكي .. بقول انك حبيتيه لكن محمد وش موقعه من الاعراب يا فاهمه ؟
ساره : عمري ماحسيت هالأحساس تجاه محمد وهذا اللي مخوفني .. [ وبدت دمعتها تنزل ] انا خايفه اخون محمد يا شهد ..!!
شهد : طيب يمكن اعجاب .. !
ساره : خلاص خليني انسى وابقى مع محمد وبس
شهد : يعني محمد يحلها هذا الصايع
ساره : اسكتي شهد
شهد : يلللعننن شكلك انتي وياه .. [ ونزلت من السياره لان وصلنا ] ..
توجهنا كلنا لمحل التلفونات الراقي ...
الجوري : يلا حبيبي اختار اللي يعجبك ..
شهد : لالالالالالالا ما اعرف !
جنا : اففف ياغبيه اختاري آي فون او بلاك بيري
ساره : اممم اقول بلاك بيري اسهل لك واحسن عشان تتواصلي معنا ..
شهد [ مو فاهمه شي .] : ايش !
الجوري : ههههههههههه باخذلك على ذوقي ..
شهد : طيب كيفك ..
[ واخذت لي بلاك بيري اسود نوع جديد .. وسلمتني اياه .. ]

بعدها وصلنا بيت جوري .. وكل وحده نزلت من السياره .. دخلنا داخل .. وانتبهت لشخص جنب النافوره ونظراته كانت لساره .. ودققت فيه وعرفت ان هذا ناصر .. لفيت وجههي لساره .. وشفتها تناظره وتبادله الابتسامه ! هذي وشفيها استخفت !! دفيتها : بس لايصدق نفسه ..
ساره : اممبيه شهد انتي تسمعين دقات قلبي !!!
شهد : امممبيه امممبيه .. اقول امشي لا كف يعدل وجهك .. كلبه !
ساره : آآآآآآآآآآخخخخخخخخخخخخ شهوود ما اقدر قللبي بيطلع من مكاانه صدقيني
شهد [ عطيتها طاف ومارديت عليها ] .. دخلنا داخل وتوجهنا لغرفة الجوري ..
جنا : جوجو حنا جوعانين [ تسوي نفسها بريئة ]
شهد [ بنفس الوضع ] : اييه حياتي جوع قااتل [ وسويت نفسي زعلانه ]
الجوري : ههههههههههههههه خلاص خفستو وجيهكم بقولهم يجيبو الغدا ..
شهد : اقققققققققققققعععد يا وووللد
الجوري : وانتي يا ساره .؟
[ ساره سرحانه في عالم ثاني .. ]
الجوري : سااااره !!
انتبهت ساره لها : هاه شفيه !
جنا : فييين عقلللك يا حبيبي
ساره : شفيكم !
الجوري : ههههههه ولا شي بس ماتبين تاكلين ؟
ساره : لالا مانيب جوعانه
شهد [ بتمثيل ] : لااااا يا حياااتي حرام مو زين للبيبي
جنا : والله يا جده انا ما ابغاها تاكل لجل ماتسمن
شهد : يا ولدي مرتك حامل لززم عليها الاكل .. وبعدين اذا ولدت ذيك الساعه تصرف فيها على كيفك !! وغمزت لها
ساره : ههاهاهاها ضحكتوني انتي وياها .. على كيفهم بس خططو .. [ وعلت صوتها ] يلااا حطو لنا الغدا ابرك من ذي الوجييه
جنا وشهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
[ وجت الخادمه حطت الاكل على الطاوله .. وكل وحده بدت تاكل ..
الجوري : طيب الحين الاوراق تبع ناصر فين !
[ خفق قلب ساره بقوه يوم سمعت اسم ناصر ]
شهد " ناظرت وجه ساره اللي انقلب وردي ": عندي بعطيك اياهم رجعيهم
الجوري: اييه لان وانا رايحه المطبخ سأل عنهم
جنا : اجل اسرعي
الجوري : امم طيب ..
[ خلصنا اكل ونظفو الخدم الطاوله .. عطيت الاوراق لجوري وجلسنا على السرير ..
شهد [ افتح كيس الجوال ] : يلا يلا علموني
جو جنا وساره لعندي .. وبدو يعلموني كل شي وحطو لي رقم وكل شي وفعلو لي خدمة البلاك بيري وكل وحده ضافت نفسها .. وصرت اعرف كل شي تقريباً : طيب الحين لو اروح امريكا .. اقدر اكلمكم؟
جنا : لا يا حوله .. تاخذين رقم من هناك وتفعلينها ..
شهد : آهاا اجل بقول لـ ناصر مو هو رفيقي ف الغرفه [ تعمدت اقول كذا بشوف ردة فعل ساره ]
ساره : ليه ماتقولي لحد غيره يعني ؟!
شهد : كذذااا حبيت شخصيته
ساره [ بدا وجهها يقلب الوان ] : ليه اشعرفك فيه اصلن
شهد [ بكل برود ] : هههههههههههههههههههه خبرات
ساره [ بقهر ] : ليه تضحكي ..
شهد [ عطيتها ضهري ومشيت متوجهه لجوري ] : جوري يا قلبي في ناس قلبهم راح لاخوك
جوري [ بصدمه ] : اييش !! ومن هم ؟
شهد [ضحكت بصوت عالي ] : ههههههههههه ذييلاا [ واشررت على ساره .. وساره انقلب لوونها ووورردي ]
ساره : لاتصدقييها كذااابه !!!
جوري [ بخبث ] : اممممممممممممم وانا اشووووفك سرحاانه
شهد و جنا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
شهد : صادتك ..
جنا : كذبي يلا ههههههههههههه
[ ساره غطت وجهها وراحت الحمام ]
كلنا : ههههههههههههههههههههههههههههههه
الجوري : يااا حظك يا نصووور .. الحين اروح اقوله
شهد : هههههههههه تبينها تقتلك ؟
الجوري : هههههههه امزح
جنا : اخيراً حب حقيقي .. مش مثل ذا الززفت محمد
شهد : اي والله صدقتي يا جنوو
[ في هاللحظة طلعت ساره من الحمام ] : سمعت ترا
شهد : اسمعي يعني وشبيصير
[ تنهدت ساره وهي تجلس ] :مااعرف شاسوي الحين .. صعبه بين يوم وليله اخلي محمد .. وبعدين ناصر مايعرف شي .. ويمكن هذا مجرد اعجاب .. ترا امس بديت احس مو م سنه ..
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
جوري : لا يا حبيبتي ماهو اعجاب .. انا ادري من زمان انك تحبين ناصر ولاتخبين علي لاني كنت عارفه بس انتظرك تحكي
[ انصدمنا انا وجنا من اللي تقوله جوري , وقلت : هاااه .. سااارووو يعني انتي من زمان تحبيه ..!!!!
جنا : ومحححممد اللي ذابحتنا عليه ؟؟؟
ساره [ بكل خجل ] : بعترف لكم
[ كلنا عيونها عليها نسمع ] .. قبل لا اتعرف على محمد .. كنت مع جياتي لجوري التقي بناصر وتطيح عيني بعينه .. واعترف لكم ان كان مجرد اعجاب .. ماكان حب .. ف صرت كل ما اجي لجوري اشوفه .. واذا اروح البيت وتحديداً لما اجي انام افكر فيه واتخيله .. وبعدها صار قلبي يدق لما اشوفه واحس الدنيا حلوه بعيني .. بس مرت ايام قلت جيتي لبيت الجوري .. واذا اجي ما اشوفه . . واختفى الامل وقتها .. وبعدها تعرفت على محمد وشوي شوي بديت احبه .. كنت احس بالاهتمام اتجاهه واحب الاهتمام اللي يجي منه .. عنده احس اني ارجع طفله .. احب كل شي يقوله كلامه وكل شي .. حسيت ان احبه .. لكن بعد امس اكتشفت ان الحب شي غيييير بعد الموقف اللي صار ..
[ جنا وجوري ] : اي موقف !!!!!
وحكت لهم ساره الموقف اللي صار ... وجوري وجنا مفتحين فمهم مو مصدقين
جوري : الحييينن كل هذا يصير وانا مدري !!
جنا : ساااروووو يادوووق انتي وشلون وكيف..
ساره : بعد هالموقف حسيت ان قلبي بيطلع من مكانه .. صار تفكيري كله فيه .. اخذ قلبي واخذ عقلي .. ماتتخيلون وشلون كان يناظرني .. عيونه تحسسني بالامان والحب في نفس الوقت .. حسيت ان ملكني خلاص .. صار شعوري اتجاه محمد بارد .. امس رسل لي رساله كاتب [ حبيبتي وحشتيني كثير اتصلي فيني ابغى اسمع صوتك ] .. وانا كل ما يرسل محمد اي شي ارد عليه .. لكن امس بعد اللي صار حسيت ان مشاعري كانت عاديه وماصار لي نفس اللي صار لي مع ناصر .. اكتشفت ان اللي كنت اسويه مع محمد غلط .. اولاً بدايته نت .. وبعدين طلع معي .. ومستحيل يتزوجني ..
شهد [ بدهشه ] : شششششششووووف من يقول هالكلاااام
الجوري : طيب وناصر ؟
ساره : لا ناصر غير.. ناصر شافني وشفته وهو شي على ارض الواقع ..
شهد : الله ومحمد على ارض الخيال هههههههههههههه
جنا : هههههههههه خليها تكمل
ساره : هههههههه اسكتي .. وبعدين ناصر في امل ان لو عرف يتزوجني [ ورمشت بعيونها ]
الجوري : اقول لاتصدقي نفسك كثير .. على كيفها قررت ان بيتزوجها ..
ساره [ بخجل ] : ههههههه .. جوري قولي له ..
الجوري : هااااااااه !!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:21 pm

البـ[8]ـارت

ساره [ بخجل ] : ههههههه .. جوري قولي له ..
الجوري : هااااااااه !!!!
شهد : لالالالا انففلتت البنت خلااص
جنا : جنييتي ؟؟؟
ساره : قلبيي بيطلع حسو فيني [ رفعت راسها فوق وغمضت عينها ]
شهد [ ضربتها على راسها بخفه ] : احلمي احلمي
ساره [ بحزن ] : ليه ؟
شهد [ غيرت الموضوع ] : انا بتصل في صالح
الجوري : طيب استني لي العشا
ساره : اي وشفيك مستعجله
شهد : بس ابغى انام تعباانه مررره
جنا : ايه انا برروح بعد
[ وكل وحده فينا بدت تتصل على حد ياخذها ]
[ جا صالح وطلعت من بيت الجوري في ايدي اللابتوب والافلام والجوال .. دخلت السياره .. لفيت على صالح شفت علامات تعجب بوجهُ قلت :
ايش !!
صالح : هذا اللي ايش ؟! [ واشر على الاغراض اللي عندي ]
شهد : اغراضي
صالح [ شغل السياره وعيونه على الطريق ] : من فين ؟
شهد : صديقاتي ..
صالح : جد [ رفع حاجبه ]
شهد :صالح ابي اقولك شي ..
صالح : قولي .. انتي ما ورى هالهدوء الا مصييبه ..
شهد : اممممممم بكره آخر امتحان
صالح : اييه ..
شهد : وبعده اجازه ..
صالح : اييييييوووا ..
شهد : يعني ابغى اسوي شي في هالاجازه
صالح : مثل ايش يعني ؟
شهد : اممممم
صالح : قولي اللي عندك مره وحده الله يخسك
شهد : بروح مع الجوري دبي وببقى شهر
صالح : خييييييييييير !!
شهد : بروح دبي مع الجوري
صالح : وانتي على كيفك تقرري يعني !
شهد : انا مسؤوله عن نفسي
صالح : لا يا بابا انا مسؤول عنك .. وبعدين ماتروحين معهم فاهمه
شهد [ رفعت صوتي ] : خيير خيير .. ليه يعني بروح مع زبااله انا .. انت تعرفهم ويعرفونك .. ما له اي داعي انك ترفض ..
صالح [ بحده ] : شششششهههههد
شهد [ عليت صوتي اكثر ] : يعني انا عمري ما فرحت بحياتي .. ليه تحرمني حتى اني اروح مع احد واسافر .. وجواز السفر ما انختم اي طبع عليه لأي دوله .. مو حرام عليك ؟؟ [ مع الانفعال انكشف شعري ونفس الوقت لف صالح يبي يرد وفتح عينه ع الاخر .. ]
صالح [ بهدوء ] : شسويتي !!!!
شهد [ صديت عنه ] : مالك دخل فيني
صالح [ بنفس الهدوء ] : شهد
[ ماعطيته وجه .. وفي هاللحظه وصلنا البيت .. وبسرعه فتحت الباب ونزلت من السياره .. وادري ان هالحركات تأثر في صالح وتخليه يرضى .. دخلت وشفت ام صالح تحاول تشك خيط بأبره .. ضحكت على شكلها اللي يبان انها مركزه وتحاول بجهد .. تقدمت لها وبست راسها .. جلست قبالها .. ]
شهد : عطيني بشكها لك
ام صالح [ بتركيز ] : اوششش
شهد : ههههههههههههههههه يام صااالح عطييني
ام صالح [ بدت تعصب ] : اعرف ماني بزر
شهد [ وقفت ] : اوكي كيفك .. توجهت للغرفه
ام صالح : تعالي تعالي وامري لله
شهد: هههههههههههههههههههههههه انا ادري
[ سلمتني ام صالح الخيط والابره وشكيتهم لها .. وتوجهت لغرفتي بعد مادخل صالح غرفته معصب ]
[ اخذت لي شاور سريع وطلعت شفت نفسي بالمرايه .. تنهدت بقووه .. يارب سامحني مابسوي كذا الا لاني بحاجه لهالمبلغ .. وانشاء الله ارد شوي بس من جميل صالح وام صالح .. ياارب ساعدني بالي بسويه .. صليت العصر وطلعت من الغرفه شفت صالح بوجهي .. صديت عنه وجلست .. ]
صالح : بحاول ادبر لك للتذكره بس صرفك من اين ..؟
[ وكسر قلبي بهالجمله .. فدييت قلبك يا صالح .. مايبيني اروح عشان كذا يعني آآآآآآخ ياصالح .. شجعتني اكثر على اللي بسويه ]
شهد : صالح انا عندي فلوس ما ابي منك [ ابتسمت له ]
صالح : تكذبي ؟ من فين لك ياحسره .. انا ماعمري عطيتك مصروف .. وفلوس المدرسه يا الله تكفيك
شهد : عندي يا صالح عندي .. خلاص كل شي علي بس وافق
[ جلس جنبي وحط ايده على كتوفي ]
صالح : طيب ممكن تفهميني من اين ؟
شهد : ماعليك المهم عندي .. الحين موافق او لا ؟
صالح [ بتفكير ] : متى ؟
شهد : يوم الثلاثاء ..
صالح : الاسبوع الجاي ؟
شهد : لااا هذا
صالح : ايييش !!!
شهد : ايه صالح سويت كل شي في بيت الجوري
صالح [ بتفكير عميق ] : انتي وراك شي ؟
بسم الله يحححس
شهد [ بأرتباك غير واضح ] : لاا شبسوي يعني ؟
صالح : مين معكم ؟
شهد [ بأهتمام ] : بيتهم كله ..
صالح : بيتهم بيجي معكم [ بمزح ]
شهد : هههههههههههههههه جد صالح
صالح : طيب روحي خلاص .. كم ؟ اسبوع اسبوعين ؟
شهد : شهر
صالح [ تنهد وباين ان مو راضي ابد ] : شوفي انا بخليك .. بس هذي لانك كاسره خاطري .. لكن هذي اول واخر مره تسوي شي على كيفك شهد
شهد [ طبعت بوسه على خده ] : ويسسسلمم لي هالانسااان
صالح [ ابستم ابتسامه باهته ] : كم تبين مصروف
شهد : قلت لك ما ابي شي ..
صالح : الله يستر ما ادري شوراك
شهد : هههههههههههههه ولا شي صدقني
صالح [ ناظرني بخبث ] : صارحيني
شهد : شتبي تاكل عشا ؟
صالح : اممممم كيفك
شهد [ هربت منه وتوجهت للمطبخ حضرت فول وحطيت الخبز في الصنيه وطلعتها ..
صالح : انا قلت بتسوي لنا ششششششششي يجنن .. اخرتها تجيبين فول وخبز [ وتربع قدام الصنيه ورفع كمومه ]
شهد [ بحركه سريعه اخذت الصنيه وحطيتها قدامي ] : اجل مافي اكل
صالح : جييبي الاكل هنا
شهد [ ماعطيته وجه ] : ما ابي
صالح [ بعصبيه مضحكه ] : اقووول هاااتيي
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه خير انشالله
صالح [ سحب الصنيه من قدامي وبدا ياكل .. قال وهو للحين مابلع الاكل اللي في فمه ] : ماعاش من يوخر الاكل من قدامي ..
شهد : هههههههههههه اقول اكل وانت ساكت احسن
[ بعد الاكل كل واحد توجه للغرفته ]

الساعه 6 الصبح .. اليوم لمنتظر يوم العطله العججييبه " آآآآآآآآخخخخ يا انتي كم كنت انتظرك .. ههههههه بقوم اغسل وجهي واقدم الامتحان واجهههز الشنطه للرحله .. الله الله "
[ دخلت المدرسه اللي بودعها من هاليوم .. خلاص راح افتك .. وانشالله انجح .. وحتى لو مانجحت بطلع منها .. على كيفهم يخلوني .. " فجأة نطت في وجههي ساره " ]
ساره : يااا اهلاا وسههلااا
شهد : ظفي خشتك
ساره : خخخيير
شهد [ بستها على خدها ] : هههههههه مزاج ياختي
ساره : اهاا .. طيب يلا [ تحمست ] ااخخخرر امتتححان ياوييلييي
شهد : هههههههههههههه مجنونه
[ وتوجهنا لقاعة الامتحان .. استلمنا الاوراق .. ونفذت وعدي وحطيت الكتاب بالدرج وغششتهم ... ]
ساره : هههههههههههههههههههههههههههههههههه شهووود انتي خططططييره
جنا : ههههههههههه اووففف انك خطييره ماتم سؤال ماحليته
الجوري : اييه والله احس كل ورقتي صح
شهد : اححم اححم لجل تعرفون اني مانيب سهلة ابد
ساره : لاا من قاال .. انتي الظهر المشدود يا حياتي
شهد : هههههههههههههههه وشو الظهر المشدود هذي
ساره : هههههههههه ماعليك .. يلا يلا نطلع
[ وتوجهت كل وحده لبيتها .. وانا اول مادخلت تذكرت ان ماباقي الا يومين .. ف لازم اروح لجوري واخذ الاغراض واشتغل تمام التمام .. ف قررت اروح لصالح ..
شهد : صااالح .. [ مارد , عليت صووتي اكثر ] صاااااللللللللللللللللللللللللحححح
صالح [ التفت علي ] : وجججع وججع وشتبيين
ام صالح : لاتصارخي يا بنتي مو زين للعين
شهد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه وشدخل العين ف الموضوع
ام صالح : الله يهديك
صالح : هههههههههه شتبين انتي .. حتى امي خرفت بسبتك
شهد : لاتنكر ان الخرف صار منك
صالح : ههههههههههههههه جب بس وقولي وشتبين خلصيني
شهد [ جلست جنبه ] : طلبتك
صالح [ بملل ] : شعندك
شهد : قوول تم
صالح : يوووه شهد خلصيني
شهد : تتتكككفى صاالح
صالح : تم
شهد : وصلني لبيت الجوري .. من اليوم بروح عشان اجهز للسفر معها وحركات وكذا يعني
صالح [ عدل جلسته ] : ايش ايش ايش
شهد : اللي سمعته
صالح : بتوجعي راسي اذا قلت لا ؟
شهد [ بأبتسامه عريضه ] : اييووواااا
صالح [ تنهد ] : روحي والله معك
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
شهد : اللله عللييييك الله .. وييين بلقى مثلك انا ووويين
صالح : يلا تجهزي من الحين لاني شوي وبطلع
شهد : اووكيي [ بسته على راسه وتوجهت لغرفتي .. اخذت شنطة السفر وحطيت فيها ملابس الاولاد اللي عندي .. وكل احتياجاتي وحطيتها بالشنطه .. اخذت الجوال ودخلت على الجوري ]
شهد : جوووري
جوري : هلا قلبي
شهد : اخبارك
جوري : تمام يا حياتي
شهد : اممم بجي عندك من اليوم حلو ؟
جوري : يااااااااي حححلووو مممررررره ايش هالمفاجئة
شهد [ الفيس اللي يضحك ] : فديتك .. طيب افرشي الزل الاحممر
جوري : هههههههه طيب , تعالي الحين
شهد : بس انتظر صالح وبجي
جوري : اوكي حبيبي
[ سكرت محادثه الجوري ودخلت على ساره ]
شهد : سوووسووو
ساره : what
شهد : لا لا لا تكلمي عربي بلييييييييييييز
ساره : hahahahahahaha okay
شهد : ساره يا حبي تكلمي عربي
ساره : هههههههههه ايش فيه ؟
شهد : الحمدلله , انا رايحه بيت الجوري من اليوم ..
ساره [ فيس رافع حواجبه ] : وليه ماتعزمني
شهد : يا غبيه انا عندي سفر يوم الثلاثاء وبروح .. انتي ليه رازه وجهك ؟
ساره [ فيس زعلان ] : اهاا قولي ماتبيني
شهد : يلا يلا اقلبي وجهك
ساره : طيب طيب شهد اراويك
شهد : تجهزي بجي باخذك على طريقي [ سمعت صالح يناديني ] يلا باي
[ سكرت الجوال وحطيته في جيبي , وتوجهت لصالح بالاغراض اللي عندي ]
صالح : يلا انا بنتظرك في السياره
شهد : طيب
[ رحت لأم صالح .. ضميتها بكل ما عندي وبستها على راسها ]
شهد : انشالله اجي ونعيش كلنا ببيت احسن من هذا قولي امين
ام صالح [ ماتدري بشي ] : آآمين يا بنتي
[ ابتسمت لها , وتوجهت للسياره .. ]
شهد : روح لبيت ساره قبل
صالح : طيب
[ شفيه !! كل مره لازم يقول شي اذا اطلب منه يمر بيت حد .. ] : صاالح
صالح [ مركز بالطريق ] : همم !
شهد : شفيك ؟؟
صالح : ولا شي
شهد : صااالحح
صالح : شهد لاتوجعي راسي لو سمحتي
شهد [ بأستغراب ] : طيب
[ اخذنا ساره .. وصالح في حالة صمت ,, وصلنا بيت الجوري .. ونزلت ساره وانا قررت اكلم صالح قبل لا انزل و اودعه ]
شهد : صالح
صالح : نعم
شهد : مابتسلم علي يعني ؟
صالح [ التفت علي .. وناظرني بكل حنان ] : تعالي
شهد [ ارتميت بحظنه بقوه ] : راح اشتااقلك
صالح [ مسح على راسي ] : انتبهي على نفسك كثيير .. وعطيني رقمك الحين .. وابغى اشوف ابو الجوري لجل اتطمن عليك
[ ارتبكت وقلت بخوف ] : لا ابـ بـ ـ ـوها و و امها سـ ـافرو قبلها
صالح : طيب اخوها !
شهد : اممم ماعتقد هنا لان سيارته مو موجوده
صالح [ بعدم تصديق ] : اهاا طيب انتبهي لنفسك وعطيني رقم جوالك
شهد [ عطيته الررقم وانا قلبي يدق بقوه من الخوف .. ماتوقعت ولا حطيت في بالي ان راح يسأل ]
طلعت من السياره .. ورحت ل ساره
شهد :: الحممممممممممممدلله يا ربب
ساره : شفيك !
شهد : كان على وشك ان يعرف
ساره : احححلففي شقلتتي !!
شهد : قال يبي يشوف امها وابوها واخوها ..
ساره : يوووووووووووووووه احمدي ربك بس
شهد : الحمدلله .. [ ثواني وشفت الجوري جايه لنا ]
الجوري : هلا والله هلا وغلا بالغاليات
شهد : هلا فيك
الجوري : يلا ادخلو
[ وتوجهنا كلنا لداخل .. وصدفه شفت ناصر في الصاله مشاهد التلفزيون .. لفيت وجهي لساره .. لقيت عينها مثبته عليه .. " توقعت " .. لكن اللي ماتوقعته .. لف عليها ناصر وعينه جت في عينها .. وبين ارتباك ساره .. واحمر وجهها من الخجل .. ]
ناصر : جووري
[ رقيت الدرج مع ساره .. وجوري راحت لناصر .. ]
[ دخلنا غرفة الجوري .. ودخلت الخادمه مع شنطتي .. حطتها وسكرت الباب .. ]
شهد : انجنيتي انتي ؟
ساره [ سرحانه وماتدري عن هوى داري ]
شهد [ علييت صوتي ] : هيي
ساره [ فزت ] : هاه شفيه !
شهد : ماتستحي على دمك انتي !
ساره : شسويت !
شهد : ليه تناظري الرجال كذا !! .. وش بيقول عنك !!
ساره : احححبه ششههد حسي فيينيي
شهد : افف مننك غربلتيني .. يوم محمد يوم ناصر .. الله ياخذهم ونفتك
ساره : ششهد استغفري ربك ماله داعي
شهد : سكري فمك
ساره [ جت بترد علي لكن دخلت الجوري وهي تقول ]
جوري : ساااارررره عندي لك خببر بمليووون ..
ساره [ بحماس ] : وشش هوو !!
جوري : نااصرر ..


نهاية الباااارت ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:22 pm

[size="2"]البـ[9]ـارت

^
^
^

دخلت الجوري وهي تقول ]
جوري : ساااارررره عندي لك خببر بمليووون ..
ساره [ بحماس ] : وشش هوو !!
جوري : نااصرر ..
ساره : شففييه !!
جوري : يبي البن حقك
" معقووله كان يبادلها الشعور ! .. "
شهد [ بصدمه ] : هاااه !!!!!!!!!!!!!!!!!!
جوري : اي صددقيييني
ساره [ ابتسامه عريضه ممزوجه بخجل ] : شقال لك !
جوري : قال .. ممكن تعطيني بن رفيقتك الخقق اللي شفتها بالمطبخ .. سمعتها مره وهي تقول احببه حسو فيني
ساره [ شهقت ] : اححححححححححححححلللللللللففففيييي !!!!!!!!
شهد : مممتتى وكككييف !!
ساره [ حطت ايدها على راسها ] : يااافضييححتك يااسااااره
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه وانا على بالي يبادلك الشعور .. سمعك اجل [ واسمتريت بالضحك ]
جوري : لالا ترى هو معجب فيها ..
[ بلعت ضحكتي ] : والله ؟
ساره : صدق !
جوري [ بحماس ] : الله ما اصدق اخوي يحب رفيقتي
ساره [ غطت وجهها بإيدها ]
شهد : ييييييييييععععع مايطيييح
ساره [ ضحكت بخجل ودفتني ] : هههههههههه انكتمي
شهد : ههههههههههههههههههههههههههااااييي ما اصدق
جوري : ههههههههههههه الله يرجكم .. يلا ساره جوابك ؟
ساره : اكيد ايه دام طلع يحبني
شهد : قسسسم منتي بصاحيه .. خلاااص خلاااص متى تتوبين !!
ساره : شهد هذا اخو الجوري عيب ارفضه
شهد : لاااااااااااااه اححلفي بس .. احححلفي . سااره لو يبيك صدق ماقال يبي البن حقك ..
ساره [ بانت علامات الحزن على وجهها ] : لااا ناصر مو كذا صح جوري ؟
جوري : اي اكيد صح .. وبعدين دام هي رفيقتي .. هو اكيد بيحترم هذا الشي
شهد : شوفي انا مالي اي دخل فيك .. لان راح اكون بعلم بكلشي يصير معك ..
ساره : ايه يعني ماراح ترفضي .. وانتي بتكوني شريكته في نفس الغرفه وكل شي راح يصير قدام عينك
شهد ": ايوا صح .. ف مالي اي دخل حالياً
ساره [ بفرحه ] : يييييييسسس " قامت باستني على خدي "
شهد : هههههه قومي عني
جوري : يلا يلا ضيفيه عندك ..
" صحيح رضاي مو من قلب .. لكن ماقدر اشوف ساره فرحانه واخرب عليها .. واحساسي يقول ناصر ماراح يرضاها عليها ويكلمها بعدها يخليها وانشالله احساسي في محله .. " اخذت ساره بن ناصر من الجوري .. وبضغطة زر ضافته عندها .. وخليناها على راحتها
الجوري : ليه مااخذتو جنا ؟
شهد : قالت اول ماترجع بتنام ف ماقلت لها ..
الجوري : طيب بخبرها الحين
شهد : اوك " والتفت على ساره .. شفت ابتسامه حلوه مرسومه على وجهها .. وطقطقات بالجوال .. فرحانه بناصر مسكينه .. شي طبيعي تفرح اذا امها وابوها مايعطونها هالأهتمام راح تلجئ لغيرهم .. وخاصةً لما يكون في فرق بين معاملتهم لها ولأختها .. ويكون الدلع والحب والاهتمام في اختها الصغيره .. والاهمال لها هي .. ياليتني اقدر اعطيك اياه بدال الشباب اللي تكلمينهم يا ساره .. بس كيف بعطيك وانا نفسي محاتجه اللي يهتم فيني .. ! " قطعت افكاري الجوري وهي تقول :
ههههههههههههه عصبت عليك تقول مافيك خير وماتبينها
شهد : هههههههههههههههه قولي لها ايه ما ابيها ..
جوري : لااا بس ما ابي احرق اعصابها .. حرام ههههههههههههه
شهد : بتجي او لا ؟
جوري : ايه جايه ..
شهد : ححلو .. احسن من وجيهكم انتو الثنتين .. الاولى مجابله حبيبها .. والثانيه بس ماسكه جوالها وتكلم ..
جوري [ شهقت ] : حححرررااام علليييك فوفو والله كنت اكلم جنا بس
شهد : هههههههههههههههههه حلوه فوفو هذي ..
جوري : هههههههههههه .. ايه صح اخبار صالح بعد ماقلتي له .؟
شهد : يوووه لاتذكريني
جوري : ليه !
شهد : اخذ يسأل ولا 50 سؤال .. مع مين وليه وكم تبين ومتى وابوها اخوها امها رقمك واخذ يقرق كنه خادمتكم ميري
جوري : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه مسكيين
شهد : اي والله ما ابي اتركهم بس مابأيدي شي
جوري [ مسحت على ايدي ] : الله يوفقك انشالله
شهد " بأبتسامه : انشالله
جوري " خفضت صوتها " : شوفيها شوفيها كيف مندمجه
شهد" لفيت على ساره ": هههههههههههههههه كأنها اول مره تكلم الكلبه
جوري : ههههههههه خليها دام اخوي اللي يكلمها انا مرتاحه ..
شهد : يعني واثقه بأخوك ؟
جوري : ايه اكيد .. ناصر طيب وحنون بس مزاجي شوي
شهد : كيف يعني !
جوري : امم مثلاً تلـ [ وقطع كلامنا صوت جوال الجوري ]
" ردت جوري "
جوري : هلا جنا .. اوكي جايه ..
" طلعت جوري من الغرفه .. "
شهد : ساارره
ساره " مركزه بالجوال " : همم !
شهد : سسساررره
ساره : هااه
شهد " عليت صوتي ابيها تركز معي " : سسسسسسسسسسسسسساااااااره
ساره : هههااااااه ووججججع وجججججججججع انشالله اررد عليك وش فيك صمختي
شهد : هههههههههههههههههههههههههههه اخبارك ؟
ساره " فجأه تحول وجهها لفرح ] : آآخخ اخباري فوق الخيال ..
شهد : ههههههههه الحمدلله والشكر لك يارب اني خاليه من هالمشاعر المجنونه
ساره : جربي يا ششهد انشالله تجربين .. ااااااه احسساس ولا اروووع .. انصحك تجربين
شهد : لااا اسم الله علي .. الله يبعدني عن هالسخافات
ساره : آآآآخخخ متى بيدق قلبك
شهد : اقوول جابلي حبييبك بس
ساره [ صارت حمره ] : طيب
شهد : ههههههههههههه الله يستر من اللي جاي
" دخلت جنا مع الجوري .. وحذفت جنا عبايتها علي "
شهد : هيي انتي عما يعميك ماتشوفين
جنا : انتي كلي تتبببن وانطمي
الجوري : يوووووووووووووه بدييينا مع جنا وشهد
شهد : جت العربجيه جت
جنا : هههههههههههههههه شهد بليييز يعني خليني اصدق انك ناعمه
شهد [ رمشت بعيوني ] : بتشوفي
الجوري , جنا : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ووووووع
شهد : ههههههههههههههههه [ بغرور ] لو اهتم بنفسي والله احطمكم
الجوري : عارفين
شهد : هههههههههههههههههههه
جنا : لاتصدقي نفسك بس .. [ ولفت وجهها على ساره ]
جنا : اووووووه شعندها هذي ساكته لاحس ولا خبر
شهد : خليها خليها مع فارس االاحلام
جنا : للحين مع محمد هذي !
جوري : هههههههههههاااي قالت محمد قالت ..
جنا : هاه ! .. شالسالفه
[ وحكينا لها كل اللي صار ]
جنا [ بصدمه ] : لااااااااااااااااه كل هاذا يصير وانا مدرررري
شهد : ايييييييييه وشوفيها حتى وجهها مايبين من الخجل
جنا : ههههههههههههههههههههههههههههه تحفه
جوري : طيب خلونا منها .. نركز عليك انتي اهم
جنا : ايه صح .. مو جايين نتسلا ..
شهد : ههههههههههه سبحان الله مداك تقلبي جد
جنا : اححم ..
الجوري : هههههههههه يلا وش في بالك ؟
شهد : الحين مو ناقصني شي .. الا اللغه !
الجوري : والافلام ؟
شهد : ماتكفي .. تعلمت شوي بس باقي كثيير صعب اتعلمهم في كم يوم
الجوري : شوفي انا عندي طريقه تسوينها هناك
شهد : وش هي !
الجوري : اذا شفتي ناصر .. قولي له انك ماتعرفي تتكلمي مع الاجانب .. وخلي هالمهمة عليه .. وشوي شوي بتتعلمي
شهد: اممممم طيب , حلوه الفكره
جنا : وصوتك , جربي الحين
شهد [ خشنت صوتي قد ما اقدر ] : احححححححححمم ااححم ... هاي .. كيفك ؟
جنا , الجوري : ههههههههههههههههههههههههههههه
جوري : لالا حححلو حلو .. بس يبيلك شوي " قامت من مكانها وطلعت من الغرفه "
" جلسنا جنب ساره .. "
شهد : استأذني منه قولي انا مع صاحباتي بجلس معهم
جنا : اييه وش ذا الهرج
شهد : عيب عليك تخلي صاحباتك وتطقطقي بالجوال
جنا : اييه عيييب عليك
شهد : يلااا اشووف قداامي .. جالسين نلعب معك حنا ؟
جنا : بسسسرعه
[ ساره تشوفنا بأستغراب ]
شهد : حنا نخطط ونتعب وانتي هنا جالسه مع الحبيب
جنا : اييه والله ..
شهد : لما نكون متجـ [ قاطعتني ساره وهي تقول بصراخ ]
بسسسسسسسسسس بسسس الله يقققثثثك .. خلاصصصص صدعتييني خلااص اففف
شهد , جنا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههه
ساره [ فولت خلاص ] : كلااااااااب
شهد : يلا يلا خلي جوالك مسكر لا اكسره لك
جنا : عطيناك اكثر مما تستطيعين
شهد : ههههههههه وشدخل
ساره : انتي شجاابك انتي توها شهد هاااادئة بدوونك تجي تطلع شياطينها
شهد : ههههههههههههههههههههههههههههه
جنا : لا والله الا كانت تعقر عليك
ساره [ شههقت ] : اشششششششوووووفك مانطقتي
شهد : ههههههههه كذاااابه ماعليك منها
" جت الجوري بإيدها كميه من الآيسكريم المثلج .. وحطته قدامي "
[ فتحت فمي بأندهاش ] : كل هذذااا تبيني اكله !!
جنا : اييه طبعاً وكل يوم
شهد " شهقت " : لييييه ياا دنيااا ليه العذاااااااااااااااب
ساره : ههههههههههههههه احسن ..
" فتحت الاول واكلته .. الييين ما خلصتهم كللهم .. "
الجوري : ههههههههه ماشالله .. يلا الحين بنروح الحوش ابيك تصرخي اقوى ما عندك
شهد :" تحمست للفكره " هههههههههههههههههه طيب افا عليك ماطلبتي شي
" ورحنا للحوش .. ممتلي بالعشب الااخضر النقي .. وكراسي وطاولات .. كأنه مطعم ع البحر .. ووصلنا اخر الحوش .. وصرت اصرخخ اقوووى ماعندي .. "
ساره : هههههههههههههههههههه بس شهود
شهد : لا باقي بعد
الجوري : ههههههههههههه خلاص خلاص
شهد : هههههههه طيب
جنا : خلونا نجلس هنا حلو المكان
" وجلسنا كلنا على العشب .. وشفنا ابو الجوري جاي من بعيد .. "
بو الجوري : وشفيكم تصرخون
شهد : لا عمي انا اللي كنت اصرخ ..
بو الجوري " جلس معنا " : وليه
شهد : ههههه كذا ابي افرغ اللي فيني
بو الجوري : هههههههههههههه ياحلوك .. " والتفت لجنا وساره " اخباركم ياحلوات
جنا , ساره : الحمدلله
شهد : اخبارك انت يالعم
بو الجوري : ماشي الحال الحمدلله
شهد : عمي بيتك صرااحه .. يجنن
بوالجوري : هههههههههههههه الله يخليك
شهد : كله ذوقك ؟
بو الجوري "بتواضع " : تقدري تقولي كذا
الجوري " شهقت " : لااااااااااا بابا لاتكذب
بوالجوري : هههههههههههههههههههه شوي هنا شوي هنا تعرفي يعني
شهد : هههههههههههههه ايه ايه فاهمتك
" وقام من مكانه " : يلا اجل استأذن .. رايح الحداق
شهد : الله تحدق كمان
بو الجوري " بضحكه " : اييه مع ناصر
شهد : آآهااا حللو
بوالجوري : خاطرك ؟
شهد : ودي لكن ميصير مع البنات .. خبرك بنتك ناعمه وهذولي نفسها
بو الجوري : هههههههههههههههههههههههههههه .. اجلسي عندنا وبكره بنروح انا وانتي
الجوري " بصدمه " : شوووف الخيييييااااااانننه
شهد : ههههههههههههههه والله عمي انا هنا لي يوم الثلاثاء
بوالجوري : ححلوو .. خلاص اجل ابشري
شهد : تتسسلم والله وياحظهم فيك
بوالجوري : ياحليلك الله يخليك لأهلك تونسين
شهد : ههههههههههههههه
بوالجوري " بأبتسامه " يلا عن اذنكم
كلنا : اذنك معك
" ضربتني الجوري على كتفي بخفه " : خذتي ابووي مني ياكلبه
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
الجوري : ماعمري شفته منسجم مع بنت
شهد : اححم .. اجذب انا اجذب الله عليي
ساره : هههههههههههههههه لتصدقي نفسك بس
جنا : ههههههههههههه الحمدلله والشكر لك يارب
شهد : شايفتني مجنونه ..
جنا : ايه
شهد : انكتمي لا ااكلك اللي جالسه عليه
الجوري : لاتبتدون بلييييييييييز .. ماجعتو ؟
جنا , شهد : مررررررررررررررره
الجوري : ههههههههههههههههه طيب بروح اقولهم يجيبو الغدا
ساره : هالحزه غدا
شهد : اييه مافيها شي
" اكلنا .. وغابت الشمس ورجعنا غرفة الجوري .. "
جنا : خلونا نطلع
ساره : وين !
جنا : ما اعرف اي مكان ..
الجوري : قولو وين تبون تروحون وبنروح ..
شهد " جتني فكره عجيبه ف بالي : لالالالالالا مانبي
جنا " بعصبيه " : مو على كيفك
شهد : عندي فكره تعجبك صدقيني
جنا : لالا ما راح تعجبني
شهد " بكل حماس " : نطلع بين البيوت وندخل بيوت مهجوره
]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:23 pm

البــ[10]ـارت


"رحله الى البيت المسكون"


ملاحظة : اللي تخاف وتتحلم وتتخيل بالليل لاتقرا هالبارت .. ما ابي دعوات علي بليز ^
^
^
^

جنا : خلونا نطلع
ساره : وين !
جنا : ما اعرف اي مكان ..
الجوري : قولو وين تبون تروحون وبنروح ..
شهد " جتني فكره عجيبه ف بالي : لالالالالالا مانبي
جنا " بعصبيه " : مو على كيفك
شهد : عندي فكره تعجبك صدقيني
جنا : لالا ما راح تعجبني
شهد " بكل حماس " : نطلع بين البيوت وندخل بيوت مهجوره
جنا "باندهاش " : واوووووووووووووووووو مننن زماااان ابغى اسوي كذااا
شهد : هههههههههههههههه مو قلت لك بتعجبك
جنا " دفتني " : والله انك اصيييل يا فهد
الجوري : لالالالالا انا ما ابغى
ساره " بخوف " : ولا انا .. انجنيتو انتو !!
جنا : ياااا الله ليه انتو خوافات كذا !
شهد : مايشجعو الواحد على شي " بقرف " بنات بنات ووع
الجوري : ههههههههههههههه انا وحده اخاف على نفسي ومالي بالجن والخرابيط
ساره : وانا كمان
شهد : اففففففففففف كيفكم انا وجنا رايحين
جنا : بستيين داهيه ياخبلات
الجوري : لااا يامجانييننن
شهد : كولي تبن انتي ولا تتككللمين حنا بكيييييفناا مالك دخل
ساره : ايه ايه مالنا اي دخل اذا صار فيكم شي او لبسكم جني
جنا : هههههههههههههههههههه انكتمي
شهد : يلا يلا جنا مشينا
جينا بنطلع بس وقفتنا الجوري
الجوري : لحظه بتروحو كذا !! [ واشرت علينا من فوق لي تحت ]
جنا : ههههههههههههه من الحماس نسيت
شهد : لالا بنطلع كذا .. " وفتحت شنطة السفر حقتي .. واخذت منها طاقيه ولبستها جنا .. دخلت شعرها داخل الطاقيه .. وعطيتها لبس من عندي قميص اسود واسع شوي .. وجينز .. عدلتها شوي وضبطت "
جنا " قدام المنظره " : ههههههههههههههههههههههههههاااااي ما اجملني .. شرايك اجي معك ؟
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
شهد : ههههههههههههههه خير انشالله ..
ساره : جد صار شكلك مسترجله
جنا " خشنت صوتها " : يلا فهيد مشينا
الجوري : ههههههههههههههههه تحفه
" عطتنا جوري اللمبات اليدويه .. 2 لي و2 لجنا .. لاننا بنروح مكان مظلم طبعاً .. واخذنا مويا " كشته ههههههه "
شهد " بضحك " : يلا يلا سوي لنا درب
الجوري :طيب ..
" بعد كم ثانيه جت الجوري وقالت لنا نطلع .. وطلعنا من بيت الجوري .. "
" وحنا نتمشى وندور بيت موحش ومظلم "
جنا : هذا الشارع شرح ومافيه بيت مهجور .. خلينا نروح الصوب الثاني
شهد : لالا شوفي هناك " اشرت لها على شارع مظلم "
جنا : ايه
شهد : بنتعب بس يلا " وابتسمت ابتسامه عريضه " .. حافظه قرآن ؟
جنا : هههههههههههه ايه قالولك يهوديه
شهد : هههههههههههههههه
" مشيينناا ومشييينا .. لييين ما وصلنا للمكان المطلوب .. "
جنا : بسم الله يخوف
شهد : هاااه طلع طلع الخوف اشوف
جنا : لا افا عليك .. انا بهاللبس احس اني ولد خلاص
شهد : هههههههههههههههه
" وقربنا اكثر للبيت .. كبير .. ومظللمممم مافيه ولا لمبه مفتوحه ولا حته اي نور .. طلعنا اللمبات اليدويه .. وقربنا اكثثر وصار المكان اللي ندخل منه قدامنه .. "
شهد " بحماس " : جدد المكاان مرععببب مرررره
جنا : هههههه ااايييه " ودخلنا وفتحنا اللمبات اللي بإيدنا ..
" المكان مررره قديييم ويخخرع .. واشياء مرميه على الارض واشياء مكسره .. "
شهد : نسمي بسم الله ونذهب نشوف حياتنا
جنا : هههههههههههههههههه بسم الله ..
شهد " صررخت بقوه " : يااااااااااااااااا جججججججججججججججججنننننن
جنا " شهقت " : ياااااكلللبه لاتصرررخخخيي .. اخذت تتمتم .. بسم الله بسم الله بسم الله
شهد " بضحكه عاليه " : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
جنا " كل انواع الخوف على وجهها " : يممااا شهوود تخووفي .. " وبعدت عني وهي خايفه " .. " انا اقرب لها اكثر ابغى اخوفها " .. فجأه حسيت انها ارتطمت بشي وهو مافي شي وراها من الاساس " بلعت ريقي بخوف .. وقربت لها اكثر .. وهي ثابته في مكانها وآثار الصدمه على وجهها .. هزيتها من كتفها .."
شهد : جناااا ... !!!!
جنا " على نفس الوضعيه ماتحركت "
شهد " بهمس حاد " : جنننا اتكلمي ..
جنا " بلعت ريقها " : في حد خلفي " تتنفس بقوه "
" مسكت ايدها وسحبتها معي "
شهد : طلعتي خوااففففه
جنا " ترتجف " : صدقيني احس حد معي ..
شهد " ضحكت ابغى الطف الجو " : ههههههههه الله يرجك هذي انا .. وبعدين انتي ارتطمتي بالجدار وشفيك انهبلتي
جنا " ماتبي تلتلفت ورى " : احلففي شهود
شهد : صدقيني .. " وغيرت الموضوع بسرعه " .. يلا يلا نروح الدور الثاني ..
جنا " وقفت " : لااااا انجنيتي .. انا خفت
شهد : جججناا طلعتي مثلهم مالت عليك .. خلاص خلاص ارجعي خليني بروحي ..
جنا " حست اني صادقه ف كلامي وماكان في شي خلفها .. وارتطمت بالجدار مو شي ثاني " : اوكي خلاص بكمل معك ..
شهد : ههههههههههه اشربي مويا مايسوى عليك
جنا : هههههههههههه طيب .. " وشربت شوي بعدها اخذت نفس " .. [ بمزح ] احس شي يقولي لاترقي الدور الثاني
شهد : هههههههههههههههههههههههه يلا يلا
" وصلنا للدور الثاني .. كان فيه بيبان مكسره مرميه على الارض .. وفيه دم !! "
جنا : بسم الله شهود شوفي الدم !
شهد : عادي وش فيها " وصرخت " ياااااااااااااااا ججججججججججججججججججننننن اطلللللعع
جنا : شهوووووووووووووووود لاااااااااااااا " حسيت انها جد خافت لان صرختي كانت اقوى "
شهد : عاااادي وش فيـها الا يـ " فجأه سمعت صوت باب ينفتح "
جنا " مسكت ايدي بقوه " : شهد جد بديت اخاف ..
شهد " خفت بس ماحبيت ابين لها " : امم لا عادي مـ مـافي شـ شـي ترى
جنا " نفسها صار سريع .. " قالت بخوف وبسرعه : اقسسم بالله شي مر جنبيي يا شهد والله العظيييم " بتبكي "
شهد : بسم الله الرحمن الرحيم " وحسيت بنفس الشي " حسيت بأن شي يمر جنبي ويروح " بدت دقات قلبي تتسارع .. وبدى الخوف يسيطر علي " .. اعوذ بالله من الشيطان الرجيم .. لا اله الا الله .. " وسحبت جنا بسررعه للدور الاول .. وبخطوات سريعه وصلنا للدور الاول .. " سمعت حد يناديني .. وحسيت بأن شي بااارد انصب علي .. وركضت اسررع ماعندي وجنا معي .. وبسرررعه طلعنا من البيت .. بكل انوااع الخووف .. وبعدنا شوي عن البيت وحنا نلهث .. وقلبي شوي ويطلع من مكانه .. وجنا تركض اسرع ماعندها نبي نطلع من هالشارع المرعب .. " وقفت القط انفاسي " وبما ان ايدي بإيد جنا .. وقفت معي ..
جنا " تتكلم بسرعه " : شهود امشي الله يخلييك ابي اطلع من هناا بليييز شهد كااافي " خلاص عينها بدت تدمع .. "
" ركضت معها واحس قلبي يألمني من الركض .. احساس اول مره احسه .. بس واصلت معها .. حسيت بالذنب اني انا جايبتها هنا .. ف كملت معها وحاولت اركض قد ما اقدر .. جنا تركض وتسحبني معها .. غمضت عيني بقوه من الالم .. وخففت سرعتي شوي .. وجنا تسحب بقوه .. وانا امشي من غير ما اشوف الطريق .. حسيت ان يد جنا مو ف يدي .. وفتحت عيني بخوف .. شفتها جالسه على الرصيف .. " ناظرت المكان .. واستوعبت اننا على الشارع العام " .. جلست جنب جنا بتعب .. وانا الالم كل ماله ويزيد علي .. اخذت المويا وصبيته على وجه جنا ..
شهد " بهمس " : جنا
جنا "بتعب " : هاه
شهد : وين جبتينا ؟؟
جنا " رفعت راسها تشوف المكان " بفهاوه : ما ادري
شهد " مديت رجلي وسندت نفسي على الجدار وحطيت ايدي على قلبي .. وغمضت " : ضعنا ؟
جنا : فين جوالك .؟
شهد " بنفس الوضعيه " : ماجبته !
جنا : افففف وش بنسوي دحين !
" خف الالم شوي .. وحاولت اوقف .. اخذت المويا من على الارض .. "
شهد : يلا جنا ..
جنا " اخذت الطاقيه ولمت شعرها ودخلته .. وصبت على وجهها مويا ووقفت " : ححرر !!
شهد : استحملي
" ومشيت معها .. وافترينا على نفس الشارع نحاول نعرف وين بيت الجوري ..
شهد : افففففففف وش فيك انتي كنتي تمشين وانتي مغمضه ..؟؟
جنا " بصراخ " : بسبتك صار كل هذا وجايه تتكلمي بعد .. لك عين تصرخي علي .. تعرفي وش كان احساسي ذاك الوقت ؟ " وعلت صوتها اكثر " اذا لبسني جني ذيك الحزه تعالي طلعيه مني
شهد " وقفت بصدمه ! .. بس انا حتى لو اللوم علي ما احب احد يصرخ علي ويستفزني .. ف عليت صوتي اكثر منها " : ومن ياابنت امك جبرك تجي معي ؟ شديتك من شعرك انا ؟ جايه تحطي اللوم علي .. انا لما اروح مكان اكون واثقه من نفسي واعرف ايش اسوي .. وما احط نفسي ف اماكن مانيب قدها .. دام انتي خوافه كذا ليه تججين ؟؟ ترى عادي اقدر اجي من غيرك .. ف لا اشوفك تحطي اللوم علي .. الا اذا شديتك من شعرك وقلت لك تعالي .. " حسيت ان الشر يتطاير من عيني " .. جيت بكمل كلامي .. "
لكن حسيت بأحد يحط إيده على كتفي .. ووجه جنا مايبشر بلخير " بلعت ريقي .. ولفيت بشويش بشوف الإيد اللي على كتفي .. لونها كان اسووود .. " تسارعت دقات قلبي " .. ولفيت اكثر ابغى اعرف من هذا ..
شخص واقف وعيونه حمره وبشرته سوودا بقوه .. ووجهه مليان بالجروح .. " شهقت بخفه .. وحسيت اني لازم اتكلم .. تذكرت اني بهيئة رجل ف خشنت صوتي "
شهد " بكل ثقه " : خير ؟
الرجال : محتاج مساعده " مسكين ظلمته "
شهد " خشنت صوتي اكثر " : كثثر الله خيرك جاي بسياره ؟
الرجال : ايه ياخوي بس سيارتي هناك جنب المسجد " ارتحت اكثر لما عرفت انو جاي من الصلاة "
شهد : انا وخويي جايين هنا وتعرف حركات الشباب .. خلونا هنا ومشو عنا .. وجوالاتنا عندهم .. ف ممكن توصلنا " قرصتني جنا بمعنى لا "
شهد " لفيت عليها عطيتها نظره حاده .."
الرجال : ههههههه طيب بوصلكم ماعندي مانع .. اتشرف
شهد : تسلم والله من طيبك .. " ومشينا مع الرجال وجنا ماسكه فيني ومتوتره " .. بهمس " اتركيني راح يشك
جنا " بهمس " : مانبي نروح معه شهد يمكن يسوي فينا شي
شهد : استغفر الله .. حنا رجال مثله وش بيسوي فينا يعني .. امشي بس
" وشفنا سيارته .. وركبت انا قدام جنبه .. وجنا بالخلف .. هو يسوق وانا ادليه المكان .. بعد عدة محاولات وصلنا اخيراً .. نزلنا انا وجنا من السياره .. "
الرجال : ماعرفتني عليك ؟
شهد " ومديت إيدي بسلم عليه " بأبتسامه : فهد
الرجال : والنعم .. سلم على خوياك ههههههههههه
شهد " احاول اضحك ضحكة رجال " : ههههه الله يسلمك .. يلا مع السلامه جزاك الله الف خير
الرجال : لايهمك
" ابتسمت له .. وتوجهنا انا وجنا للباب .. "
جنا " بإرتياح " اخيراااا ً
شهد : انتي لك حكي ثاني داخل ..
جنا " شهقت "
شهد : شفييك !!!
جنا : وش لون بندخل وحنا كذا !!
شهد " ضربت راسي " : افففففف كفايه ان حر
جنا : شنسوي طيب !
شهد : امممممممم .. ادخلي انتي بدون الطاقيه .. و خبري الجوري .. على شان ادخل
جنا : لا شوفي لبسي ! .. وش بيقولو عني اهلها
شهد : يااا الله .. اممم .. خلاص عندي الحل ..
جنا : وش هو ؟
شهد : بندخل ومن الحوش اللي ورى وبعدين للمطبخ .. وخلي خادمتهم تنادي الجوري ..
جنا : اييوووا صح عليك ..
شهد " بفخر " ادري ذكيه ماشالله علي
جنا : هههههههههههه يلا يلا ..
" وتوجهنا للحوش الثاني .. ودخلت جنا المطبخ .. وظليت انا في الحوش .. " فجأه سمعت صوت رجال مو غريب علي .. كان صوته بعييد .. لفيت بسرعه .. وانصدمت .....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:23 pm


تكملة البـ[10]ـارت


^
^
^
^
^

" وتوجهنا للحوش الثاني .. ودخلت جنا المطبخ .. وظليت انا في الحوش .. " فجأه سمعت صوت رجال مو غريب علي .. كان صوته بعييد .. لفيت بسرعه .. وانصدمت باللي قاعده اشوفه !!!!! ميييييين !! ناااااصر معع سااررره .. وش هذاااااااا
حسيت بنار تغلي فيني غلي .. وش فيها هذي ججنتت !!! واقفه معه بكل ثقه لا عبايه لا شي !!!!! خلاص ما اقدر اشوف واسكت .. بروح لها واللي يصير يصير .. ومشيت خطوه .. إلا بإيد تسحبني ورى ..
الجوري : لالالالالالالالالالالالالا لاتروحي
شهد " بحده " : جوري اتركيني خليها تعرف السنع زين
الجوري : شههد بلليييييز لاتخربي خطتك .. يروح البيت يروح زواج صالح يروح كل شي بتهورك هذا
شهد " عصبت بقووه " : بسرررعه ناديها لا والله اروح واشدها من شعرها قدام اخوك
" تركتي الجوري وراحت لها بخطوات سريعه .. دار بينهم حكي ماقدرت اسمعه .. وبانت على ناصر علامات الاستغراب .. وشفت جوري مع ساره يقربون صوبي .. اول ما جت ساره جنبي .. مسكتها من ايدها بقوه ودخلتها المطبخ .. "
ساره " بخوف " : أأييي شهدد بليييز افهمي قبل
شهد " بصوت عالي " : وش فيييك !!!! انجنيييتي ؟؟؟ واقففه معه كذااا .. مو حرام ؟؟؟ تحللي اشيا على كيفك وتوقفي معه .. ماصار لك كم يوم معه .. واشوفك الحين واقفه بكل ثقه تتكلمي وياه .. قولي لي لو انا ماجيت وش كنتي بتسوي حظرتك .. لي وين بتوصلي معه .. هاااه ؟؟؟ تكلمي ردي .. سووود الله وجهك .. هذا انا رحت ساعتين عنك وانفلييتي كذا .. لو اروح ثلاث شهوور بشوفك بشقه ؟؟
ساره " تبكي " : شهـ د والله مـ مـا كان قصدي .. صـ دقيني " وصارت تشهق "
جنا : خلاص شهد حرام عليك .. خليها تبرر لك يمكن عندها شي
شهد " عصبت اكثر " : وش عندهاا يعني وش عندها !!!! وانا شفتها تضحك وتتكلم معه ..
الجوري " مسكت يد ساره " : تعالي حبيبتي .. " وطلعتها بره المطبخ
جلست على الكرسي وسندت نفسي عليه ..
جنا " جلست جنبي " : شهد على الاقل سمعتيها !
شهد " غمضت عيني احاول امسك نفسي " بحده : جججنا اسسسسسكتي ما ابيك تتكلمين خلاص روحي
جنا : طيب طيب
" مرت ربع ساعه على هالحاله .. وسمعت باب المطبخ ينفتح .. "
الجوري : شهد ممكن اكلمك ؟
شهد : لا
الجوري : شهد بلييز ساره بتروح وانتي بعد يومين راح تروحي عنها .. كذا يرضيك تسافري وانتو متزاعلين من بعض
شهد " تنهدت " : وينها ؟
الجوري : في غرفتي ..
[ قمت من مكاني بدون اي كلام .. وتوجهت لغرفة الجوري .. سمعت صوت شهقات من ورى الباب .. دخلت .. وشففته مغطيه وجهها بإيدينها وتبكي .. ]
" جلست جنبها " : ساره
ساره " ناظرتني بخوف "
شهد : تعرفي ان غلط اللي سويتيه ؟
ساره : عارفه بس ماكان قصدي
شهد " تنهدت " : قولي اللي عندك
ساره : انا كنت مع جوري بعدها جوري قالت بتجيب اكل .. وفجأه جا ناصر ومن الارتباك وقفت .. كنت ابي اروح بس كنت مرره متوتره ما اعرف ايش اسوي شهد صدقيني .. وبعدين ويوم ضحكت كان يعلق على شكلي .. بس هذا اللي صار !
شهد : توعديني هذا الشي مايتكرر ؟
ساره : اوعدك " ورمت نفسها بحضني "
وسمعت شهقه فزيت .. : اييش فيك !
ساره : وش صااار معكممم انتوو ؟؟؟!
شهد : هههههههههههههههههههههه الله لا يراويك
ساره : يعني صار شي يخوف ؟؟
شهد : صاررت اشيا مو بس شي .. اصبري بس خليني انادي جنا الخوافه .. " اتصلت على رقم الجوري وقلتلها تجي " .. وجت هي مع جنا ..
شهد"ضحكه شريره" : اقووول وشلون كنتي خايفه
جنا : شهد اسكتي كفايه اللي صار .. كلبه
جوري : ليش وش صار ؟؟؟؟؟
شهد : تخيلي ان جنا .. صدمت في جن ..
" وبدا الرعب يحل بالمكان "
ساره " مسكت ايدي " : بسم الله ..
شهد : اقول ولا خلاص .. " لفيت على جنا وجهها انقلب الوان "
جوري " مسكت ايد جنا تهزها " : شهد
شهد : هاه
جوري : مسكي ايديها .. " جنا لسا على حالها "
" مسكت ايد جنا .. وكاانت بااااااااااارده برووده غير طبيعيه .." : بسم الله لايكون صار فيها شي ..
" ومره وحده حسيت جنا تهتز .. "
ساره "بخوف " : جوووري جييبي مويا بسررعه
شهد " مسكتها كتفها " : بسم الله الرحمن الرحيم .. وش فيك يا جنا ..
ساره "جابت القرآن وصارت تقرا" وجوري جابت المويا صبته على وجهها ..
" فجأه فتحت جنا عينها .. وناظرتنا بإستغراب .. "
جنا : وش فيكم !
شهد " بإرتيااح .." خووفتيينا الله يرجك ..
جنا " تحاول تقوم " : وش صار !!
جوري : ماصار شي .. انتي وش تحسين فيه !.؟
جنا : دايخه ..
ساره " خفضت صوتها " : شهد ترى احس لازم يشوفها شيخ ..!
شهد : لالا ماله داعي !
جنا : ابغى اروح البيت
شهد : اجلسي ترى حنا سهرانين لين ف الليل .. كيفك راح تطوفك الوناسه
جنا : فين جوالي " غررييبه !! "
جوري : جنا وش فيك
جنا : احس بشي غريب !
ساره : وش تحسين فيه
جنا : ما ادري
شهد : خليكي هنا طيب ..
جنا : ابغى اروح
جوري : خلاص لاتجبروها
" واتصلت جنا على السايق .. ودقايق وجا "
" قامت جنا من غير ماتسلم علينا .. ولا نطقت بحرف .. وتوجهت لباب الغرفه بتطلع .."
شهد : جنا .. ترى انا بسافر على فكره وانتي بتروحي من دون ماتسلمي على وماتقولي ولا كلمه !؟
جنا " ناظرتني بإبتسامه خفيفه " : تعالي طيب .. سوري ما ادري شفيني ..!
شهد " رحت لها وضميتها .. " : انتبهي على نفسك كثير وآسفه على اللي صار اليوم جد .. "بمزح " وخليني ارجع بس .. بطيح فيك طراق مابتنسينه ...
جنا " ضحكت بخفه " : اوكي .. يلا مع السلامه
" وراحت جوري معها توصلها .. "
ساره : غريبه وش فيها !
شهد : بس اسكتي خلاص ما ابي اطري السالفه مره ثانيه .. اضن فيها شي !
ساره : اييه حتى انا شكيت
شهد : يعني اللي في بالي جا في بالك ؟
ساره : اييه
شهد : بسم الله
ساره : بس شهد بليز غيري الموضوع
شهد "بأهتمام " : ساره ما اوصيك عليها .. ان شفتو حالتها تزيد تودوها شيخ .. ولاتطولو ساره الله يخليك .. يعني شوفي بعد كم يوم .. ابيكم تروحو لها وتودونها لجل نتأكد .. طلبتك ساره
ساره : انشالله لاتخافي ..
شهد : ايوا كذا انا ارتاح .. طيب بتجي بكرا ؟؟
ساره : لا اهلي راح يسوون لي حفلة تخرج " ورمشت بعينها " ..
شهد : هههههههههههههههههههه طاح حظك
ساره : بس بجي بعد بكرا انشالله اودعك
شهد : ايه طيب
" وجت جوري "
جوري " بإندهاش " : اممممممبببييه لا ترا فيها شي اقققققسم بالله فيهاا شي
شهد : لييش شصار؟؟
جوري : ماتكلمتت معييييي ابدددد .. ودخلت السياره بطريقه غريبه
ساره " فتحت عينها ع الاخر " : كييف يعني !
جوري : مااا ادري ما ادرررري بسم الله لا اله الا الله ما اعرف كيف اوصف
ساره : بس خلاص بنسوي اللي قالته شهد
جوري : وش هو
شهد : تاخذونها لشيخ
جوري : بس حنا مش متأكدين !
شهد : ايه عارفه يعني بعد كم يوم اذا صار شي
جوري " بخوف " : طيب !
شهد " حبيت اغير الجو " : وش رااااااااااااايكم
ساره : لالالالالالالالالالالالالالالالالا الاا افكككااارك يا مجررمه
شهد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه لا والله فكره حلوه ..
جوري : غردي ..
شهد : نناااام لأني تعبت
ساره , جوري : ههههههههههههههههههههههه
ساره : يلا طيب انا بتصل في راجو يجي ياخذني
جوري : اوكيه ..
" وراحت ساره .. وبقيت انا والجوري .. وصار هدوء بالمكان وماحسيت بنفسي الا انا نايمه .. " وفي اليوم الثاني نفس الروتين .. جهزت ملابسي واغراضي وكلشي .. وتعلمت كم كلمه انجليزي .. وحاولت اقلد حركاتهم .. واكلت كارتون آيسكريم طبعاً زي كل يوم .. وصار كل شي جاهز ..
يوم [ الثلاثاء ] الساعه 8 الصبح ..
" سمعت صوت لجوري " : يلا قومي شهد باقي ساعتين على الرحله ..
" وفز قلبي .. كلما احس اني قريبه لهاليوم وهالحظه تززيد دقات قلبي .. وتسررع بشكل غير طبيعي .. "
جوري : انا رايحه اشوف وشهي تجهيزات ناصر وبجي اعلمك ويلا قومي
شهد : طيب قايمه .. " قمت من مكاني ودخلت الحمام اتروشت عدل .. ولبست شورت وتي شيرت عاديه .."
.. اخذت الملابس اللي مجهزتهم لي جوري وناظرتهم وانا اتخيل شكلي لما البسهم وامشي مع ناصر مشيه رجوليه وبصوت رجولي واصير خويه !!! " وقطعت افكاري الجوري "
جوري : الححححححححقييييي ..
شهد : اييش !!
جوري : ماخذ معه ثوب !!!!
شهد : هاااه !! حق ايش ثوب في امريكا ؟؟؟
جوري : يقول ان يسوون عرض خاص بطلاب السعوديه ولازم يكون كل شي من عادات وتقاليد وكذا ما اعرف بس لازم ثوب !
شهد : ياااااااا الله من وين طلعت لنا هالشغله كمان
جوري : قومي قومي بسرعه معي
شهد: وين !!
" مسكت ايدي وحذفت علي العبايه وسحبتني "
شهد : وييين يا مجنونه .. " هي تسحب وانا اعدل في العبايه .. لين ما وصلنا للسياره .. "
" وصلنا لمحل خياطه للرجال .. نزلت الجوري معي .. "
صاحب المحل : تفضلي اختي ..
جوري : امم ابغى ثوب .. وشماغ وعقال لو سمحت .. ابغاهم كبر هذي " واشرت علي "
" بانت علامات استغراب على وجهه .. "
شهد : جاهز لو سمحت وابيه مرتب ..
صاحب المحل : امم طيب ..!!
" وخمس دقايق تقريباً واستلمنا الثياب .. وطلعنا بسرعه من المحل متوجهين لبيت الجوري .. "
" قربنا من البيت وشفت سيارة شفتها من قبل .. وحاولت اتذكر .. وشهقت .. "
شهد : جووووري اخووك راح !!!
جوري : ااااييييييييش !!!! " ولفت راسها ورى تشوف السياره .. " .. استغفر الله .. لحظه بتصل بشوف ."
" نزلنا من السياره .. "
جوري : هااه ناصر فينك ؟ .. امم اهاا طيب .. ماراح اودعك يعني ؟؟ .. آآآه كذاا .. اوكيه اشوفك .. باي
شهد : هاه !
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
جوري : الحمدلله تو الناس على الرحله
شهد : اعرف بس خفت يكون خربطت في وقت الرحله !
جوري : لالا نفسه الساعه 10 تروحي المطار ..
شهد : طيب ..
جوري : باقي ساعه .. يلا خلصي لان ناصر رايح لخوياه يودعهم
شهد : ههههههههه طيب ..!
" رقينا لغرفة الجوري .. ولبست تي شيرت اسود كم قصير .. وجينز رصاصي فاتح .. مع حزام اسود .. وساعه سوده .. واخذت الجكيت حقه .. لونه رصاصي قامق شوي .. وفيه خطين بالاسود .. "
جوري : آآآآآآآآآآآخخييييه ما ادري وش بيسوون فيك البنات هناك
شهد : ههههههههههههههههههههههه .. " ناظرت نفسي بالمرايه .. واخذت الجل وسويت شعري سبايكي .. وكم حركه على جنب .. "
جوري : خخخخخخووققققاااااققي انتا يا فهد .. والله وصرتي احلى من اخوي
شهد " لا من يجيب اخوك انتي " : ههههههههههههههه شدعوه
" حطيت النظاره بجيبي .. ورن جوالي .. اخذته شفت رقم ساره .. "
شهد: هلا حبي
ساره : يلا ياقلبي انا عند الباب تعالي باودعك ..
شهد : طيب ادخلي تقول الجوري مافي احد بالبيت ..
ساره : طيب
" وسكرت الجوال .. وحطيته على جنب .. لفيت على جوري "
شهد :متأكده مافيه حد بالبيت ؟
جوري " فهمت قصدي : لالا لتخافي مافي حد ..
شهد : اوكي
" وثواني الا انفتح الباب وماحسيت الا بحد يرمي نفسه علي "
ساره بحضني : بشتااااااااقللللللللللللللللك " تبكي "
شهد : وانا اكثر ياعممري .. انتبهي على نفسك كثثيير .. " بعدت عنها .. ولفيت على جوري .. وانتي انتبهي على نفسك لما بتسافري ..
جوري " تجمعت الدموع بعيونها وحضنتني " [ اكره لحظات الوداع ]: طييب وانتي كمان .. ولاتنسين تراسلينا .. وابي كل اخبارك توصلي اول بأول ..
شهد " ابتسمت " : طيب ,, وجنا ماراح تجي ؟
ساره : كلمتها وقالت بتجي ..
شهد : كيف كلامها معك طبيعي ولا ؟
ساره : لالا طبيعي ..
جوري :الحمدلله ..
" سحبتني جوري معها للمكتب "
جوري " مدت لي ايدها وماسكه بطاقه .. " : هذا مصروفك .. وراح ينزل لك كل شهر
شهد : لالا وشو هذا .. خلاص ما احتاج
جوري : مو على كيفك شهد .. وبعدين هذا فلوس جمعيتنا اللي مسوينها .. تذكري ؟
ساره : ايه .. يعني ماله داعي ترفضي لان ثلاث ارباع هالفلوس فلوسك ..
شهد " تنهدت " : احلفو
ساره , جوري : والله
شهد " اخذتها " : طيب اوكي !
جوري : وهذا الباسوورد .. "وحفظته "
" دقايق وجت جنا .. وكانت على طبيعتها الحمدلله .. احضنتني بقوه .. "
جنا : مين يمزح معي بعدين بالمطاقق؟
شهد : هههههههههههههههههههههههه ماحد
جنا : كللببه
شهد : يلا يلا خلوني اروح بس .. الحين انا المفروض في المطار شفتي جلست هنا عشانك
جنا : هههههههههه يلا طيب
" ولبست عبايه وغطيت شعري ووجهي .. وركبت مع سواق الجوري وانطلقنا .. "




[ هنا .. يبدأ الجزأ الثاني من روايتنا " صرت فهد " .. الجزأ الاول عباره عن توضيح شخصية وحياة البطلة شهد .. وصديقاتها كانو جزأ مهم في الروايه .. ولكن هل سيختفي ظلهم في الجزأ الثاني ؟.. وهل ستظهر اوجه جديد .. وما المغامرات اللتي تنتظرنا ؟ .. ومن هو ناصر ؟؟ ]


][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:24 pm

[SIZE="3"
البــ[11]ـآرت

في السياره ..
تنهدت .. يارب تساعدني باللي بسويه ..ويسر اموري يارحمن يارحيم .. ناظرت الشوارع .. قررت اتصل في صالح .. اخذت جوالي وطقيت على رقمه .. واول مارن رد بسرعه ..
صالح : الو ..
شهد : هلاااااا بوو صلييييح
صالح : هلاا والله بو راشد
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههه الله يرجك ياشيخ
صالح : هههههههههههه اخبارك حبيبتي
شهد : ماشيه اموري .. دحين رايحه المطار
صالح : والله ؟
شهد : يس يس
صالح : ههههههههههه ايشعندك الانجليزي عنك ضارب
شهد : هههههههههههههههههههه خبرك يعني تربيتك
صالح : اكيييد هذا شي طبيعي ..
شهد : انطم بس
صالح : طمك الله ياحيوانه ماتعرفي تحترمي اللي اكبر منك
شهد : لا
صالح : يلا يلا اذلفي ولاترجعي
شهد : هههههههههههههههههههه طيب باي
صالح : انتبهي على نفسك كثير ما اوصيك تاكلي لان ماله داعي بتاكلي اكثر من اللي معك .. اذا تم اكل زين
شهد : هههههههههههههههههههههههه باي صالح باي
صالح : ههههههههههه طيب يلا مع السلامه
حسيت براحه بعد ماكلمت صالح .. دقات قلبي تسارعت اكثر واكثر بعد ماشفت الطريق قريب من المطار .. جربنا اكثر وقلبي احسه بيطلع .. ما اعرف هو حماس ولا ايش .. بس يلا الله كريم .. خلاص وصلنا للمطار .. ونزلت من السياره .. اخذت الشنطه وكل اغراضي .. وتوجهت للبوابه .. ناظرت الناس .. ولفت نظري اب وزوجته .. وعيالهم .. لو امي وابوي عايشين .. بسافر معهم وبطلع وبرجع معهم .. الله .. ودي يكون عندي عايله كبيره اب وام واخ واخت .. لو عندي ماصرت كذا .. آآآه .. الحمدلله على كل حال .. قطع افكاري انسان كله شموخ .. ووسامه .. وجبور .. لابس تي شيرت اسود لكوست .. وجينز ونظارته غطت جمال عينه وجاذبيتها .. تميت اناظره بذهول .. حركت راسي احاول اطرد هالافكار .. ووقفت قريب منه .. تبعدني عنه مسافه صغيره بس .. لفتني مره ثانيه شكله وهو ويتكلم ويضحك مع الناس .. حسيته عفوي وطيب وحبوب .. يبتسم مع هذا ويضحك مع ذاك .. جاني فضول غير طبيعي .. قربت منه اكثر واكثر لين ماصرت وراه ..
ناصر : لااا ياحبيبي مافيه ثقه ..
.. : هههههههههه افاااااا ليه
ناصر : من جدك انت اعطيه جوالي
..: بلاويك ياخي ماتنعد [ بلاوي ؟]
ناصر " ضحك ضحكه عاليه " : حتى غرفتي ..
[ بلاوي ! وغرفه ...!! .. مافهمت شي ! ومشو .. مشيت وراهم .. ]
ناصر : والله البنات هنا .. مضاارب علي [ وش هالثقه ! ]
.. : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه شوف لك اقرب عمود وطق راسك فيه
ناصر : ههههههههههههههههه معليش بتشوف هناك
.. : يلا يلا اسرع ياخي ..
[ هالصوت وين سامعته انا !!! .. ومشيت وراهم وفتشو الاغراض وهالسوالف .. وجلست بعيد عنهم .. طلعت جوالي .. دخلت على ساره ]
شهد : سووووسوو
ساره : اووه فينكك انتي ماطرتي ؟
شهد : لا لسه اجهز جناحي
ساره : هههههههههههههههههههههههههه لا جد
شهد [ فيس يضحك ] : بنطير بعد شوي .. بس ننتظر
ساره [ فيس خجول ] : معك حبيبي؟
شهد : مثقلك انتي وحبيبك
ساره : هههههههههههه ايش يسوي ؟
شهد : يضحك مع بنت
ساره [ فيس منصدم ] : هاااااااااااااااه !!!!!!!!
شهد : هههههههههههه امزح معك ياهبلة .. اخبار جنا ؟
[ حبيت اطول معها في الحكي لان ما ادري متى ينادون لرحلتنا .. والملل سابقني ]
ساره : ما ادري !
شهد [ حاسه بالذنب ] : طيب امانه ساره روحو لها اليوم وشوفو وضعها واذا مايسر خذوها لشيخ
ساره : اممم طيب !!
[ حالة صمت ]
ساره : شهد !
شهد : ها!
ساره : ليه مصره ناخذها لشيخ ؟؟
شهد : ما ادري والله احس فيها شي لان رطمت بشي ذاك اليوم وماكان خلفها ولااا شي تخيلي!
ساره [ فيس منصدم 3 مرات ]
شهد : ايه عشان كذا اقولك خذيها
ساره : طيب طيب .. بسوي اللي قلتي عليه .. وعلى فكره جوري بعد كم يوم بتسافر
شهد : ايه يعني خذوها بكرا او اليوم ..
ساره : اوكيه..
شهد : اخبار ناصر ؟
ساره : والله اخباره عندك
شهد : هههههههههههههه بدينا بالغيره !
ساره : جب [ فيس منقهر ]
شهد : ههههههاااااااااااااااااااااااااااااااااي .. [ لفيت ادور ناصر واللي معه .. شفته واقف عند ماكدونلز ويأشر على وجبه " معقوله هذا المطعم اللي يحبه !!! والله اذا طلع يحب اكله بشك ف الموضوع .. يا ان سحر او ان سحر .. جنني هذا .. معقوله كل شي نفسي !!! ] .. نزلت راسي وكتبت لساره .. : بروح اكل مع ناصر وبجي .. وسكرت المحادثه وحطيت جوالي في جيبي .. واسمع رنات متتاليه للبي بي ام .. بس عرفت انها ساره .. ههههههه مسكيينه ! .. توجهت للمكان اللي فيه ناصر .. وطلبت لي .. وكم دقيقه برز .. اخذته وجلست على اقرب طاوله لي .. كانت قبال الطاولة اللي جالس عليها ناصر .. بس عطيتهم ظهري .. لاني ما احب اكل قدام حد اعرفه ابد .. وبدأت اكل .. واتلذذ .. سمعت نفس الآدمي اللي كان مع ناصر .. هذا وش سالفة صوته .. احس اني اعرفه .. لفيت راسي اشوفه .. بس للأسف كان معطيني ظهره .. يووووه يمكن تشابه اصوات وش دخلني فيه انا .. اكل ابرك لي .. خلصت الوجبه كلها .. ماخليت ولا شي .. ماشالله علي احلل الاكل تحليل هههههههههههه .. ناظرت المكان .. كبير وما اعرف فين الحمام حقهم .. بللت ايدي بقطرات المويا اللي على علبة البيبسي .. ومسحت فمي بالمناديل .. ناظرت الساعه .. وش فيهم لسه مانادو .. افففف طفشت .. لفيت ورآ اشوف ناصر واللي معه .. تفاجئت لما شفت المكان خالي .. افففففففففففففففففففيه وينهم .. ناظرت المكان واخيرن لمحته .. متوجه للبوابه .. اخذت اغراضي بسرعه وسرعت خطواتي لهم .. واحاول الحق ناصر بعيوني .. وحسيت ان بضيع لان قام يختفي من قدامي .. ف ركضت بالعبايه .. وصرت اصدم بالناس .. لين ماوصلت للبوابه .. وكان ناصر مع الشباب واقفين .. الحمدلله .. جت اللحظه اللي تفصلني بين الرياض وامريكا .. وشفت الطياره .. ونزل الدرج ..
دخلت وحطيت اغراضي وجلست جنب الشباك وفتحته .. ودخل ضوء الشمس وشفت المكان من الشباك .. كبير وممتلي بالطيارات .. لفيت راسي ورا وشفت ناصر مسترخي على الكرسي .. وجنبه واحد من خوياه .. رديت راسي وسندته .. يووووه هذي اول لحظه طفش وشلون يبقون طول هالساعات .. بدت الطياره تتحرك .. ولبست الحزام .. ولحظات حسيت اننا بالهوا خلاص .. طليت من الشباك .. وكلما نبعد اشوف الاماكن تصغر اكثر واكثر احس اني بشتاق لهالبلد كثيييير ولصالح وام صاالح .. احس قلبي ألمني لما ذكرتهم .. ثلاث شهور صعبه .. وكثثيره .. ماعمري بعدت عنهم وتخيلت نفسي بعيده عنهم .. غمضت عيوني وجت الذكرى بعيني ..
" لما كان عمري 7 سنوات .. :-
مسكت يد ابوي ومشيت معه الين السياره ...
شهد " رفعت راسي وناظرته " : بابا ابغى اروح الملاهي .. " نظرة رجا "
" نزل لي وصارت عينه بعيني " : انتي لو تبغي الدنيا كلها اجيبها لك يا بعد امك انتي
شهد " مافهمت شي " : طيب بتوديني ؟
ابوي : ههههههههه اكيد ..
" وجت امي ومسكت ايدي وركبت ورى وابوي وامي في قدام .. كنت مره فرحانه وطايره من الفرح يوم شفت الملاهي على يميننا .. وقلت .. : باااابااااا مامممااا شووووفووووووو .. ولفو امي وابي فرحانين علي .. إلا بسياره تصدم فينا وماحسيت بروحي .. إلا بالمستشفى جنبي مره كبيره بالسن .. مع ولدها .. "
فتحت عيني .. لقيت المكان مظلم .. شكلي نمت ! .. لفيت راسي ورا .. وجذبني منظر ناصر وهو نايم .. ووتميت اناظر فيه .. طول النهار كانت عليه النظاره وماقدرت اشوف عيونه .. والحين مسكرها .. اففيه .. اصلاً وش بسوي في عينه انا .. اي والله ابغى اطالعه! .. يولي زين .. ورديت راسي لقدام .. حسيت باالجوع .. بس لا برجع اانام .. وتغطيت ودخلت في نووم عمممممممميييق ..
صحيت على اصوات اللي بالطياره .. لفيت راسي ورا شفت ناصر ياكل .. ويحكي مع اللي جنبه ..
ورحت للحمام .. رشيت على وجهي مويا .. وفرشت اسناني .. ورجعت لمكاني .. اكلت .. ومر وقت وحسيت جد بالطففش .. سألت اللي جنبي ..
شهد : كم باقي ونوصل ؟
البنت : اممم ثلاث ساعات
شهد : ماتملين ؟
البنت : اكيد امل .. بس عادي انا متعوده ..
شهد : اهاا يعني انتي مو اول مره تروحي امريكا
البنت : لا .. انتي اول مره ؟
شهد : ايوه ..
البنت : وجايه لحالك ؟
شهد " ابتسمت ": ايه ..
البنت " اندهشت " : والله ..؟ انا رايحه ادرس .. وجايبه حد من اهلي معي .. لاني اخاف اجي بروحي .. وتعرفي امريكا بلد الامن فيها مو لي ذاك الزود ..
شهد " ماكنت ادري .. بس عجبني الوضع " : ايه ايه صحيح ..
البنت : طيب انتي ماتخافي يعني ؟
شهد : لا ياختي عادي .. انا احب هالسوالف يعني اللي فيها اككشن ومغامرات وكذا فاهمه علي ؟
البنت : ههههههههههه ايه فاهمه ..
شهد : لبى اللي فاهمني انا
البنت : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
شهد : ماقلتي لي اسمك ؟
البنت : ريم .. وانتي ؟
شهد : انا شهد " وابتسمت لها "
ريم : يووه باقي كثير ..
شهد : ايه طفش والله
ريم : إلا ماقلتي لي ليه رايحه امريكا لحالك [ يوء يوء وش اقولها هذي ]
شهد : امم تغيير جو
ريم : آآها تبي تفضي لحالك
شهد : ايواا كذا ..
ريم : اي ولايه بتروحي ؟ ..
شهد [ اتذكر ] : ايه سان دييغو
ريم " اندهشت " : لااتقوووولي انا كمان .. ايش هالصدفه
شهد : والله ؟؟
ريم :والله ..
شهد [ انبسطت .. عندي حد احكي معه ] : حلللووو مره .. عندك رقم امريكي صح ؟
ريم : ايه صح .. سجلي عندك .. " وعطتني رقمها وسجلته عندي .. بعد ماسجلته .. هي طلعت كتاب .. وانا لفيت لورا اشوف ناصر .. كالعاده مندمج مع خوياه .. "
مرت الثلاث ساعات بطففش .. واخيررااً هبطت الطياره .. اخذت نفس عميييييييييييييييق .. قبل لا ادخل عالم الرجال " .. شفت الناس تلم اغراضها .. لفت علي ريم ..
ريم " بأبتسامه " : يلا شهد وش تنستني
شهد : هههه طيب قايمه .. " واخذت اغراضي " .. ووقفت استنا ناصر يطوف .. طافو كل اللي معه وهو آخر واحد .. مشيت وراه .. لين ماوصلنا لبوابة المطار .. الجو بااررد .. طاف ناصر من جنبي وتوجه هو واللي معه لباص كبير اعتقد هذا بس لهم .. ركبت تاكسي بسرعه .. يووه وش اقول له هذا .. ما اعرف اركب الكلمات .. بدا يمشي الباص ..
شهد : هووه يا انت
السايق : yes madam
شهد : look this [ اشرت على الباص ] go with him
السايق [ فهم اني ما اعرف انجليزي ] : ok
وحرك السايق السياره .. جلست اناظر الطريق .. ناسهم اشكال والوان .. ناس اول مره اشوفهم .. غريبين علي .. والمكان روعه .. الشوارع تصميم .. والمحلات ديكورها يجذب .. مره حلوين .. وصلنا للمكان المطلوب .. مبنى كبيير مررره .. والبوابه انفتحت للباص .. مكان روووعه .. كله اعشاب والدنيا ملونه هنا .. وقطع افكاري السايق : madam
شهد : هاه طيب اوكي .. وعطيته حقه .. ومشيت ورى الاشجار الكبيره .. فصخت العبايه والغطا وكل شي وحطيته في الشنطه .. وعدلت شعري على السريع ولبست النظاره .. ومشيت بخطوات كلها ثقه .. وانا داخلي ارتباك غير طبييعي وقفت معهم ورحت لناصر .. حاولت اخشن صوتي
شهد "فهد" : ااححم السلام عليكم ..
ناصر " ناظرني بإستغراب " [ بسم الله كأنه عارف من انا ] : عليكم السلام يا هلا ..
فهد : اخوي بغيت بس مكتب المدير ؟؟
ناصر " ضحك بخفه " [ وجذبتني ضحكته ] : والله ماني عارف ياخوك انا لسه واصل ..
فهد [ شهلغباء اللي فيني ] : آها طيب .. معك فهد ..
ناصر : هلا بك اخوي .. انا ناصر .. [ اشر على واحد جنبه ] .. وهذا خويي خالد وهذول الجماعه ..
فهد " ابتسمت " : تشرفت والله
ناصر : انت معنا ؟؟ اول مرا اشوفك !
فهد [ صادني] : معكم بس جيت لحالي لان فاتني الباص
ناصر : هههههههههههههه كذا يعني
فهد " وش هالجمال .. ماتنلام ساره يوم انعجبت فيك صراحه " : اييه ..
[ ومشيت معهم .. وقدامنا الموجه .. ودخلنا .. المكان مرره حلو وكبير من داخل .. مرتب وفيه صور كثير لفنانين وطلاب كانو هنا .. وفيه كثيير اقسام كل قسم فيه فريق غير .. ودلنا على الكفتيريا .. وتكون في طابق سفلي .. مطاعم وفي الوسط طاولات مدوره وكراسي .. عجبني الترتيب .. وكانو يمرون جنبنا بنات محفرين ولابسين لبس يا اعوذ بالله .. وكل وحده تمر تطالع بناصر .. الين ما وصلنا لقسمنا ]
" وكل ثنين دخلو غرفه .. وبقيت انا وناصر "
ناصر : ياخي شكله مالنا غرفه
فهد : يخسوون قسم بالله .. لعبه هي لعبه
ناصر : ههههههههههههههه ليه معصب طيب
فهد : ههههههههههههههه امزح ..
ناصر " طقني على كتفي " : كاهو المدير ..
فهد [ ححلووو يعني المدير برع مكتبه .. بس ابغى اعرف فين هالمكتب .. ]
ناصر : ماكنت تبيه ؟؟
فهد : ايه ايه .. اانا ابي مكتبه
ناصر : تعال ندور
فهد : يلا .. [ ومشيينا الين مالقينا المكتب .. وكل واحد فينا في ايده اغراض السفر .. ] .. خلاص اذا تبي ترجع روح ..
ناصر : لا بستناك عادي ..
فهد : طيب .. " وطلعت الاوراق .. ودخلت للمكتب .. تذكرت ان لازم اقول لناصر ينبهني اذا جا احد .. وطلعت مره ثانيه .. " نااصر ..
ناصر : هلا حبيبي
فهد : بس طق الباب اذا جا احد الله يخليك ..
ناصر [ ناظرني نظره خبيثه ] : افهم انك ناوي على شي
فهد : ههههههههههههه راقب زين
ناصر " ضحك ": طيب ..
" دخلت المكتب .. وشفت كومة ملفات .. الحين انا وش يعرفني .. يوووووه والله حوسه .. ودورت في الادراج .. طفشت وحطيت الملف حقي على الطاوله واذا يبي هو يرتب .. وطلعت بسرعه من المكتب .. "
ناصر : هاه تمت ؟
فهد " غمزت له " : تمت
ناصر : ههههههههههههههههه .. يلا اخليك انا
فهد : تعال ترى انا معك في الغرفه
ناصر " اندهش " : لااااااااااه لاتقوول !
فهد : ليه !
ناصر : انا كان في بالي ان لحالي بالغرفه ..
فهد : غرفة 102؟
ناصر : ايوه
فهد : خلاص اجل
ناصر : هههههههههه حححلوو ..
" ومشيت معه وفتح باب الغرفه .. حبيتها .. مرتبه مره .. وواسعه .. فيها سريرين .. ودولاب كبير .. وحمام .. وكل شي منظم على اساس العزف والغنا .. زاويه فيها قيتار كهربائي وقيتار عادي .. ومع كم طبل .. وسماعات وميكرفون "
ناصر : اقققعد ياا وللد عمي .. ششوف الفن شوفف .. " ضحكت " .. الا اقول فهد ..
فهد " لفيت وجهي عليه " : قول ..
ناصر : تعزف ولا اتغني ولا ايش ؟
فهد : انا قول تخصصي الطبل وكذا لكن حاب اتعلم قيتار ..
ناصر : افاااا عليك اعلمك وانا خويك ..
فهد : ههههههههههههه تسلم لي والله ..
" فتحت الشنطه ورتبت كل اغراضيي في الدولاب .. وناصر دخل الحمام يتروش .. خلصت من الملابس .. واخذت نفس .. فزيت لما سمعت صوت ناصر وراي يقول : انت جايب معك شغاله هنا ولا ايش !
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
لفيت له " شفته لاف الفوطه على خصره .. انحرجت من المنظر بس لو نزلت راسي بيشك .. ف طالعت فيه وابتسمت .. "
فهد : ههههههههههههههههه تربية جاندرا
ناصر : هههههههههههههههههههههههههههه الله يخليها لك ..
[ ودخل غرفة التبديل .. وسمعت طقات خفيفه ع الباب .. قمت من مكاني ورحت فتحته .. " وشهقققت من اللي شفته " .. هذاااا .. وش جاابه هنا .. ايش اقوووووول !!!!!!!! ] ][/SIZE]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:24 pm


البــ[12]ــآرت
[ تصنمت بمكاني .. محمد !! .. اكيد عرففني اكييد .. ]
محمد : فين ناصر [ اششششششششششوه ]
فهد [ بإرتباك ] : امم ايه يبدل بس
محمد "ناظر خلفي " : يلاا ياخخي اخرتناا
ناصر " وقف جنبي وتغلغل عطره في خشمي .. دوخني إلا اعرف شسمه " : على ايش !
محمد : اليوم نتعرف ع المكان وع الناس وبكره نبتدي وش فيك !
ناصر : طيب يلا " التفت علي " .. يلا فهد معنا ؟
فهد : بتروش وببدل وجايكم ..
ناصر : اجل تعال الكفتيريا ..
فهد : طيب ..
" ومشا قدامي .. يا الله ذووقه تعذييب .. لابس جكيت ازرق وفيه رقم في الوسط بالرصاصي .. ونظاره شمسيه سوده وفيها ازرق في الجانبين .. وبانطلون اسود وساعه .. عيب عليك يا فهد عييب .. يجذبك رجل .. لالالا .. هههههههه يازينك يا انا .. وطلعت من الدولاب ملابس .. تي شيرت ابيض .. وجكيت اسود .. وحزام ابيض وساعه .. واخذت فوطه ودخلت الحمام اتروش .. وجا في بالي محمد ..
يوووه والله مشكله .. لو عرفني اطيح بمصيبه وكل شي يخرب .. الله يلعنك يا ساره .. وهقتيني .. ما ادري اقول لها او لا ! .. هي تكلمه الحين او لا !! .. طيب يمكن مو هو يمكن يشبهه .. لالا عاد نفس الشكل والاسم والصوت .. تنهدت .. الحين لو عرفني راح اضظر اقول لناصر الحقيقه .. هزيت راسي ابطرد هالافكار .. وسكرت المويا .. واخذت الفوطه وطلعت .. قفلت باب الغرفه .. وبدلت على رواق .. بعد مالبست وقفت قدام المرايه .. وانا ولد جميل وش لون لو اقلب انثى .. هههههههههههه يااجميل انتاا .. قسم بتغزل في نفسي .. نشفت شعري القصير بالمنشفه .. ونزلته على وجههي .. حبيت اغير الحركه هالمره واقلد الاجانب .. لبست النظاره .. رشيت على ملابسي عطر .. وفتحت باب الغرفه وطلعت .. مشيت بكل ثقه .. ويمرون جنبي اشكال غريبه وعجيبه من الناس .. يا اما يجيك واحد ابيييييض وإلا اسسود سواد الليل .. مافي حل وسط .. بس بناتهم هنا حلوات .. مرت جنبي بنت .. تناظرني ولا شالت عينها لي ما طافتني .. وش فيها هذي .. اخيراً وصلت الكفتيريا .. وقفت على اول الدرج .. ادور ناصر بعيوني .. واخيراً لقيته .. نزلت وتوجهت لهم .. احححم ..
فهد " عليت صوتي " : سلاام ..
خالد : هلاا بالجدييد
ناصر : شوف فهد .. طبعاً تعرف خالد .. " اشر على محمد " وهذا محمد .. " واشر على واحد بعد كان يناظرني نظرات غريبه " وهذا راشد ..
سلمت عليهم وجلست .. احس الجووع هالكني .. قلت : ياا جماعه انا بطني شوي ويلويني .. رايح اطلب تبون ؟
ناصر وخالد : هههههههههههههههههه ..
ناصر : بجي معك يلا
خالد : وانا بجي ..
" وقمت وقفت .. ووقفو معي .. "
ناصر : وانتو مارح تجون ..
محمد : لالا مالي نفس .. [ جعلك ماتتنفس ]
خالد : وانت راشد ؟
" حرك راسه بـ لا " [ وش فيه هذا ماعندو لسان يحكي .. مشينا عنهم متوجهين للمطاعم ]
فهد " حبيت احرك الجو البارد " : وش فيهم خوياكم باردديييين !!!!
ناصر : هههههههه عادي هم كذا
فهد : ولا راشد هذا وش فيه مكشر !!
خالد : هذا طبعه كتوم ويدقق على كل شي .. ف لاتشيل عليه عادي ..
ناصر : اييه هو كذا .. يعني بس انا وخالد اللي ممكن نتحرك وكذا
فهد : شكلي بدور غيركم .. ياخي انا احب الحركه والروحه والجيه ابد ما احب اجلس الا للأكل
ناصر , خالد : ههههههههههههههههههههههههههههههه ..
ناصر : ليه غيرنا .. انا طبعي نفسك على فكره ![ ادري ماله داعي تقول ! ]
خالد : وانا كمان تقريباً
فهد [ انبسطت ] : الحمدلله .. والله ذلاك من وجيهم يبان انهم باردين !
خالد : ماشالله عليك محلل !
فهد : ههههههههههههه " وصلنا للمطاعم .. " الله اكل .. وكل واحد اختار اللي يبي .. ورجعنا للطاوله ..
ناصر " ياكل " : فهد ماقلت لنا من وين ؟
فهد : الرياض ..
خالد : انت كنت تخصص ثاني ولا ايش .. ماعمري شفتك
فهد [ ارتبكت ] : امم لا .. اي اي كنت تخصص غير .. وتوني ناقل وقالو في رحله .. وقلت اوكي وجيت ..
محمد : آهاا [ وش تبي انت ] .. بس انا شايفك من قبل ! [ دق قلبي دقات سريعه ] .. بس ما ادري وين
فهد [ ارتبكت بقووه واحس بان علي ] : مـ ماادري يمـمكن اشبـه حـ حد تعرفه !
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
محمد : الله اعلم .. " ولف وجهه لراشد " [ بسم الله مجرمين ! ]
ناصر " عيونه على بنت " : أخخخخخخخخخخيييييييه شوووف شوووف الحلاوه شوووففف
فهد " ضحكت " : والله انهاا صارررووووووووخ !! " سويت نفس خاقه/خاق " .. قووم قوم إلا اتعرف عليها ..
ناصر : ههههههههههههههه يلا ماورانا شي ..
" مشيت معه متوجهين للبنت .. "
ناصر : والله انك خطير ..
فهد : هههههههه اعجبك ..
" تونا بنوصل لها .. إلا جاها ولد ومسك إيدها .. "
" لفيت وجههي على ناصر وهو ناظرني " .. وفقعناهاا ضحك
ناصر , فهد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فهد : والله إننا مصخخخره !!!
ناصر : ههههههههههههههههههههههههههههه صدقت ياخيي
" دمعت عيني من الضحك .. لفينا وجيهنا على الشباب .. لقينا خالد ميت من الضحك معنا .. ومحمد وراشد .. نفس وضعيتهم [ ايش هالدلاخه ! ] .. ناصر أشر على خالد .. وصرخ : تعااال تعال ..
وجا خالد لنا .. وقال : يااا حبيبااتي انتو ياعسووولات .. اجل غلبكم هالتلح هذا ..
ناصر : ههههههههههههههه كل تبن ..
فهد : والله لو انك رجال مثلنا كان جييت
ناصر : اي والله .. جالس ويطالع بس ..
خالد : اقول امشو لا اكسركم واحد واحد
فهد : هههههههههههه خير انشالله .. [ حبيتهم ]
" ومشينا .. "
ناصر : ابغى اشتري رقم !
فهد : ايه وانا بعد بس ايش يطلعنا ..
خالد : مايصير .. في ايام معينه نقدر نطلع فيها .. ويك اند بس ..
فهد : وش يصبرني لي الويك اند انا " وجت فكره خطيره في بالي "
ناصر : متوعدين فيني انا ان ماكلمتهم اليوم هههههههههه [ اكيد ساره ]
خالد : ههههههههههههههههههه محد طقك على ايدك
فهد : انا بشرد من يجي معي ؟
" وقفو .. وناظروني "
ناصر : تمزح ؟
خالد : قلت خطير بس ماتوقعت لهالدرجه
فهد : ههههههههههههههه وش فيكم كذا ! .. لاتقولو ماقد سويتوها ؟!!!
ناصر : انا عن نفسي ماسويتها بس ودي ياخي لكن الزمن ضدي
فهد : ههههههههههههههههه .. بخربكم اجل
خالد : لالا لاندخل نفسنا بمشاكل من اول يوم ..
ناظرني ناصر وقال : شف شف بالله عليك هذول اوادم .. مايشجعوون ياخي .. بس الله جابك يافهييد
فهد: ههههههههههههههههههه .. طيب حبيبتي خلوده بنروح بالليل يرضيك ؟
خالد : ههههههههههههههههههههههههه يللعن شكلك .. خلاص بنروح بالليل وامري لله .. انت كذا من اول يوم خربتنا ..
فهد : هههههههههههه والله انا اول مره اشوف شباب مأدبين كذا ..
ناصر وخالد طالعو ببعض .. ومره وحده ضحكو ..
ناصر : قاال مؤدبين قال .. لااا يا حبيبي لايغرك
خالد : يعني شوفنا كذا بس في هالأمور .. لكن في الامور الثانيه غيرر ياخي غيير [ ايش يقصد هذا ]
مافهمت بس ضحكت ..
" مشينا لي ما لقينا نفسنا في مكان كبيييييييييير ممتلي بالعشب الاخضر .. وفيه اغراض للرياضه .. "
ناصر : اعتقد هنا نتدرب رياضه وكذا .. وذاك الباب .. " أشر بعيد " .. جم ! ..
خالد : وججع شكبره !
فهد : الساعه كم الحين ابي اضبط ساعتي ..
خالد " ناظر الساعه " : 4 وربع ..
فهد : جوهم مغيم انا على بالي 5 او 6 ! ..
ناصر : بس حلو جوهم .. بارد
فهد : خلونا من الجو دحين .. يلا خل ندور في المكان على مايظلم المكان ..
ناصر , خالد : يلا ..
" ومشينا على العشب الكبيير .. لي ماوصلنا لنهايته .. صادفت بطريقي ذيك اللي شفتها اول ماطلعت من الغرفه .. وناظرتني نفس النظرات .. وش فيها هاذي الله يحوم كبدها .. طقني ناصر من كتفي .. واشر على اللي تناظرني بعيونه "
فهد : ايش فيه !
ناصر : ماوقفت نظراتها عليك ..
فهد " رفعت حاجبي بغرور " : والمطلوب ؟
ناصر : هههههههههههههههههههههههه ياثقييل انتاا
خالد : هههههههههههههههههه رووح وش ناطر ؟
فهد " ضحكت " : ماروح تبيني تجيني
ناصر : هههههههههااااااااااااي .. لالالا ثقيييييل مررررره !!
خالد : ههههههههههههههههههههههههههههه ماينفعك ثقلك صدقني ..
فهد : بينفعني وراح اثبت لك " ضحكو اثنيناهم " .. وكملنا مشي .. لي ماوصلنا لمسرح كبيييييييييييير .. مثل المسارح اللي في الافلام .. رووعه قليل بحقه .. مرتب وفيه كراسي .. وكل شي منظم .. وركبنا على المسرح .. وكان فيه آلات محطوطه بشكل حلو ومرتب .. وشفت ناصر يمر جنبي رايح للقيتار اللي محطوط وجنبه كرسي طويل .. جلس عليه ناصر واخذ القيتار .. ومرر اصابعه بخفه على الاوتار .. وعزف نغمه حلوه .. وصار يدخلنا بجور كله رومانسيه .. حبيت عززفه هاادئ ويعدل المزاج .. بس قاطعه خالد وهو يقول : بسسسسسسس بسسسس يااخخخييي درينا تعرف تعزف
ناصر : اللعنن شككلكك ياحيواان .. وش عليك مني انت من اللي جابرك تسمع
فهد " يحب يتطاقق مثل طبعي ! " : ههههههههههههه خاالد كذا يسبك وانت ساكت !!!؟؟
خالد " تحمس " : اسكت لا اسكتك بطريقتي
ناصر : اقول لايوزك ذا المجرم علي ..
خالد , فهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فهد : يلا يلا ظلم المكان .. خلونا نروح ..
ناصر " وقف " : يلاا ..
مشينا كلنا متوجهين للبوابه .. كان فيه ثنين واقفين ..
فهد : شوفو انتو وقفو هناك عند الشجر .. وانا بلهيهم ..
ناصر : طيب يا اسد
" وتوجهو اثنيناهم .. وانا رحت للحراس .. ورحت لواحد منهم ... "
" وجلست اخربط عليه بالعربي عشان ينادي رفيقه .. وبالفعل نادى رفيقه .. وشفت ناصر وخالد طلعو .. لفيت راسي وصرخت وجلست ااشر على مكان .. بمعنى في واحد يبي مساعده .. وشافوني كذا وركضو بسرعه .. وانا طلعت من البواابه وتوجهت لناصر وخالد .. وانا الهث ..
ناصر : يااخخخي من وين طلعت لنا انت !!
خالد : اي والله انك بطل ..
فهد " الهث " : ههههههههههههههههه اعجبكم انت وياه ..
ناصر : طيب خلونا نمشي ندور تاكسي ..
ومشيينا لين مالقينا تاكسي وأشر له ناصر وركبنا .. وتفاهم معه ناصر وحرك السياره .. وشفت الطريق .. ماشالله المكاان مرررررت شوارعهم نظيييفه .. ولفتني كم محل .. لازم اذا برجع الرياض اخذ لصالح وام صالح اشيا منهم .. واخيراً وصلنا للمحل المطلوب .. كل واحد اخذ له رقم .. ورجعنا .. "
ناصر : وش لون ندخل الحين ..؟
خالد : عادي اذا بتدخل لكن اذا بتطلع لازم بطاقة تصريح ..
فهد : طيب خبوني انا ..
ناصر : ههههههههههه ايه اكيد ..
" ودخلنا بسرعه .. وماللاحظو الحراس ابد .. وصار وقت النوم .. هنا عندهم وقت معيين الكل ينام فيه .. واذا شافو حد لسا ما نام ويدور بره غرفته يحولونه للأشراف ...!!
توجه خالد لغرفته .. وانا وناصر كمان .. [ شي اول مره اعيشه .. اني اكون في غرفه .. مع شاب لا اعرفه ولا يعرفني .. حرام !! اعرف ان حرام لكن وش اسوي يعني !! .. مين بيجيب لي الفلوس اللي احتاجها .. ومثل مايقول المثل .. اخدم نفسك بنفسك .. شفت ناصر يفصخ جينزه ويبقى بشورت خفيف .. وعاري الصدر .. " افيه وش هالمنظر يا ناصر !! .. اخاف ما اسوي نفسه ويشك فيني !! .. فصخت الحزام .. وعطيت ناصر ظهري وفصخت التي شيرت وخليت الفانيله .. مع الجينز .. وبسرعه انسدحت وغطيت نفسي .. تنهدت برااحه .. "
ناصر : تنام بالجينز !!
فهد " ارقع " : ايه عادي متعود
ناصر: مايريح ياخي .. [ وش عليك انت ! ]
فهد : اقول نام احسن لك
ناصر : ههههههه الله يخسك .. وسكر عيونه .. [ هذا متعود ينام واللمبات مفتوحه !!] .. اخاف اقوم ويشوفني .. بس يلا بقوم ما اعرف انام كذا .. وش يدريه عادي مسكر عينه .. " قمت وسكرت اللمبات .. وبسرعه رجعت للسرير .. يووووووووه نسيت اكلم ساره عن موضوع محمد .. اشوفها تكلمه او لا ! ... قمت اخذت الجوال .. وحطيت فيه الرقم .. ورحت للحمام .. وسكرت الباب وقفلته .. طقيت على رقمها .. انتظرتها ترد .. ماردت .. اتصلت مره ثانيه .. واخيرراً ردت
ساره [ بصوت مبحوح ] : الو ! [ نايمه مسكينه ]
شهد : هلا يا سوووسوو
ساره [ شهقت ] : شهوووووود وحشتييينيي يا دوباا
شهد : هههههههههه بلا عيااره ..
ساره : صدقيني
شهد : نايمه ..؟
ساره : ايه .. اخبارك ؟
شهد : اخباااري فوووق عااالي ماتقدري توصلي لها
ساره : ههههههههههههه مبين ان عاجبك الوضع
شهد : مرررررره عاجبني .. ياخي ناصر طلع عجييب ..
ساره : والله ؟
شهد : حبيتو [ ابغى انرفزها ]
ساره : خير !
شهد : ههههههههههه امزح
ساره : اييووا حسبتك جد والله لا اذبحك
شهد : اخبار جنا والجوري ..
ساره : الحمدلله بخير ..
شهد : طيب ساره ..
ساره : هلا
شهد : لسه تكلمي محمد ؟
ساره : ................[صمت]
شهد : ساره ؟
ساره : امم .. هاه ايش فيه ...!!
شهد [ بحده ] : لسسه تكلمي محمد ؟؟
ساره : امم مادري ايش اقولك !!
شهد : شوفي ساره سألتك جاوبيني قد السؤال ايه او لا ؟
ساره : ايه
شهد [ خذت نفس ] : ليه ماتركتيه ؟؟
ساره : ما اعرف ايش اقوله !!
شهد : انتي الحين حيرتيني .. تبين ناصر او محمد
ساره : الاثنين مريحيني .. !![ اييييييش !!]
شهد [ عصبت !] : سااره انجنييتي !!
ساره : والله شهد .. كل واحد يكمل الثاني .. في صفات في محمد احبها وفي صفات في ناصر احبها بعد ! [ قسسم انك مو قد هالحب !! ]
شهد [ اتأكد ]: فين محمد !
ساره : مسافر .. تصوري ان نفس وقت رحلتكم !
شهد [ عارفه .. ولو تعرفي انك مورطتني ياساره !] : ساره دوختيني .. شوفي .. ياتكلمي واحد بس .. او تتركيهم اثنيناهم .. !
ساره : شهوود حبي ناصر يتصل .. بسكر وبرجع ادق .. [ اوه شكله مايبيني اسمع ويوم رحت دق عليها ]
شهد : اوكيه ! ..
[ وحطيت الجوال في جيبي وطلعت من الحمام .. ناظرت ناصر .. حاط الجوال على اذنه ومبتسم .. توجهت للسرير بسرعه قبل لايشوفني وتغطيت ]
فهد [ بهمس ] : الاهل ؟
[ هز راسه بالنفي .. وابتسم ابتسامه عريضه .. حلوه ابتسامته ! .. ضحكت له وغرست راسي بالمخده .. واذني عند ناصر ... ]
ناصر : مستانس والله .. ايه الحمدلله .. ايه .. بتروحي مكان انتي ؟ .. سفر يعني ؟.. آآها .. حياتي اول مايصير اي شي تكلميني .. [ وش هالسخافه !!] .. طيب .. ايه طلع معي شريك بالغرفه .. ههههههههههه .. لا لا مره رجه [ اجل انا رجه ] .. " صرخ " .. اححححححبك ياخي احبك .. ههههههههههههه وين رحتي .. معليش يا ساره اوريك .. [ حتى مع حبيبته يستهبل ! .. حلو الشي ] .. اوكي انتبهي لنفسك ساره .. مع السلامه .. آآآآآآآآآآآآآآآآآآآخخ قلبي .. بتذبحني هاذي يا فهد ..
فهد " لفيت وجهي له " : ههههههههههههههههههه ليه وش مسويه !
ناصر : خلاص لف وجهك .. ياحبكم لهالسوالف [ توه يبي يتكلم ! .. والله اهبل ]
فهد : هههههههههه مالت عليك بس .. انام ابرك لي من وجهك المفقع هذا
ناصر : ههههههههههههه نام نام فكني
ضحكت " وحطيت راسي على المخده وسكرت عيني " [ مسكين يا ناصر .. انت تحبها وهي تلعب على الحبلين .. اففف وش اسوي .. ذيك رفيقتي وهذا قريب يصير خوويي .. طبعاً بختار ساره .. بس هي الغلطانه ياخي .. الله يستر من هالمحمد بس .. اتمنى ساره تفكر صح وتترك محمد .. !! ]

^
^
^
^

الصبح الساعه 7 :-
" افففففففففف وش ذا الازعاااج !!!.. اخس من ام صاالح !... وين انا .. فتحت عيني بشويش .. وتذكرت اني بأمريكا .. والجرس يرن ! .. استغفر الله .. حتى هنا مافيه راحه .. سمعت صوت باب يتسكر .. وطلع ناصر من الحمام ..
ناصر : قوووم ياااثقييييييل قووم .. من ربع ساعه الجرس يرن وانت ناايم ..
فهد " بتعب " : ياخي ازعجووونا [ ورفعت نفسي عن السرير .. وناظرت في ناصر .. وكان شعره مبلل وطايح على وجهه .. يا الله !! فهيت وانا اشوفه .. وش هالأنسان .. تميت اناظر فيه .. اناظر جمال وجهه وجسمه الرياضي .. وصحيت على نفسي .. اخذت التي شيرت .. لبستها بسرعه .. وطلعت لي ملابس من الدولاب .. طلعت تي شيرت خفيف .. وجكيت كحلي مافيه اي رسم .. وجينز كحلي .. وحزام ابيض .. ونظاره وساعه طبعاً .. هنا جوهم غريب .. برررد والشمس تصقع .. مشيت متوجهه للحمام .. بس شفت ناصر .. يناظر الملابس اللي طلعتها ..
فهد : فيك شي !!
ناصر : لا بس احس اذواقنا متشابهه تصدق
فهد : ههههههههههههههههههه تخسي تجيب ذوقي .. " ودخلت الحمام .. هالحركه اسويها بصالح .. اشتقت له .. سمعت صوت ناصر يقول : اناا الغلطان اللي مشبه ذووقي بذوقك العفن ,, ضحكت ..
تروشت بسرعه لان سمعت ناصر يكلم رجال ويقول ان لازم نسرع وإلا بنتعاقب .. لبست الملابس .. وطلعت .. رشيت عطر ولبست النظاره والساعه وتوني بطلع ولفتني شكل ناصر بالسكارف [ وشاح ] .. صاير مره شييك ! .. ماعلي منه ! .. وطلعت معه برع الغرفه ما ادري وين رايحين ..
ناصر : تعال نمر خالد ..
فهد : اوك .. وتوجهنا لغرفة خالد .. وطقينا الباب وبسرعه طلع
خالد : بس بس كسرتووه ..
فهد : وين مافيه حتى شمخ ! صدق كذااب
خالد : ههههههههههههههههه
ناصر : بسرعه ياخوان ..
" ومشينا متوجهين للتدريب ..

نهاية البارت ..


][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:25 pm


البــ[13]ــآآرت

وصلنا للمسرح الكبيير .. انا وناصر وكل الفريق حقتنا .. وجلسنا على الكراسي .. على يميني ناصر وعلى يساري خالد وجنبه محمد وراشد القرف [ وش هالاشكال اللي ماحلاها ربي .. سبحان لله كل واحد شكله يبان عليه ثقيل دم .. ما ادري وش عاجبها هالساره في هالمحمد الباصج .. لفيت وجههي عنهم بقرف .. ]
ناصر : هههههههههههههههههههه وش فيك عافس وجهك
فهد [ بهمس ] : ياخي ذولا مانيب قادر ابلعهم !!
خالد [ بنفس الهمس ] : وش عليك منهم انت جابل قدامك بس
فهد [ تنهدت ] : الله يصبرني .. ضحكو علي ناصر وخالد .. شفت المدرب يتكلم ما فهمت ولا شي يقولو ..
فهد : نويصر ..
ناصر [ مندمج ] : هممم
فهد : ياناااصر ..
ناصر : هاه وججع وش تبي ..
فهد : وش يقول هذا مانيب فاهم شي
ناصر : انا بس ابغى اعرف انت كيف دخلت هالتخصص
فهد [ ابتسمت ابتسامه عريضه .. وناظرني ناصر نظره غريبه ثم قال .. :
تصدق فيك ملامح بنات ! [ احفري قبرك يا شهد ]
فهد " قابلت قدام بسرعه .. " : وش دخل !
ناصر " لحين يدقق في ملامحي " : صدقني ..
فهد [ ارتبكت ] : طيب ترجم لي وش يقول وخلك من ملامحي
ناصر : هههههههههههههههههه وش فيك خجلت
فهد : تخسي الا انت .. مابقى الا انت اخجل منك .. يلا يلا اقلب وجهك وترجم لي
ناصر : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. طيب طيب وججع .. شوف يقول دحين كل واحد راح يسمع اسمه يركب على المسرح ويعرض فنه .. فهمت يا فنان ؟
[ طيب انا ايش هو فني !!!! ]
فهد : طيب واللي ماعنده فن وش يسوي !!
ناصر : هههههههههههههه ياخي انت حالتك صعبه !
فهد : اي والله ..
ناصر : خليك الحين انا بطلع لك عذر عند المدرب [ هاذا اذا رتب الاوراق المدير الدلخ ونادوني اصلن ] .. وتمشي هالمره وبعلمك قيتار [ فديييييييتك يا ناااصر منقذذذي .. ]
فهد : ققققققسسسسم انك عسسسل
ناصر : عارف عارف .. [ بذمتك يا شهد ماهوب نسخه منك ؟ ]
فهد : لاتزودها
خالد : اسكتو ازعجتوونا ..
ناصر : وش عليك منا انت ..
فهد : اقول ركز لا اهفك على اذنك الحمرا ذي
ناصر : هههههههههههههههههه .. خالد ينادونك ..
خالد [ عطانا نظره خايسه ومشى .. ياحلوك ]
وركزت في خالد وهو يركب على المسرح .. واخذ خشبتين .. وصار يطق على الدرام والطبل .. وكان مراا حلوو وايقاعه قووي .. بعد ماخلص الكل صفق له .. وناصر صففر .. " الله ودي اتعلم " .. ونادو اسمي .. وقام ناصر للمدرب ما ادري ايش قال له ورجع ..
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
ناصر : مشيييتها لك " وضربت كفه بكفي ..
فهد : يااااااااا الله علي ..
ناصر [ رفع حاجبه .. حته وهو معصب حلو .. وش هالأنسان ] : وشو الله عليك انت ؟ انا اللي رايح .. لاتخليني دحين ارجع واقول كاهو جالس مثل الكلب ومافيه شي
فهد : هههههههههههههههههههههههههه لا خلاص اجلس وصل ع النبي ياخوي ..
ناصر : ههههههه ايه عبالي بعد ..
" واخيراً نادو اسم ناصر .. وركب على المسرح ونظراتي تلحقه .. اخذ الميكرفون والقيتار .. وبدى يلعب بإيده على الاوتار .. عزف معزوفه قصيره .. ثم بدا يغني .. فهيييت بقووووه وانا اسمع واشوفه كيف مندمج مع الاغنيه .. توني اعرف ان صوته حلو مو بس حلو اكثثر من حلو .. ما انكر لما اقول جذببني جذبنني جذبنني .. اخذني نحوه .. صرت اشوف ناصر بس .. ناصر .. هو ولا احد غيره .. ما اسمع الا انفاسه .. وما شوف غيره .. تركيزي عليه هو بس .. طول ماكان يغني .. كنت معه في كل كلمه يقولها .. وصحااني تصفيق الناس .. وشفت ناصر يتوجه نحونا .. وعدلت جلستي .. وقلت :-
لالالالالا ماتوقعتهاا مننك يانووييصرر
ناصر " بإبتسامه " : اييش !
فهد : صوووتتك ياخي .. اخذني عالم ثاني
ناصر : ههههههههههههههههههههههه قلت لك انا
فهد : تكذب .. ماقلت شي عن صوتك
ناصر : قم قم نفطر جوعان ..
فهد : فاهممني والله ..
ناصر : هههههههههههههههه يلا خالد
خالد : لا انا برجع الغرفه .. راسي يألمني ومالي نفس ..
ناصر : طيب ورانا تمرين الساعه 4
خالد : بجي بعدين
ناصر : اوكيه
وراح خالد .. ومشيت انا مع ناصر متوجهين للكفتيريا .. وحنا نمشي ..
فهد : بطني يطلع ااصوات غريبه .. ينادي .. وييين المااي وييين الماي
ناصر " ضحك ضحكه عاليه " : هههههههههههههههههههههههههههههه خف علينا يا سلوى المطيري
فهد : ههههههههههههههههههههههه مين هاذي !!
ناصر : مادري بس وحدا تقول عصافيرها ماعطتهم مويا وصرخو الصبح يقولو وين الماااي وين المااي زيك كذا
فهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه وش هالمرا !!
ناصر : وش يدرييني .. هههههههه بس اسكت ما ابي اتكلم عن الناس
فهد : بسم الله عليك .. ماتكلمت ابد
ناصر : انكتم ..
اخيراً وصلنا للكفتيريا ..
ناصر : اكل
فهد " ابتسمت ابتسامه عريضه " : ااااااااااااااااخييييييييييييراً
ناصر : يلا اطلب لاتاكلنا ..
فهد : ههههههههههههه اذلف هناك لحالك ياخي وجهك يسد النفس
ناصر : هههههههههههههه ياحيووان زين اني معطيك وجه اساساً
فهد : رقع رقع ..
ناصر : طااااااااااالع وش يقووول ..
فهد : ههههههههههههههه يلا اطلب ..
ناصر : انا بجلس واطلب لي مثلك
فهد [ عطيته نظرت وبعدها قلت بأستسلام ]: طيب
" اخذت كوفي مع توست بالجبن .. واخذت لناصر نفسي .. وتوجهت للطاوله اللي جالس عليها .. وحطيت الصينيه على الطاوله "
فهد : اخر لك مره تجلس هنا وانا اطلب فاهم ..
ناصر : مره انا ومره انت ..
فهد : يللعن هالووجه
ناصر : هههههههههههه اكل وانت ساكت ..
" بدا كل واحد فينا ياكل .. دام اني فهد ف لازم اكل قدام ناصر كأن مافي حد موجود .. حسيت بأحد واقف جنب الطاوله حقتنا .. رفعت راسي .. " هاذي ! ابي اعرف وش تبي " .. "
ناظرني ناصر ثم قال ..: مو هاذي نفسها اللي ناظرتك امس ؟؟
فهد " اناظرها " : ايه !
((ملاحظه : ماراح اكتب اي شي انجليزي .. اللي بحط جنبه [#] يعني انقال بالانجليزي وانا اترجمه عادي ." اتمنى فهمتوني ))
البنت : هاي " تناظرني "
فهد [ وش اقول ! ] .. : ناصر كلمها مالي نفس
ناصر " هز راسه بـ اوكي "
ناصر [#]: هاي ! " بأبتسامه "
البنت #[ لسه تناظرني ] : ابيه ..
ناصر# [ زادت ابتسامته ] : مين ؟؟
البنت #[ اشرت علي ] : هذا ..
ناصر #[ ضحك .. ] : وش تبين فيه .. هو مايبيك ولا يحب البنات !
البنت# [ عفست وجهها ] : اييش !! انا الكل يتمناني هنا
ناصر# : طيب روحي للي تمنوك !
البنت [ عصبت وراحت ]
ناصر : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فهد [ وش فيه هذا ] : وش قالت ؟؟!! " وقال لي كل شي صار بينهم "
فهد " انبهرت .. ومت من الضحك .. " : هههههههههههههههههه احللف
ناصر : هههههههههههههه والله العظيم ياشيخ
فهد : والله مانيب هيين
ناصر : قم بس قم .. ماتنعطى وجه ..
فهد : هههههههههه " وقمت معه .. متوجهين للغرفه نرتاح للتمرين .. فتح ناصر باب الغرفه .. دخل .. وجيت بدخل بس لفتني منظر محمد وراشد .. كانو ساندين نفسهم على باب غرفتهم ويناظرون فيني .. [بسم الله وش يبون !! .. ] .. دخلت الغرفه وسكرت الباب بأرتياح .. شهقت من صوت ناصر ..
ناصر : وش فيك !
فهد " بأرتباك " : لا مافي شي [ انتبهت على نفسي ان رجعت صوتي طبيعي وبسرعه قلت ] .. احححم قوم عن طريقي بس ..
" ماحبيت اشوف وجه ناصر وردة فعله .. اخاف يكشفني .. فما عطيته وجه .. رميت نفسي ع السرير .. وناصر توجه للزاويه اللي فيها الآلات الموسيقيه .. حطيت ايدي تحت رقبتي وجلست اراقب كل حركه يسويها .. اخذ القيتار .. وناظر فيني .. وطاحت عيني بعينه .. مرت كم ثانيه .. وانتبهت على نفسي وناظرت القيتار .. صايره اسوي اشيا بدون من غير تفكير .. وش فيني !! .. ليه اناظر فيه كذا !! .. استغفر الله .. تنهدت .. وسكرت عيني .. بس فتحتها بسرعه لما قال :
قوم بعلمك قيتار ..
[ فزيت من مكاني ورحت له ]
فهد : ااااااااييييييييييييييببببببببببااااااااا والله انك فنتستكك
ناصر : ههههههههههههه .. يلا يلا اخذ القيتار الثاني
فهد : طيب .. [ وجلست جنبه .. واخذت القيتار .. وصار يقول لي اشيا ويمرر اصابعه على الاوتار .. ويخليني اعيد .. مرره سهل .. وصرت اعرف شوي .. مرت ساعتين وحنا على هالحاله .. هو يراويني وانا اطبق .. شفته يتثاوب .. قلت
فهد : خلاص كافي لليوم اضن ..
ناصر " ماعطل حط القيتار وراح انسدح على السرير "
فهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه قسم بالله حيوااان .. تستحي يعني مع وجهك .. كان قلت مساعه
ناصر [ ناظرني بنص عين ] : انا استحي منك انت .. تخسي وتخسي وتخسي .. " ورجع راسه ع المخده "
فهد : يرحمك الله .. " قام ما ادري وش قال .. ورجع راسه مره ثانيه .. [ ضحكت عليه .. وجلست اعزف اللي علمني عليه .. وحطيت عيني عليه .. يجذبني شكله وهو نايم ] " احس كل ساعه تمر تقربني اكثر من ناصر .. ما انكر ان عاجبني .. بس في شي .. غريب .. جت في بالي نظراته اللي كانت لي من شوي .. ماكانت نظرات ولد لولد .. في عيونه شي غريب .. نظراته لي كانت غريبه .. ما ادري ما ادري .. وش فيك يا شهد .. ركزي على اللي جيتي عشانه ! .. افففففففف .. وشلت عيني عنه .. وركزت على القيتار .. وصرت اعزف عليه .. واتعلم بنفسي اكثر واكثر .. حسيت بالنعاس .. وغفت عيني ......................

*المكان مظلم .. وين انا !! .. دخان ! .. ونظري مشوش .. فجأه احد جنبي يركض بسررعه غير طبيعيه .. امتلى قلبي بالخوف .. وصارت دقاته اسرع .. صدى اصوات حولي .. واشوف ناس جنبي يركضون .. ركضت معهم .. بس كانو اسرع مني .. شفت ظل شخص قداامي .. يقرب مني اكثر واكثر .. وركزت على ملامحه اكثر .. مين ! ... ناصر ؟! مد لي ايده وصار يناديني .. فهد .. فهد .. فهد .. وصرخت .. بسس انا مانيب فهد بسس .. *
[ فجأه فتحت عيني .. وانفاسي سريعه .. شفت ناصر قدامي .. وعلامات استغراب على ووجهه .. ]
فهد : ايش في !
ناصر : انت اللي فيك مش انا !
فهد : وش فيني !!.؟
ناصر : لا ولا شي .. قم يالله الساعه 3 ونص .. بدل رايحين التمرين ..
فهد [ حكيت راسي بغباء ] : ليه ابدل بروح كذا !
ناصر : وش فيك غبي انت ؟ .. طبعاً مارح تروح كذا .. البس شي خفيف ياخي بتتمرن انت
فهد [ مخي موقف ] : تمرين ايش هوا !؟
ناصر : يلعن راسك المغبر .. تمارين .. رياضه .. جم .. في فهم ؟
فهد : آآآآآآآآآآآآآآآ طيييييييييييييييب ..
ناصر : صباح الخير
فهد " شهقت " : الصبح دحين !!
ناصر : قم فهد قم .. يلعن هالشكل الخايس ..
فهد : طيب الله ياخذك ..
ناصر : مشكور
فهد : ههههههههههههههه .. " وتوجهت للدولاب اطلع ملابس مريحه مثل ماقال .. ودورت ودورت .. مالقيت شي مناسب للرياضه .. "
فهد ..: افففففففففففف " سكرت الدولاب ..
ناصر : هاه وش فيك !؟
فهد: ماعندي
ناصر : افتح دولابي شوف لك شي ..
فهد " لفيت عليه " : ما ابي اضحك .. بس ودي اضحك .. لكن ماودي اضحك
ناصر : ههههههههههه الحمدلله والشكر .. " وجا جنبي .. وفتح دولابه .. وطلع بدله وحذفها على وجههي "
" اول ماشفتها فتحت عيني ع الاخر "
فهد : اغوووص فيها انا هاذي ؟
ناصر : وش اسوي لك يعني .. تصرف .. لا عضلات لا شي .. مشكلتك
" تي شيرت خضره فلاش .. وفيها رقم من ورا وشورت نفس اللون راقت لي بس وسييعه مرره .. بس لازم البسها وامري لله .."
ناصر " طقني على راسي " : لا اسررع بتصير 4 .. قسم اهدك واروح
فهد " دفيته " : قوم عن وجههي انت لعنة الله على هالوجه
ناصر : هههههههههههههههه يلا يلا لايكثر
فهد "مشيت عنه " : وجع ..
" دخلت غرفة التبديل .. ولبسته .. وشفت نفسي بالمرايه .. شهقت .. وشوو هاذااا مرره وسييع.. طلعت براوي ناصر "
فهد : شوف !
ناصر : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههه اييش هاذاا !!!
فهد : كل تبن والله بطيرك دحين .. وش اسوي انا
ناصر : هههههههههههههههههه رح البس اي شي
فهد : ميصير .. !
ناصر : طيب روح لراشد اضن بيكون احسن لبسه عليك .. لان هو حجمه صغير شوي ..
فهد : اخخخخس انا ارووح لهاذا القثيث .. والله لو عندي لبس اكس اكس لارج ما اروح له .. بخلي هاذا علي وش اسوي !!
" سمعنا طقطقات ع الباب .. وسواها سمره .. "
فتح ناصر الباب .. واول ماشافني خالد انفجججر ضححك
فهد " شفت شكله وماتحملت .. وضحكت معه وناصر كملها " .. : اسكتوو انت وياه .. وش اسوي يعني قولولي .. يلعن هالأشكال ..
خالد : بدلها الله يخليك .. والله بتصير مصخرره هنا ..
" رحت للدولاب ادور مره ثانيه عندي امل اني جبت من ملابسي .. ودورت دورت مالقيت .. لفيت راسي وانصعقت .. شفت ناصر ينبش في شنطة السفر حقتي ...[ لاااااااااااااا ناصصصر .. انفضضحت خلاص ] .. بسرعه توجهت له وجلست على الشنطه .. "
[ ناظرني نظره غريبه .. ثم قام بدون مايقول شي " خوفني بهالحركه .. اكيد شاف شي .. كل شي في هالشنطه .. !!!! وكل اغراضي الخاصه هنا .. لاااااء اففف يا ناصر وش هاللقافه .. "]
فتحت الشنطه مره ثانيه .. ولقيت ملابس تناسب .. الحمدلله .. خذيتهم ولبست بسرعه .. وسمعت خالد يناديني .. وطلعت لهم .. لبست جوتي .. وطلعنا من الغرفه ..
مشينا متوجهين للمكان الكبير اللي فيه العشب .. بررررد وصرت ارجف .. لان اللي علي خفيف مرره .. وصيفي .. ناظرت ناصر .. لقيته يمشي وهو يناظر الارض .. " وش فيه .. اكيد شاف شي ! لان ماكلمني من طلعنا من الغرفه !!!!!! .. وش اقول دحين ! لا كشفني كشفني .. اففففف "
وصلنا للمكان المطلوب .. كان المدرب واقف .. وكل الشباب واقفين في صف واحد .. وقفنا معهم .. وشفت راشد ومحمد واقفين .. الحمدلله هالمره ماطالعوني .. الله يلعنهم .. والمدرب يقول اشيا ما افهمهم بس اشوفهم وش يسوون واقلدهم .. تحركت كثيير .. وبذلت مجهوود كبيير .. انا بنت وجسمي غير .. ف تعبت .. وجلست على العشب اتنفس بسرعه .. وحسيت نفس الاحساس يوم اركض مع جنا .. قلبي يألمني بقووه .. ماحبيت ابين لهم اني اتألم .. ف كنت اضغط على نفسي .. وحاولت اقوم .. لان ممكن ان لو شافني المدرب يعاقبني .. وقمت وانا احاول اقاوم الالم اللي احس فيه .. " يلا يا شهد يلا .. تحملي " .. وركضنا حول العشب 3 مرات .. وفي كل خطوه احس اني بموت من الالم .. ماقدرت اكمل وانسدحت على العشب .. ما احس بشي حولي .. غير احساسي بالالم المووجع .. احس سكاكين تنغرس بقلبي .. وحاولت اقوم .. بس حسيت بإيد تمسكني من كتفي .. ولفيت عليه .. ناصر
: وش فيك !؟
فهد " احاول اتكلم " : ولا شي .. اتركني بس
ناصر : مافيك شي متأكد !
فهد " اقاوم " : لا مافي شي ..
ومشيت معه وتوجهنا للجم .. خذيت مويا .. وجلست .. وهما يتدربو .. جا المدرب ما ادري وش قال وراح .. ظلم المكان و خلص التدريب .. وعلى طول طلعت متوجهه للغرفه قبل خالد وناصر .. وانا في طريقي .. لسه مادخلت القسم .. مريت على مكان ضييق اول مره اشوفه اعتقد انو للنفايات .. جيت اكمل طريقي بس سمعت صوت حد يصارخ بكتم صادر من هالمكان نفسه .. صادني فضول إلا اعرف ششالموضوع .. وش هالصوت .. قربت اكثر من المكان .. وشفت اثنين واقفين مع واحد .. وواحد ماسك رقبته والثاني يهدده .. " اقققققققععععععععد فلم فلم " وشفت واحد منهم يطلع سكين من جيبه .. ورجعت على ورا شوي وبالغلط دست على كيس " ياوييييييييييلللييي " .. ولف علي واحد منهم .. وكان شكله مره يخووف .. شكل مجرم .. وقال للثاني شي .. وتوجهو صوبي يركضون .. بسرعه درت عنهم وركضت اسررع ما عندي .. اركض واركض واحاول ما اشوف ورا عشان ماطيح .. الخوف بدا يسيطر علي .. وصرت اركض بقوووه .. احاول ابعد عنهم .. لفيت راسي ورا وكان بيني وبينهم مسافه .. ومره وحده صدمت بشي صلب وألمني كتفي من الصدمه .. وطحت على الارض .. حاولت اركز على الشخص اللي صدمت فيه ..وطلع ناصر .. الله جابك يا ناصر !!
قلت بخوف وبسرعه : نااصر قوم قوم .. في مجرمين يلاحقووني قوووم بسرعه
وناصر مستغرب يناظرني ويشوف ورا .. واخيراً استوعب وقام معي .. وركضنا مع بعض .. حسيت ان قلبي بيطلع من مكانه .. واحس اني خلاص .. ما اقدر اركض اكثر .. والمجرمين لسه يلاحقونا .. مسكت ايد ناصر .. وسمعته يقول : عننندهم مسددسسس !!!!!!
فهد [ وششش لي فيهم انا ] " بصوت متقطع من الركض ": خلاص بنموت .. شوفهم بيقربو منا
ناصر : اركككض اركككض
فهد " بألم " : ما اقدررر ناصصر .. [ طلع صوتي الانوثي ]
ناصر : يلااا فهد يلاااا لاتصير لي بنت ..
فهد " بدا يسيطر علي الالم .. وخففت سرعتي .. وتمسكت بناصر وقبضت على ايده .. لفيت على المجرمين .. وكانو موجهين المسدس علينا .. وقلت بدون وعي : انا بننت !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:25 pm

البــ[14]ــآآرت




فهد " بدا يسيطر علي الالم .. وخففت سرعتي .. وتمسكت بناصر وقبضت على ايده .. لفيت على المجرمين .. وكانو موجهين المسدس علينا .. وقلت بدون وعي : انا بنت !!
ناظرني نظره غريبه عجزت افهمها وماوقف من الركض .. وانا خلاص الالم زاد علي .. وماقدرت اركض معه .. تركت ايده .. وقلت بصوت شبه مسموع : ناصر روح
وقف ناصر معي .. بصمت .. مانطق بـ ولا حرف .. قلت بسرعه : رووح نااصر روووح "" جلست على الارض وماهموني .. الالم كان اقوى من الخوف .. " شفت ناصر يمشي متوجه لهم " [ وش مفكر يسوي هالغبي ] .. ابي اروح له اوقفه لكن ماقدر .. عجزت اتحرك .. سمعت ناصر يقول بلغتهم ..
ناصر [#] : وش تبون لجل تتركونا في حالنا
...[#] : انت مالك دخل .. حنا نبيه ..
ناصر [#]: ليه ..؟ .. وش بتسوو ؟؟
....[#]: هو شهد على اللي سويناه وشاف وجهنا .. وانت مالك دخل .. روح وخله لنا .. مارح يصيدك شي
ناصر [#] : انا اعطيك وعد ان مارح يتكلم .. ولا راح يجيب طاريكم .. هو عنده حب الفضول !
..[#] عصب : حنا وش يضمنا ان مارح يتكلم .. الطريقه الوحيده اللي تخلينا نضمن هي قتله ..
ناصر [#]: لااا خلاص انا بعطيك رقم غرفتنا .. وبعطيك كل شي يوصلك لنا .. واذا سمعت ان احد عرف .. تعال اخذه .. واضمن لك ان مارح يتكلم ..
..[#] : اوكيه .. خلك على كلامك .. واذا سمعنا اي شي .. رفيقك ينقتل ..
[ سجل ناصر المعلومات عنا .. وسلمه لهم .. ]
" انا انسدحت على الارض وقابضه ايدي من الالم .. واحس اني بموت .. مانيب قادره اتحرك .. ولانيب قادره اتكلم .. حسيت بحد يجي جنبي .. وبإيد ترفعني عن الارض .. وماحسيت بنفسي وقتها .. دخت وصرت بعالم ثاني .. "
.................................................. .................

فتحت عيني .. احس راسي يوجعني .. شفت ملابسي مبلله .. شالسالفه ! .. لفيت على ناصر .. شفته نايم .. شفت الساعه .. يوووه الساعه 3 الفجر .. وش صار .. انا احلم ولا ايش ! .. زحت الغطا عني .. طلعت لي ملابس خفيفه .. ودخلت الحمام اتروش .. لان حالتي حاله .. ’ رجعت اتذكر ايش صار .. ايه صح ناصر حملني وجابني هنا .. فزيت .. انا قلت اني بنت !!!!.. لاااااااااااااااا شهد لليييييه .. انشالله ماسمع .. يااااااارب ماسمع .. تنشفت بالفوطه .. وطلعت من الحمام انشف شعري .. زحت المنشفه عن وجههي .. وفجأه شفت ناصر واقف قدامي .. شهقت
فهد "حاولت اخشن صوتي " : ايش فيه ! " حاولت اركز في ملامحه .. واشوف نظراته بس ماقدرت لان ظلام .. "
ناصر " نفس الوضعيه " :................................[صمت]
فهد " تسارعت دقات قلبي " : ناصر ؟
ناصر : ليه كذبتي علي ؟ [ لالالالالا انشالله احلم انشالله احلم .. تسارعت دقات قلبي اكثر واكثر .. وش ارد عليه !!! .. ما اقدر انكر .. انا اعترفت .. يووووووووووووه يا شهد الله ياخذننني غبييييه غبيييه ]
ناصر [ بحده ] : ردي
[ ارتبكت وبان علي .. مسك كتفي وضغط عليه .. وصارت مسكته توجع .. ]
شهد [ بألم ] : وجججع اترك ايدي
ناصر [ بنفس الحده ] : سألتك وجاوبي .. لييييه كككذذببتي علي
شهد [ آآآخ يوججع وش فيه هذا !! , صرخت ] : طيب اتررككني واقوول .. مالك حق تلمسني انت .. اترك ايدي لا والله العـ " وقاطعني بصراخ "
ناصر : و إلا اييش ؟؟ انتي كفو تلمسيني اصلاً يا قذره .. ماتووقعت في بنات يوصلو لي هالمرحله .. لهالدرجه وصلت فيك الوقاحه ان تتركي بلدك واهلك .. وتجي تصيعي هنا ..!! هاااه ؟؟!
شهد " عصبت " : اسممع انا ما اسمح لك تتكلم علي بهالطريقه .. " وزحت ايدي عنه بقوه " .. ومن انت على شان تحكم علي انا ايش جايه اسوي هنا .. وانا اللي انخدعت فيك اصلاً " وبسخريه " ياافااهم
ناصر " مسكني من فكي " : اجل ايش تفسري جيتك هنا ؟؟ " دفني .. وطحت على الارض بقوه ..
شهد : قبل لاتمد ايدك علي .. افهم ليه جايه .. ولاتفهم الامور على كيفك .. ولاتفسر شي على كيفك .. فااهم .؟؟ وانا مانيب قذره مثل ماتقول .. وانت لو تعرف ليه جيت .. بتندم على كل كلمه قلتها لي .. حيوووان
[ شفت ملامح وجهه .. وبان عليه الغضب .. اول مره اشوفه بهلحال .. مشى وفتح باب الغرفه وطلع .. سكره بقووه .. وفزيت من صوت الباب .. ]
[ مسكت كتفي مكان مسكة ايده .. وضغطت عليه وصارت توجعني .. وجع ياناصر الله ياخذك .. ماكذبت جوري يوم قالت انك عصبي ومزاجي .. قسم انك حيوان والعن من كذا .. خسيس .. قمت من مكاني وانا اتألم من ظهري ومن إيدي ومن وجع راسي .. سدحت نفسي بشويش على السرير .. ]
[ حسيت راسي زاد علي .. تذكرت وجه ناصر .. طبيعي اللي سواه ؟ لو انا مكانه ايش بسوي ؟! .. ايه راح افهم الموضوع قبل .. ليه تهجم علي !! .. تنهدت .. ليه سوا كذا ! .. اصلاً قبل لايعرف كانت نظراته لي غريبه .. لايكون ساره قالت له !!!.. لاا مستتحيل .. !! لحظة صمت بيني وبين نفسي .. حسيت شي خانقني .. ودموعي شوي وتنزل .. لاا لا ياشهد .. انتي اقوى من كذا .. لا تبكي ! .. شهد بليييز لاتبكي .. وطاحت دمعه على خدي .. لالالالالالالالالالالا يااا شهد لا .. وصارت تطيح اكثر من دمعه .. وصرت ابكي .. ليه .؟؟ على شان اني كذبت ؟ ابكي على ناصر ! .. اول مره حد يعاملني بهالطريقه ... محتاجه حد ابكي في حضنه .. وينك صالح .. ابييك محتاجه لك .. ليه ناصر مافهم الموضوع قبل .. غطيت عييني بإيديني .. احاول اوقف هالدموع .. ليه ماتوقف !! .. اانا ابكي !؟ انا اتعامل كذ !! .. لا مو انا .. انا اقوى من كذا .. مسحت دموعي .. وسندت نفسي على السرير .. هو وين راحح !! .. وش عليه منه يروح وين مايبي .. جهنم تاكله انشالله .. سكرت عيني .. وغفيت ..

............................

فتحت عيني .. لفيت على سرير ناصر .. ماشفته .. ليه لسه مارجع ! .. الساعه صارت 7 وهو وين راح !! .. افففففففف الله يلعن هالوجه .. خله يروح وش اسوي فيه .. اجل انا انضرب ! .. قمت من مكاني .. وقفت قدام المرايه .. عيوني حمرا .. ووشعري معفس .. تنهدت .. ناظرت مكان المسكه .. لمسته .. وجعتني يا ناصر حسبي الله عليك .. لفيت وجههي للزاويه اللي فيها الآلات .. رحت من دون تفكير .. اخذت قيتار ناصر .. وعزفت عليه اللي علمني .. تذكرت ذيك اللحظه لما كنت اعزف واشوفه نايم .. هزيت راسي ازيح هالافكار .. وش تفكرين فيه يا شهد !! .. استوعبت اني ما اكلت شي من امس .. وتوني احس بالجوع .. غريبه ! .. حطيت القيتار مكانه .. وتوجهت للدولاب .. طلعت لي جكيت على علم لندن .. وجينز اسود .. ولبست نظارتي الشمسيه لجل مايلاحظو آثار البكي في عيوني .. رشيت على ملابسي عطر .. وفتحت باب الغرفه وطلعت .. مشيت في القسم متوجهة للكفتيريا .. " اكيد ناصر فضحني عند الكل " .. توجهت للمطاعم .. وطلبت لي شاي .. قلت اغير اشربه برا الكفتيريا .. في طاولات برا مقابله نافوره .. حبيت اغير جو واجلس برا ارفه عن نفسي .. توجهت للطاولات .. وجلست .. شربت شوي وحطيته على الطاوله .. " ليه ناصر طلع من الغرفه ؟ ليه ماطردني .!! .. استغفر الله ليه افكر فيه انا .. يولي ! .. اخذت الشاي وشربته كله .. سمعت الجرس يرن .. وين اروح ! .. ناصر كان يقول لي وش علينا .. دحين من اسأل .. مافي حد هنا من دفعتنا .. يوووووووووه وش اسوي دحين !! .. قمت من مكاني .. وصرت ادور بعيوني على اي حد اعرفه .. مشيت ومشيت .. شفت واحد مننا توجهت له بسرعه ..
فهد : يالحبيب ..
وقف لي ..
... : هلا
فهد : وش علينا دحين ؟؟
... : وش هو اختصاصك ؟
فهد : ايش !
... : يعني تعزف او تغني او ايش .؟؟
فهد : ايه اعزف ..
... : تعال بدليك ..
فهد : طيب ..
" ولحقته لباب كبير .. ويوم وصلنا قال ..
... : ادخل هنا ..
فهد : طيب ..مشكور ماتقصر حبيب قلبي
... : افا عليك ..
" فتحت الباب .. وكان المكان عباره عن مسرح كبير بس مو اكبر من المسرح الاساسي .. كان عليه مجموعه كبيره من القيتار .. فيه مقاعد مصفوفه بشكل مرتب .. توجهت للصفه الاخيره .. وجلست على مقعد في نص الصفه .. وكل مره يتوجه واحد من الشباب للمدرب ويرجع .. ماعندي اي فكره عن اللي يصير .. انفتح الباب حق القاعه .. لمحت ناصر بين اللي دخلو .. حطيت ايدي على وجههي لجل مايشوفني .. ولما شفته يتوجه للمقاعد الاولى ارتحت .. رفعت نفسي وشفت محمد معه .. اكيد قال له ودحين يتشمتون فيني .. حسيت بحد يطقني على كتفي خفيف .. لفيت وجههي ..
فهد : نعم ؟
... : رحت تسجل اسمك عند المدرب ؟؟
فهد [ ماعندي اي فكره ] : لا ليه !
... : لجل لسجلك في قائمة اللي يعزفون قيتار
فهد : آهاااااا .. طيب .. " اففف وشلون اروح الحين .. اكيد بيشوفني ناصر .. بروحه حاقد علي .. بس وش اسوي .. انا ماجيت لجله .. " قمت من مكاني.. توجهت للمدرب وماناظرت ناصر ابد .. وقلت للمدرب اسمي وسجله في القائمه .. درت نفسي برجع بس صدمت في شخص .. رفعت راسي .. محمد !.. يناظرني نفس النظرات المستفزه اللي كان يناظرني فيها اول ماشفته مع راشد .. الله ياخذك انت واللي معك ..
محمد : وش فيك ماتشوف ؟
فهد : ممكن تقوم ابي اطوف ؟
محمد: يلا اذلف عن وجههي [ خخخيير !! ]
فهد : شوف .. احترمتك على نظراتك انت وراشد .. وعلى اللي قلته من شوي .. لاتنرفزني وتخليني اسوي اشيا ماتتخيلها ..
محمد : خير وش بتسوي يعني
فهد : بكل هدووء ياحبيبي .. قوم عني
محمد : واذا ماقمت ؟
فهد [ بحده ] : فهمت وش قلت ولا افهمك بطريقتي ؟
محمد [ صرخ .. ومسكني من جاكيتي ] : لا لا لا ماتوقعتك وقح ..
فهد [ صرخت ] : اححتررم نفسك واتركني ياكلب ..
محمد [ تركني ] : يلا اشوف وش بتسوي
فهد " نرفزني بقوووه .. وتذكرت الضرب اللي خذيته من ناصر امس .. وعصبت اكثر .. وتجمعت قوتي كلها على محمد .. وعطييته بووووكس على خشمه .. وطلع دم !! .. زادت ثقتي بنفسي .. الله علي الله .. بس اختفت الثقه يوم جفت الشر بوجهه ومتقدم ناحيتي .. سكرت عيني متوقعه الضرب منه .. بس تفاجئت لما مالقيت شي .. فتحت عيوني .. إلا ناصر ماسك محمد
ناصر : خلاص محمد ابعد الشر ..
محمد [ يصرخ ] : خله يحترم نفسه لا قسم بالله العن والديينه
فهد : لالالالالالالالالالا مصخخختهااا انت .. الا والديني .. " وتقدمت ابي اضربه بوكس ثاني .." لكن عطاني ناصر نظره خلتني اوقف مكاني ..
ناصر : خلاص محمد روح وانا بتصرف [ وش يعني انت بتتصرف .. تضربني عنه ! ... تخسي عاد ]
عطاني محمد نظره خايسه ومشى ..
فهد " بصوت منخفض " : تيس ..
قرب ناصر مني .. مسكني من كتفي [ وش فيه على كتفي ] .. وجرني معه لخارج المسرح ..
شهد : آآخ ناصر يوجع .. [ ترك إيدي ]
ناصر : انجنيتي يا ..
شهد : شهد !
ناصر " يناظرني " : .........................[صمت]
شهد : اييه اسمي شهد ايش فيه !!
ناصر : مالي دخل فيك .. ابيك تسمعي وتحطي في بالك شي واحد .. اني مستحيل اخاوي بنت على اساس انها ولد .. فاهمه ؟ [ ومن طقك وقالك خاويني قصب ] "وصر على اسنانه " لان اخلاقي ماتسمح لي .. [ وش قصده ! ]
شهد : شوف .. انا سمعتك .. وسلمتك نفسي وسمحت لك تضربني .. وسمحت لك تهينني .. وانا ماعمري سكت عن حد غلط في حقي .. [ليه سكتي طيب ؟] .. والحين جا دورك تسمعني ..
ناصر : قلت لك انا مابي اسمعك ولا لي دخل فيك .. " وعطاني ظهره وفتح باب المسرح ودخل "
" قهررني بهالحركه .. افففففففففف .. ابي اتطاقق معه .. بس ليه ما ارد عليه .. خابرتني شخصيتي اقوى من كذا .. تنهدت .. خل اركز على نفسي بس .. "
[ دخلت المسرح وجلست على نفس المقعد .. مرت الدقايق .. وكل واحد يركب المسرح ويعزف دقيقه ويقيمونه .. ويطلع من المسرح .. جا دوري .. ارتبكت .. توجهت للمسرح .. جلست على الكرسي واخذت قيتار .. حاولت ما اناظر ناصر لجل ما ارتبك اكثر .. اشر لي المدرب عشان ابدا .. وحطيت اصابعي على الاماكن اللي علمني عليها ناصر .. وبديت اعزف .. احس مرا غلط .. وما اعرف شي .. نزلت راسي وواصلت عزف .. خلصت .. فتحت عيني وجت على ناصر .. وشفته مبتسم .. وبسرعه اختفت ابتسامته .. زحت عيني عنه .. وحطيت القيتار ونزلت من المسرح .. وتوجهت لخارج المسرح .. ابي اطلع .. ابي شي ييفرحني .. احس الدنيا ضايقه فيني .. سمعت صوت يناديني ..
....: فهد .. فهوووود ..
لفيت وجههي .. خالد ! ..
فهد : وينك انت [ قال له او لا !!]
خالد : التقييم .. مارحت ؟؟
فهد : إلا رحت ..
خالد : فين ناصر .. غريبه ماهوب معك [ هههه ولا بتشوفه معي ]
فهد : ما ادري !
خالد : هو في ننفسك قيتار !.. ماشفته في القاعه ؟؟!!
فهد : لاا
خالد : غريبه .. " وناظر خلفي " .. هلاااا النصصر توني اسأل عنك
ناصر : هههههههههههه كذاب
خالد : صدقني
ناصر : بحاول .. [ ماشالله عليه بسرعه يتغير مزاجه !! ]
خالد : يلا الكفتيريا ؟؟
ناصر " ماناظرني ابد " : يلا ..
خالد : يلا فهد
فهد : لا رحت قبل التتقييم ..
خالد : طيب تعال معنا .. [ لا ما اسمح لنفسي اروح مع حد مايبيني ]
فهد : لا متكسر برجع الغرفه ..
خالد : طيب بكيفك
" مشيت عنهم .. توجهت للغرفه وفي بالي اتصل على جوري وساره وجنا .. دخلت الغرفه وقفلت الباب .. جلست على السرير .. اخذت الجوال ودقيت على رقم جوري .. ثواني وردت
جوري : الو !
شهد : وححشششتيييينييييي
جوري : فهووووووووووووووودي
شهد : هههههههههههه ايييه
جوري : كيفك وش مسويه فقققدتك مرررره .. [ تغيير صوتها ] لك مكاان شهود فقدناااك .. نتجمع ومافي حس ولا وناسه شهود ارججعي [ تبكي ] .. مشتاقين لك .. " دمعت عيني " [ والله ودي !! جوري ضايقه فيني .. ودي ابكي ودي اقول اني متضايقه لكن مقدر ] ..
شهد " عدلت صوتي " : والله انا اكثثثر ياحيااااتي ..
جوري : مبسوطه صح [ لا!]
شهد : ايييه مررررره
جوري : اخبار ناصر معك [ زفت ! ]
شهد : مرره طيب وحنون نفس ماقلتي .. [ هذاك اول ]
جوري : الحمدلله .. تعرفي احس انك بأمان معه وما احاتيك [ خير انشالله ! ]
شهد : ههههههههههههه اي فديتك .. اخبارك انتي ؟
جوري : الحمدلله تمام والله ..
شهد : متى سفرك ؟
جوري : بعد بكرا انشالله ..
شهد : آهاا طيب اخليك انا وبتصل في ساره .. اوكي ؟
جوري : طيب
شهد : انتبهي على نفسك كثير .. واذا بتسافري دقي قولي لي طيب ؟
جوري : انشالله حياتي ..
شهد : يلا مع السلامه .
" سكرت منها وعلى طول دقيت على رقم ساره .. يعطيني مشغول .. اكيد تكلم محمد ! .. لعنه على هالوجه .. سكرته .. ورجعت اتصلت لي.. رديت بسرعه ..
ساره : شهد ليه تضربي محمد ؟؟ [ اووه شكى عند الماما يحليله ]
شهد : ساره تكلمي معي زي الناس .. ولاتجيبي طاريه
ساره " تصرخ " : ليييه تضرربيييه .. غبيه انتي وش سوا لك هو على شان تضربيه
شهد " احاول اتمالك نفسي " : سساره اقصري الشر .. لا قسم اسمعك كلام مايعجبك
ساره : خيير شعندك
شهد " صرخت " : سسساااره
ساره :..........................[صمت]
شهد " نفس الوضع " : انتي اخر وحده تتكلمي فاااهمه .. اللي تدافعي عنو واحد مايستاهل .. واللي يبيك قاطته بالزباله .. تف على شكل مثل شكلك .. وهالاسلوب ماتستخدميه معي سمعتي .. لا قسم ياساره اني اذا رجعت اوريك شي عمرك ماشفتيه .. وسكرته بوجهها
حذفت الجوال على السرير والقيت نفسي .. " وش هاليوم ياربي .. !!! ناصر .. محمد .. ساره .. مين باقي ! ..."
جنا ! .. الوحيده اللي ماسألت عنها من جيت .. مالي نفس ادق .. بس قصباً علي .. اخذت الجوال .. وشفت رساله من ساره ..
(شهد سامحيني انا مره آسسفه .. والله ماكان قصدي )
حذفتها .. ودقيت على رقم جنا ..
جنا : الوو
شهد : البطللللل
جنا : هههههههههههههههههههههههههههههه هلااااااااااااااااااااااا فهيييد هلاا
شهد : هههههههههه هلااا واللله .. وشحتيييني يادوووق
جنا : والله انتي اكثر .. شهوود ويييييينك عنااا .. فقدت اهباللك ومغامراتك ياخي .. وينك انتي
شهد : هههههههههه خبرك يعني .. اسرار المهنة
جنا : هههههههههههههه كلي تبن بس .. اخباارك ؟
شهد : تماام وانتي ؟
جنا : الحمدلله
شهد : يا الله جد من زمان ماتطاققت معك
جنا : ايييه عندي فرااغ كبير في قسم المطاقق
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههه الحمدلله والشكر ..
جنا : هههههههههههههههه يلا سكري رايحه بيت الجوري
شهد : اووه وشعندك
جنا : ما ادري بنام عندها اليوم اغير جو
شهد : اييه زين تسوو ..
جنا : ايه
شهد : يلا اجل سلميلي عليها ..
جنا : طيب يوصل ..
شهد : باي
سكرت منها .. وحطيت جوالي جنب المخده .. وجلست على السرير .. اناظر الغرفه .. طفشت لحالي .. فصخت الجكيت .. رفعت كم التي شيرت .. وناظرت المكان اللي صار مكان ناصر المفضل .. وتغير لونه وصار ازرق على بنفسجي .. حطيت ايدي عليه .. ووجعني كثيير ..
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
...: يوجعك ؟ [ بسم الله وش جابه ]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:26 pm


البــ[14]ــآآرت




فهد " بدا يسيطر علي الالم .. وخففت سرعتي .. وتمسكت بناصر وقبضت على ايده .. لفيت على المجرمين .. وكانو موجهين المسدس علينا .. وقلت بدون وعي : انا بنت !!
ناظرني نظره غريبه عجزت افهمها وماوقف من الركض .. وانا خلاص الالم زاد علي .. وماقدرت اركض معه .. تركت ايده .. وقلت بصوت شبه مسموع : ناصر روح
وقف ناصر معي .. بصمت .. مانطق بـ ولا حرف .. قلت بسرعه : رووح نااصر روووح "" جلست على الارض وماهموني .. الالم كان اقوى من الخوف .. " شفت ناصر يمشي متوجه لهم " [ وش مفكر يسوي هالغبي ] .. ابي اروح له اوقفه لكن ماقدر .. عجزت اتحرك .. سمعت ناصر يقول بلغتهم ..
ناصر [#] : وش تبون لجل تتركونا في حالنا
...[#] : انت مالك دخل .. حنا نبيه ..
ناصر [#]: ليه ..؟ .. وش بتسوو ؟؟
....[#]: هو شهد على اللي سويناه وشاف وجهنا .. وانت مالك دخل .. روح وخله لنا .. مارح يصيدك شي
ناصر [#] : انا اعطيك وعد ان مارح يتكلم .. ولا راح يجيب طاريكم .. هو عنده حب الفضول !
..[#] عصب : حنا وش يضمنا ان مارح يتكلم .. الطريقه الوحيده اللي تخلينا نضمن هي قتله ..
ناصر [#]: لااا خلاص انا بعطيك رقم غرفتنا .. وبعطيك كل شي يوصلك لنا .. واذا سمعت ان احد عرف .. تعال اخذه .. واضمن لك ان مارح يتكلم ..
..[#] : اوكيه .. خلك على كلامك .. واذا سمعنا اي شي .. رفيقك ينقتل ..
[ سجل ناصر المعلومات عنا .. وسلمه لهم .. ]
" انا انسدحت على الارض وقابضه ايدي من الالم .. واحس اني بموت .. مانيب قادره اتحرك .. ولانيب قادره اتكلم .. حسيت بحد يجي جنبي .. وبإيد ترفعني عن الارض .. وماحسيت بنفسي وقتها .. دخت وصرت بعالم ثاني .. "
.................................................. .................

فتحت عيني .. احس راسي يوجعني .. شفت ملابسي مبلله .. شالسالفه ! .. لفيت على ناصر .. شفته نايم .. شفت الساعه .. يوووه الساعه 3 الفجر .. وش صار .. انا احلم ولا ايش ! .. زحت الغطا عني .. طلعت لي ملابس خفيفه .. ودخلت الحمام اتروش .. لان حالتي حاله .. ’ رجعت اتذكر ايش صار .. ايه صح ناصر حملني وجابني هنا .. فزيت .. انا قلت اني بنت !!!!.. لاااااااااااااااا شهد لليييييه .. انشالله ماسمع .. يااااااارب ماسمع .. تنشفت بالفوطه .. وطلعت من الحمام انشف شعري .. زحت المنشفه عن وجههي .. وفجأه شفت ناصر واقف قدامي .. شهقت
فهد "حاولت اخشن صوتي " : ايش فيه ! " حاولت اركز في ملامحه .. واشوف نظراته بس ماقدرت لان ظلام .. "
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
ناصر " نفس الوضعيه " :................................[صمت]
فهد " تسارعت دقات قلبي " : ناصر ؟
ناصر : ليه كذبتي علي ؟ [ لالالالالا انشالله احلم انشالله احلم .. تسارعت دقات قلبي اكثر واكثر .. وش ارد عليه !!! .. ما اقدر انكر .. انا اعترفت .. يووووووووووووه يا شهد الله ياخذننني غبييييه غبيييه ]
ناصر [ بحده ] : ردي
[ ارتبكت وبان علي .. مسك كتفي وضغط عليه .. وصارت مسكته توجع .. ]
شهد [ بألم ] : وجججع اترك ايدي
ناصر [ بنفس الحده ] : سألتك وجاوبي .. لييييه كككذذببتي علي
شهد [ آآآخ يوججع وش فيه هذا !! , صرخت ] : طيب اتررككني واقوول .. مالك حق تلمسني انت .. اترك ايدي لا والله العـ " وقاطعني بصراخ "
ناصر : و إلا اييش ؟؟ انتي كفو تلمسيني اصلاً يا قذره .. ماتووقعت في بنات يوصلو لي هالمرحله .. لهالدرجه وصلت فيك الوقاحه ان تتركي بلدك واهلك .. وتجي تصيعي هنا ..!! هاااه ؟؟!
شهد " عصبت " : اسممع انا ما اسمح لك تتكلم علي بهالطريقه .. " وزحت ايدي عنه بقوه " .. ومن انت على شان تحكم علي انا ايش جايه اسوي هنا .. وانا اللي انخدعت فيك اصلاً " وبسخريه " ياافااهم
ناصر " مسكني من فكي " : اجل ايش تفسري جيتك هنا ؟؟ " دفني .. وطحت على الارض بقوه ..
شهد : قبل لاتمد ايدك علي .. افهم ليه جايه .. ولاتفهم الامور على كيفك .. ولاتفسر شي على كيفك .. فااهم .؟؟ وانا مانيب قذره مثل ماتقول .. وانت لو تعرف ليه جيت .. بتندم على كل كلمه قلتها لي .. حيوووان
[ شفت ملامح وجهه .. وبان عليه الغضب .. اول مره اشوفه بهلحال .. مشى وفتح باب الغرفه وطلع .. سكره بقووه .. وفزيت من صوت الباب .. ]
[ مسكت كتفي مكان مسكة ايده .. وضغطت عليه وصارت توجعني .. وجع ياناصر الله ياخذك .. ماكذبت جوري يوم قالت انك عصبي ومزاجي .. قسم انك حيوان والعن من كذا .. خسيس .. قمت من مكاني وانا اتألم من ظهري ومن إيدي ومن وجع راسي .. سدحت نفسي بشويش على السرير .. ]
[ حسيت راسي زاد علي .. تذكرت وجه ناصر .. طبيعي اللي سواه ؟ لو انا مكانه ايش بسوي ؟! .. ايه راح افهم الموضوع قبل .. ليه تهجم علي !! .. تنهدت .. ليه سوا كذا ! .. اصلاً قبل لايعرف كانت نظراته لي غريبه .. لايكون ساره قالت له !!!.. لاا مستتحيل .. !! لحظة صمت بيني وبين نفسي .. حسيت شي خانقني .. ودموعي شوي وتنزل .. لاا لا ياشهد .. انتي اقوى من كذا .. لا تبكي ! .. شهد بليييز لاتبكي .. وطاحت دمعه على خدي .. لالالالالالالالالالالا يااا شهد لا .. وصارت تطيح اكثر من دمعه .. وصرت ابكي .. ليه .؟؟ على شان اني كذبت ؟ ابكي على ناصر ! .. اول مره حد يعاملني بهالطريقه ... محتاجه حد ابكي في حضنه .. وينك صالح .. ابييك محتاجه لك .. ليه ناصر مافهم الموضوع قبل .. غطيت عييني بإيديني .. احاول اوقف هالدموع .. ليه ماتوقف !! .. اانا ابكي !؟ انا اتعامل كذ !! .. لا مو انا .. انا اقوى من كذا .. مسحت دموعي .. وسندت نفسي على السرير .. هو وين راحح !! .. وش عليه منه يروح وين مايبي .. جهنم تاكله انشالله .. سكرت عيني .. وغفيت ..

............................

فتحت عيني .. لفيت على سرير ناصر .. ماشفته .. ليه لسه مارجع ! .. الساعه صارت 7 وهو وين راح !! .. افففففففف الله يلعن هالوجه .. خله يروح وش اسوي فيه .. اجل انا انضرب ! .. قمت من مكاني .. وقفت قدام المرايه .. عيوني حمرا .. ووشعري معفس .. تنهدت .. ناظرت مكان المسكه .. لمسته .. وجعتني يا ناصر حسبي الله عليك .. لفيت وجههي للزاويه اللي فيها الآلات .. رحت من دون تفكير .. اخذت قيتار ناصر .. وعزفت عليه اللي علمني .. تذكرت ذيك اللحظه لما كنت اعزف واشوفه نايم .. هزيت راسي ازيح هالافكار .. وش تفكرين فيه يا شهد !! .. استوعبت اني ما اكلت شي من امس .. وتوني احس بالجوع .. غريبه ! .. حطيت القيتار مكانه .. وتوجهت للدولاب .. طلعت لي جكيت على علم لندن .. وجينز اسود .. ولبست نظارتي الشمسيه لجل مايلاحظو آثار البكي في عيوني .. رشيت على ملابسي عطر .. وفتحت باب الغرفه وطلعت .. مشيت في القسم متوجهة للكفتيريا .. " اكيد ناصر فضحني عند الكل " .. توجهت للمطاعم .. وطلبت لي شاي .. قلت اغير اشربه برا الكفتيريا .. في طاولات برا مقابله نافوره .. حبيت اغير جو واجلس برا ارفه عن نفسي .. توجهت للطاولات .. وجلست .. شربت شوي وحطيته على الطاوله .. " ليه ناصر طلع من الغرفه ؟ ليه ماطردني .!! .. استغفر الله ليه افكر فيه انا .. يولي ! .. اخذت الشاي وشربته كله .. سمعت الجرس يرن .. وين اروح ! .. ناصر كان يقول لي وش علينا .. دحين من اسأل .. مافي حد هنا من دفعتنا .. يوووووووووه وش اسوي دحين !! .. قمت من مكاني .. وصرت ادور بعيوني على اي حد اعرفه .. مشيت ومشيت .. شفت واحد مننا توجهت له بسرعه ..
فهد : يالحبيب ..
وقف لي ..
... : هلا
فهد : وش علينا دحين ؟؟
... : وش هو اختصاصك ؟
فهد : ايش !
... : يعني تعزف او تغني او ايش .؟؟
فهد : ايه اعزف ..
... : تعال بدليك ..
فهد : طيب ..
" ولحقته لباب كبير .. ويوم وصلنا قال ..
... : ادخل هنا ..
فهد : طيب ..مشكور ماتقصر حبيب قلبي
... : افا عليك ..
" فتحت الباب .. وكان المكان عباره عن مسرح كبير بس مو اكبر من المسرح الاساسي .. كان عليه مجموعه كبيره من القيتار .. فيه مقاعد مصفوفه بشكل مرتب .. توجهت للصفه الاخيره .. وجلست على مقعد في نص الصفه .. وكل مره يتوجه واحد من الشباب للمدرب ويرجع .. ماعندي اي فكره عن اللي يصير .. انفتح الباب حق القاعه .. لمحت ناصر بين اللي دخلو .. حطيت ايدي على وجههي لجل مايشوفني .. ولما شفته يتوجه للمقاعد الاولى ارتحت .. رفعت نفسي وشفت محمد معه .. اكيد قال له ودحين يتشمتون فيني .. حسيت بحد يطقني على كتفي خفيف .. لفيت وجههي ..
فهد : نعم ؟
... : رحت تسجل اسمك عند المدرب ؟؟
فهد [ ماعندي اي فكره ] : لا ليه !
... : لجل لسجلك في قائمة اللي يعزفون قيتار
فهد : آهاااااا .. طيب .. " اففف وشلون اروح الحين .. اكيد بيشوفني ناصر .. بروحه حاقد علي .. بس وش اسوي .. انا ماجيت لجله .. " قمت من مكاني.. توجهت للمدرب وماناظرت ناصر ابد .. وقلت للمدرب اسمي وسجله في القائمه .. درت نفسي برجع بس صدمت في شخص .. رفعت راسي .. محمد !.. يناظرني نفس النظرات المستفزه اللي كان يناظرني فيها اول ماشفته مع راشد .. الله ياخذك انت واللي معك ..
محمد : وش فيك ماتشوف ؟
فهد : ممكن تقوم ابي اطوف ؟
محمد: يلا اذلف عن وجههي [ خخخيير !! ]
فهد : شوف .. احترمتك على نظراتك انت وراشد .. وعلى اللي قلته من شوي .. لاتنرفزني وتخليني اسوي اشيا ماتتخيلها ..
محمد : خير وش بتسوي يعني
فهد : بكل هدووء ياحبيبي .. قوم عني
محمد : واذا ماقمت ؟
فهد [ بحده ] : فهمت وش قلت ولا افهمك بطريقتي ؟
محمد [ صرخ .. ومسكني من جاكيتي ] : لا لا لا ماتوقعتك وقح ..
فهد [ صرخت ] : اححتررم نفسك واتركني ياكلب ..
محمد [ تركني ] : يلا اشوف وش بتسوي
فهد " نرفزني بقوووه .. وتذكرت الضرب اللي خذيته من ناصر امس .. وعصبت اكثر .. وتجمعت قوتي كلها على محمد .. وعطييته بووووكس على خشمه .. وطلع دم !! .. زادت ثقتي بنفسي .. الله علي الله .. بس اختفت الثقه يوم جفت الشر بوجهه ومتقدم ناحيتي .. سكرت عيني متوقعه الضرب منه .. بس تفاجئت لما مالقيت شي .. فتحت عيوني .. إلا ناصر ماسك محمد
ناصر : خلاص محمد ابعد الشر ..
محمد [ يصرخ ] : خله يحترم نفسه لا قسم بالله العن والديينه
فهد : لالالالالالالالالالا مصخخختهااا انت .. الا والديني .. " وتقدمت ابي اضربه بوكس ثاني .." لكن عطاني ناصر نظره خلتني اوقف مكاني ..
ناصر : خلاص محمد روح وانا بتصرف [ وش يعني انت بتتصرف .. تضربني عنه ! ... تخسي عاد ]
عطاني محمد نظره خايسه ومشى ..
فهد " بصوت منخفض " : تيس ..
قرب ناصر مني .. مسكني من كتفي [ وش فيه على كتفي ] .. وجرني معه لخارج المسرح ..
شهد : آآخ ناصر يوجع .. [ ترك إيدي ]
ناصر : انجنيتي يا ..
شهد : شهد !
ناصر " يناظرني " : .........................[صمت]
شهد : اييه اسمي شهد ايش فيه !!
ناصر : مالي دخل فيك .. ابيك تسمعي وتحطي في بالك شي واحد .. اني مستحيل اخاوي بنت على اساس انها ولد .. فاهمه ؟ [ ومن طقك وقالك خاويني قصب ] "وصر على اسنانه " لان اخلاقي ماتسمح لي .. [ وش قصده ! ]
شهد : شوف .. انا سمعتك .. وسلمتك نفسي وسمحت لك تضربني .. وسمحت لك تهينني .. وانا ماعمري سكت عن حد غلط في حقي .. [ليه سكتي طيب ؟] .. والحين جا دورك تسمعني ..
ناصر : قلت لك انا مابي اسمعك ولا لي دخل فيك .. " وعطاني ظهره وفتح باب المسرح ودخل "
" قهررني بهالحركه .. افففففففففف .. ابي اتطاقق معه .. بس ليه ما ارد عليه .. خابرتني شخصيتي اقوى من كذا .. تنهدت .. خل اركز على نفسي بس .. "
[ دخلت المسرح وجلست على نفس المقعد .. مرت الدقايق .. وكل واحد يركب المسرح ويعزف دقيقه ويقيمونه .. ويطلع من المسرح .. جا دوري .. ارتبكت .. توجهت للمسرح .. جلست على الكرسي واخذت قيتار .. حاولت ما اناظر ناصر لجل ما ارتبك اكثر .. اشر لي المدرب عشان ابدا .. وحطيت اصابعي على الاماكن اللي علمني عليها ناصر .. وبديت اعزف .. احس مرا غلط .. وما اعرف شي .. نزلت راسي وواصلت عزف .. خلصت .. فتحت عيني وجت على ناصر .. وشفته مبتسم .. وبسرعه اختفت ابتسامته .. زحت عيني عنه .. وحطيت القيتار ونزلت من المسرح .. وتوجهت لخارج المسرح .. ابي اطلع .. ابي شي ييفرحني .. احس الدنيا ضايقه فيني .. سمعت صوت يناديني ..
....: فهد .. فهوووود ..
لفيت وجههي .. خالد ! ..
فهد : وينك انت [ قال له او لا !!]
خالد : التقييم .. مارحت ؟؟
فهد : إلا رحت ..
خالد : فين ناصر .. غريبه ماهوب معك [ هههه ولا بتشوفه معي ]
فهد : ما ادري !
خالد : هو في ننفسك قيتار !.. ماشفته في القاعه ؟؟!!
فهد : لاا
خالد : غريبه .. " وناظر خلفي " .. هلاااا النصصر توني اسأل عنك
ناصر : هههههههههههه كذاب
خالد : صدقني
ناصر : بحاول .. [ ماشالله عليه بسرعه يتغير مزاجه !! ]
خالد : يلا الكفتيريا ؟؟
ناصر " ماناظرني ابد " : يلا ..
خالد : يلا فهد
فهد : لا رحت قبل التتقييم ..
خالد : طيب تعال معنا .. [ لا ما اسمح لنفسي اروح مع حد مايبيني ]
فهد : لا متكسر برجع الغرفه ..
خالد : طيب بكيفك
" مشيت عنهم .. توجهت للغرفه وفي بالي اتصل على جوري وساره وجنا .. دخلت الغرفه وقفلت الباب .. جلست على السرير .. اخذت الجوال ودقيت على رقم جوري .. ثواني وردت
جوري : الو !
شهد : وححشششتيييينييييي
جوري : فهووووووووووووووودي
شهد : هههههههههههه ايييه
جوري : كيفك وش مسويه فقققدتك مرررره .. [ تغيير صوتها ] لك مكاان شهود فقدناااك .. نتجمع ومافي حس ولا وناسه شهود ارججعي [ تبكي ] .. مشتاقين لك .. " دمعت عيني " [ والله ودي !! جوري ضايقه فيني .. ودي ابكي ودي اقول اني متضايقه لكن مقدر ] ..
شهد " عدلت صوتي " : والله انا اكثثثر ياحيااااتي ..
جوري : مبسوطه صح [ لا!]
شهد : ايييه مررررره
جوري : اخبار ناصر معك [ زفت ! ]
شهد : مرره طيب وحنون نفس ماقلتي .. [ هذاك اول ]
جوري : الحمدلله .. تعرفي احس انك بأمان معه وما احاتيك [ خير انشالله ! ]
شهد : ههههههههههههه اي فديتك .. اخبارك انتي ؟
جوري : الحمدلله تمام والله ..
شهد : متى سفرك ؟
جوري : بعد بكرا انشالله ..
شهد : آهاا طيب اخليك انا وبتصل في ساره .. اوكي ؟
جوري : طيب
شهد : انتبهي على نفسك كثير .. واذا بتسافري دقي قولي لي طيب ؟
جوري : انشالله حياتي ..
شهد : يلا مع السلامه .
" سكرت منها وعلى طول دقيت على رقم ساره .. يعطيني مشغول .. اكيد تكلم محمد ! .. لعنه على هالوجه .. سكرته .. ورجعت اتصلت لي.. رديت بسرعه ..
ساره : شهد ليه تضربي محمد ؟؟ [ اووه شكى عند الماما يحليله ]
شهد : ساره تكلمي معي زي الناس .. ولاتجيبي طاريه
ساره " تصرخ " : ليييه تضرربيييه .. غبيه انتي وش سوا لك هو على شان تضربيه
شهد " احاول اتمالك نفسي " : سساره اقصري الشر .. لا قسم اسمعك كلام مايعجبك
ساره : خيير شعندك
شهد " صرخت " : سسساااره
ساره :..........................[صمت]
شهد " نفس الوضع " : انتي اخر وحده تتكلمي فاااهمه .. اللي تدافعي عنو واحد مايستاهل .. واللي يبيك قاطته بالزباله .. تف على شكل مثل شكلك .. وهالاسلوب ماتستخدميه معي سمعتي .. لا قسم ياساره اني اذا رجعت اوريك شي عمرك ماشفتيه .. وسكرته بوجهها
حذفت الجوال على السرير والقيت نفسي .. " وش هاليوم ياربي .. !!! ناصر .. محمد .. ساره .. مين باقي ! ..."
جنا ! .. الوحيده اللي ماسألت عنها من جيت .. مالي نفس ادق .. بس قصباً علي .. اخذت الجوال .. وشفت رساله من ساره ..
(شهد سامحيني انا مره آسسفه .. والله ماكان قصدي )
حذفتها .. ودقيت على رقم جنا ..
جنا : الوو
شهد : البطللللل
جنا : هههههههههههههههههههههههههههههه هلااااااااااااااااااااااا فهيييد هلاا
شهد : هههههههههه هلااا واللله .. وشحتيييني يادوووق
جنا : والله انتي اكثر .. شهوود ويييييينك عنااا .. فقدت اهباللك ومغامراتك ياخي .. وينك انتي
شهد : هههههههههه خبرك يعني .. اسرار المهنة
جنا : هههههههههههههه كلي تبن بس .. اخباارك ؟
شهد : تماام وانتي ؟
جنا : الحمدلله
شهد : يا الله جد من زمان ماتطاققت معك
جنا : ايييه عندي فرااغ كبير في قسم المطاقق
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههه الحمدلله والشكر ..
جنا : هههههههههههههههه يلا سكري رايحه بيت الجوري
شهد : اووه وشعندك
جنا : ما ادري بنام عندها اليوم اغير جو
شهد : اييه زين تسوو ..
جنا : ايه
شهد : يلا اجل سلميلي عليها ..
جنا : طيب يوصل ..
شهد : باي
سكرت منها .. وحطيت جوالي جنب المخده .. وجلست على السرير .. اناظر الغرفه .. طفشت لحالي .. فصخت الجكيت .. رفعت كم التي شيرت .. وناظرت المكان اللي صار مكان ناصر المفضل .. وتغير لونه وصار ازرق على بنفسجي .. حطيت ايدي عليه .. ووجعني كثيير ..
...: يوجعك ؟ [ بسم الله وش جابه ]




][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:26 pm

[size="3"

البــ[15]ــارت

.
.
.
.


جلست على السرير .. اناظر الغرفه .. طفشت لحالي .. فصخت الجكيت .. رفعت كم التي شيرت .. وناظرت المكان اللي صار مكان ناصر المفضل .. وتغير لونه وصار ازرق على بنفسجي .. حطيت ايدي عليه .. ووجعني كثيير ..
...:يوجعك ؟ [ بسم الله وش جابه ]
[ رفعت راسي اناظره .. ورفعت حاجبي ] : لك عين جاي تسأل بعد اللي سويته
ناصر [ جلس على الارض بكل هدوء وروقان .. ورفع راسه ] : شوفي يا بابا .. انا طبعي ما اعطي اي بنت وجه .. لو مين كانت .. فاهمه ؟ [ وساره ! ]
شهد [ ناظرته نظره استخفاف باللي قاله ] : وشتبي دحين ؟
ناصر : قلت بسمع ايش عندك .. لانو حسيتك انقهرتي كثير يوم مشيت عنك .. [ لااه احلف بس ]
شهد : مين قال ان انقهرت .. ماهميتني
ناصر [ضحك ضحكة سخريه ] : هه اي مبين [ وش هالسخيف هذا ! ]
شهد : مستعد تسمعني يعني ؟
ناصر : ايه
شهد : حط ف بالك ان انت ماهميتني تعرف او لا .. لكن ما احب اخلي فكره سيئه عني عند اي حد كان !
ناصر [ ابتسم ] : اسمعك
شهد : .................... [صمت]
ناصر : ... قولي
شهد [ تنهدت , قابلت قدامي وماحبيت اشوفه وانا اتكلم ] : شوف ياولد الناس .. انا بنت على قد حالي .. يمكن ماكنت بوصل لهالمرحله لو امي وابوي ماتوفو .. عشت مع ناس لاهم ابوي ولا امي ولا لي اي صله فيهم .. وحالتهم الماديه تعيسه .. لدرجة انو اللي تربيت على ايده لسه ماتزوج .. " تنهدت " .. والبيت اللي ساكنه فيه .. بيت صغير .. وانا ماجيت هنا لقذارتي زي ماتقول .. جيت بس لاجل ارد جميلهم .. ولجل البيت اللي ساكنين فيه ماننطرد منه .. بس هذا كل شي .. " نزلت راسي "
قمت من مكاني .. ابي اطلع من الغرفه .. شكله عمره مارح يصدقني ! .. ماحبيت اشوف وجهة .. فتحت الباب .. بس وقفني صوته ..
ناصر : شهد
لفيت راسي له .. وجت عيني بعينه ..
ناصر : اسف
شهد : ....................... [صمت] .. امم .. لا عادي .. خلاص ماصار شي
" صار يتقدم لي شوي شوي .. لي ماوصل لي .. نزل راسه .. وناظرني "
ناصر : لا جد .. اسف .. سامحيني شهد والله اسف !
شهد : خلاص طيب .. مسامحتك !
ناصر : احلفي
شهد : ههههههههههههه والله وش فيك !
ناصر " ابتسم " : يلا نطلع طيب
شهد: بس ناصر
ناصر : ايش !
شهد : ما ابي اي حد يعرف
ناصر : عن ايش [ يستهبل !!]
شهد : عن اني بنت !
ناصر : اي لا لاتحاتي مارح اقول لحد
شهد : اييه كذا ترجع اللي اعرفه
ناصر : ههههههههههه يلا يلا
[ جيت بطلع بس سحبني ناصر لجوا ]
ناصر : ويين ويين !! بتطلعي كذا بدون جكيت !!
شهد " شفت نفسي " : هههههههههههههههههههههه زين قلت لي كان انفضحت دحين
" لبسته ومشيت معه في القسم متوجهين لخالد .. احس اني فرحاانه مررره .. ما ادري ليش .. يمكن لان رضى علي ناصر ! .. بس عادي بيرضى او لا ماهمني عادي يعني ! .. "
ناصر : إلا فهد
شهد " خشنت صوتي " : احححم ايش فيه ؟
ناصر : ههههههههههههههههههههه ماا اقدر اتخيل
فهد : هههههههههههه وشو !
ناصر : انو في الغرفه بنت وهنا ولد
فهد : هههههههههههههه بتتعود مع الايام انشالله ..
ناصر : طيب يا فهد .. " غمز لي " [ الله جميله غمزته اعجبتني ]
فهد : ههههههههه إلا فين خالد !
ناصر : رايحين له وش فيك !
فهد : ايه صحيح نسيت ..
ناصر : الحمدلله والشكر ..
" وصلنا لغرفة خالد .. طقينا الباب .. وسمعنا صوته يقول انه جاي "
ناصر : تدري بكرا اجازه ..
فهد : احححلف
ناصر : والله .. يعني راح تتمنى الملل يجيك من الوناسه
فهد : ههههههههههههههههههههه لاه ياخوك .. بس نرجع ننام هنا صح ؟
ناصر :ايه طبعاً
فهد : وقت معيين؟
ناصر : لالا .. عندك ثلاث ايام .. يومين تروح وترجع فيها على كيفك .. والثالث هم يطلعونا .. يعني مكان ثقافي ما ادري وش يسمونه
فهد : كذا يعني .. ححلوو .. اجل بسوي كل شي
ناصر : اقول اهجد بس وبتجي معنا
فهد : وين ؟! " طلع خالد " .. كان ماطلعت ..
خالد : كنت اتروش وش فيكم مافيكم صبر
فهد : وجع جانا صوتك من الحمام !
خالد : هههههههههههههههه لا يا خبل طلعت ابدل
ناصر : قول كذا يعني وش هالتعقيد ..
فهد " ومشينا " : لانو هو معقد .. الصفات تطلع على صاحبها ياخي .. " لفو وجيههم علي "
ناصر : لاتقول انه مثل ؟
خالد : لا ويقول انا خبل ..
فهد : هههههههههههه .. طيب جوعان انا
خالد : مو توك تقول انك اكلت ؟
" لف ناصر وجهه علي .. وناظرني نظره استغراب "
فهد " ارتبكت " : امم اييه اكلت بس بعد .. الواحد يجوع ياخي وش فيك .. تحسدني ع الاكل
ناصر " ناظرني بنص عين " : اييه خير انشالله .. اقول يلا لاتاكلنا ..
" ومشينا متوجهين للكفتيريا .. جلسو هم على الطاوله .. وانا رحت اطلب .. وقفت انتظر الاكل لي ما يجهز .. بس حسيت بحد يوقف جنبي .. لفيت عليه .. "
ناصر : اجل اكلتي مساعه هاه ؟
شهد : ايه
ناصر : تكذبي بعد
شهد " قابلت قدام " : ايه
ناصر : حيوانه انتي ؟
شهد : ايه " استوعبت " لاه شدخل
ناصر : هههههههههههههههههههههههههه .. طيب روحي بجيب الاكل انا .. [ ليه ! ]
شهد : لاتسوي نفسك طيب يلا يلا اقلب وجهك وروح ..
ناصر : ههههههههههههه لا جد يلا روحي وبجيك انا .. بطلب لي مره وحده
شهد : ياخي كيفي انا باخذه قصب هو
ناصر " ضربني على راسي " : عنيده
شهد [ ابتسمت ابتسامه عريضه ] : اذلف
ناصر [ ركز في وجههي ] : انتي مافضحك إلا هذي [ ابتسامتي ؟] .. "وجت عينه بعيني " .. وهذي !
[ ومشى ]
[ وش يعني !! .. عيوني فضحتني !! .. يقهر !!.. يقول شي ويمشي .. !! اففف .. ]
اخذت الاكل .. وتوجهت للطاوله .. جلست .. وحطيت الاكل
خالد : وش فيك معصب
فهد " انتبهت على نفسي " : هاذي حقت الكفتيريا .. ماحطت لي سكر كثير
خالد : هههههههههههه زين تسوي .. ياخي هنا كل شي صحي .. تجي تقول سكر ماسكر .. مايمشي معهم ..
فهد : اقول انطم انت الثاني .. وجلست اكل ..
خالد : فينو ناصر !
فهد : وش يدريني
خالد : كان معك
فهد : راح ياخذ لو اكل
خالد : الله واكبر عليه .. توه ماكل
فهد : اجل كذب علي الكلب
خالد : هههههههههههههههه إلا يبي يلهينا ما ادري وين راح
فهد : هههههههههههههههههههههههههه يارجال اسكت خلني اكل بس
خالد : تعاال يقولون متطاقق مع خالد
فهد : هههههههههه اييه ياخي كسرررت خشمه مسكيين
خالد : ههههههههههههه كففففوو يا رجال
فهد : سويتو ابد فوطه
خالد :هههههههههههه وشدخل !
فهد : ايه
خالد : اهبل
فهد : مشكور
" شفت ناصر جاي من بعيد "
فهد : جا المتخلف
خالد :ههههههههههه .. قلت لك انا رايح يسوي شي
" وقف ناصر جنب الطاوله "
ناصر : يلا ماخلصت ؟
فهد : إلا
[ رن الجرس ]
ناصر : يلا اجل ..
خالد : وين ؟
ناصر : تدريب يابابا .. وش فيكم عقولكم واقفه ..؟
فهد : يلا ناصر بلا قرقه زايده
" وقمنا انا وناصر مشينا متوجهين للقاعه حقتنا .. وخالد راح للقاعه اللي لازم يكون فيها .. "
ناصر : ما ابي مطاقق مع محمد
شهد : لايتحرش فييني لجل ماكسر وجهة
ناصر : ههههههههههههههههههه اقول امشي بلا ثقة زايده .. ترا يلعب كراتيه
شهد [ انصدمت ] : احلف
ناصر : هههههههههههههههه قسم بالله
شهد : اجل مالي غيرك ناصر وقف معي تكفى
ناصر : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه والله اذا انتي اللي بتبتدي معه مارح اوقف معك
شهد " سويت نفسي زعلانه " : لا ناصر بلييز
ناصر " لف وجهة لي " : طول ما انا معك شهد [ سكت شوي ] اعرفي انك مستحيل تتأذي
شهد : ........................... [ صدمني باللي قاله .. ماعمري سمعت هلكلام .. كان يطلع مني للناس .. بس محد كان يوجهة لي !! ]
" ودخلنا القاعه .. توجهنا لأول صفه .. وجلست انا وناصر .. شوي وجا محمد وجلس جنب ناصر "
فهد [ بصوت شبه مسموع ] : جا النشبه
ناصر : وش قلنا ؟
فهد [ بقهر ] : طيب
شوي وطلع المدرب على المسرح .. طبعاً قال كلام مافهمته .. وفهمني ناصر ..
توجه كل اللي ف القاعه على المسرح .. وقال المدرب كل واحد يحط لو كرسي ونشكل دائره .. وكل واحد ياخذ لو قيتار لنفسه .. اخذنا انا وناصر وجلسنا .. وشكلنا كلنا دائره .. وجلس المدرب في الوسط .. وكان يقول كلام .. ولازم حنا نطبق على اللي يقوله .. وانا ماكنت افهم شي .. ناصر كان يفهمني كل شي .. ومرت ساعتين وحنا نتعلم .. اخذنا نص ساعه استراحه .. ثم كملنا .. تعلمت اشيا كثييره عن القيتار .. تعلمت كيف احط ايدي عليه .. وكييف تكون الجلسه الصحيحه للعزف .. وكان كل شي واضح سهل ..
طلعنا انا وناصر من القاعه ..
ناصر : كان يناظرك
فهد : مين
ناصر : محمد
فهد : يولي هالزفت
ناصر : هههههههههههههه ياخي وش بينك وبينه ليه هالعداوه
فهد : مالك دخل
ناصر : اوكيه معليش يافهد .. اراويك في الغرفه [ وش بتراويني ! ]
فهد : اوكي بنشوف وشبتسوي
ناصر :هههههههههههههههههه حيواانه
فهد : وش علينا بعدين ؟
ناصر : تمرين
فهد : يووووووووووووووووه يصير ما اروح ؟
ناصر : لا مو على كيفك
" وصلنا القسم ودخلنا الغرفه "
ناصر : ليه ماتبين ؟
شهد : ماا ادري [ فصخت الجكيت ]
ناصر : وش صار لك ذيك المره ؟
شهد : متى ؟
ناصر : كنتي مرا تعبانه وماواصلتي ركض [ وججع لاحظ !]
شهد : والله انا بنفسي ما ادري وش صار
ناصر [ انسدح على السرير ] : خاطري في خبز
شهد : ههههههههههههههههه وش جاب
ناصر : والله جد
شهد : وش رايك .. نطلع من اليوم
ناصر : نفس ذيك المره ؟
شهد : ايه وش يدريهم
ناصر : بعد التمرين ؟
شهد : ايييوااا
ناصر : طيب ياخطيير انتا
شهد : هههههههههههههههههه اعجبك
" طلع ناصر جواله من جيبه .. وطالع فيه وابتسم .. حطه على اذنه .. [ ساره ] .. "
شهد : الاهل ؟
ناصر : هههههههههههههههههه انكتمي ..
" انسدحت على السرير وغطيت نفسي .. "
ناصر : وحشتيينييييييييييي يا ساارره .. [ مالت عليك ياساره ] .. احبك احببببببببببببك .. طييب معليش يا ساره .. انا ؟ .. ههههههههههههه طيب .. ساره .. احبك .. [ حبتك القراده انت وهي ] ..
" وسكر الجوال .. وابتسم ابتسامه عريييضه .. وناظرني .. "
شهد : ايش فيه !
ناصر : لو انتي رجال كان بستك
شهد : هههههههههههههههههههههه كل هذا اننك كلمتها
ناصر : ايه
شهد : إلا من هاذي !
ناصر : حبيبتي وش رايك انتي يعني
شهد : عارفه .. بس يعني وشلون عرفتها وكذا
ناصر : اقولك عنها بعدين .. " وحسيته يركز في ملامحي " .. وش فيك ؟
شهد : ايش ؟!
ناصر : ما ادري .. متضايقك شي ؟؟ [ بسم الله وشلون عرف ! ]
شهد : لا !
ناصر : إلا .. وش فيك ؟
شهد : اقول .. لاتصير لي ذاك الحساس .. قم بس قم .. سو لك شي مفيد بدل هاللي تكلمها ..
ناصر : اييييييه تلعبين ؟
شهد : بلعب .. بس ايش ؟
ناصر : بليستيشن
شهد : اييييييبااااااااااااااااا من فين لك !
ناصر : جبتها معي ..
شهد : طيب يلا [ وقمت معه وركبنا البلستيشن على التفزيون .. وشغلناها .. ]
ناصر : وش تحبي ؟
شهد : حرب
ناصر : لا لا ماتوقعتك هههههههههههههههه حرب مره وحده
شهد : ههههههههههههههههه ايه وش فيها
ناصر : ياخي من وين جاايه انتي .. فللله
شهد : هههههههههههههههههههه .. يلا يلا شغل
ناصر : طيب ..
" وشغلناها وتمينا نتحدا بعض .. وغلبني .. "
شهد : لااااااااااااااااااااه ياخي غش غش .. وش هاذا
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
ناصر : ههههههههههههههههههههههه غش .. وش اقولك غش بس .. كل واحد وفنه
شهد : اصلاً انا معطتك فرصه لجل ماتزعل بس
ناصر : ههههههههههههههههه
شهد : كل تبن ناصر والعب
" لف وجهة علي .. وابتسم .. "
وش قصته هذا !

" سمعنا الباب ينطق .. "
ناصر : قومي افتحيه ..
شهد : اروح كذا ؟
ناصر : افففففف .. الله يلعنك ياشهد
شهد : يلعنك انشالله
" قام ناصر اخذ جاكيتي وحذفه علي .. ولبسته .. وجلس "
شهد : قووم افتح ياغبي
ناصر : قومي انتي .. اجل ليه جبت لك الجكيت انا
شهد : هههههههههههههههههههه قسم انك حيوان
" قمت عنه .. وفتحت الباب ....... راشد ؟!! "




نهاية البارت ~
][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:27 pm




.
.
.
.








.... راشد ؟ وش يبي هذا !!
"ابتسمت" : هلا اخوي
"ناظرني وماتكلم " ( هذا اشك انو صاحي الحمدلله والشكر ) لفيت وجهي على ناصر وقلت بصوت عالي : ناصر متأكد هذا يتكلم مافيه خلل شي ؟
"ناظرني ناصر نظره معناها "انكتتمي" وتقدو ناحيتي ووقف جنبي
ناصر : هلا راشد فيك شي ؟
راشد : ابيك شوي "اخيرا نطق "
فهد : الحمدلله سمعنا صوتك هههههههه
" ناظرني نظره من نظراته الخايسه وعطاني ظهره ومشى "
ناصر"بصوت شبه مسموع" تستاهلي
فهد : يلا يلا الحقه
ناصر : معليش " يهدد بعد .. مالت على هالوجيه "
دخلت داخل .. طلعت الاشرطه اللي يلعب فيهم ناصر .. ونقيت لي شريط ودخلته ف البليستيشن وبتدت اللعبة وجلست العب
شهد " مندمجه " : رووووووح يااا بطلل ... بههززززمك وبلعن والللدينك يابن الكلب ... يلاااااااااااااا ...... ايووواااا رووح روحح صححح عليك
ناصر : الحمدلله والشكر .. بزر بزر .. حتى البزران مايسوو كذا
شهد : اخخخخخييييييييه... وجججعياناصر كله منك خليتني اخسر وجججع انشالله الله ياخذك ياحيوان
ناصر " توجه للآلات .. " : الله ياخني لجل لعبة ؟ " وش فيه "
شهد : ايه
ناصر : طيب " زعل هذا ولا ايش !"
" خليته ولعبت دور ثاني .. واندمجت مرااا لدرجة ان لو حد يضربني ما احس فيه.. "
خلصت اللعبة لفيت على ناصر بقوله اني فزت .. بس تفاجئت لما ماشفته موجود !!!! وين راح هذاا !! "
سمعت صوت حد يطق الباب .. فتحته .. وشفت خالد واقف
خالد : يلا انتظركم من مساعه انا ..
فهد .. : ليه وش صاير !
خالد : رن الجررس ياخبل
فهد : لاااه ! ماحسيت فيه
خالد : يلا طيب .. وين ناصر ؟
فهد : ما ادري وين راح !
خالد : حزته هذا كمان ..طيب تعال نروح واكيد بيجي هو
فهد : طيب بابدل بسرعه وبجيك
خالد : اروح ولا انتظرك ؟
فهد : لا روح عادي .. ' مشى خالد وجيت بسكر الباب إلا بيد ترده على ورى '
...: افتح
فتحت الباب .. راااشد !! بسم الله وش جابه ..
فهد : هلا راشد ؟
راشد ' بكل عصبيه ' : المره اللي طافت سكت عنك .. لكن احذرك يافهد .. ان تكلمت عل مره ثانيه .. ماتلوم إلا نفسك .. قسم انك بتشوف اشيا ماعمرك شفتها .. بس خلني اسمع انك تكلمت علي .. فاهم ؟
فهد '' انصدمت " ......................(صمت)
راشد ' بحده ' ؛ فاااهم ؟؟؟
فهد ' بتحدي وخوف بنفس الوقت' : بتكلم وبشوف وش بتسوي
راشد 'قرب وجهة عند اذني وهمس ' : لسه ماعرفتني يا 'وشد على اسمي ' فهد
' وقفت في مكاني وماتحركت '
راشد : انا بخليك دحين .، واحذرك .. ما ابي اي شي من اللي صار يوصل لناصر ' وعطاني ظهره ومشى '
بسم الله وش هالآدمي .. ساكت ساكت ولما نطق .. نطق بشششررر !!!! سكرت الباب ودقات قلبي لسا مارجعت طبيعيه .. فتحت الدولاب .. وجملة راشد تتردد في مسمعي ( لسه ماعرفتني يا فهد ) .. صحيت على نفسي وتذكرت ان ملابسي للرايضه في الشنطة .. فتحتها ومالقيت ولا شي من ملابسي .. وين راحوو !! ناصر .. اكيد هو خذاهم يرد لي اللي قلته .. يووووووه ياناصر جد مو وقتك .. خليت اللي علي .. وتوجهت لمكان التكذين بسرعه وبغضبيه .. وصلت .. ودورت ناصر بعيووني .. واخيراً لقيته .. وتوجهت له وانا واصله حدي .. وصلت له وسحبته من تي شيرته .. وسمعت ضحكاته
فهد : تضحك تضحك ياحيوان
ناصر : هههههههههه فكني طيب ' فكيته'
فهد: طلع ملابسي
ناصر : ههههههههههه اي ملابس
فهد ' فيني ضحك بس مابي هيبتي تروح : طللللعهم
ناصر ' عطاني ظهره ' : ما ادري تتكلم عن ايش ! ' مشى '
سحبته مره ثانيه
فهد : طلعهم اقولك ..
ناصر : قول الله يحميك من كل شر
فهد : الله ياخذك
' عطاني ظهره ومشى ' ( ههههههههه مجنون ) سحبته مره ثانيه وجبته لي عندي
فهد؛ الله يحميك
ناصر ' حرك إيده بمعنى ( كملي )
فهد : من كل شر
ناصر : ههههههههه اوكي اشكرك على الدعوه ' وعطاني ظهره ومشي '
فهد ' صرخت بقهر ' :ناااصرررررر
كمل طريقه .. ركضت لي عنده وقابله ،،
فهد : فيييين ملابسيي
ناصر : وش تبي انت دحين
فهد ' اففففف ' : ملابسي يا بشر ملاااابسي
ناصر : تحت السرير '
فهد': الله يلعنك .. وركضت عنه بسرعه.. وطلعت الضحك اللي فيني وانا اركض .. "
وصلت الغرفه .. طلعت ملابسي من تحت السرير .. ولبستهم بسرعه .. وتوجهت للتمرين .. وصلت .. وشفت المدرب معصب ' راحت عليك ياشهد .. شفت ناصر يناظرني بسخريه " [ قسم لا اردها لك ياناصر .. ] .. ووقفت في الصف معهم بعيد عن ناصر .. وتقدمم لي المدرب .. وكان يقول اشيا عجزت افهما .. في كل نهاية جمله .. ارد عليه بـ [ يس ] .. وراح ..
فهد " بصوت شبه مسموع " : مالت عليك
وبدينا بالتمارين .. بدينا بتمارين خفيفه .. مافيها تعب .. وجا دور الركض حول العشب .. " تعقدت من هالتمرين ! " .. ركضت وركضت .. لي ماكملت دورتين .. وهم في الاصل 5 دورات .. وخلاص تعبت .. وحسيت بالشعور اللي حسيته ذاك اليوم .. بس هالمره اقل .. يمكن لان مابذلت جهد كبير.. بس كفايه ما ابي اكمل .. بتعب زياده .. وذاك الشعور يقتلني .. اخذت لي مويا .. وجلست على العشب اناظرهم يركضون .. وجع محد يتعب .. مواصلين .. وجت عيني على ناصر .. وظليت الحقه بنظراتي .. صحيت لما شفته يتقدم لي .. جلس قبالي ..
ناصر " بهمس " : وش فيك ؟
شهد : ولا شي !
ناصر : ليه جالسه ؟
شهد :كذا
ناصر : لي كلام معك بعدين .. وترا المدرب بدا يركز عليك ..
شهد : يعني ايش
ناصر : يعني قومي بلا دلع ..
شهد : اقول انطم .. تخسي اتدلع
ناصر : قومي اجل
شهد : اففففففف طيب
وقف .. ومد لي إيده .. مسكته وقمت ..
وصرت اركض جنبه .. وقريب اكمل الدوره الثالثه ..
شهد " بتعب " : ياخي تعبت
ناصر : تحملي .. لجل مايركز عليك .. لانو اذا ركز مصيبه
وكملت معه .. وبدينا بالدوره الرابعه .. وبدا الالم يزييد .. وصار يوجعني بقوه .. قبضت تي شيرت ناصر .. وصرت اخفف من الركض ..
ناصر : وش فيك ؟؟
شهد : بوقف ..
وقف معي .. مسك إيدي وسحبني لكرسي في آخر المكان ..
جلست بتعب .. وانا اتوجع من الم قلبي .. ما ادري وش سالفة هالألم اللي يجيني ..
ناصر : شهد هذي مو اول مره تجيك هالحاله
شهد " بألم " : عارفه
ناصر : وش اللي يوجعك ؟ [ حسيت نبرة صوته فيها خوف واهتمام ]
شهد : قلبي
ناصر " بقلق " : قلبك !
شهد : يا قلبي الزمن هذا جحدني وانتا ما تدرريي " وصرت الحن "
ناصر : ههههههههههههههههههههه حتى وانتي بهالحاله تنكتي !!
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
شهد : ههههههه وش اسوي ..
ناصر : لسه يوجعك ؟
شهد " ايه " : لا خلاص
ناصر : اكيد ؟
شهد : ايه خلاص ..
ناصر " بصوت شبه مسموع " : جعل الوجع فيني ولا فيك
شهد " فز قلبي " : هاه ؟!
ناصر : ايش ؟
شهد : ايش قلت دحين ؟
ناصر : ماقلت شي
شهد : إلا
ناصر : قومي يلا ..
شهد : وججع انشالله قوول ش قلت
ناصر : قومي شهد بلا حركات بزران .. برجعك الغرفه
شهد : لااا ما ابي
ناصر : مو على كيفك
شهد : إلا على كيفي .. وانا بتم "بعناد " وبتشوف
ناصر " بحده " : شششههد
شهد " خفت .. بس ماحبيت ابين له " : يلا يلا انقلع ..
ناصر : شهد لاتستفزيني .. قومي بالطيب
شهد : ليه اروح يعني
ناصر " رفع صوته " : اذا قلت لك شي تسويه فاهمه
شهد " سويت نفسي ما اهتم " : وش بتسوي يعني
" ماجاوب .. ومسك كتفي بقوه .. رجع على كتفي .. مايحس .. وسحبني .. وصلنا لي القسم وانا احاول افك ايده .. بس ماقدرت "
شهد " بألم " : ناصصر والله يوووجع وش فيك !
ناصر : لجل ماتعاندي مره ثانيه وتسوي اللي ابيه اول ما اقولك .. " وصلنا للغرفه "
فتح الباب ودخلنا .. فك ايدي لما وصلني قبال باب الحمام .. " وش يبي يسوي هذا !!" .. فتح الباب .. ومسك ايدي وسحبني لداخل
شهد : وش بتسوي !
ناصر : بحبسك
شهد : ايييش !!
ناصر : هههههههههههههههههه .. افصخي التي شيرت
شهد " ناظرته " : هاااه !!
ناصر : ماتلبسي فانيله ؟
شهد : إلا
ناصر : افصخي طيب ..
شهد : لا
ناصر " صرخ " : شششهههددد
" فصختها بسرعه .. ومسك ايدي اللي دايم يمسكها .. وناظر المكان اللي تغير لونه وصار بنفسجي .. وناظرت وجهة ينعفس .. "
ضغط عليه..
شهد : وججع نااصر يوجع
ناصر " جت عينه بعيني " : انتي اللي تخليني اسوي فيك كذا
شهد نزلت راسي " بصوت شبه مسموع " : ما ادري وش سويت
ناصر : وش قلتي ؟
شهد : ماقلت شي
ناصر " سحب كرسي صغير بالحمام .." : اجلسي
" جلست عليه .. وطلع من الحمام .. كم ثانيه ورجع .. بإيده كاس فيه ثلج .. ومنشفه .. جلس قبالي وصار بمستواي .. وثبتها بقوه ويط رجله .. اخذ المنشفه وحط فيها ثلج .. ولف المنشفه على مكان الوجع ..

شهد : اااااخخ بووججع زييحه
ناصر : اذا زحته بيطول ولا بيروح
شهد : كله منك
ناصر : انتي تستفزيني
شهد ' بألم ' : طيب احس الدم وقف بأيدي من كثر ما انت مثبتها برجليك
ناصر : خليها
شهد ' سكرت عيني ' ناااصصصصر
ناصر ' ساكت ' ...
فتحت عيني .. وجت بعينه .. ظليت اناظر فيه .. بطلت احس بالألم .. عيونه فيها شي .. يضيعني .. يتوهني .. ما ادرري وش فيها عيونه .. سحر .. ضليت اناظر في عيونه العسليه .. صحيت على نفسي ..
شهد: خلاص قوم
ناصر : لا لسه
شهد : اففففف
ناصر : ليه انتي عنيده كذا
شهد : كيفي
ناصر : يلعن هالوجه
شهد : يلعنك
ناصر : اسكتي بس
شهد : اسكت عني بسكت
ناصر : طيب
' وصارت دقيقه واثنيننا ساكتين .. اففف ابي اتكلم .. ما اعرف اظل ساكته '
شهد : اخبارك
ناصر ' ناظر فيني شوي .. وضحك ' : هههههههههههههه شفتي .. قلت لك ماتقدري
شهد : طيب .. متى تزيح ذا القرف
ناصر ' قرب مني اكثر ' : لسه باقي
شهد : ابعد طيب
ناصر : ليه
شهد : بس
ناصر : انا مرتاح كذا انتي وش عليك ' ايشش ! .. اشك انو صاحي ! '
شهد : ابععد ناصر ما احب
ناصر : وش اللي ماتحبين
شهد : يوووووه ممل
ناصر : ههههههههه ' ااه ياقلبي على هالضحكه .. تحلي وجهة اكثر واكثر .. وياشينه لما يعصب .. بس بعد حلو ..
ناصر : وش تفكري فيه !
شهد ' فيك ' : مالك دخل
' قرب مني اكثر واكثر .. وقال بهمس .. : عيونك داهيه .. !!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:27 pm

تكمله البــ[16]ـارت


.
.
.
.
.


' قرب مني اكثر واكثر .. وقال بهمس .. : عيونك داهيه
بهالحظه .. حسيت بخجل اول مره احس فيه !!.. احس الجو مرا حر .. يناظرني نظرات .. عمري ماشفت احلى منها .. ولسه جالس قررريببب مني مررره .. بيني وبينه إيدي بس .. ماعرفت ارد عليه .. !! وش اقول ! ظليت ساكته .. ونزلت راسي

حسيته ارتبك وبعد عني .. وزاح المنشفه والثلج بخفه ..
ناصر " بأرتباك " : شـ شوي وبيروح الالم .. " ووقف وطلع برا الحممام .. "
" اخخخخخخيه ياناصر .. ليه هالاحساس بقربك ليه .. "
قمت من مكاني .. وطلعت من الحمام .. وشفت ناصر منسدح على السرير .. وعيونه في الجوال .. مريت جنب سريره توجهت للدولاب .. واطلعت لي ملابس .. تي شيرت اسود عليه كتابات بألوان فلاش .. وجينز
ناصر : حلوه هذي .. بستعيرها منك
شهد : ماتجي كبرك يالتلح
ناصر : تجي تجي
شهد : يلا البسها " حذفتها عليه "
قام .. وفصخ التي شيرت اللي عليه .. وبانت عضلاته .. الله ماااجممللللك يانويييصر .. ولبسها ..
ناصر : هاه كبري او لا؟
شهد : هههههههههههههههه وجع ضابطه معك
ناصر : طلعي لك غيرها
شهد : افففففففف سااارق
ناصر : هههههههههههه يلا يلا بلا حكي ماله طعم
شهد : يحصل لك طعمه توت
ناصر : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه الله ياخذك
شهد : ههههههههههههههههه كل تبن بس .. " وطلعت لي تي شيرت اسود كمان بس عليه رسمات بالرصاصي والازرق الفاتح ... "
ناصر : عجبني هذا بعد
شهد : يلا يلا انننقلع انت وجههك .. تخسي اعطيك
ناصر : هههههههههههههههههههههههههه
" حمدلله والشكر .. خبل .. ودخلت الحمام تروشت بسرعه .. طلعت شفته نايم .. "
شهد : ناصر .. يا نووييصر .. نص نص .. لا جد نام
قابلت المرايه .. ونزلت شعري على وجههي .. وخليته نازل .. ولفت نظري ناصر يبان في المرايه .. سحرني شكله وهو نايم .. في كل حالاته حلو .. وناظرت نفسي .. ورشيت على ملابسي عطر .. وسمعت الجرس يرن .. " حق ايش هذا بعد !!"
توجهت لناصر .. هزيت كتفه
شهد : نااصر .. قووم يلا
ناصر : همم
شهد : ووججع مداك تنام .. يلا قوم الجرس رن وش علينا !!
ناصر : ما ادري
شهد : طيب قوم
ناصر : خليني شوي
شهد : يلا ناااصر بلا بزرنه ..
ناصر : شهد اسكتي وجعتي راسي
شهد " صرخت " : قوووووووم
ناصر : افففففففففففففففففف ما ابي
" ركبت على سرير وصرت اناقز واصرخ واغني "
وبالغلط دست على رجله وطحت .. ودق قلبي بقووه .. صار قريب مني مررره .. ايدي على صدره .. وخشمي على خشمه .. بسرعه قمت عنه بإرتباك .. ووقفت جنب السرير .. وكان يناظرني بنظرة عجززت افهمهاا .. متى بفهمك بس !
شهد " بتوتر " : قوم يلا
" يووه يا شهد وش هالحركه الغبيه !!!.. دحين وش بيقول عني .. اففففف "
وبسرعه طلعت من الغرفه توجهت لغرفة خالد .. ودقات قلبي تتسارع اكثر واكثر كل ما تذكرت الموقف .. طقيت باب غرفته .. وطلع لي رفيقه بالسكن ..
فهد : سلام
....ـ : وعليكم السلام
فهد : خالد هنا ؟
..... : ايه لحظه
وعطاني ظهره وثواني جا خالد
فهد : رن الجرس !
خالد : ايه
فهد : وش علينا يعني ؟
خالد : محاظره
فهد : وشهي ؟؟
خالد : يعني تعليمات عن بكرا
فهد : هااه !
خالد : بكرا اجازه ياخبل
فهد : ايييييييييييه صحيييييح
خالد : الحمدلله والشكر ,, إلا فين ناصر .. " فز قلبي " ..
فهد : في الغرفه
خالد : يلا نروح له طيب
فهد : طيب " مالي وجه اشوفه .. "
وصلنا للغرفه .. وفتحت الباب .. شفته مقابل المرايه .. ويعدل شعره ..
خالد : يلاا ياولد الناس .. رن الجرس من قرن
ناصر " ناظرني نظره سريعه وبعدها ناظر خالد " : اوكي يلا انا ماعندي شي
خالد : يلا ..
" ومشيت جنب خالد وناصر الجهة الثانيه .. "
ناصر : ياافهد
فهد : وش تبي
ناصر : تعال هنا " لاااه "
" رحت جنبه .. "
ناصر : شوف هناك .. البنت اللي انعجبت فيك
فهد : هههههههههههههههههههههههههههه ياشيخ وش ابي فيها
خالد : لالااه خل ينفعه الثقل .. هو قال بينفعني .. وبنشوف
فهد , ناصر : هههههههههههههههه
فهد : بتشوفو .. قلت لكم انا بينفعني يعني بينفعني
ناصر : معليش
" وصلنا لمكان اول مره اشوفه .. فيه درج يوصل لتحت .. نزلنا .. وفتح ناصر الباب .. كان الكل جالس ماعدا حنا .. "
خالد : راحت علينا
فهد : نحفر قبرنا احسن
ناصر : هههههههههه سوو نفسكم طبيعين
خالد , فهد : طيب
" ومشينا ثلاثتنا وجلسنا على المقاعد .. وكل العيون علينا .. وناظرنا المدرب نظرة فهمت انها نظرة تهديد "
ناظرت في ناصر .. وناظرني .. وحاولت اكتم الضحك .. بس اول ماسمعت ناصر يضحك على طول انفجررت ضحك .. واحس الكل يناظرني .. قبض ناصر على إيدي لجل اسكت .. وحاولت اكتمها .. والحمدلله انكتمت ..
ناصر " بهمس " : فضحتتتينا الله يفضحك
فهد : اسكت ولا بضحك اكثر والله
ناصر : هههههههه ربنا ولك الحمد
فهد : ناصر تكفى اسكت فيني ضحك زايد
خالد : ههههههههههههههه سويتنا مصصخرا ياكلب
" واندمج خالد مع المدرب باللي يقوله .. اما ناصر يسوي لي حركات يخليني قصب اضحك "
فهد : ههههههههه ناصر خلاص تككففى ناصر بسوي اللي تبيه بس وقفف بنفجرر
ناصر : هههههههههه احلف تسوي اللي ابيه
فهد : والله بسوي اللي تبيه بس بطل
ناصر : طيب .. تزيح العداوه بينك وبين راشد
فهد : خخخخخخييير !!!! [ هذا اللي ناقص ]
ناصر : تعرف ليه طلعني برا وقال ابيك ؟
فهد : ليه
ناصر : يقول انك مسوي معه عداوه اول ماشفته .. وهو مستاء وكذا .. ويبغي يزيح هالعداوه وانت ماتسمح له [ الله واكبببر عليه !!!! ]
فهد : خير انشالله .. [ اقول له او لا ! ]
ناصر : ليه هالعداوه ياخي
فهد : يصير خير ناصر
ناصر : بس قول لي ليه وش سوا لك ؟
فهد [ اطلع عذر ! ] : نظراته خايسه ماتعجبني
ناصر : طيب عطه فرصه
فهد [ اسلك ] : طيب طيب
ناصر " حط ايده على كتفي " : ايووا كذا انت خويي المصون
فهد " ناظرته " : وش دخل
ناصر : هههههههه ولا خليتني اعرف وش يقول
فهد : لااااااااااه احلف يا شيخ ..
ناصر : انطم بس
فهد " زحت ايده " : انتبه انتبه الله يخليك
ناصر : ههههه طيب
" اندمج ناصر وبقيت انا .. حاولت اركز وافهم وش يقول .. لكن عجزت .. فهمت كم كلمه .. والباقي مافهمته .. ناظرت ناصر كيف مندمج معه .. ياخي حته اندماجه يعجبني .. وش فيني انا .. ناظرت المدرب .. ونعست من اللي يقوله .. حوم كبدي .. وطفشت مرره .. سندت ظهري وقلت بطفش ..
فهد : نويصر
ناصر : هاه
فهد : طفشت ياحبيبي
ناصر : والله ياعمري لازم يخلص اللي يقوله بعدها نطلع
فهد : افففف .. طيب
" وقابل قدام .. ناصصر كان منحني على قدام .. وانا سانده ظهري .. ف كان خالد ساند ظهره ويبين .. "
فهد : خالد
خالد " لف وجهه علي " : هلا حبيبي
فهد : طفش صح ؟
خالد : صدقت ياخي .. هاااااااه في راسك شي انت
فهد : قوم نطلع
خالد : ههههههههههه لا هاذي متصير
فهد : ليه طيب
خالد : في مدربين واقفين جنب الباب شوفهم
فهد : اففففف يعني ضروري نسمع اللي يقوله
خالد : ايه ..
" فجأه لف خالد راسه .. وناظر قدام .. ناظرت اللي يناظره .. شفت واحد من المدربين يتقدم صوبنا .. جا وما ادري وش قال .. لف خالد علي ..
خالد : قم قم .. انطردنا
فهد : اقققققققققعععد يا بطل ..
ناظرني ناصر
فهد : ايش فيه .. ههههههه تم هنا لحالك
ناصر : انقلع انت وياه ..
فهد : قم معنا
ناصر : لا روح معه
فهد : ايه باروح قبل لاتقول
ناصر : ههههههههه قسم حيوان
فهد : طالع عليك
ناصر : يلا يلا لايطردوكم برصاص دحين
فهد , خالد : ههههههههههه
" مشينا .. لفيت عليه .. شفته يناظرني .. ابتسمت له .. "
فهد : ننتظرك في الكفتيريا ..
" هز راسه بـالموافقه وابتسم "
" وخذت قلبي هالأبتسامه .. ياملحه هالأنسان .. مملوح بقوه "
طلعنا انا وخالد من المحاضره ..
توجهنا للكفتيريا ..
خالد : وش تبي تاخذ ؟
فهد : ما ادري بشوف ..
خالد : طيب يلا
وتوجهنا للمطاعم .. واخذنا اكل وتوجهنا لطاوله .. وجلسنا .. اكلت الاكل اللي قدامي كله
خالد : وجججججججججع درااام
فهد " في فمي اكل " : قوول ماشالله
خالد : ههههههههههههههه ابلع ابلع
فهد " بلعت اللي في فمي " : هههههههههههههه والله كنت بغص ياحيوان
خالد : ههههههههههه تستاهل ..
فجأه حسيت بأيد تمسكني من كتفي .. رفعت راسي وشفت ناصر .. ابتسمت .. ما ادري ليه بس ابتسمت ..
سحب الكرسي وجلس جنبي ..
ناصر : اكلتو عني ياعديمين الاحساس
فهد : لااااه ننطرك
ناصر : ايه ككذا طيب
فهد : هههههههههههههه اهبل
ناصر : قوم اطلب لي
فهد : شايفني اشتغل عندك انا ..
ناصر : مالت عليك مامنك فايده
فهد : يلا هنااك هناك
ناصر : لعنه تلعن هالوجه " وقام توجه للمطاعم "
خالد : هههههههههه قسم كنكم بزران
فهد : خف علينا يالكبير
خالد : ههههههههه والله احس اني عاقل بينكم
فهد : بكفخك بالمعلقه دحين
خالد : هههههههههههههههههههههه
فهد : اقول خالد
خالد : ايش
فهد : راشد وش هو اسلوبه معك
خالد : عادي
فهد : وش لون عادي يعني
خالد : طبيعي
فهد : مو متهجم ؟
خالد : لا
" شفت ناصر جاي لنا "
فهد : اوكي بس سكر الموضوع
" ناظر ناصر وفهمني "
جلس ناصر .. وبدا ياكل .. جيت بناظر الساعه بشوف الساعه كم .. بس تذكرت اني مالبستها ..
فهد : الساعه كم خالد ؟
خالد : سبعه ونص ..
ناظرت ناصر وقلت : يلا ماشبعت " اخذ البيبسي ومعطيني طاف " .. اسلت اسلت يعله مايحدر
حط البيبسي على الطاوله وطلع البيبسي من فمه وتطشر على وجه خال وانفجر ضحك يضحك
فهد :ههههههههههههههههههههههههههه شووفف وجهة
خالد متصنم : ايا ابنن الذييينه
ناصر " ماوقف ضحك " : هههههههههههههه الله يااخخخخذك يا فهد "يحك خشمه " احححح خشمي
فهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه تستااااهل .. احسسسن هذا جزااك للي سويتو فيني بالمحاظره
خالد : اييه وانا ابتلش
فهد , ناصر : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ناصر : قم قم تروش
خالد : يلللعن ذا الوجييه .. من شفتكم ماشفت الخير
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
قام خالد وحنا لسه مواصلين ضحك ..
فهد : آآخ خلاص بطني
ناصر : ههههههههههههههههه قومي حان وقت النوم
فهد : ههههههههههههههه طيب يلا
" وقمنا انا وهو كأننا سكاره .. دخلنا القسم وتوجهنا للغرفه .. "
القى ناصر نفسه على السرير
ناصر : آآآآه تعبتيني اليوم
شهد : هههههههههههه وش سويت !
ناصر : هلكتييني
شهد : تستاهل والله .. بس لسا مارديت لك اللي سويتو لي امس
ناصر : هههههههههههه وجع لسه فاكره
شهد : نام جعلك ماتقوم
ناصر : هههههههههههههههههههه الله جابك لي يا شهد
" فتحت الدولاب .. طلعت شورت قصير وفانيله .. دخلت غرفة التبديل ولبست .. بعدها طلعت .. شفت ناصر حاط الجوال على اذنه ويكلم .. بس هالمره مو مبتسم ذيك الابتسامه .. "
شهد : الاهل ؟
ناصر " ابتسم لي .. وفهمت ان ساره "
انسدحت على السرير ..
حرام اللي يصير .. هو يحبها .. وهي تلعب عليه .. دحين ناصر صار اقرب لي من ساره .. لازم اقوله .. بس مهما كان ذيك رفيقتي .. !!.. احترت ! .. ما ادري وش اسوي .. ناصر اذا ظل يكلمها بيتعلق فيها اكثر .. وهي بتلعب عليه اكثر .. اففف .. لازم اسوي شي ! .. ميصير اسكت .. سكرت عيني احاول انام ..
ناصر : شهد
" فتحت عيني "
شهد : هاه ؟
ناصر : نمتي ؟
شهد : ايه اتمشى ف الحلم دحين شوي وبقوم
ناصر : هههههههههههههههههههههه .. يامسخفك ياثقيله
شهد : ههههههههههههه ايش في
ناصر : فيك نوم ولا ؟
شهد : لا مافيني .. " حسيت ان عندو شي يبي يقوله .. "
" جلست على طرف السرير .. و هو منسدح على جنب ومقابلني .. "
ناصر : وش فيك جلستي ؟
شهد : قول وشعندك
ناصر : عممري الفاااااااهم انا
شهد : ههههههههههههههههههه يلا تكلم
" زاح الغطا وجا وجلس على سريري .. "
شهد : دحين انت مين سمح لك تجي هنا
ناصر : انا
شهد : لا ياشيخ
ناصر : ههههههههههههه والله ..
" جلس وسط السرير وتربع .. "
ناصر : تعالي اجلسي قبالي
شهد : ههههههههههههه وش جلسة البزران هاذي
ناصر : ههههههههههه يلا يا شهد ترى الكلام يطير كل مازدتي حكي
شهد : سبحاان الله .. " وجلست قباله نفس جلسته .. وبيننا مسافه صغيره .. "
ناظرت فيه .. شكله مرره حلو .. شعره طايح على وجهة بشكل عشوائي .. وصاير شكله احلى واحلى ..
شهد : ااحححم يلا قول
ناصر : قولي لي عنك اول
شهد : وش اقول
ناصر : كيف اللي تعيشين مهم طيبين ولا زي الافلام اشرار وكذا
شهد : هههههههههههههههههه لا .. مرره طيبين .. اللي رباني اسمو صالح .. كان صغير بس اعتنى بي .. يعني اعتبري زي بنته وتربيت على إيده .. وامه يعني لك عليها .. هي مررره طييبه .. وتحبني .. بس ساعات تجيها حالات تنسى او تخرف لانها كبيره بالسن عارف
ناصر " مندمج معي " : امم
شهد : بس .. البيت اللي هم فيه .. صغغيير مررره على قدهم يعني لثنين .. وسمعت من صالح ان البيت اذا مادفع خلال 5 شهور اضن بيطردونا منه .. ف جتني الفرصه وجيت هنا لجل ارد شي من جميلهم ..
ناصر " ابتسم ابتسامه حسيت فيها بالحنان " : تعرفي
شهد : ايش
ناصر : لما اتذكر الكلام اللي قلته لك .. احس اني انسان نذذل ..
شهد : انسى انسى .. طيب كيف ساره ؟
ناصر " تنهد .. " : .............. [ يفكر ] .... والله زي ماتقولي علاقتنا صارت بارده
شهد " ححلوو " : ليه !
ناصر : ما ادري .. يعني صارت تتجاهلني شوي ..
شهد : يعني تغيرت عن اول
ناصر : ايووووا صح عليك
شهد : تبي نصيحتي ؟
ناصر : عطيني
شهد : دام بدايتها كذا .. لا تضمن علاقتك وياها تنجح
ناصر : فكرت في ذا الشي .. بس قلت بعطيها فرصه .. يمكن فيها شي !
شهد : بكيفك .. انا ما ابعدك عنا بس نصيحه لوجه الله
ناصر : ههههههههههه طيب
شهد : وش كنت بتقول ؟
ناصر : هاذا موضوعي
شهد : وش هو
ناصر : ساره !
شهد " ناظرت فيه .. " : متضايق ؟
ناصر " تنهد " : تقدري تقولي كذا
شهد : عشانها تغيرت يعني ..
ناصر : ماكانت كذا , اصلاً مشاعري صارت بارده اتجاهها
شهد " ححححلووووووووو " : جد !
ناصر : تعرفي ليه ؟
شهد : لانو تغيرت
ناصر : لا ..
شهد : اجل ..
ناصر : انتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:28 pm


الــ[17,18]ـارت

ابحكيلك عن احوالي وابيك تشوف لي صرفه

خيالك دايم فـ بـآلي واحس بشئ ما اعرفه

يوديني الفكر ويجيب وشوقي لك معنيني

لأأنكـ لما عني تغيب تضيق الدنيا في عيني

وش احكيلك وش افسر عن احوالي وعن علومي

كثر شوقي لك تصور اشوفك حتى في نومي

تعب حالي وقلبي ضاق يشيلك سر في صدري

وانا من زحمة الأشواق اخاف اموت وماتدري

ومن حبك وتأثيرك فؤادي ينبض بطاريك

صعب يهوا احد غيرك وهو ميت اساسا فيك

وش احكيلك وش افسر عن احوالي وعن علومي

كثر شوقي لك تصور اشوفك حتى في نومي

.
.
.
.
.
.
شهد : وش كنت بتقول ؟
ناصر : هاذا موضوعي
شهد : وش هو
ناصر : ساره !
شهد " ناظرت فيه .. " : متضايق ؟
ناصر " تنهد " : تقدري تقولي كذا
شهد : عشانها تغيرت يعني ..
ناصر : ماكانت كذا , اصلاً مشاعري صارت بارده اتجاهها
شهد " ححححلووووووووو " : جد !
ناصر : تعرفي ليه ؟
شهد : لانو تغيرت
ناصر : لا ..
شهد : اجل ..
ناصر : انتي
شهد " وش اللي انا " : مافهمت !
ناصر " ارتبك " : اييـ يـه يعنـني انتي ... انتي شسمو ! .. ايه
شهد : حمدلله والشككر .. استخف الولد
ناصر :ههههههههههههههه يلا نامي بكره مافي نووم
شهد " تحمست " : ايييه متى تجي يا بكره
ناصر : نامي يلا
شهد : اييه قوم عني بنام
ناصر : اي نامي
شهد : ناصر قوم والله برفسك
ناصر : هههههههههههههه وش مسوي انا .. اقولك نامي
شهد : يعني وش لون انام وانت جالس على سريري قوول لي بالله
ناصر : عادي نامي ..
شهد : نااصصر قووم
ناصر : نااامي
شهد " دفيته بقووه وطاح على الارض " : ههههههههههههههههههههههههه
ناصر : اوريك ياحيوانه
شهد : يلا يلا انققلع انت ووجهك
ناصر " انسدح على سريره " : بتقومي بمويا بكره
شهد : تخخخسي
ناصر " عطاني ظهره وقابل الناحييه الثانيه " : قلت لك انا
شهد : تخسي وتخسي وتخسي
ناصر " بصوت شبه مسموع " : يرحمك الله
شهد : يلعن ذا الوجه ..
" سكرت عيني .. وتذكرت اللي قاله .. وشو يعني تغيرت ! يعني تبي محمد .. وعاجبها اكثر من ناصر !! .. والله ماعندها نظر .. شوفي وش حلات هذا وش كره ذاك .. هذا كفايه انو يخقق .. وشخصيته مافي احلى منها .. بأختصار يجنن .. رجاال يعني .. كفايه انو اجبرني .. وقدر علي .. يعني وش اقول عنو .. ومحمد وش هالقرف ! .. طيب مملوح شوي .. بس احس انو انسان وصخ .. يعني الواحد يبان من شكله .. ! افففففف انا ليه افكر في هالموضوع .. وتذكرت ناصر يوم قال انتي ! .. وشو يعني انا..!! وليه ارتبك .. دحين الموضوع عنو وعن ساره .. ليه قال انتي ؟؟! .. افففففف انام ابرك لي "

..

الساعه 8 الصبح :-
فتحت عيني .. غريبه ناصر ماقعدني .. لفيت عليه .. لسه نايم .. قمت من مكاني .. وتوجهت للحمام .. غسلت وجههي .. وطلعت من الدولاب ملابس .. طلعت جكيت اصفر.. فيه كتابات بالاسود .. وجينز .. وبما ان الدولاب جنب سرير ناصر .. ف بقعده دحين لجل مانتأخر ..
شهد : ناصر .. [ مافي جواب ] ... ناااصر .. ياااااا نااااصر قوم .. [ فتح عينه شوي ورد سكرها ] .. هههههههه وش هالحركه الغبيه هاذي .. يلا قوم يلعن هالوجه ..
ناصر : وش تبين انتي
شهد : قوم الساعه 8
ناصر : وشو يعني الساعه 8 .. خليني
شهد : قووم والله بجيب المويا
ناصر : طيب خلاص خلااااص وججججع انشالله
شهد : حيوان .. اخذت ملابسي وتوجهت للحمام اتروش .. صار لي ربع ساعه ..
ناصر " صوته بعيد " : يلااا يا شهد بسرعه وش تسوي انتي
" ماجاوبته .. سكرت المويا ولبست ملابسي .. وطلعت .. "
ناصر : تزرعي انتي ؟
شهد : ادخل ادخل .. دخل فيك جني قول امين
ناصر " توجه للحمام " : خلي شعرك بسويه لك اليوم
شهد : هههههههههه وش عندك
ناصر : كيفي " وش فيه مخييس هذا .. امس امدح فيه "
.. اخذت ساعه سوده .. وطلعت نظارتي .. وجوتي اصفر .. بنفس لون الجكيت .. ناظرت نفسي بالمريا .. ياااقمييل انتاا .. نشفت شعري ع السريع .. وطلع من الغرفه .. توجهت لغرفة خالد .. طقيت الباب .. وطلع لي ..
خالد : الففففهد
فهد : هلااا حبيبي .. يلا جاهز او لسه ؟
خالد : بتروش بس
فهد : طيب .. اول ماتخلص تعالي
خالد : طيب
" ومشيت بتوجه للغرفه .. بس وقفتني نفس البنت المعجبه .. "
يووووووه وش تبي هاذي ! .. يلعن وجهك الخايس .. مسكت ايدي .. وناظرتني .. شلت ايدي عنها بقرف .. ومشيت مسرعه للغرفه .. واول ماوصلت سكرت الباب .. وقفلته ..
ناصر : هاه وش فيك !
" ناظرته .. لابس تي شيرت بيضه .. وجكيت اسود مخليه مفتوح .. وسكارف رصاصي .. وجينز .. وجوتي ابيض وساعه بيضه .. " ستااال ياخي وش هالآدمي ! "
شهد : هاذي الحيوانه .. حومت كبدي
ناصر : مين
شهد : البنت ذيك
ناصر : هههههههههههه ايه الحب
شهد : الحب بعينك
ناصر : ههههههههههههههه .. وش سوت لك ؟
شهد : جت وقفتني ومسكت ايدي تناظرني وما ادري ايش .. خليتها تولي ومشيت
ناصر : ههههههههههههههههههه قسم انك لوح
شهد : اقول انطم لاتتفاجئ بجوتي على جبهتك
ناصر : تعالي طيب بسوي لك شعرك
شهد : والله مامنك امان
ناصر : ههههههههههههههه ليه
شهد : اخاف تخربو
ناصر : لالا جد
" وقفت جنبه .. وجلست على الكرسي قدام المرايه .. وبدا يحط جل .. ويحرك ايده بحركات خفيفه .. "
ناصر : وش رايك
ناظرت نفسي .. مسوي حركه من حركات شعره ..
شهد : حلو حلو
ناصر : قصباً عليك ..
شهد : كل تبن ..
ناصر : هههههههههه يلا مشينا ؟
شهد " اخذت نظارتي ولبستها .. وناظرت ناصر لما لبس نظاره .. صاير خووققااااقي بمعنى الكلمه "
ناصر : وش فيك تناظريني كذا !
شهد : اشوف الفرق بينك وبين الحيوانات
ناصر : هههههههههههههههه كلللبه وقسم
شهد : ههههههههههههههههههههه
" طلعنا من الغرفه .. توجهنا لغرفة خالد .. خذيناه معنا ومشينا متوجهين للعاالم الخاارررجي ...
ناصر : وين تبون نروح قبل ؟
خالد : ما ادري كيفكم
فهد : ابي اككل
ناصر : هاذا ماهمه الا بطنه ووجع
فهد : جعل بطنك الخلا انشالله وشعليك
ناصر : تعرف البوكس اللي عطيته لمحمد
فهد " ابتسمت " : ايييه
ناصر : بيجيك الحين
خالد : هههههههههههههههههههههههه بسسكم انتم كل ما اجي معكم تتطاققون
فهد : اقول ناصر
ناصر : ايش
فهد : وش رايك تمشي وانت ساكت ؟ احسنا لنا ولك
ناصر " جا جنبي .. وطقني على راسي " : يلاا يلا باحلامك
فهد : ههههههههههههههه حيوان
" وصلنا للبوابه .. وركبنا تاكسي .. "
خالد : خلونا نروح little italy يقولو حلو
فهد : خلااص نروح ليه لا
ناصر : ايه اكل اول واحد تأيد انت
فهد : يااخي شحاارك انت .. شالي قاهرك بالموضوع
ناصر : ماحب اشوفك تاكل
فهد : ههههههههههههه يلعن هالوجه القرف
" توجهنا للمكان .. شارع صغير .. حوله اماكن للأكل .. ممتلي بالناس .. مرره حلو ومرتب كل شي فيه ايطالي .. والطاولات والكراسي مصففه بشكل مرتب .. دخلنا .. وتوجهنا لمطعم من هالمطاعم .. "
خالد : يلا وش تبون
ناصر : اطلب لي معك فهد
فهد : انقلع والله ما اطلب لك شي .. ورااااسك ماتاخذ مثلي كمان
ناصر : ههههههههههههههههههه اكل ابوك هو
فهد : قسمم ماتاخذ مثلي
ناصر : طيب .. اعرف اكله مرره لذيذه .. لكن خلني اشوفك تاكل معي ..
فهد : منيب ماكل معك .. بطلب لحالي
خالد : الحمدلله والشكر .. جالس مع بزران انا
فهد : ههههههههههههه قول لخويك هذا
ناصر : انطم
وكل واحد طلب له اكل معيين ..
وحطو الاكل على الطاوله .. وبدا كل واحد فينا ياكل .. ناصر اول مادخل الاكل بفمه طلعه
فهد : ههههههههههههههههههههههههههههه هاه اجل لذيذ ومدري ايش
ناصر " يتقصب " : صدقني حلو ..
فهد , خالد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
خالد : مبين ايه انو حلو ..
ناصر " يبلع " : جد حلو .. بس انا مانيب جوعان يعني
فهد : هههههههههههههه رقققع رقع
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
ناصر " ترك المعلقه .. " : مانيب جوعان اقولك
فهد " كسر خاطري " : كل معي طيب
ناصر : لا ما ابي .. عارف انو ذوقك مقرف ...
فهد : كل معي والله بيفوتك
ناصر : شوفت قصبببباً عليييك اصلا ً مهوب كيفك
فهد : ههههههههههههه طيب قصباً علي يلا كل
ناصر : وجع .. " كل معي ناصر .. وخلصنا اكل .. "
فهد : بخاطري اسوق سيااااااره الله والله نفسسي وبقووه
ناصر : اسكت فهد اسكت احسن لك
فهد : ليه !
خالد : كأننك ماعمرك سقت " فضحت روحي حسبي الله علي "
ناصر : هههههههههههه تتحلم
فهد : لا قصدي انو هنا يعني .. سيارات سبااق
ناصر " ناظرني بنص عين " : اييييييه
خالد : في مكان هنا لهالأشيا نروح ؟
فهد " تحمست " : اييووووه اكييد قومو يلا
ناصر : تعال تعال .. ايش اللي قومو .. انا متفق مع خالد انو نروح carlsbad lagoon
فهد : ايش ذا !
خالد : هو بحر .. ونستـأجر جاتسكي و قوارب يعني وكذا
فهد : ايه عادي نروح ليه لا .. وبعدها السيارات
ناصر : كذاا طيب
" مشينا متوجهين للتاكسي .. وقال له ناصر عن المكان .. وتوجهنا له .. "
وصلنا .. وفيه ناس كثير .. ومرا المكان حلو للعب وكذا ..
خالد : الجو بارد ناصر وش لون يعني ؟!
فهد : ماعندي ملابس للبحر !
ناصر : عاادي
فهد : يلاا اجل باخذ لي وحده ..
خالد : يلا مشينا
" جا جنبي ناصر .. وهمس بإذني "
ناصر : مارح تركبي لحالك .. ياتركبي معي او مافي
شهد : على كييفك هوو !! انا ابغى اركب لحالي وبشوف وش بتسوي
ناصر : وش فيك انتي .. اذا صار لك شي .. من يدري بك هنا ؟
شهد : بركب لحالي ولاتتسيخف علي
ناصر : شهد
شهد : لاتلعب علي دور المهتم ناصر ! .." مشيت عنه واجرت لي جاتسكي وركبت .. وتوني بنطلق .. بس وقفني صوت خالد "
خالد : انتظر فهد ناصر لسه ماركب .. خلنا نروح مع بعض
فهد : طيب ..
ركب ناصر .. وانطلقت اول وحده .. ومشيت فيها اسرع شي من الوناسه .. البحر يلمس رجلي .. والهوى يمر من كل صوب بقوه .. شعوور عجيب .. لفيت اشوف ناصر .. مرره بعيد عني .. وخالد جنبي
خالد " يصرخ " : ها نتساابق؟؟
فهد " صرخت .. بحماس " : يلااا
خالد : واااحد . اثنين ثلاثثه .
وانطللقققت اسرررع ماعندي .. احس اني بنفلت .. خالد بنفس مستواي .. واسرعت اكثر وواكثر .. وخالد كل ما اسرع يسرع .. سررعت اكثر شي .. وبعدت عنه شوي .. وظليت على نفس السرعه .. ولفيت .. انصدمت ! .. مافي حد وراي ولا حتى خالد .. يوووه شكلي بعدت مرره .. وش اسوي دحين .. حاولت ارجع .. وحاولت ما اضيع الجهة اللي جيت منها .. لي ماشفت ناس من بعيد .. وتوجهت لهم .. الحمدلله لقيتهم
شفت خالد وناصر وكأن في نقاش حاد بينهم .. وقفت جنبهم
فهد : يا خبلان
خالد " لف علي بسرعه " : انت وينك ياغبي .. خليتني ادورك .. حد يبعد لي هناك .. على بالي اكلك قرش فكنا منك
فهد : هههههههههههههههههههههههههه ليه معصب طيب ماصار شي
" شفت ناصر عطاني ظهره ومشى ! .. وش فيه هذا !! "
فهد : ايش فيه الرفيق !
خالد : وانا ايش يدريني .. من جينا هنا وهو مزاجه معتفس !
فهد : غريب !
" اخذنا تاكسي .. وطول الطريق ناصر مانطق .. لي ما وصلنا miramar speed circuit
دخلنا داخل .. المكان مررره روووعه .. سيارات سباق .. وحلبه منظمه ..
فهد : اقققققققققعد .. يلا شباب وش ناطرين
خالد : يلا
مشينا انا وخالد ..
خالد : ناصر مارح تجي ؟
ناصر : لا بشوفكم [ وش غيره ذا !! ]
خالد : طيب ..
مشينا انا وخالد .. وسجلنا .. ودخلنا للموجه .. يعلمنا وش نسوي .. وكل واحد فينا ركب سياره .. وانطلقنا .. وبعد هالمره .. مشيت اسرع ماعندي .. والموججه كل مره يوقفني يبيني ابطئ .. بس اعاند واسسرع اكثر .. مره ححلوو الشعوور .. وصرت امشي اسرع واسرع .. لي ماوقفنا خلاص .. طلعنا انا وخالد متوجهين لناصر ..
خالد : ههههههههههههه مالك حل وانت تمشي ..
فهد : ههههههههههههههههه والله يونس المكان
خالد : مسرع كنك مجنون .. وش فيك ع السرعه زين ماطرت
فهد : هههههههههههههههههههههه إلا هالأثول مايبي يجي
وصلنا لعند ناصر واول ماشافنا طلع من المكان ..
فهد : هذا وش سالفته !!
خالد :: ما ادري ! ..
ركبنا التاكسي .. وشفت ناصر عافس وجهه حبيت الطف الجو
فهد : وش فيك يالحبيب
ناصر : خير ؟ [ وش قلبه هذا !! ]
فهد : الحمدلله والشكر .. فيك انفصام
[ ناظرني ولف وجهة ] ..
ناظرني خالد نظرة استغراب .. وبادلته النظرات
ظلم المكان .. ووصلنا مكان .. لافته مكتوب عليها gaslamp
دخلنا .. والمكان عباره عن شارع طويل وكبير فيه عامة الناس .. حوله محلات واماكن ومطاعم .. مكان قمة الروعه .. اضواءه حلوه ورومانسيه احسها .. نزلنا من التاكسي ..
خالد : يلا ندور لنا مكان ناكل فيه
فهد : يلا
خالد : ناصر ؟
مشيت قبلهم ولفيت وجههي اشوف ردة فعله .. وفجأه صدمت بحد .. لفيت راسي .. إلا .. محمد !!!
ووووووع من بين هالناس ماصدمت الا فيك ! ..
" ناظرني بقرف " : ماتشوف ؟!
فهد " بصوت شبه مسموع " : ياليل التتبن
محمد : ايش !!
فهد " بخياس نفس " : بالغلط ميصير ؟
محمد " بنفس الطريقه " : ابعد
بعدت عنه .. وشفته يوجه لناصر وخالد .. ما ادري وش قال .. ومشو كلهم متقدمين صوبي .. جا جنبي خالد
فهد : ايش فيه ؟
خالد " بهمس " : خبر يقهرك
فهد : ايش هو
خالد : راشد ومحمد رح يجو معنا
فهد : اييييييييش !!!
خالد : اسكت فضحتنا
فهد " بهمس " : وناصر وافق ؟!!
خالد : ايه !
" مشينا معهم .. وصلنا جنب مكان .. يبان إنه ديسكو ! .. لان اصوات الموسيقى عاليه تطلع منه .. "
محمد : يلا ندخل " على باله الناس قذره نفسه "
فهد : تبينا ندخل ديسكو !!
راشد " بنظره خايسه " : ايه وش فيها يالطاهر !
فهد : قصبا عليك
ناصر : يلا ندخل
فهد " اييييييش !!.. ناظرت خالد بذهول : بتدخل انت كمان !!!
خالد : يلا وش ورانا !
فهد : لا انجنيتو انتم !
خالد : مابنسوي شي يلا ادخل وشدعوه!
فهد : استغفر الله قسم انجنيتو !
راشد " دفني بشويش " : يلا فهد مابيصيدك شي
فهد " يلعن هالوجه " : بليس !
دخلنا داخل .. المناظر داخل مرره قذره !! .. شرب وكل الذنوب هنا ! .. توجهنا كلنا لطاوله .. جلسنا ..
راشد : كلكم بتشربو صح ؟
محمد : ايه اكيد يعني جايين هنا ليه !
فهد : لا حنا مو شاربين .. اذا انتو فساد لتفسدو غيركم !
محمد " حقرني " : ناصر وخالد ؟
خالد : لا ما ابي " كفو "
ناصر " طبعا لا " : خذ لي معكم [ فتحت عيني ع الاخر من الصدمه ..!!!! انجنن !!! ]
رحت جنبه ..
شهد " بهمس " : انجنيت ناصر ؟
ناظرني نظره بارده ..
شهد : مارح تشرب .. عيب عليك ناصر !! استح على وجهك .. انت منت جاي هنا لجل تنسى ربك !
ناصر : لاتلعبي علي دور المهتمه "وصر على اسنانه " شهد .. " ابتسم ابتسامه حقيره .. " [انصدمت ! .. يعني هو زعلان لاني قلت له كذا !! .. ليه يا شهد .. يوووووووووه كله مني !! .. وش لون اقنعه دحين ! ]
شهد : ناصر حراام !!
ناصر : سمعتيني وش قلت اضن .. قومي عني
راشد : وش عندكم !
فهد : مالك دخل يابليس انت ورفيقك
محمد : اقول عن الغلط
خالد : خلاص لاتتطاققو طالعين نستانس حنا .. " لف وجهة لناصر " .. من جدك انت بتشرب !
ناصر : ايه خلوني مالكم دخل
فهد : وش صار لك انت !
ناصر " رفع صوته " : ججب فهد قلت لك مالك دخل
" ناظرته بصدمه .. بلعت ريقي .. وش فيه ذا !! .. انا الغلطانه انصحه وابعده عن هالقذااره .. لفيت وجهي على محمد وراشد .. شفت الشر يتطاير بعيونهم ! .. وججع ابالييس .. وجا الجرسون .. وحط الشراب على الطاوله .. وجتني ريحه .. مررره مققررفه .. زباله مهوب مشروب ! .. وناظرت ناصر .. اخذ الكاس .. وقربه من فمه .. افففف مقدر اسوي شي ! .. بس انا لازم امنعه .. مديت ايدي .. وسحبت الكاس منه .. ورميته على الارض وانكسر .. " وش سويت !!! "
ناظرني ناصر بنظره كلها غضب ! .. وشفت خالد منصدم ..
ناصر " مسكني من الجكيت .. وصر على اسنانه " : قلللللت مااالك ددخخخل فييينييييي .. "دفني على خالد .. "
فهد " وقفت " بصراخ : ناااصر اللزززم حدودك معي .. وعلى فكرره ترى بعدتك عن اكببر ذنب كنت بتسويه .. ولاتلحق هالخمه ترى مابينفعونك لي مت ياا غغببي .. " وبسرعه لفيت وجهي عنه .. ومشيت .. توجهت للكراسي اللي جنب طاولة الطلبات الطويله .. طلبت عصير .. "
[ تنهدت .. ابي الف وجههي اشوفه وش يسوي دحين ! .. بس بتروح الهيبه .. افففيه .. مايسوى علي قلت هالكلام .. ما اقدر .. " لفيت وجهي .. وانصدمت باللي اشوفه !!! .. ايش هالمصخخره هاذي .. ناصصر مع بنت .. وحاط ايده على كتفها ويضحك معها !!! .. لااه هذاا انفلت خلاص .. الله يلعنكم يامحمد وراشد .. قسم منتو بفكو .. يلعععن هالوجيييه الخااايسه .. فجأه محمد طلع جواله .. يصور ناصر مع البنت ! .. ايش يسوي هذذا !!.. ليه يصوره .. افففففففففففف استغفر الله .. تلخبطو افكاري .. احس مخي وقف وراسي يوجعني من هالقررف اللي اشوفو .. ماتحملت اللي يصير .. احس الدنيا ضايقه فيني ! وشي خانقني .. احساس غريب داخلي اول ماشفت ناصر مع هالبنت ! .. قمت من مكاني بسرعه .. متوجهة لخارج هالمكان .. طلعت منه .. وسمعت حد يناديني .. كملت طريقي ولا لفيت .. وحسيت بإيد تمسك كتفي .. افف ناصر وش يبي ! لفيت وجهي له بصرخ عليه .. بس تفاجأت يوم طلع محمد مو ناصر
محمد : هلا والله بـ شهد
" بهاللحظة حسيت كأنو مويا بارده انكبت علي "
فهد " ارتبكت " : وش تخربط انت
محمد : هههه شوفي لاتمثلي علي .. انتي نفس البنت اللي صرخت علي بالمطعم .. تذكرين يا حلوه
" وقفت اناظره مصدومه "
محمد : بسبتك ساره حبت ناصر!! واذا تبين تعرفين مين قال لي عنك .. هي نفسها اللي تبين لها الخير .. "ساره؟" ودحين .. جا الوقت اللي ساره بتترك فيه ناصر .. وتصير ملكي انا .. وانتي ! .. مارح اطوف لك اللي سويتيه بهالسهوله .. صح انتقمت من ناصر توني .. لكن بيجي دورك ياا .... شهد [ عطاني ظهره ومشى ]
تصنمت بمكاني .. انا احلم ولا هاذي حقيقه .. حسيت راسي يفتر ! .. سااره .. رفيقتي .. تسوي فيني كذا !! انصدم من ساره وناصر في نفس اليوم !! .. حسيت قلبي زادت دقاته واحسه بيطلع .. شفت الساعه .. صارت 8 .. ابي ارجع .. بس ما ابي اشوف وجه ناصر .. صدمني بقوه بالي سواه اليوم .. احس بصعوبه ابلع ريقي .. ابي اطلع اللي فيني بصراخ ببكي .. ما ادري وش اسوي !! .. مشيت .. وما ادري فين رايحه .. بس امشي .. وافكر باللي صار ! .. محمد .. ناصر .. ساره .. وش هالناس .. من ايش مخلوقين ! .. ساره بعد كل اللي اسويه لها .. تسوي فيني كذا ! مو حرام عليها .. !! نزلت دمعه من عيني .. قهررر وضيقه وكل شي ! .. عمري ماحسيت بهالاحاسيس .. جيت هنا .. وصرت حساسه ! .. راسي يوجعني ! .. ناصر مع بنت .. ويبي يشرب ! .. ناصر اللي مافيه صلاة تطوف عليه .. الطيب الحنون .. يصير كذا في يوم وليله ! .. بسبتي ! .. احس بالذنب على ولا شي ! .. محمد ! .. بينتقم مني .. يعني ش بيسوي .. بيقول للكل اني بنت .. وكل احلامي تتدمر بسببه .. لا مو بسببه .. سبب ساره ! .. ساره هي ورى كل هالبلاوي .. لا ليه الوم ساره !! .. تنهدت .. وصحيت على نفسي .. شفت نفسي في مكان حلو هادئ .. فيه عشب كبير .. وفيه مقاعد لعامة الناس .. جلست .. الجو كان حلو ... نسيم بارد .. وقطرات مطر .. سكت عيني .. ابي اغيب عن هالناس .. محتاجه لصالح .. مره مشتاقه له .. ولأم صالح .. ما اقدر اتصل ! .. بيعرف اني كاذبه عليه .. اذا استمر هذا الوضح .. برجع .. لا ياشهد .. لاتستسلمي بهالسهوله .. مستحيل .. انا ماجيت لجل ناصر ولا لغيره .. آآه ياناصر .. ليه دايم في بالي .. ليه لما بنام افكر فيك ؟ ليه اهتميت فيك ! .. انا وش دخلني فيك اصلاً تشرب ماتشرب مالي علاقه فيك ! .. بس ليه منعتك .. من تكون ! .. تنهدت .. من دخلت بحياتي .. وانا احس اني بعالم ثاني .. غير عن عالمي .. احس ارجع طفله جنبك ! انت اول انسان يهتم فيني ويفهمني واول انسان اهابه وااحترم عصبيته .. واول انسان احس جنبه اني بأمان ! .. واحس براحه غريبه وانا معك .. غيرت لي فكرتي عن الرجال ! .. ودحين .. خيبت أملي فيك بققوه ي ناصر ! لكن بقطع مع نفسي وعد .. بعد اللي سويتو اليوم .. بعاملك بنفس الطريقه .. إلين ماتتأسف لي .. وبشوف هالغرور وين يوديك ياناصر ! واذا انت عنيد .. ف انا اعند منك ..
قمت من مكاني .. تمشيت بالمكان .. وصرت اشوف المحلات بهالمدينه .. كل شي مرتب ونظيف .. دخلت محل للملابس .. في ملابس عجيبه مرره .. اخذت كم تي شيرت وقستهم .. وطلعو مره حلوين .. وشفت قميص .. يناسب ناصر .. احس يطلع مرتب عليه .. خل يولي .. مايستاهل .. وطلعت من المحل .. ومريت على محلات كثير .. وكل محل يبيع اشيا احلى من الثاني .. انتبهت ع الوقت .. صارت الساعه 10 .. وانا نعست .. بس لفت نظري محل يبيع افلام .. دخلت .. واخذت الكتلوج اشوف فلم حلو .. لفيت بكلم صاحب المحل يعطيني اللي اخترتهم .. وشفت واحد وجهة مو غريب علي .. ركزت فيه ابي اتذكر .. شهققت .. هاذااا اللي كان بيقتللني .. حطيت ايدي على وجههي .. وطلعت من المحل بسرعه .. لفيت وجههي بشوف اذا يناظرني او لا .. اول ماشفته .. جت عيني بعينه .. لاااا راحت علي .. سرعت خطواتي .. ولفيت وجههي .. وشفته يلحقني بخطوات بطيئه .. تسارعت دقات قلبي .. وركضت .. توجهت للشارع .. ابي اوقف تاكسي .. ماوقفت ركض .. احسو لسه خلفي .. مر تاكسي جنبي .. واشرت له .. بسرعه فتحت الباب ودخلت .. وقلت له اسم المكان ..
الحمدلله .. كنت على وشك الموووت .. والله اني فللله قدرت اهرب .. ابتسمت وتخيلت شكلي وانا خايفه و ضحكت .. اتخيل كذا مثل الافلام دحين اكون فرحانه وفجأه بطل بوجهي القاتل ويكون معي ف التاكسي .. ههههههههههههههههه ضحكت بصوت عالي .. وحسيت بالغبااء لما ناظرني الرجال نظره غريبه .. وصلت .. ودفعت للتاكسي .. دخلت .. وش بيكون موقف ناصر او نظراته !! .. محمد دحين قال للكل !! .. تنهدت .. ودخلت القسم كلي خوف وتوتر !! .. احس كل الناس يناظروني .. والكل شاك فيني .. وصلت للغرفه .. وقفت جنب الاباب .. خايفه ادخل ..! ولا ايش !! .. شعور بايخ يجيني .. احس بلوعه .. يمكن لاني بشوف ناصر .. دقات قلبي صارت اسرع .. اخذت نفس .. وفتحت الباب .. إلا بناصر واقف قدامي ..



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:28 pm

البــ[19]ـارت



.
.
.
.
.


وصلت للغرفه .. وقفت جنب الباب .. خايفه ادخل ..! ولا ايش !! .. شعور بايخ يجيني .. احس بلوعه .. يمكن لاني بشوف ناصر .. دقات قلبي صارت اسرع .. اخذت نفس .. وفتحت الباب .. إلا بناصر واقف قدامي .. وقفت ما ادري وش اسوي
ناصر : وين كنتي ؟
شهد " رفعت حاجبي " : خيير !
ناصر : وين كنتي ؟
شهد : اممم اضن انو مالك دخل فيني
" مشيت عنه وفتحت الدولاب اخذ ملابس "
ناصر " صوته خلفي " بأرتباك : شـ شهد انـ ـنا ما كنت ابـي اسـ ـوي اللي سويتـ تـه وربـ بـي
شهد " لفيت وجههي له " : طيب
" توجهت للحمام .. فتحت الباب .. ودخلت "
تروشت بسرعه ولبست وطلعت .. شفت ناصر منسدح على السرير ..
توجهت للمرايه .. ونشفت شعري .. فجأه جا ناصر وقف خلفي .. واحس انو المسافه قريبه ..
ناصر " قرب لأذني ": آسف شهد [ دق قلببي بقووه ! ]
لفيت وجهي له .. وتصادف وجهي مع وجهو .. وصار قريب مره ..
شهد " بأرتباك " حطيت ايدي على سدره .. ودفيته : ابعد
" مسك ايدي بقوه .. وخلاها على سدره ومانعني احركها .. "
شهد : ناصر ابعد
ناصر " يناظرني " : آسف
جت عيني بعينه .. وجههي صار مرره قريب من وجهه .. دقات قلبي تتسارع كل ما زاد قربه ..
شهد : خلاص اتركني والله سامحتك بس اترك ايدي
ناصر " ترك ايدي " : احلفي
شهد : والله
ناصر : سامحتيني يعني؟
شهد : ايه
ناصر : قولي والله
شهد : هههههههههههههههه والله ناصر شفيك
ناصر " ابتسم " : طيب
" ابتسمت بلا شعور وانسدحت على السرير بأرتياح "
وشفت ناصر واقف قدام سريري .. ويناظر فيني
شهد : ايش فيه !
ناصر " ابتسم ونزل راسه " : ولا شي
شهد : ترى منت بصاحي على فكره
ناصر : هههههههههههههه ليه ياحيوانه
شهد : ههههههههههههه
ناصر " مبتسم " : ليه تضحكي
شهد : ما ادري
ناصر : كذا يعني ؟
شهد : ايه بس كذا
ناصر : مجنونه ؟
شهد : كل تبن .. الواحد مايضحك ؟
ناصر : ههههههههههههههههه
شهد " ضحكت " : شوف انت تضحك ماقلت لك ليه
ناصر : طيب اسأليني
شهد " يجنن " : ليه تضحك ؟
ناصر " حط إيد بجيبه وبالايد الثانيه حرك شعره للخلف " : مبسوط
شهد : هههههههههه الحمدلله والشكر
ناصر : انتي ليه تضحكي ؟
شهد : مبسوطه كمان
ناصر : ليه ؟
شهد " وش يبي يوصل له هذا " : وش فيك انت
ناصر : طيب اسأليني ليه مبسوط
شهد " بطفش " : ليه مبسوط ؟
ناصر " ابتسم ابتسامه تاخذ الروح " : لانك رضيتي عني
شهد " دق قلبي بقوه " : .............................. [صمت] .. " ارتبككت " .. اقول يلا اخمد نبي نطلع ننبسط بكره
ناصر " انسدح على سريره " : ايه .. " سكت شوي ثم قال " .. شهد
لفيت وجههي له .. : هاه
ناصر : احس بذنب لاني جلست مع بنت غير ساره ! [ وانا ايش !! ]
شهد : هههههههههه طيب انت جالس مع بنت طول الوقت
ناصر : عارف .. بس انتي غير !
شهد : وشو الغير !
ناصر : يعني انتي ماكنت عارف انك بنت ودحين انتي رفيقتي .. شهد افهمي .. انا مستحيل افكر فيك بطريقه غلط .. بس ذيك
شهد : ذيك ايش !
ناصر : يعني فكرت فيها بطريقه انو غلط بقوووه احس اني خنت ساره .. " تنهد " .. افففف ما ادري اقول لها او لا
شهد " يامسكين ياناصر " : ناصر لاتفكر بالموضوع .. انت صح غلطت .. بس تناسى الموضوع ..
ناصر : ما اقدر
شهد " بس هي تخونك ياناصر " : بنسيك
ناصر : هههههههههههههههه وش رايك تنامي ابرك لك
شهد : ههههههه طيب .. " سكرت عيني "
ناصر : اقول شهد
شهد : هاااه
ناصر : هاون
شهد : ناصر سكر عينك ونام .. وجعت راسي
ناصر : ههههههههههههههه شكراً يجي منك اكثر
شهد : ههههههههههههه جب ناصر
" سكرت عيوني .. تذكرت اللي صار من شوي .. ليه قال كل هالحكي .. وليه نظراته لي كانت غيير .. هو يحب ساره ! .. بس قال انو يضحك مبسوط على شاني رضيت عنه .. هاذي اول مره اشوفو كذا .. تذكرت قربه مني .. ودق قلبي بققوه .. ابتسمت .. لفيت عليه وشفته مسكر عيونه .. يسحرني شكله وهو نايم ويخليني اضيييع .. وش هالأحساس ! .. تذكرت محمد ... ششهقت ! .. قال بينتقم من ناصر ! .. ومني "
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
...........

الساعه 9 الصبح ..
فتحت عيني على صوت قيتار .. جلست وشفت ناصر مندمج يعزف ويغني .. توجهت للحمام بنعاس .. غسلت وجهي وطلعت .. شفت ناصر على نفس الحاله .. رجعت للسرير وانسدحت
ناصر : قومي يلا
شهد " جتني فكره في بالي .. لازم اخليه يروح " : ابي انام
ناصر : خالد ينتظرنا يلا قومي .. بعدين نامي
شهد " وش لون اقنعه " : روح معه لي العصر وبعدين تعالو لي نروح اي مكان
ناصر : غرررييبه مالك نفس طلعه
شهد : ههههههههههههههههه اقول قم روح لخالد ينتظرك
ناصر : طيب اعطيني رقم جوالك
شهد : طيب .. جيب جوالك بحفظ لك الرقم ..
ناصر : طيب
" اخذت جواله .. دورت بسرعه رقم محمد .. وحفظته عندي .. وحفظت رقمي عند ناصر .. وعطيته الجوال "
شهد : اذلف
ناصر : ذلفت روحك انشالله
شهد : الله يحفظني
ناصر : ههههههههههههههههههههه هبلة " فتح الباب "
شهد " اشرت له بإيدي " : باااي
ناصر " ناظرني " : انتبهي على نفسك .. " طلع "
حسيت قلبي ينبض بسررعه .. ما ادري وش السبب !
" جلست على السرير .. وناظرت رقم محمد بالجوال .. واتصلت .. "
يررن .........
محمد : الو
شهد " بثقه " : ابغى اشوفك في مكان اليوم .. ولحالنا
محمد : مين انتي !
شهد : انا شهد !
محمد " بسخريه " : اهااا قصدك اخونا فهد
شهد : فين ؟
محمد : وشو اللي فين !
شهد : اشوفك ؟
محمد : امممم تعالي cody's 8030 girard avenue la jolla
شهد : قول الاسم مره ثانيه
" سجلت اسم المكان في ورقه .. "
شهد : دحين
محمد : ماعندي مشكله .. انتظرك
" ونهيت المكالمه .. فتحت الدولاب .. طلعت لي ملابس .. طلعت تي شيرت حمره .. وجكيت اسود مفتوح .. وجينز .. لبستهم بحريه لان ناصر مو موجود .. ولبست جوتي اسود .. والنظاره .. وطلعت متوجهة للبوابه .. انتظرت تاكسي .. وقف تاكسي وركتب .. عطيته الورقه .. وحرك السياره .. وصلنا عند مكان رووعه قليل بحقه .. مطعم يطل على بحر .. وفيه نخل طوال .. مرره مرره حلو .. دخلت .. اتصلت لمحمد ..
محمد : انا على يسارك
" شفته وتوجهت له .. جلست قباله .. "
محمد " ابتسم بسخريه " : خير ياحلوه
شهد : انت وش تبي مني ؟
محمد " سند ظهره ع الكرسي " : اممممم ما ابي شي
شهد : طيب انا عارفه ليه رح تنتقم مني .. لانو صرخت عليك بالمطعم .. " قاطعني "
محمد : و بعدتي ساره عني وخليتيها تحب ناصر !
شهد : شوف .. خلني صريحه معك .. انا صحيح قلت لساره ابعدي عنه .. لكن ماجبرتها تحب ناصر !!
محمد : انتي كذا تبدين بالكذب
شهد : مانيب محتاجه افسر لك .. انتقم مني .. بس ناصر " قربت للطاوله " خله بحاله
محمد " ضحك ضحكه عاليه " : مستحيل يا بابا
شهد " اخذت نفس " ما اقدر اشوفك تتعذب ياناصر واكون انا السبب " : وش سوالك .. ماضرك بشي
محمد : إلا ضرني .. انتي تعرفي وشو اللذه في الموضوع .. انو انتم ثلاثكم ماتهموني
شهد : اجل ليه اللي تسويه !
محمد : ما ابي اقولك غير .. كوني مستعده للي بيجيك ياقمر " ووقف عطاني ظهره "
شهد " وقفت " : محمد
محمد " لف وجهة " : نعم !
شهد : بسوي اللي تبيه .. بس خلهم بحالهم
محمد : اللي ابيه ؟
شهد : اللي تبيه
محمد " وقف قدامي " : بس انا نفذت اول انتقام
شهد " تصنمت بمكاني " : اييش !!!
محمد : ساره دحين انهت علاقتها بناصر
شهد " ارتحت " : هذا اللي سويته ؟
محمد : ايه
شهد : طيب
محمد " بأستغراب " : وليه مرتاحه !!
شهد " بأرتباك " : لاا .. اساساً كان هذا اللي بيصير ..
محمد : والله يا شهد .. هذا شي عادي .. وما اسميه انتقام .. لكن اللي بسويه بناصر .. يمووته
شهد " دق قلبي بقووه " قلت بسرعه : مستعده اسوي اي شي محمد اي شي
محمد " ابتسم " عطاني ظهره : تتزوجيني
شهد : ايييش !! .. وش تقووول انت ! .. صاحي ؟
محمد : اجل ادعي له بالرحمه " مشى "
شهد " ركضت بسرعه ووقفت قدامه " : بتزوجك
محمد " ضحك بسخريه " : يعني تضحين لجل ناصر ؟
شهد : ................. [صمت]
محمد : بس عادي اقدر اقتله اذا ماتبين تتزوجين .. تره مو غصب .. ينقتل ناصر .. وتتهني بحياتك ..
" مرت صورة ناصر ينقتل بعيني .. ودمعت عيني "
شهد : لا بتزوجك
محمد : ما ابي ناصر يعرف باللي صار دحين وإلا
شهد " قاطعته بسرعه " : لالا مارح يعرف بشي صدقني
محمد : اجل ينتهي مشوارك هنا .. واتزوجك لما نرجع .. واذا حاولتي تهربي .. تعرفي ايش راح يصير " عطاني ظهره ومشى "
تصنمت بمكاني .. وبدون شعور نزلت دمعه على خدي .. مشيت بخطوات بطيئة .. لي ماوصلت للبحر .. جلست ع الرمل .. ضميت رجلي .. وصارت الدمعه دمووع .. وصرت ابكي بحرقه
" وش هالحقير .. يبي يقتل ناصر ! .. وربي راضيه يقتلني .. بس مايقتلك وانت مالك ذنب .. "
رفعت راسي .. مسحت دموعي .. وناظرت البحر " .. جيت هنا .. وجبت المشاكل معي .. وانا اللي كنت احل كل مشكله تصير لي او لهم ... دحين .. ما الاقي حد جنبي .. تنهدت ..
وقفت ونفضت الرمل من ملابسي .. توجهت للشارع اوقف تاكسي .. وقفته .. وقلت له يروح محل افلام .. تكلمت بأكثر من طريقه والحمدلله فهم .. وصلني للمكان .. وقلت له ينتظر ..
دخلت المحل .. واخترت افلام كثيره .. اشتريت 10 افلام .. من الانواع اللي نحبها انا وناصر .. دخلت السياره ..
ولفت نظري محل يبيع شوكولاته .. قلت للتاكسي يوقف .. دخلت المحل .. وشفت اشكال وانواع من الشوكولاته .. مرره حلو .. اخذت كم نوع .. وطلعت من المحل دخلت السياره ..
ورجعت .. شفت الساعه .. صارت 11 .. عطيت التاكسي فلوسه .. ودخلت .. متوجهة للقسم .. وصلت للغرفه .. دخلت وسكرت الباب .. حطيت الافلام على التلفزيون .. والشوكولا ع لارض .. ناظرت سرير ناصر .. واغراضه على الارض .. وملابسه منثره في كل صوب .. ضحكت بألم .. احس بشوق لناصر .. واحساس غريب .. ناظرت الساعه .. متى يرجع .. ما ابي اخليه بعيد عني .. صح هو مع خالد .. بس ابيه جنبي .. اخاف محمد يكذب علي ويقتله ..
جلست على سريره .. غطيت وجههي .. وسكرت عيني بألم .. وصرت ابكي .. ابكي على نفسي .. وعلى ناصر .. احس قلبي صار يوجعني .. ابيك ناصر .. غرست وجههي في المخده اللي ينام عليها .. وصرت اشهق .. شعور يذبح .. سكرت عيني .. : ابيك ناصر
...........................
ظلمه .. وضوء احمر .. وضباب .. شفت نفسي جالسه على رمل .. ناظرت حولي .. مقبره ! .. فجأه شفت ناصر واقف جنبي .. مبتسم .. وقفت مسكت وجهة .. ابتسمت بخوف
شهد : ناصر انت فيك شي ؟" .. مايرد .. ناظرته " .. ناصر .. وش فيك !
فجأه صار يبعد عني .. ابي اناديه .. بس صوتي مايطلع .. واحس انفاسي تضيق ..
""""
فتحت عيني بخوف .. ودقات قلبي سريعه .. واحس الجو حار .. واحس بخوف .. اخذت جوالي بسرعه .. وتذكرت اني ماسجلت رقم ناصر .. سجلت رقم محمد ! .. حذفت الجوال .. مسكت راسي ..
فيينك ناصر .. ليه لسه مارجعت .. سمعت الباب ينفتح .. رفعت راسي بسرعه .. شفت ناصر يدخل ..
وهالمره شعوري اتجاهة غير .. نظرتي له غير .. وقف مبتسم لي .. ناظرته بشوق .. ودي اضمه .. احس بأحساس جديد بحياتي ..
ناصر : شوووشوووو
جا وقف قدامي .. وعيوني تلحقه بصمت ..
ناصر " طقني على راسي " : ادلعك انا
ناظرته بألم ..
ناصر " جلس ع الارض " : وشفيك ؟
شهد " اناظره " : ...................... [صمت]
" ضم وجههي بإيدينه .. وهالحركه حركت شي بداخلي .. شعور كل شوي يزيد .. وتجمعت الدموع بعيني "
ناصر " بأرتباك " : شهد .. تكلمي وش فيك !! .. حد قالك شي ؟ .. راشد قالك شي ؟؟
شهد " نزلت دمعتي على خدي "
مسحها ناصر بخفه .. وقلبي ينبض بقووه من قربه .. وصار يوجعني
ناصر " بخوف " : وش صاير لك شهد تكلممي " لمعت عينه "
شهد " بصوت متقطع " : قلبي يوجعني بس
" مسك ايدي بحركه سريعه .. وسحبني لخارج الغرفه .. "
شهد : ناصر وش تسوي
مارد علي .. وسحبني للبوابه .. وقف تاكسي .. ما ادري وش قاله .. وانطلق
شهد " ناظرته " : وش فيك انت !
ناصر : سكتي لي ما نوصل
شهد " ناظرت ايدي .. لسه ماسكها .. ضحكت بنفسي .. " : اترك اييدي طيب
انتبه على نفسه وتركني بسرعه ..
شهد : ههههههههههه
ناصر " ناظر فيني " : جب شهد
" وصلنا .. وناظرت المكان .. مستشفى !! "
شهد : ليه جبتني هنا !!
ناصر : فحص
شهد : ليه !
ناصر : امشي ووانتي ساكته
شهد : بس انـ
ناصر " قاطعني " : جب
وصلنا وتولى ناصر كل شي .. ودخلت للفحص .. بعد ماخلصنا
جا الدكتور يكلم ناصر ..
وشفت وجه ناصر .. عيونه تذبل .. وشفت لمعه فيها ..
ناظرني ويبان على وجهة حزن ! ..
ناصر : انتي تعرفي انو فيك القلب ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:29 pm



البــ[20]ــارت

.
.
.
.
.
جا الدكتور يكلم ناصر
وشفت وجه ناصر .. عيونه تذبل .. وشفت لمعه فيها ..
ناظرني ويبان على وجهة حزن ! ..
ناصر : انتي تعرفي انو فيك القلب ؟
" تصنمت بمكاني .. انصدمت .. بس ماحبيت ابين لناصر .. "
شهد " بمزح " : ايه اكيد عارفه انو عندي قلب .. يعني شفت انساان بكامل قواه العقليه .. يسأل ذا السؤال .. الا اذا انت عقلك ناقص هذا شي ثاني
ناصر " عيونه تلمع .. ويناظرني بحزن " : شهد لاتمزحي
شهد " يلبى عيونك الذبلانه .. يعني لي معنى بحياته ! " : ههههههه وش فيها عادي .. واذا فيني القلب منيب اول وحده
ناصر : شهد .. انجنيتي ؟ وشو اللي عادي !! .. انتي ليه ماتهتمي بنفسك .. ليه دايم كل شي عادي عنندك !!
شهد : يووووه ناصر .. لاتنكد علي
ناصر : الله ياخذك اجل .. انا غلطان اهتم فيك .. امشي امشي انتي وجه اهتمام انتي .. مايبيلك الا الطراق
شهد : ههههههههههههههههههه " مشى ومشيت وراه " .. اقول ناصر
ناصر : وشتبين
شهد : جوعانه
ناصر : طيب ؟
شهد : ابي اكل
ناصر : ليه ؟؟
شهد : لاتستهين بجوعي ما انصحك
ناصر : بنروح مطعم .. وين يروح الاكل ابغى اعرف
شهد : بدييينا بالحسد
ناصر : وش احسد .. عظامك ؟
شهد "بغرور " : هه غيران مني انت اصلاً
ناصر "ناظرني بنص عين " : اقول امشي وانتي ساكته ..
شهد : طيب
" مشينا خطوتين "
شهد : اقول ناصر
ناصر : وش قلت لك انا ؟
شهد : ايش ؟؟!
ناصر : قلت اسكتي
شهد : ايييييي طيب
مشينا كم خطوه ..
شهد : نويصر
ناصر : ...........[طاف]
شهد : اخبارك ؟
ناصر : جب
شهد : هههههههههههههههههههههههه
ناصر : قسم مجنونه
" وقف تاكسي ودخلنا السياره .. تكلم ناصر معه وانطلقنا "
" ضربني على راسي "
شهد " لفيت عليه " : هيي
رجع ضربني مره ثانيه
شهد : نااصر ووجع
ناصر : ايش !
شهد : لاتضرب
ناصر "مبتسم ": ايدي تحبك
شهد : حبتك القراده انت وياها
ناصر : هههههههههههههههه
"ضربني "
" لفيت وجهي عليه .. مسكت راسه بإيد وضربته بإيدي الثانيه "
ناصر " يقاوم " : ههههههههه ششهد .. بس
شهد " لسه اضربه " : لجل مره ثانيه ماتضرب .. " تركته "
ناصر " يعدل ملابسه " : هههههههههههههههه ولد مو بنت وجع
شهد : انطم احسن لك
ناصر : ههههههههههههههه
شهد " ناظرته وهو يضحك " : هههههههههههههههه يلعن هالوجه .. قرف
ناصر : يلا يلا انزلي وصلنا ..
" فتحت الباب .. ونزلت .. ونزل ناصر .. ودخلنا المطعم .. مرره حلو .. وجوه رومانسي "
شهد : كان رحنا على بحر احلى .. جايبني مكان رومانسي وش اسوي فيه
ناصر : زين جايبك هنا .. انا ادري انتي ماتستاهلي حد يدلعك
شهد : امحق دلع
" وصلنا عند طاوله "
ناصر : معليش يا شهد .. اخر مره اخذك لمكان
شهد : هههههههههههههه ما ابي منك شي اصلاً
ناصر : لايكثر .. اختاري وش تبي تاكلي يلا
"اخترنا اللي نبيه .. وتربعت على الكرسي بعد صراع "
ناصر : شف شف ايش العربجيه اللي انتي فيها
شهد " ابتسمت ابتسامه عريضه " : والله مريحه جرب
ناصر : حشى علي ما اجرب
شهد :جررب مارح تخسر شي
ناصر : انقلعي
شهد : جرررررب يا نااااصر " حركت له حواجبي "
ناصر " التفت يمين ويسار " : طيب " يحاول يتربع .. وكلما تضبط معو تزلق رجله من الكرسي "
شهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ناصر " لسه يحاول " : إلا اسويها
رحت له .. مسكت رجل والرجل الثانيه يحاول فيها .. واخيراً ضبطت معه
ناصر : اققققققعد
شهد : هههههههههههههههههه مالت عليك .. لو مو انا كان ماسويتها
ناصر : لاتكذبي يا نصابه .. انتي جالسه مكانك شفتيني اصارع الموت ولا جيتي
شهد " شهقت " : كذااااااااااااااب
ناصر : انا الكذب اللي ما احبو قلت لك من دحين
شهد : انت اكبر نصاب
" وجا الجرسون وحط الاكل على الطاوله .. يناظرنا انا وناصر بطريقه غريبه .. بسرعه نزل رجلو ناصر .. وانا خليتها .. راح الجرسون وهو مستغرب "
ناصر : فشلتيينا الله يفشلك
شهد : ههههههههههههههههههههههههههه ماعليك منو هاذا يبي يسوي مثلنا .." طليت تحت الطاوله "
ناصر : ايش
شهد "رفعت حاجبي ": ليه رجعت رجلك ؟
ناصر " توتر بمزح" : كـ كـانت تـ تـألمـ مـني
شهد " نفس الوضعيه " : ايه .. " اشرت ع الصحن حقه " .. اكل
ناصر : انشالله اي اوامر ثانيه .؟
شهد " بتفكير " : امم لاا خلاص .. " ماحسيت إلا بشي ينقط على وجههي "
شهد : وجججججع
ناصر : لاتصدقي نفسك مره ثانيه ياكلبه
شهد : يللللعنننن ذاااا الووجججه يا شيفه
ناصر : ههههههههههههههه انا شيفه ؟
شهد : اي " اكل "
ناصر : شوفي اللي قدامك .. بيجي بوجهك ووقتها بتعرفي مين الشيفه
شهد : اكل جعلك عمرك ماكليت
ناصر : ههههههههههههههه قسم انك " مد إيده وضربني على راسي بخفه " فللله
" ناظرته بنظرة غضب " .. ورجعت ناظرتت الصحن
ناصر : "ضربني مره ثانيه بس اقوى" عجييبه انتي
شهد : بس ناصر
ناصر : " ضربني مره ثالثه " عسسل " .. يضحك
شهد : ناصر مايضحك
ناصر "يضحك": ايش ؟" ضربني "
شهد " اخذت نفس " : والله ياناصر .. ان ضربت مره ثانيه .. بحط الكاتشب في وجهك " ورجعت اكل "
ناصر : والله ؟ " ضربني "
" بحركه سريعه .. اخذت الكاتشب وعصرتو بوجهه .. وفتح عينه بقرف .. "
شهد : هههههههههههههههههههههههههههه " قمت من مكاني بسرعه .. وتوجهت لحمام النساء " " دخلت وانا اتنفس بسرعه .. فجأه سمعت بنت خلفي تصرخ ..
البنت : Go ooouuut " اطلع بره "
شهد : وش فييك انتي !! .. " شهقت لما تذكرت اني ولد مو بنت "
جتني وحده كبيره بالسن .. وصارت تضبني بعصاها .. وما ادري وش تقول .. بسرعه فتحت الباب وطلعت ..
شهد : الله يلعنك ياناصر بلشتني .. " مشيت بخطوات بطيئة .. دورته بعيني .. ماحصلته .. فجأه وحسيت بحد خلفي .. لفيت وجهي .. وشفت ناصر بوجهو علامات غضب .. "
شهد " ضحك مصطنع " : هههه ناصر ..
ناصر : ايييه ناصر
شهد : بغسل لك وجهك والله
ناصر " بنفس الوضع " : بس كذا ما اخذ حقي انا
شهد : ايش انت ضاربني ولا الف مره .. انا بس هذا اللي سويته هههههههههه
ناصر : تضحكي ؟
شهد : وش رايك ؟
ناصر : امشي قدامي تغسلي وجهي عدل .. لا اخربط وجهك
شهد " بصوت شبه مسموع " : معفن
ناصر : ايش ؟
شهد " ابتسامه مزيفه " : ههه اي حلو حلو
ناصر : وش اللي حلو !
شهد : حلو انت !
ناصر " ناظرني بأبتسامه خبيثه " .. " كاني قلت شي غلط ! "
شهد : لاتصدق
ناصر " اختفت الابتسامه " : اييش !
شهد : ههههههههههههه الله يسلمك الله يعافيك .. ادخل خلني اغسل وجهك
" دخلنا حمام الرجال .. مافي حد .. توجهنا للمغسله .. وقف ناصر جنبها "
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
ناصر : يلا شوفي شغلك ..
شهد " بقرف " : طيب انزل شوي
ناصر " نزل " : ما ابي ولا نقطه
شهد : طيب
" فتحت المويا .. واخذت كميه بإييدي ومسحت فيها وجه ناصر بقرف .. حطيت صابون بإييدي .. ومليت وجهو بالصابون لدرجة انو سكر عينه بقووه "
ناصر : شههد بس بس كفايه صابوون
شهد " بإنتصار " : ايه مو انت ماتبي ولا نقطه على وجهك
" مليت وجهو كلو صابون .. شفته يحاول يتنفس .. ضحكت على شكله .. مايقدر يتكلم لجل مايدخل في فمه .. اخذت كميه من المويا .. وصرت اصب على وجهو .. الين ما اختفا الصابوه .. وخلصت .. رحت اسحب منديل .. "
ناصر : استانستي دحين
شهد : ايه وجهك نظييف
ناصر : كلبه .. زين ما مت
شهد : هههههههههههههههههههههههههه تستاهل
ناصر : بتشوفي معليش .. نرجع واوريك جزاك وش لون يصير
شهد : رووح انت دايم تهدد ع الفاضي " فتحت باب الحمام وطلعت "
ناصر : اوكيي يا شهد
شهد " بتحدي " : بنشوف
ناصر : طيب
" مشينا متوجهين للطاوله .. جلس ناصر .. وجلست قباله ..
شهد : لسه اشم ريحة كاتشب تصدق
" ناظر فيني وضحك "
شهد : ليه تضحك
ناصر : اصبري " طلع جواله من جيبه .. وصورني .. وعطاني جواله "
شهد " شفت الصوره .. وانصدمت .. شفت جبهتي كلها كاتشب " شهقت : ناااااااااااااااصررررر
ناصر : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
شهد : افففففففففففففف قلنناا اذا رجعنا ردها لي
ناصر " مستمر بالضحك " : تووححححححفه
شهد " فيني ضحك .. بس ما ابي اضحك ": قسمم انك حيوووان
" قمت من مكاني .. توجهت للحمام .. غسلته بالصابون .. ورجعت للطاوله .. "
ناصر : خلصت انا نمشي ؟
شهد : مشت عليك شاحنه قول امين
ناصر : هههههههههههههههههه عليك بدعوات
شهد " شفت وجهو .. ضحكت " : هههههههههههه معليش ياناصر .. انا دحين اللي بنتقم منك بطريقتي الخاصه
ناصر : هههههههههههههه طيب .. اقول
شهد : ايش
ناصر : تعرفي تطبخي ؟
شهد : ايه ليه ؟
ناصر " ابتسم ابتسامه عريضه " : العشا عليك اجل
شهد : رووووووووووووح
ناصر : قومي يلا
" وقفت .. ووقفت معه .. طلعنا من المطعم .. وقف ناصر يأشر لتاكسي .. "
ناصر " جا تاكسي جنبنا .. وركبنا " : انا ضروري أأجر سياره
شهد : ايييييييييييييه احلللى
ناصر : طيب ليه متحمسه انتي دحين !
شهد : لانو بتخليني اسوق طبعاً
ناصر : هههههههههههههههههههههههه عندك امل مسكينه
شهد " ترجيته بعيوني " : الله يخلييييييك ناااصر والله نفسي اسوووق
ناصر " ناظرني " : يصيرر خير
شهد : ييييييييييييس
ناصر : ههههههههههه مجنونه
وصلنا لسوبر ماركت كبيرر مررره ..
شهد : الله ناصر ابغى اشتري من هنا
ناصر : ايه ليه جايبك انا
شهد : فاااااااااهمنيييي " فتحت الباب .. ونزلت .. "
" دخلنا السوبر ماركت .. مرررره كبييير المكان .. ويبان انو فيه كثيير اشيا لذيذه .. "
دورت مكان الحلويات ..
شهد " اخذت لي سله " : خذ لك لحالك لاتشاركني
ناصر : مين قال اني ابي معك
" وكل واحد فينا اخذ كل اللي يبه من حلويات وشبسات .. اخذت بيبسي "
ناصر : لالا باخذ كميه
شهد : طيب باخذ لي كارتون لحالي
ناصر : وش هالفسق .. شكثر تشربين انتي
شهد : مالك دخل
ناصر : مجاري
شهد : تيس
ناصر : جب
" اخذنا اللي نبيه .. ودفعنا .. طلعنا من السوبر ماركت .. انا بإيدي 4 اكياس وناصر بإيده الكاترونين بيبسي "
شهد : هههههههههههههه عاش نويصر
ناصر : شهد لاتضحكيني بيطيحو دحين
شهد : هههههههههههههههههههههههههههه
ناصر " يقاوم " : شششهد
شهد " كتمت ضحكتي " : طيب طيب
ناصر : وقفي تاكسي
شهد : طيب
" وقفت تاكسي .. وركب ناصر وركبت معه .. "
ناصر : مجانين حنا
شهد : توك تعرف
ناصر : والله انتي تجنني اللي مايتجنن
شهد : يعني اقنعني انك ماكنت كذا
ناصر : لا والله ماكنت كذا .. زدتيني خبال انتي .. يلعن خشتك .. رجال وشكبري اخاوي بنت مو صاحيه
شهد : هههههههههههههههههه انطم .. بنرجع ؟
ناصر : لا اول بناخذ فواكه وبعدين بنشتري افلام ونرجع
شهد : ليه فواكه !
ناصر : لك
شهد : ما ابي انا
ناصر : مو على كيفك
شهد : ليييه
ناصر : لقلبك يابعد قلبي
شهد " تسارعت نبضات قلبي .. عارفه مايقصد بس ما ادري ليه " : وشدخل
ناصر : يعني تسوي نفسك فاهمه علي دحين
شهد : اففففففففف
ناصر : وجع
" وصلنا .. نزل ناصر يشتري .. وانا انتظرت بالسياره .. دقايق ورجع .. في إيده اكياس مليانه فواكه "
شهد : وووجججع لميين هذاا كلو !!!
ناصر : بعطي خالد
شهد : ههههههههههههه توزع ياحليلك
ناصر : فيني خير ع الاقل
شهد " ياطيبك " : ودحين فين ؟
ناصر : افلام
شهد : لاا شرييت انا
ناصر : متى !!
شهد " اليوم الكئيب ! " : لما طلعت من المطعم
ناصر " نزل راسو " : طيب .. ليه افلام خلينا نروح سينما احسن
شهد : لاا حرام وخالد
ناصر : اييه صح
شهد :تووك ذاك الطيب واللي فيك خير
ناصر : هههههههههههه انطمي
" مسافة الطريق ورجعنا .. "
" نزلنا من السياره .. ودخلنا القسم .. توجهنا لغرفة خالد .. "
فهد " اطق الباب " : خوويييييييلد
ناصر " يصارخ " : يلا ياخالد ماصارت ..
" طقينا الباب ربع ساعه .. استسلمنا وتوجهنا للغرفه .. "
" فتحنا الباب بندخل .. بس وقفنا صوت ...
راشد : الششبااب
" لفينا وجهنا له "
ناصر : هلا راشد
راشد : هلا حبيبي .. " ناظرني " .. اخبارك فهد
فهد : الحمدلله .. " عطيته ظهري بدخل الغرفه بس وقفني لما قال "
راشد : امم وين رحتو انت ومحمد اليوم الصبح ؟
" تصنمت بمكاني !! .. لفيت له .. ناظرني ناصر نظرة استغراب .. "
فهد " ارتبكت " : كان يبي يقول لي شي .. وطلعنا وخلاص !
راشد " تكتف " : اهااا يعني متأكد ماصار شي
فهد " ابتسمت " : لا ماصار شي وش بيصير يعني !!
" دخلت الغرفه .. دخل ناصر بعد كم دقيقه .. اخذت اغراضي للمطبخ الصغير .. لفيت بطلع وشفت ناصر بوجهي .. "
ناصر : فين رحتي الصبح ؟
شهد " ارتبكت " : قلت له ماسمعت ؟
ناصر : انا اسألك دحين .. فين رحتي معو الصبح ؟؟ ماكنتي نايمه !!
شهد : رحنا مطعم وكلمني كم دقيقه وراح عادي يعني وش فيها
ناصر : بس انتي تكرهي محمد .. !!
شهد : ايه تصالحنا
ناصر " بان الغضب على وجهو " : وش قالك ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:30 pm

البــ[21]ـارت



.
.
.
.
.
.



دخلت الغرفه .. دخل ناصر بعد كم دقيقه .. اخذت اغراضي للمطبخ الصغير .. لفيت بطلع وشفت ناصر بوجهي .. "
ناصر : فين رحتي الصبح ؟
شهد " ارتبكت " : قلت له ماسمعت ؟
ناصر : انا اسألك دحين .. فين رحتي معو الصبح ؟؟ ماكنتي نايمه !!
شهد : رحنا مطعم وكلمني كم دقيقه وراح عادي يعني وش فيها
ناصر : بس انتي تكرهي محمد .. !!
شهد : ايه تصالحنا
ناصر " بان الغضب على وجهو " : وش قالك ؟
شهد " بلعت ريقي " : مااقال شي ناصر وش فيك !
ناصر " بحده " : ششههد سألتك جاوبيني " وصار يقرب مني "
شهد " ارجع لورى " : صدقني ناصر ماصار شي
ناصر " يقرب اكثر واكثر .. وانا ارجع لورى " : هددك .. قال لك شي ؟ ا
" رجعت لورى وصدمت بالطوف .. وهو قرب مني وحبسني بإيده .. وقلبي صار يدق بقووه "
شهد " مظطره اكذب عليك ناصر" : هو قال انو يبي هالعداوه تروح بس !
ناصر " ناظرني بحده " : شهد انتي ماتبكي على شي تافه .. وقلبك كان يوجعك اكثر بالتمارين .. ومابكيتي " نبضات قلبي صارت تزييد " .. شوفي .. انا عارف انو قال لك شي .. انتي مو محتاجه تقولي لي .. بس انا بعرف بطريقتي " قرب لوجهي اكثر " .. يا شهد .. " عطاني ظهره ومشى
" اخذت نفس .. والله مو بإيدي ناصر ! .. شفته يجلس على السرير بعصبيه .. ومر جنبي بدون مايحكي ودخل الحمام .. تنهدت .. وشفت الساعه .. صارت 5 .. اففف كيف ارضيه ذا دحين .. توجهت للمطبخ .. اخذت فراوله من اللي جابهم ناصر وقطعته .. وسخنت الشوكولا .. وحطيت كل شي لحاله .. اخذت الطاوله الصغيره .. وجهزت كل شي عليها .. سمعت باب الحمام ينفتح بسرعه وقفت جنب الطاوله .. طلع ناصر منزل راسو ينشف شعره بالمنشفه .. رفع راسه وتناثر شعره على وجهو بشكل عشوائي .. ونزلت قطرات منه .. دق قلبي بقوه .. فهيت وانا اناظر شكله كيف صاير .. سحرني .. احس قلبي بيطلع من مكانه .. ماعمري حسيت بهالشعور .. ظليت اناظر فيه .. لي ما استوعبت انو جاي لي بخطوات بطيئه .. ابتسمت ابتسامه عريضه .. وناظرته ببرائه ..
ناصر " انرسمت ابتسامه على وجهو .. وبانت علامات الرضى " : ايش هذا ؟
شهد : لحم خروف .. وش تشوف انت يعني
ناصر : هههههههههههههههه " اخذ حبه فراوله وغرسها بالشوكولا " .. غريبه انتي على فكره
شهد " ابتسمت " : ليه
ناصر " ناظر فيني .. وسويت نفسي ما ادري انو يناظرني " : كيف عرفتي اني احب هالأشيا ؟
شهد : وانا وش يدريني .. قلت اجرب حظي
ناصر : هذا لي لحالي يعني ؟
شهد : لا مين قال لك .. " جلست معه " إلا اقول ناصر
ناصر : ايش
شهد : ليه ماقول لخالد اني بنت ؟
ناصر " بسرعه " : لا
شهد : ليه !!
ناصر : كذا
شهد : احس انو بيتقبل الفكره وخالد طيب يعني
ناصر : لا شهد .. بعدين تكوني في نظرو بنت ! .. انا تقبلت وساكن معك بس هو يمكن لا !
شهد : مافهمت
ناصر : احسن لك
" سمعت الباب ينطق .. "
ناصر : قومي افتحي
شهد " رفعت حاجبي " : وليه انت ماتقوم
" انطق الباب مره ثانيه "
ناصر : قومي قلت لك
شهد : اففففففففففف
ناصر " نزل راسو وضحك " : حاسبي لاتطيحي على وجهك
شهد " بدون ما اناظره " : جب " ابتسمت "
فتحت الباب .. اختفت ابتسامتي .. " ي ليل التبن "
راشد : ابيك شوي
فهد : وش تبي !
راشد : قلت ابيك شوي يعني بقولك شي لتطول بالحكي
فهد " لفيت على ناصر " : بروح شوي وبرجع ..
ناصر : مين " وجا صوبي " .. هلاا راشد اخبارك ؟
راشد : الحمدلله .. يلا فهد متأخر
ناصر : فين ! " وشهالقافه ياناصر "
راشد " ناظره فتره ثم قال " : شوي وراجع
ناصر : فين ؟ " يااا الله "
راشد : انت ليه كذا مهتم فيه مو هو رجال يقدر يتصرف لحالو !
ناصر " ارتبك " : طيب
" ناظرت ناصر .. ومشيت مع راشد .. طلعنا بره القسم .. وتوجهنا للطاولات اللي ع العشب .. جلس راشد وجلست قباله "
راشد " منزل راسو " : شهد
شهد " توقعت انو يعرف " : نعم !
راشد " ناظرني " : ليه مو متفاجئة
شهد " بدا ينرفزني لما تذكرت محمد " : انتو وش تبون مني بالضبط .. قسسم ترى ملييت !! .. جايه لجل المسابقه ! .. وانتو كل ثانيه طلعتو لي مشكله جديده .. شوف انت وياه ! .. ترى لسه ماشفتو وجهي الثاني ..
راشد " ضحك " : هههههههههههه اعصابك حبيبي
شهد " اخذت نفس .. ابي استفزه " : جد راشد .. ماتحس انو محمد يمشيك على كيفه ؟
راشد " اختفت ابتسامته " : مين قال !
شهد : انا اقول لك .. شف .. انا وافقت اتزوج محمد .. ف كفايه لاتخطط لشي ثاني .. انا اذا اتزوجت محمد .. تعرف يعني ايش ! .. يعني بالنسبه لي بعيش بجحيم
راشد " مستغرب " : وليه تتزوجي محمد اصلاً !!
شهد " استغربت اكثر ! " : ما قال لك خويك الحقير ؟
راشد " عدل جلستو " : لحظه لحظه .. مافهمت ! .. وشو يعني يتزوجك !!
شهد : انت وش قصتك !!
راشد " ارتبك " ..: ولا شي .. "قام من مكانه ومشى "
" غريب هالشخص !! "
" مشيت متوجهة للقسم .. فتحت الباب .. " وش اقول لناصر دحين ! " .. شفت ناصر يتكلم ف الجوال ووجهو معتفس "
ناصر : صدقيني ماغلطت معها .. ساره افهمي .. انتي مين قالك !! .. سساااره .. ساااره " سكر الجوال بعصبيه وحذفه ع السرير .. جلس على الطرف .. ومرر ايده بشعره .. "
شهد " بهمس " : ناصر ؟
ناصر : ............. [ صمت ]
" توجهت له .. وجلست جنبه .. "
شهد : ناصر ؟
ناصر " ناظرني " : هاه !
شهد : وش فيك ؟
ناصر : ولا شي
شهد : وش صار ناصر
ناصر : اتركتني وبس ! .. انا مو هامتني اساساً !!
شهد " استغربت " : هاه!!
ناصر : والله .. قالت اشيا كثيره عني ! .. وفي حد من هنا موصل لها حكي .. واللي هنا كلهم شباب ! .. يعني تعرف غيري !
شهد " والله انك ذكي وش لون مافكر فيها محمد " : ايه صح
ناصر : ساعديني انساها شهد
شهد : وشلون !
ناصر : مع الايام انشالله " وقام من مكانه وطلع من الغرفه "
شهد : وش قصدو مع الايام !!
" احس بعصبيه او قهر ما ادري وش هو لما عرفت انو يكلمها بس وش يهمني انا .. يولي هو وساره ! .. "
" انسدحت على السرير .. فتحت جوالي لقيت رسالتين من ساره .. "
الاولى :-
شهد .. ردي علي بليز ! ..
الثانيه :-
شهوود محتاجه لك .. تركت ناصر ! .. اكتشفت انو يخونني .. وطلع مع بنت لشقه !! .. تخيلي شهد ! .. الطيب اللي ماعمره غلط يسوي كذا ! .. في حد كاتب لي رساله من امريكا .. وكاتب كل اللي سواه ناصر .. ورسل لي صورته كمان ! .. بكيت كثيير وانا مرره محتاجه لك دحين شهد لاترديني بليز ردي علي !!
" هذي ماتشوف نفسها ايش تسوي ! .. الحمدلله والشكر .. كرهتك ساره !! "
سكرت الجوال .. .. رخيت نفسي .. وسكرت عيني ..
" ناصر ! .. " فز قلبي " .. ليه هالشعور يجيني لما افكر فيك .. وليه لما تقرب مني انسى كل شي .. ليه ما اشوف إلا انت .. !! .. وليه احب قربك .. يووه انا اذا بسأل نفسي هالأسأله عمري ما رح القى جواب .. لازم اعرف ايش يعني هذا ! "
" محمد .. آآه يا محمد ! .. اجل انا اتزوجك .. والله انك هم .. خلني اجرب .. اقول له اني رافضه .. وبشوف ايش بيسوي .. لالا اخاطر بحياة ناصر !! .. مستحيل .. انا اموت ولا هو .. صار قلبي يدق بقوه لما جبت طاريه .. اخذت نفس طويل .. اخخ ي ناصر .. وش هالمشاعر ! "
" راشد .. ذا ما ادري وش ناوي عليه !! .. ودي افهمو لو مره .. ودي اعرف وش يخطط له .. غريب غريب هالأنسان .. مرات يناظرني بحقاره .. ومرات مايعطيني وجه ! .. ومرات ومرات ! .. واليوم ! .. ليه استغرب لما قلت انو محمد بيتزوجني ! .. غررييب غرريب منيب قادره افهمه ! "
" تنهدت .. فينك ياناصر انت تروح والهموم تجيني .. قربك ينسيني كل شي ! .. حتى كلام محمد نسيته لما شفتك .. اففف حتى انا ما افهم نفسي ! .."
" فتحت عيني .. اناظر الغرفه .. لفت نظري الدولاب .. مره طويل .. ودي اتسلق .. هههههههههه .. تذكرت اول مره ادخل فيها لغرفة ناصر .. تذكرت شكلي وانا احاول اكتم انفاسي لجل مايسمع .. هههههههههههههههه .. توحفه .. تشجعت .. وقمت من مكاني .. فتحت الدولاب .. رقيت اول درج .. وتمسكت بالرابع .. وصرت ارقى الثالث والرابع .. الين ما خلاص قربت لآخر الدولاب .. سمعت باب الغرفه ينفتح ..حاولت اشوف مين وانا فوق .. "
ناصر : وش تسوي ياهبله !
شهد " احاول ارقى آخر درج " : تعلم .. حطيت رجلي وزلقت
ناصر : لالالالالالا مووو كذا ياغبيه ..
شهد " تماسكت بالباب حق الدولاب .. " : اعرف اعرف
ناصر " وقف قدام السرير .. " : هههههههههههههههههه يلا
" ابتحدى ناصر .. تمسكت بالدولاب بققووه .. وسحبت رجلي .. وفجأه زلقت رجلي وماقدرت اتمسك بالدولاب .. سكرت عيني اتجهز للي بيصير .. وطحت بققوه على كووعي .. وراسي طق بطرف السرير .. "
ناصر " جا صوبي بسرعه وجلس جنبي " : غبببيه لانك غببيه ماتفهمي
" مسكت كوعي وصار مررره يوجعني .. وما اقدر احرك ايدي .. سكرت عيني بقوه من الالم .. "
ناصر " مسك إيدي وصار يضغط عليها " : حركات هالبزران اتركيها عنك
شهد : آآآيي نااصر يووجججع لاتسوي كذا
ناصر " مدها .. " : لانك هبله وبزرر .. راسك يوجعك ؟
شهد : ايه شوي " وفجأه سحب ناصر ايدي بقوه " .. وصررخت من الالم .. سكرت عيني " .. اتتررك ايدي انت تزيييد الوجع نااااصر
ناصر " قرب مني اكثر .. وناظر فيني .. حط ايده على راسي من ورى .. " : تحملي
" ناظرت فيه .. واحس قلبي بيطلع .. نسيت كل آلامي بهاللحظه .. حط إيده قدامي "
ناصر : شوفي .. هذا اخرة هبالك
شهد " ناظرت ايده وانا ناسيه كل شي بهاللحظه .. وفتحت عيني للآخر : دمم !! من فين هذا
ناصر : من راسك ي بهيييمه
شهد " اتحسس راسي .. وحسيت بالألم دحين " : ااخخ يوججع
ناصر : قوومي وجع انشالله
شهد : طييب لاتزف
ناصر : يلعن هالوججه ..
" حط ايده على خصري .. وايده الثانيه مسك بها ايدي .. وقمت معه بشويش .. "
ناصر " يناظر فيني " : في شي يوجعك غير !
شهد " ناظرت رجلي " : ايه رجلي
ناصر : يلعن ابو بليسك انتي .. " وجلسني على سريره لانو اقرب للدولاب .. وحط خلفي مخدات وسندني "
شهد " بكل برائة " : وش اسوي ناصر طفشت لحالي
ناصر " مندهش " : ياااكذبك .. تسوي نفسك بريئة كمان .. مايطيح لاتحاولي .. " قام توجه للمطبخ .. "
شهد " ضحكت بنفسي .. وناظرت إيدي كيف صارت .. ومررت ايدي ف راسي .. وملى الدم إيدي .. وشفتها بخوف .. "
" جلس ناصر على طرف السرير .. وناظر إيدي "
ناصر : هذا كلو من راسك !!
شهد " اناظر الدم .. هزيت راسي بـ ايوه ! "
ناصر : يوجعك ؟
شهد : مو كثير
ناصر : قومي قومي .. انتي ماوراك الا البلاوي
" مسك إيدي .. واخذني للحمام .. ووقفني تحت الدش .. "
ناصر : اجلسي ياحيوانه اجلسي
شهد " جلست " : يعني الواحد لاشاف حد طايح قدامو يدلعو .. وانت تسب فيني من طحت
ناصر : وش اسوي فيك .. غبيه .. ماتفكري
شهد : بس بس
" فتح ناصر المويا .. وتسبحت كلي بالملابس اللي علي .. نزل ناصر لمستواي .. ونزل راسي .. وصار ينظف مكان الجرح براسي .. وانا اشوف المويا يتحول لونو احمر .. ويزيد خوف فيني وتزيد دقات قلبي من ناصر .. "
شهد " رفعت راسي اناظر ناصر " : خلصت ؟
ناصر : نزلي راسك " تبلل معي .. "
شهد : طيب " نزلت راسي " .. بشويش ناصر يوجع
ناصر : انكتمي
شهد : اففففف
ناصر : مافي فايده .. مايوقف الدم .. قومي بوديك المستشفى .. بنستقر هناك " سكر المويا "
شهد : لا ما ابي ..
ناصر : لا مو بكيفك ..
شهد : ما ابي اروح المستـ
ناصر " قاطعني " : يلا بجيب لك ملابس وبدلي بسرعه
طلع من الحمام ثواني ورجع حط لي ملابس ..
اخذتهم .. مطلع لي تي شيرت عادي مع جكيت اسود وجينز .. ولبستهم بسرعه .. وطلعت من الحمام بخطوات بطيئة
" شافني ناصر وجا صوبي .. "
ناصر " بإيده فوطه قاطعها بإيده .. حطها على راسي ومسكها " : امشي معي ..
" طلعنا من الغرفه .. وهو ماسك ايدي وراسي .. طلعنا من القسم .. وتوجهنا للبوابه .. وتكلم ناصر مع الحارس .. وراح الحارس وقف تاكسي .. دخلنا .. وتوجهنا للمستشفى .. "
شهد : ماكان له داعي
ناصر " ناظر فيني " : سؤال جاوبيني عليه شهد
شهد " خفت " : قول !
ناصر : ليه كذا مستهينه بنفسك وماتهتمي !
شهد : يووه قلت بتسأل سؤال يخوف دحين .. يلا يلا اقول
ناصر : استغفر الله
" مشيت معه لداخل .. وتوجهنا لغرفة معالجه .. طلب ناصر من الدكتور يسوولي اشعه .. وبعدها طمن ناصر بإن مافيه شي .. بس رح يلفون راسي .. لفو راسي .. ووإيدي كمان .. وقال الدكتور اشيا لناصر مافهمتها .. "
" غطيت راسي بالطاقيه حقت الجكيت .. ومشيت مع ناصر "
ناصر : ليه غطيتي راسك ؟ .. مو هذي عمايلك .. تحمليها
شهد : يووووووووه نااااصر والله راسي وجعني من كثر ماتقرق
ناصر : احمدي ربك ماصار لك شي .. غير هالرضه اللي سببتيها لنفسك .. وزين مااصادك ارتجاج بمخك .. كفايه انك مرجوجه بعد يزيد .. الله يعينني بهالحاله
شهد " ناظرته نظرة استخفاف " : ضحككتني يا عاقل
ناصر : اقول امشي وانتي ساكته بس .. لجل تتأدبي مره ثانيه
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
شهد : افففففف
" ركبنا التاكسي .. ناظرني ناصر فتره وثم قال "
ناصر : تبين شي ؟
شهد : شي مثل ايش
ناصر : وش تبين تاكلي .. بناخذه معنا لانك ماتقدري تسوي لنا اكل
شهد " ابتسمت " : ااااااايييوووه صح
ناصر : ههههههههههههههه استانستي دحين .. حيوانه
شهد " افكر ببرائة " : امممم اببغى شي حلو .. يعني اي شي بس يكون حلو فاهم علي
ناصر : انتي غبي اللي يدلعك عارفه ؟
شهد : المهم .. وابي حلويات مررره كثيره
ناصر : واللي خذتيهم وش مصيرهم
شهد " تذكرت " : ايي صح خذيت كثير .. طيب ابي اكل اي شي
ناصر : والله اخاف فقدتي ذاكرتك
شهد : ههههههههههههههههه لا مو لي هالدرجه ناصر
" تكلم ناصر مع التاكسي .. بعد ماوقف نزل .. مرت ربع ساعه .. بعدها جا وركب معه اكياس .. "
ناصر " تكلم مع التاكسي .. لف علي " : خالد يبي يكلمك
شهد : فين !
" عطاني جواله " : هنا
" اخذته من ايده .. "
فهد : الو
خالد : هلااااا الففففففهههد
فهد : هلاا والله حبيبي
خالد : كيف كذا صار لك حادث ! " ناظرت ناصر مستغربه .. وحرك إيده بـ كملي "
فهد : اييه ياخوك من هالغبي ذا
خالد : وش صادك
فهد : رجلي وراسي وظهري وكوعي
خالد : هههههههههههه بقى شي
فهد : هههههههههههههه لا ي بعدي ما بقى " ناظر فيني ناصر "
خالد : سلامتك حبيبي ماتشوف شر ..
فهد : الله يسلمك .. إلا تعال معنا بنسهر نشوف فلم .. " طقني ناصر على كتفي .. وهز راسه بـ لا " .. " سويت له بإيدي .. " ليه !! " ...قال بصوت واطي : اسحبي اللي قلتيه "
خالد : لي متى ؟
فهد " وش اقول ! " ما ادري والله
خالد : لالا والله تعباان .. الاسبوع الجاي بسهر معكم يافله انتم .. " الحمدلله جت من نفسه "
فهد : هههههههههه ليه مايسهر معك الخبل رفيقك ؟
خالد : لا والله ابد مايتكلم كثير واقوم إلا هو طالع
فهد : ههههههههههههههههههه
خالد : يلا اجل اخليك حبيبي .. وسلم على الخايس اللي جنبك ..
فهد : ههههههههه طيب يلا مع السلامه
" سكر الجوال .. وعطيته ناصر "
شهد : وش فيك انت
ناصر : بيجي ؟
شهد : لا بينام
ناصر : طييب
شهد : مالت عليك
ناصر :انطمي
" وصلنا .. وتوجهنا للقسم .. وفي طريقنا شفنا محمد وراشد " يووووه والله مافيني لثقالتهم " .. نزلت الطاقيه حقت الجاكيت على وجهي اكثر .. ونزلت راسي .. مسكت إيد ناصر من عضلاته .. "
ناصر " لف وجهو علي " : ايش في
شهد " منزله راسي " : سو نفسك ماتشوفهم الله يخلييك ناصر
ناصر " لف وجهو يشوف مين اقصد وفهم .. " : هم جايين لنا خلاص.. سوي نفسك تعبانه فيك نوم
" حطيت راسي على كتفه .. وشفتهم يوقفون قدامنا .. شفت رجولهم بس "
راشد : عسى ماشر !
ناصر : ماشر بس حادث
راشد : لاااه كيف !!
ناصر : كنا نمشي وصدمت فيه سياره
محمد : ماتشوف شر فهد " مارديت عليه "
ناصر : مايقدر يرد تعبان مره
محمد : آهاا " مبين انو مامشت عليه الخطه "
ناصر : يلا نشوفكم بكره
محمد , راشد : مع السلامه
" مشينا عنهم "
ناصر: لاترفعي راسك لسه يشوفونا
شهد : وجع
ناصر : خلاص بنوصل دحين
شهد : طيب ..
وصلنا للغرفه .. فتح ناصر الباب ودخلنا .. تركت ايده .. زحت الطاقيه ..
" اخذ الاكياس وراح المطبخ "
" ناظرت سريره .. كلو دم ! .. فديتك ي ناصر .. وش اسوي لجل ارد لك هاللي تسويه .. "
ناصر : اححم
" لفيت وجهي له "
ناصر : وش فيك سرحانه
شهد : وشدخل سرحانه
ناصر : شوفي سريري .. رح تنظفي كل هذا فاهمة
شهد : هههههههههههههههههههههه طيب بنظفو لك لاتحاتي
ناصر " ابتسم " .. راح سحب الكنبه وحطها قبل التلفزيون .. " ناظرني " .. اجلسي
" جلست .. وعيوني تلحقه وين مايروح .. دخل المطبخ .. وسمعت صوت اغراض تطيح .."
شهد " صرخت " : وش سوويت
ناصر " صرخ " : ماسويت شي .. انتي ركبي الفلم على ما اخلص
" قمت من مكاني .. واحس بثقل بجسمي .. اخترت من الافلام فلم رعب .. وشغلته .. وطقيت ستوب على مايجي ناصر .. ورجعت جلست بأسترخاء "
" جا ناصر بإيده فشار وبيبسي .. وحلويات من اللي شريناهم .. "
" ضحكت على شكله .. متعذب .. ماسك اكياس الشبس بأسنانه .. والبيبسي بإيد والفشار بإيد "
شهد " قمت باخذ منه شي " : ههههههههههههههه جيب
ناصر " مايقدر يتكلم .. هز راسه .. "
شهد : اجلس يعني !
ناصر : امم
" جلست .. وحط الاغراض على الطاوله .. "
شهد : ههههههههههههههههههههههه كان قلت بجي لك
ناصر " ياخذ نفس " : انتي تاكلي تبن .. هذا كلو لي اصلاً
شهد : تخسي
ناصر " جلس جنبي .. بس بيننا مسافه " : شغلي الفلم بس ..
شهد : طيب ..
" ابتدا الفلم .. قام ناصر .. سكر اللمبات .. "
شهد : ع اساس سينما
ناصر : هههههههههه ايه .. وش ذا الفلم
شهد : رعب
ناصر : الله الله
شهد : اسكت بس خلنا نطالع
" سندت نفسي بشويش .. وناظرت ناصر كيف مندمج .. يجنن لما يندمج .. ظليت اناظر فيه ونسيت الفلم .. فجأه لف وجهو لي .. وبسرعه سويت نفسي اتابع الفلم .. صارت الساعه 1 وبديت احس بالنعاس .. سكرت عيني .. ونمت .. "






........................


فتحت عيني .. لقيت نفسي على سريري .. وش جابني هنا ! .. لفيت وجهي اشوف ناصر .. محد .. ناظرت الساعه .. الساعه 4 الفجر ..فين راح بذا الوقت !! .. قمت من مكاني .. واحس انو راسي يوجعني مرره .. وجسمي اثقل .. حاولت اقوم .. وقفت بعد صراع .. توجهت للمطبخ اخذ لي بندول .. ومشيت بخطوات ثقيله .. ناظرت الطاوله اللي عليها الاكل .. وش مسوي ناصر .. كنه بزر ينثر كل شي ويطلع .. لفت نظري شي كأنه آدمي منسدح ع الكنبه .. حسيت بالخوف .. حاولت اركز .. ظلام .. قربت اكثر .. ناصر! .. ليه نايم هنا .. والله اني غبيه يعني فين بينام ! .. حيااااتتي سريره كلو دم وخلاني انام على سريري وهو نام هنا .. قربت منه وجلست قباله .. ناظرت وجهو .. يجنن يجنن .. مررت إيدي على شعره .. وهزيته بخفه
شهد : ناصر .. ناااصر .. " يتحرك " .. قووم ناصر
ناصر " مسكر عينه ": همم
شهد " تسارعت دقات قلبي " : قوم
ناصر " لسه مسكر عينه " : فين
شهد " وقفت .. مسكت إيده .. " : قوم معي
ناصر " قام ويبان من شكله مو مستوعب شي " : الساعه كم
شهد : 4 ..
ناصر : فيك شي ؟
شهد : لا
" سحبته .. لي ماوصلنا لسريري .. "
شهد : نام
ناصر " ناظر فيني بأستغراب " : طيب
" وانسدح .. وسكر عينه .. غطيته .. وناظرت فيه فتره .. "
" وش كنت بسوي .. ايه باخذ بندول .. توجهت للمطبخ .. وناظرت المكان .. وش مسوووي ياناااصر .. عافس المطبخ كلو .. كل شي منثر .. ههههههههههه .. لي قالو رجال ..اخذت مويا وبلعت حبتين بندول .. اخذت اكياس الحلويات .. وحطيتهم بمكانهم .. والبيبسي دخلته .. ونظفت كل اللي سواه .. طلعت من المطبخ .. ونظفت اللي على الطاوله كمان .. مو مخلي شي هذا ! .. الله يعين زوجته .. فز قلبي من هالجمله .. ما ادري ليه .. تجاهلت هالمشاعر .. واخذت المخدات ومفرش ناصر .. ورسلتهم يغسلونهم .. "
" جلست على سريره بتعب .. ونمت .............



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:30 pm

[COLOR="Black"][SIZE="3"]البـ[22]ـارت

.
.
.
.
.

صحيت على صوت الجرس .. شفت ناصر يتقلب لسه ماصحى .. قمت من مكاني .. فتحت الدولاب بثقل .. طلعت لي تي شيرت ابيض وفيه كتابات بالازرق وجكيت ازرق ابو طاقيه .. دخلت الحمام .. زحت اللف من راسي ومن إيدي .. وتروشت برواق .. وفزيت لما سمعت الباب ينطق بقوه ..
ناصر : يلاااا بسررعه ووجع
" مارديت عليه .. سكرت المويا .. ولبست ملابسي وطلعت .. إلا هو بوجهي "
ناصر : وش تسوي انتي .. صار لك ربع ساعه داخل
شهد : انطم وجع انشالله .. خش جعلك ماتشوف الخش
ناصر : هههههههههههههههههههه وش هاذي !
شهد " مشيت عنه " : كيفي
دخل ناصر .. ونشفت شعري بشويش لجل مايوجعني مكان الجرح .. بعد مانشفت شعري .. اخذت لف جديد .. وحاولت الف إيدي .. لفيتها بس ماضبطت اللف .. " اففففففففف .. انا وش خلاني ارقى هالدولاب " .. حاولت الف راسي بس يبي لي يدين لجل الفو .. وانا إيد وحده صاحيه بس ! .. صار لي ربع ساعه احاول فيه ..
ناصر : جيبي بلفه لك
" لفيت وجهي له .. لابس تي شيرت اصفر فيه كتابات كثيره .. وجينز وشعره مسرحه على ورى ! .. "
" نزل لمستواي .. ودوختني ريحته مرره حلو هالعطر .. كل مره ابي اسأله وانسى .. "
" اخذ اللف ولف راسي بخفه .. ولف إيدي .. "
ناصر : يلا قومي
شهد : طيب
" قمت معه .. وغطيت راسي بالطاقيه حقت الجكيت .. وطلعنا من الغرفه .. "
"توجهنا لغرفة خالد .. طقينا الباب .. وطلع "
خالد : هلااا بفهد هلا والله بالسبع
فهد : هههههههههههههههه هذا كلو لاني مكسر
خالد : هههههههههههههههههههه
ناصر : يلا مشينا
توجهنا كلنا للبوابه .. وكان فيه باص واقف .. والكل تبع الرحله يركب .. ركبنا انا وناصر وخالد آخخر شي ..
تحرك الباص ... والكل صار يغني ويررقص .. " وش هالخبووول " ..
فهد : ههههههههههههههههههه وناااسه
ناصر : مبسوط هااه
فهد : ع الااااخخخخر
خالد : ههههههههههه ايه لانو من طختك
فهد : ههههههههههههههههههههههههههه انطم
" وصرت اغني وارقص معهم .. وضحكت كثيييييييييير كثير ماوقفت ضحك .. "
" وصلنا "
فهد : والله جد جد انبسطت هنا
ناصر : ههههههههههههه لسه ماوصلنا
" نزلنا من الباص .. وقفنا قدام اشهر حديقة حيوانات بالعالم .. "
SAN DIEGO ZOO
ناصر : ادخلو خوياكم ينتظرون
فهد , خالد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
" مشينا "
فهد : انا مخبريني انو في تيس هنا توه واصل معنا .. ودحين بيرجع لمكانه
ناصر : هههههههههههههه مايضحك
خالد : ليه ضحكت اجل
ناصر : بكيفي
فهد : يلا يلا لايكثر
" دخلنا داخل .. ونمر على الحيوانات .. وفيه شخص خاص يقول المعلومات عن الحيوان .. وطبعاً انا واقفه مو فاهمه اي شي .. بس القط كم كلمه هنا ولا هنا "
ناصر : طفشت .. يتكلم كثير هذا
فهد : اي والله ياخوي حوم كبدي
ناصر : وش رايكم نتهرب
خالد : اقول اهجدو انت وياه
فهد : ايووووووووووووووواااااا ججببببتهاا يا فااهمنيي " ضربت إيدي بأيده [ كفك هههه ] "
ناصر : يلا مشينا
خالد : لا مانيب ناقص مشاكل انا
فهد : مالت عليك مع ذا الوجه المفقع
خالد : هههههههههههه روح معه راحت روحك انشالله
ناصر : يلا فهيداان
فهد : يلا حبيبي
ناصر " ناظرني " : ايش
فهد " ارتبكت .. والله قصدي شريف " : يلا وش فيك !
ناصر " ناظرني بنص عين " : اييه طيب
" مشيت مع ناصر .. ومشينا بعييد عنهم .. "
ناصر : اقول شهد
شهد : هاه
ناصر : ماشفتي محمد وراشد ؟
شهد " ناظرته " : وش تبي فيهم !
ناصر : لا بس اسأل " غريب ! "
شهد " شفت قرود " : بووووووووووووووووووووه نصووور وش جابك هنا
ناصر : هههههههههههههههههههههههههههههه اكلي تبن ياحيوانه
شهد : لاه لاه ماتوقعت خويتك حلوه كذا " قربت للقرود "
ناصر : ههههههههههههههههههههه اسكتي يلعن خششتك
شهد : ههههههههههههههههههههه إيه عارف نفسك لانك .. " ضربته بكتفي السليم .. وغمزت له " .. طيب قول لي .. منين مضبط لك هالخقق
ناصر : ههههههههههههههههههههههههههههههه شهد بلعن شكلك وقسم
شهد " ضحكت معه " : ايه ناصر اتصل لخالد هالدلخ اذا بيطلعو من هنا يتصل ..
ناصر : ايه صحيح .. " طلع جواله من جيبه .. وتوجه للنمور اللي ورى .. وانا ظليت اشوف القرود على مايخلص " ..
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
" وقفت اناظر القرود .. واشوف تحركاتهم وايش يسوو .. "
" حسيت بظل جنبي .. ولفيت بتكلم "
شهد : ناصـ " انصدمت باللي اشوفه !! .. وش ججااابه !!!!! "
" ناظرني فتره .. وبعيونه الشر .. ناظرت خلفه .. ناصر معطني ظهره ويتكلم بالجوال .. اخاف اصرخ .. ويرميني بالمسدس ! .. واخاف اسكت .. ويسوي فيني شي !! .. وش اسوي "
" صار يقرب مني بخطوات بطيئة .. وانا ارجع .. [ يلا ياناصر خلص ] .. رجعت اكثر .. وناظرت إيده .. فيها منديل ابيض .. وكل مايقرب لي .. يرفع إيده .. "
" رجعت على ورى .. وانا قلبي يخفق من الخووف .. ناظرت ناصر للمره الاخير .. وشفته لسه يتكلم بالجوال .. تقدم اكثر واكثر .. وصار مررره قريب مني .. مسك إيدي بقووه .. وضرب كتفي بالحديد حق القفص ! .. وصار يألمني مره .. "
شهد " اقاوم " : نـ نـا [ مسك فمي بإيده .. وصار يضغظ على إيدي بققووه .. وانا ارفس برجلي واحاول اتمسك بالحديد خلفي .. لكن كتفي مانعني من الالم .. وحااولت اصرررخ وإيده على فمي .. سحبني معه بقوه .. وابتعدنا عن ناصر .. وحط المنديل على فمي .. وبعدها بكم ثانيه .. حسيت راسي يفتر .. ودخت !!! ...

................................


احس بتعب فضييع .. واحس جسمي مكسر .. وكل جزء يألمني .. وين انا !! .. فتحت عيني بخوف ..
ناظرت حوولي .. وشهالمكان !! .. فيه مكاين .. واغراض تبع سيارات .. .. لفيت نظري يسار .. وانصدمت باللي اشوفو .. وحسيت بخووف رهيب .. مسدسات كل الانواع معلقه بالجدار .. وسكاكين كبيره .. وصغيره .. وكل الانواع .. دق قلبي بقوه .. وحسيت برجفه .. انتبهت على نفسي .. فمي مسكر بـ تيب .. وناظرت نفسي .. مثبته بالكرسي .. والكرسي مثبت بالارض .. وجا في بالي اللي صار .. وتذكرت انو هالشخص اخذني معو .. فييييينك يا نااااصر .. دورت بالمكان ساعه .. وشفت ساعه على الجدار مكسره .. الحمدلله تشتغل .. الساعه 3 لكن اي حزه !! .. مايبان شي هنا ..
" ياربي وش هالبلوه .. احس نفسي بفلم .. صرت اقرى كل آيه اعرفها .. ياااارب طلعني من هنا يااارب .. ناصر فينك ياناصر !!! .. احس انو يومي قرب خلاص!! .. ياربي ساممحني على كل ذنب سويته يارب .. سكرت عيني بقوه .. واحس اني فقدت الامل بالحياة .. يارب احمي صالح وام صالح من كل شر يارب احفظهم .. وحسيت اني بنفججرر .. صررخت صرخه مكتومه .. وصررت اببكككي ... واشهق .. وكل جسمي يألمني "
" الله يلعن هالفضوووول اللي فينييي .. هذي اخرة الفضوول الخايس .. انا ايش خلاني اشهد على جريمة هالمجرم !! .. "
احاول اصررخ .. واطلع كل اللي فييني من قهر .. منقهرة على نفسي .. انا اللي وصلت نفسي لهالمكان !! .. آآآه على غبااائك يا ششششهد ..
" حاولت اتحرك من هالكرسي .. وحاولت افك نفسي .. حسيت ب شي في جيبي .. .. ايوا جوالي !! .. وش لون اطلعه دحين .. "
" حاولت افك إيدي من الحبل اللي مثبتينها فيه .. وصرت احاول بققووه .. سكرت عيني من شده الالم .. صار الحبل يحزز إيدي .. وانجرحت ايدي .. وصار يطلع دم خفيف .. لكن بحاول اكثر .. "
" حاولت امسك نفسي .. وسكرت عيوني بقووه .. وصرت احرك إيدي لجل افكها .. الالم يزييد .. صررختتت من الالم وانا احاول اكثر واكثر .. نزلت دمووعي وانا اسحب بإيدي .. حسيت الحبل يرتخي شوي شوي .. وسحبت إيدي بقووووه ... سكرت عيني وصرررخخت .. .. انفكت إيدي من الحبل .. ناظرتها .. صارت كلها جروح .. والدم يسيل منها .. "
" لازم اقاوم .. كل شي بهاللحظه .. زحت الـ تيب من فمي .. دخلت إيدي بجيبي .. وطلعت الجوال .. لفيت اناظر حولي .. وبسرعه فتحت الجوال .. شفت الساعه 3 الفجرر !! اناا هنا من الصباح .. دورت رقم ناصر .. لااااااا لسه ماسجلته عندي ..ييوووووه يارقمك ي ناصر .. حسيت نفسي ببكي .. ما اقدر اتصل لخالد .. ولا محمد الزفت .. "
" ساره ! .. هي اللي تعرف رقم ناصر .. دورت رقمها بسرعه .. ونسيت كل الالام بهاللحظه وركزت ع اللي اسويه .. اتصلت لساره .. وصار يرن .. "
.................. " بعد فتره " ساره : شهووووووووووود حيااااتتتتيي اخيراً نويتي تسامحيني " والله فاضيه "
شهد " بهمس " : ساره ابي رقم ناصر بسرعه
ساره " تغير صوتها " : ليه !
شهد : بسسسسررررعه سااااررره انا ف مصييبه
ساره : مصبية ايشش !!!
شهد : يلا سااارررره بسسسسرعه مو وقتك ..
ساره : بس شهد قولي لي وش صاير لك !
شهد : اعطيني رقم ناصر وبعدين اقولـ " وفجأه حسيت حد يسحب الجوال من إيدي "
" حسيت كأنو حد صب علي مويا بارده .. تجمدت بمكااني .. وصرت ارجف بخوف "
" جا المجرم ووقف قدامي .. نزل راسه يناظرني بأستحقار "
المجرم : do you think I’ll let you go so easily ?!
[ الترجمه : على بالك بتركك بهالسهوله ! ]
شهد " طبعاً مافهمت ولا كلمه قالها " : ما اعرف اتكلم لغتك على فكره " ابتسمت"
المجرم : what !!
شهد : شف عاد وت ما وت .. طلعني من هنا لا افرم وجهك دحين
" بانت على وجهو علامة استغراب .. وباين انو مو فاهم شي .. "
" سمعت جوالي يرن .. وفز قلبي .. اكيد ناصر .. بس وش عرفو برقم جوالي .. اجل ساره .. يووه غبيه هذي .. حاولت اطل اشوف مين .. "
" دفني المجرم ورمى جوالي على الارض وانكسر .. وقرب مني .. ومسك إيدي اللي فكيتها .. وثبتها بالحبل مره ثانيه .. وتاصدفت الجروح بالحبل .. وصار يوجعني مررره اكثر من قبل .. وصرت اصرخ بألمممم "
" شفته يتوجه لمكان السكاكين والمسدسات .. وانا بهاللحظه فقدت الامل من ججد .. وحسيت انو خلاص .. بنتهي .. سكرت عيني ادعي .. واقرا الآيات .. وفجأه حسيت بشي على فمي .. فتحت عيني بخوف .. وشفته يسكر فمي ب تيب ثاني .. "
" الحممدلله هذي اهون .. "
" ناظرته لي ما بعد عن المكان .. ارتحت "
" وش يبي مني !! .. انا سويت على اللي قال .. ما قلت لحد عن أي شي شفته !! .. ليه اخذني لهنا .. وش يبي مني !!! "
" وش يطلعني من هنا دحين .. ما اطلع إلا بمعجزه .. "
" ناظرت الساعه .. لسه 3 ونص .. الوقت بطيء كذا ليه .. وانا على ايش مستعجله ! .. على موتي "
" مافي امل للحياة .. تنهدت .. الله كريم .. يارب تساعدني يارب "
" سمعت اصوات بعيده .. اثنين يتكلمون .. لكن ما افهم شي ! .. حاولت القط كم كلمه .. بس ماقدرت اركز وهالآلام فيني ! .. "
" حاولت استرخي .. وسكرت عييني .. حسيت بخطوات .. وكل ثانيه احس انو قربت مني .. فتحت عيني بخوف .. "
" وشفت واحد .. ضخم .. وجسمه ممتلي بالعظلات .. ومرره شكله مررعب .. ماسك بإيده عصا وش كبرها .. "
" خفففت مرررره من شكله .. ومن العصا اللي بإيدو "
" فتحت عيني ع الاخر .. لما شفته يرفع العصا لفوق .. سكرت عيني بقوه .. وفجأه جتني ضربه قووويه على بطني .. وصرررختت بداخل التيب بألللمم .. فتحت عيني .. وماشفته قدامي .. وسمعت انفاسه خلفي .. وشفت الحبل اللي مثبتني ع الكرسي ينفك .. وجا قدامي .. وسحبني من الجكيت وطيحني بقووه ع الارض .."
" رقع رااسي بقوووه .. وصرت احس كأنو حد يضربني على راسي بطابوق من شدة الالم .. شفت اللي ضربني واقف قدامي .. ويناظرني بأستحقار .. حسيت بالضعف هاللحظه .. فقدت الامل بكل شي .. صرت اصرخ من الالام .. "
" حركني برجله .. وضربني بقووه على ضهري .. وصررررخت .. وضربني مره ثانيه .. وهنا .. حسيت الدنيا تدور فيني .. ودخت ................"


.........................................


فتحت عيني .. ناظرت حولي .. بنفس المكان ..
" بكيت بضعف من الالم االلي احس فيه .. احس بالموت بكل وجع يجيني .. احس راسي بينفجر ... وإيدي كأنو حد يغرس بها سكاكين .. وبطني .. وظهري .. صارو مرو يوجعوني .. كل شي فيني يألمني .. بكييت على حالي .. وعلى ضعفي .. ماعمري حسيت بهالأحساس .. دايم احس اني قويه .. واني اقدر اسوي كل شي .. لكن بهاللحظة .. اختفى كل هالشعور .. حسيت حياتي اللي مضت لحظه ... ودحين النهاية .. "
"لا .. لازم ما استسلم للألم .. مهما كان .. انشالله بطلع من هنا .. "
" بكيت على نفسي .. "
" مافي امل ياشهد ! .. خلاص .. "
" صررت ابكي بقهر .. بألم .. "
" جت في بالي اول مره شفت ناصر فيها .. وصرت اتذكر وجهو وابتسم .. وجت احلى ذكرياتي معه .. وصرت احاول انسى الالم فيها "
وتذكرت اهتمامه فيني لما شاف الرضه بكتفي .. ويوم كان يحاول يراضيني .. دق قلبي بقوه .. لما تذكرت قربه ..
(( ناصر " بهمس وهو قريب مني " : آسف شهد ))
" تنهدت .. ونزلت دمعه على خدي .. انا اللي آسفه ي ناصر .. "
وجا في بالي شكلو لما قلت له انو قلبي يألمني .. كانت عيونه من احلى العيون اللي شفتها ف حياتي .. تجمعت فيها قطرات من الدموع .. وماحب يبين لي حزنه في ذاك اليوم ..
ليييه تسوي كذا ي ناصر ليييه ..
الله يسعدك ويحفظك وين ماكنت ..

" انتهت حياتي هنا .. وانتهى كل شي معها .. "

يتبع ..

COLOR]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بويه ستايل



ذكر عدد الرسائل : 162
تاريخ التسجيل : 19/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله    الخميس أغسطس 29, 2013 2:31 pm


التكمله للبـ[22]ـارت ..


عند ناصر ..
سكر الجوال .. ولف يروح لشهد .. بس تفاجئ لما ماشافها ! .. ناظر حوله .. ومالمحها بمكان .. مشى يدورها .. لف الحديقه كلها .. وبدا القلق يلعب بأعصابه ..
شاف خالد بطريقه .. ركض لعنده
ناصر : ماشفت فهد ؟
خالد : لا !
ناصر : فين راح هذاا !
خالد : ماكان معك ؟!
ناصر : لاا ! .. عندك رقم جواله ؟
خالد " يفكر " : لاا ماسجلته
ناصر " بتوتر " : اففففففففف فين راح !
خالد : طيب هو رجال مو بزر لجل تحاتيه كذا
ناصر " ماتدري بشي انت ! تسكت احسن " : اسكت
خالد : الحمدلله والشكر .. بيجي وش عليك انت
ناصر " ناظره فتره ثم قال " : تعال دوره معي ..
دارو بالمكان يمكن 3 مرات .. وماحصلو حد ..
خالد : تعال نناديه بالمايكرفون ..
ناصر : ايه صح فكره
" وتوجهو للسكيورتي .. ونادو اسم فهد بالمايكرفون كم مره .. "
" صارت ربع ساعه تقريباً وهم واقفين جنب السكيورتي "
خالد : يمكن طلع .. ماقلتو بتهربو ؟!
ناصر " تنهد " : طيب روح انت انا بنتظر هنا
خالد : لا وشدعوه بنتظره معك
ناصر : بكيفك
" وانتظرو ربع ساعه ثانيه .. "
ناصر " بتوتر " : فين راح يعني !!
خالد : تعال نرجع اكيد رح يرجع ..
ناصر " يفكر ": طيب
" ركبو الباص .. ورجعو .. وتوجه خالد لغرفته .. وناصر دخل الغرفه .. "
" دخل وسكر الباب بقوه "
ناصر : اففف فين راحت هاذي !!! .. اكيد تبي تسوي شي من اجراماتها الخايسه .. هي تنبسط وانا احاتيها هنا
" جلس على السرير .. ومرر إيده بشعره .. "
ناصر : فين رحتي ي شهد ..
" ظل ينتظر وظلم الوقت .. وصارت الساعه 12 بالليل .. وغفت عينه "
" صحى على صوت الجوال .. "
" بسرعه رد ع الرقم بدون مايشوف "
ناصر : الو
ساره : نااصر شهد بمصيبه ..
ناصر " جلس .. يبي يستوعب الموضوع " : هاااه !!! .. اييشش من انتي !
ساره : انا ساره !
ناصر : وانتي وش عرفك بشهد !!
ساره : هي رفيقتي .. ناصر هي اتصلت لي .. كانت تبي رقم جوالك .. وقالت انو هي بمصيبه ! وبعدها سكرت الجوال ! وحاولت اتصل لها .. وميصير !
" ماعطاها اي رد .. سكر الجوال .. وطلع من الغرفه "

............................

نرجع ..


" ناصر .. احس بأحساس غريب مععك .. كل احساسيسي تتغير اول ماتكون معي .. ناصر انت اول انسان احس جنبه بهالشعور .. ما ادري وش هو .. [ بكيت اكثر ] .. احس جنبك بالامان .. واحسك معي بكل مكان .. قبل .. ما افكر قبل لا اسوي شي .. دايم اسوي الشي على كيفي .. وما افكر بحد .. بس دحين .. كل ما ابي ابتدي في شي .. انت اول من افكر فيه ي ناصر .. بس ليه .. الله اعلم .. [ وجعني راسي اكثثر ] .. يعني اخر مره شفتك فيها امس .. "
... : شهد
[ مسكره عيني ] " لسه احسك معي .. وحتى صوتك مايفارقني .. تنهدت بحسره "
" حسيت بحد يمسك كتفي .. "
" فتحت عيني مستعده للي بجيني ... وانهرت بالبكي .. هذا حلم ولا حقيقه !!!! ... ناظرته .. كأني ماشفته من سنين .. كأنو نظراتي له آخر نظرات .. وكأنو هذي اخر مره اشوفو فيها .. "
" زاح الـ تيب عن فمي بكل خفه .. وانا لسه اناظر فيه .. ودموعي تنزل كنها شلال ! .. "
" وناظرته وهو يفك الحبل من إيديني .. ومرر إيد تحت رجلي .. والايد الثانيه تحت ظهري .. "
ناصر : تمسكي فيني
" تمسكت فيه .. وعيوني ماتحركت من عليه .. "
" سكرت عيني بإرتياح .. وحطيت راسي على سدره .. واحس بالأمان .. وكل شي صار ماهمني .. "
" قربه ينسيني كل شي .. "
" صرت اسمع اصوات شرطه .. واسعاف .. بس طول هالوقت وانا مسكره عيني .. وما ابي اي شي يبعدني عن ناصر .. "
..................................................



الســاعه 9 الصبح ..

اسمع صوت اجهزة مستشفى .. ناصر !!
فز قلبي لما ذكرته .. وفتحت عيني بسرعه .. ناظرت حولي ولاحظت اني بالمستشفى .. والاجهزه مركبه علي ..
ناصر : شهد
" لفيت وجهي له .. وفز قلبي "
شهد " ابتسمت " ببحه : منقذي
ناصر " ابتسم وعيونه تلمع " : ليه تسوي فيني كذا " آآه ي قلبببي ! "
شهد " تجمعت الدموع بعيني " : وش سويت
ناصر " تنهد .. ابتسم " .. مسح على شعري : الحمدلله على سلامتك
شهد " ضحكت " : ايه
ناصر : لاتبعدي عني مره ثانيه فاهمه
شهد " احس قلبي بيوقف " : طيب
ناصر " نزل راسه بسرعه ورفعه " : كل اللي سووه فيك صدقيني مارح اطوفه لهم .. رح يتعذبو كل يوم ع اللي سووه فيك .. اجل يلمسونك .. وانا حي .. لا مااطوفها .. لو على موتي
شهد " ضحكت بتعب " : وش صار لهم
ناصر : انسجنو
شهد : كيف عرفت انو انـ
ناصر "قاطعني" : بعدين نتكلم بذا الموضوع
شهد " استغربت " : طيب
ناصر : انسي كل شي دحين .. ما ابي اي شي ببالك شهد .. اهتمي بنفسك .. ولما تتحسن حالتك .. بعدين يصير خير لكل شي .. اجلي كل اللي تبين تقولينه لبعدين طيب ؟
شهد : طيب
ناصر : لبى المطيع انا
شهد " صارت دقات قلبي تسرع اكثر واكثر " : ههههههههههه
" انفتح باب الغرفه ودخل خالد بإيده باقة ورد .. ومبتسم ابتسامه عريضه "
خالد : الففهههد " حط الباقه على الكرسي "
فهد " ببحه .. بس حاولت اخشن صوتي " : هلا حبيب قلبي
" قرب يبي يبوسني على راسي .. بس مسكه ناصر من ملابسه وابعده "
خالد : وش فيك انت
ناصر " ارتبك " : راسـ سـه يوجعو يالووح
خالد : آآآآ كذاا طيب ماتشوف شر ي بعدهم
فهد : هههههههههههه الله يخليك
ناصر : وبعدين وش ذا الحكي استح على وجهك انت وياه
" ناظرته "
خالد : وش فيك انت ليوم ... ياماااااا دلعتك يا نوييصر بس نسيت نسيت
فهد : ههههههههههههههههههه يمكن هو اللي انضرب على راسو مش انا
خالد : ههههههههههههههههه باين كذا
ناصر : كل تبن انت وياه .. يلعن وجيهكم
خالد : يلا انا عندي تدريب .. بجيك بعدين فهوود
فهد " ابتسمت " : طيب .."لفيت وجهي لناصر " .. وانت ؟
ناصر : ايش !
فهد : ماعندك تدريب ..
خالد : لا الحبيب معتذر ع اساس انو خويك " طلع من الغرفه "
شهد : روح وش بيصيدني انا
ناصر " قرب مني " : تبين اموت ؟
شهد " احس الجو صار حار " : هاذي سنة الحياة هههههههههه
ناصر : تفووو على هالوجه .. غبيه " قام من مكانه .. وطلع "
" ضحكت عليه .. واختفت ضحكتي لما شفت الباب ينفتح ويدخل محمد وراشد .. "
محمد : ماتشوف شر فهد ..
" جلسو "
راشد : لااه انت وش كسرك كذاا
" اتكلم معهم بصفتي ايش ! .. ايش بهم ! "
شهد : ممكن يعني سؤال محيرني
راشد : تفضل
شهد : اتكلم معكم .. كـ شهد او فهد ؟
راشد : الاثنين
محمد : هههههههههههههههههههههه لالا تكلمي معنا ي شهد
شهد : ايه كذا طيب
محمد : اجل زوجتي المستقبليه يصير فيها كذا .. " حوم كبدي "
شهد : راسي وجعني حسبي الله عليك
محمد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه وتنكتين كمان
شهد : ممكن تطلع ؟
محمد : تطرديني يعني ّ!!
شهد : ايه !
محمد : على فكره .. اللي شفتيه هذا اقل من جزاك ..
شهد " مافهمت " : ايش تقصد !
راشد : محمد بس كفايه اللي فيها
محمد " ناظرني فتره ثم قام من مكانه وطلع "
شهد : وجع جعلك ماترجع
راشد " قام من مكان " : الحمدلله على سلامتك
شهد " بأستغراب " : الله يسلمك
راشد " ابتسم .. وطلع "
" بعد دقايق .. دخل ناصر الغرفه "
ناصر : يلا بنروح غرفة اكبر ..
شهد : ليه !
ناصر : لانك مطوله هنا ي حلوه
شهد : احللف
" دخلو الاطبه .. ونقلوني الغرفه الثانيه .. فيها سريرين .. ومرتبه كأنها لملوك ! "
دخل ناصر معه شنطه واكياس "
شهد : وش جاايب معك انت
ناصر : مالك دخل
شهد : يووووووووووووه بديينا بحركات البزرنه
" ناظرني فتره .. ورجع يضبط بالاغراض .. "
شهد : ههههههههههههههههه وش فيك ؟!
ناصر : انكتمي
شهد : وش عندك طيب
ناصر : ملابسك وش عندي يعني ي شهد
شهد : ليه معصب طيب
ناصر " تنهد " : مانيب معصب
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد
شهد : يبين على فكره
ناصر : شهد
شهد : هاه
ناصر : اسكتي
" وصار يحط كل شي مكانه ويرتب الاغراض .. وانا عيوني تلاحق كل تحركاته .. بعد ماخلص .. جلس على الكرسي اللي جنب سريري .. "
ناصر : شهد
شهد : وش فيك ؟
ناصر : محمد فيه شي معك ؟
شهد " توترت " : لا ليه !
ناصر " مرر إيدينه بشعره " : ما ادري احساس بايخ يجييني انو قايل لك شي
شهد " بسم الله ! " : ليه يعني وش صار !
ناصر : يناظر فيك نظرات غريبه ..!
شهد : مالاحظت
ناصر : شهد لاتخبين علي شي
شهد " ارتبكت اكثر " : مـ مـين قال اني اخبي عليك!
ناصر : شوفي انا مابغصبك تقولي .. بس اقولك .. انو مابينفعك اذا سكتي عن شي يضرك
شهد " اغير الموضوع " : طيب اكلت ؟
ناصر : ليه جوعانه
شهد : ايه " ابتسمت ابتسامه عريضه "
ناصر : ههههههههههه هبله
" قام من مكانه .. وطلع من الغرفه "
" اخذت نفس بأرتياح ! .. الحمدلله ماعرف ! .. "
" بعد دقايق جا ناصر بإيده اكل .. "
" رفعني .. وحط الاكل قدامي .. "
" ناظرت الاكل "
شهد : وووووووووووووووووع اكل مستشفى
ناصر : وشو اللي وع .. بتاكلي وقصباً عليك
شهد : ايش هذا ..
ناصر : اكل
شهد : ما ابي .. ابي اكل طبيعي
ناصر : وهذا ايش !
شهد : مايخصني ما ابيه
ناصر : بتاكلي
شهد " سويت نفسي زعلانه " : يعني انا اتكسر وذا .. وبعدين تجيبو لي اكل كذا .. والله حراك
ناصر " يمثل معي " : والله ي بابا هذا اللي جابولك .. وش اسوي انا يعني
شهد : طيب ما رح اكل
ناصر : بتاكلي
شهد : لا
" اخذ الملعقه واخذ من الشوربه .. وقربها لفمي "
شهد " مسكره فمي "
ناصر : افتحي شهد
شهد" اهز راسي بـ لا "
ناصر : بززرر قسم بالله .. طيب اذا اكلتي بجيب اللي تبينه
شهد : احلف
ناصر : والله
شهد " استانست ": طيب
" وفتحت فمي .. وانقرفت من طعمها .. بس اكلت وتحملت "
شهد : الله يقرفك
ناصر : بزر خايسه
شهد : انشالله تطيح ويأكلونك نفس ذا الاكل
ناصر : الحمدلله منيب مثلك
شهد : يلا جيب لي اللي ابيه
ناصر : وش تبين
شهد : حلويات .. وبيبسي .. وشبس .. وكل شي
ناصر : انقلعي انتي وجهك
شهد : لاااااااااا وش هالنفاااق
ناصر : جب شهد
شهد :اففففففففففففففففففف الله يلعنك
ناصر " ابتسم وصار يناظر فيني " : عجيبه لما تعصبي
شهد : لاه احلف بس
ناصر : والله
شهد : قسم لو إني بصحه وعافيه كان علمتك السنع
ناصر : ههههههههههههههههههههه بأكلك تبن المره الجايه
" رن جوال ناصر .. ناظر الشاشه ورد بسرعه .. "
ناصر : هلاا حيااتي هلا ي بعد قلبي انتي " مين ذي !" .. والله فقدتك وفقدت سوالفك .. ههههههههههههه ايوه انشالله .. اللي تبينه .. على امرك .. أي اوامر ثانيه حبيبتي .. " حبيبتي ! " .. طيب .. انتبهي لنفسك .. مع السلامه .. "
" حسيت راسي بدا يوجعني .. والالم يزيد .. سكرت عيني .. وصرت اتنفس بسرعه "
ناصر " بخوف " : ايش فيك!!
شهد " بألم .. " : رااسي يووجعني مررره نااصرر
ناصر " مسك إيدي " : بنادي الممرضه دحين استحملي شهد ..


نهاية البارت ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رواية كنت ......شهد وصرت .......فهد>>منقوله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بويه :: القسم الأدبـي :: القصص والروايات-
انتقل الى: